منبر

د. نزار بدران
نرى ونقرأ يوميا من يكتب أو يضع على صفحته الإلكترونية، استغراب المواطنين من التناقض الهائل بين إمكانيات الأمة الاقتصادية والإنسانية من جهة، ونقص أو غياب رفاهية المواطن العربي وأمنه، وقلة حيلته في إعانة نفسه من جهة أخرى، وهو ما يؤدي غالبا إلى مطالبة المسؤولين بالدولة بضرورة التحلي بالنزاهة، والابتعاد عن الفساد والعمل الدؤوب لخدمة المواطن. ولكن هذه المناشدات لم تؤد إلا إلى المزيد من إهدار حقوق الناس.

تعقيبا على مقال عبد الحليم قنديل: عن الفساد وسنينه

أيمن يوسف أبولبن
تزايدت النظريات التي تدحض كروية الأرض منذ عام 2010، وازدادت انتشاراً هذا العام بالذات، بعد نشر العديد من الحقائق والأدلة التي تشير إلى أن شكل الأرض أقرب ما يكون الى قرص دائري تنتشر على سطحه القارات الخمس المعروفة محاطة بالمياه، فيما تُغلّف محيط هذا القرص صحراء جليدية مُظلمة تمتد إلى ما لا نهاية، بشكل يستعصي على البشرية اكتشافها أو سبر أغوارها، وهي المنطقة التي تعرف بقارة أنتاركتيكا (القطب الجنوبي). وهذا بدوره يتماشى مع نظرية العوالم الأخرى أو الأكوان المتوازية، ولكن ضمن بُعد الأرض الأفقي، و

تعقيبا على رأي «القدس العربي»:الوقائع الغريبة لصعود وسقوط «الداعية» التركي عدنان أوكتار

رأفت عسليه
تابعنا قبل أيام الإجراءات الإسرائيلية العقابية الجديدة بحق قطاع غزة ، والتي أعلن عنها رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو ، وأوضح بأن إجراءاته تشمل إغلاقا للمعابر، ومنع إدخال الكثير من السلع الأساسية التي يحتاجها سكان القطاع ، وتقليص مساحة الصيد ، زاعما أن هذه الخطوة جاءت للرد على اطلاق الطائرات الورقية من غزة ، واستمرار مسيرات العودة الكبرى المنتشرة على الحدود الشرقية للقطاع ،والتي قطعت شوطا كبيرا من خلال صمودها لأكثر من مئة يوم ، وتحقيقها انجازات عديدة أبرزها التخبط الإسرائيلي ،

سعيد مقدم أبو شروق
ألا يقال إن اسمك عنوانك؟ إذن سنغير اسمك، ونمنعك من تسمية أبنائك بأسماء عربية، لنغير عنوانك، لنسلب عروبتك!

تعقيبا على مقال زيد خلدون جميل:

محمد عبدالرحمن عريف
جاءت البداية لعشرات السنوات التي خلت، وإبان الثورة الإيرانية عام 1979، بعدها ظل يتكرر لفظ «الشيطان الأكبر» بين إيران وأمريكا، وخاصة من الجانب الإيراني على ما تسميها إيران العدو الأول، ولكن واقع ما تخفيه السياسة من دهاء، جاء مؤخراً ينفي ذلك. رغم أن «أمريكا الشيطان الأكبر»، عُرف عند من يستخدمه أنه يعادي سياسات الولايات المتحدة، خصوصاً في داخل الجمهورية الإسلامية، وتعبيراً عن غضب الإيرانيين لممارسات الأمريكان المنحازة. ورغم أنه مصطلح «خميني» إلا أن العديد من التنظيمات الإسلامية رفعته، على أ

تعقيبا على مقال واسيني الأعرج: الرقابة... مؤسسة الظلمة والمحو

زيد خلدون جميل
من النادر أن يثير فيلم جدلا واسعا كما حدث للفيلم المصري «ملف في الآداب» الذي أنتج عام 1985، فقد تناول الفيلم موضوعا جريئا وجديدا في عالم السينما ولكن هذا الموضوع كان قديما في تاريخ أي مجتمع أو دولة. ونتكلم هنا عن أمكانية اضطهاد رجل السلطة لمواطن عادي لا حول له ولا قوة ولا ذنب أقترفه لأسباب غير سياسية.