تحقيقات – الاسبوعي | القدس العربي Alquds Newspaper

تحقيقات – الاسبوعي

مهد الثورة ما بين التسوية والتهجير
أنس محمود
توجَّهت أنظار قوات النظام السوري والميليشيات الأجنبية والمحلية الموالية له، نحو جنوب سوريا وعلى وجه التحديد نحو منطقة درعا، التي تعتبر مهد الثورة السورية ومركز انطلاق الاحتجاجات ضد رأس النظام بشار الأسد، وذلك مذ بسطت سيطرتها على كامل العاصمة السورية دمشق وريفها، وأخرجت فصائل المعارضة منها، حيث زجت بعشرات الأرتال العسكرية نحو جبهات درعا الشمالية الشرقية مع المعارضة، بهدف اجتياحها.

قطار الديون يتسارع والمعارضة تحاصر والمواطن يواجه الغلاء
تامر هنداوي
القاهرة ـ «القدس العربي»: في الوقت الذي يتحدث فيه المسؤولون المصريون عن نجاح خطة الإصلاح التي تنفذها مصر بالتعاون مع البنك الدولي في محاولة لانتشال الاقتصاد من عثرته، خرج البنك المركزي المصري قبل أيام، ليعلن ارتفاع ديون مصر الخارجية إلى نحو 2. 88 مليار دولار نهاية اذار/مارس الماضي، بزيادة بنحو 1. 9 مليار دولار بمعدل 6. 11 في المئة، مقارنة بنهاية حزيران/يونيو 2017.

شعار «باقية» يعود للظهور على جدران الموصل
خالد الخليل
الموصل ـ «القدس العربي»: لم تزل الحملة التي أطلقتها القوات العراقية قبل أربعة أسابيع غرب الموصل مستمرة عقب نشاط ملحوظ لعناصر تنظيم «الدولة» في تلك المناطق وخصوصا «تلال العطشانة» الواقعة غرب المدينة، التي يعتقد مسؤولون أمنيون أنه تختبئ فيها خلايا نشطة تابعة للتنظيم، وذلك لطبيعتها الوعرة وغير المأهولة وكذلك موقعها الجغرافي القريب جدا من مركز مدينة الموصل ومن عشرات القرى المحيطة بها.

سارقو مساعدات أم تجار مخدرات؟
حسان كنجو
أنطاكيا ـ «القدس العربي»: ضجة كبيرة أثارها الشريط المصور الذي تم تداوله في مواقع التواصل الاجتماعي التركية والسورية منذ أيام، والذي أظهر كميات كبيرة من الدواء، قالت مصادر إعلام تركية إن قوات «الجندرما» ضبطتها داخل منزل يديره سوريون، يقومون بتوزيع الدواء بعد الحصول عليه تحت مسمى (دعم الشعب السوري) بهدف الإتجار به، إلا أنه وفي كل مرة ومع كل حادثة تظهر العديد من الروايات التي تتحدث عما جرى وسط تعتيم كامل من قبل وسائل الإعلام التركية على التفاصيل الكاملة.

وديع عواودة
الناصرة ـ «القدس العربي»: بعد عقود من تدميرها، استكملت إسرائيل بناء مقطع من سكة الحديد الحجازية التي أنجزتها الدولة العثمانية في فترة السلطان عبد الحميد الثاني على نفقة موازنتها وعلى التبرعات، وقد امتدت بطول نحو 1300 كيلومتر بين دمشق وبين المدينة المنورة. ومن سوريا التي كانت مرتبطة بشبكة قطار مع تركيا قبل ذلك، امتدت سكة الحديد الحجازية من دمشق إلى درعا ثم إلى الأردن فالحجاز. بدء في بناء السكة في أيلول/سبتمبر 1900 بإشراف مهندس ألماني كبير يدعى هنريخ مايسنر، وهو الذي أنيطت به قبل ذلك مهمة بناء شب

«القدس العربي» تكشف بعض أسرار اضراب «الدوار الرابع»
بسام البدارين
عمان ـ «القدس العربي»: حتى مساء يوم 29 أيار/مايو للعام الحالي لم تكن حكومة رئيس الوزراء المقال الدكتور هاني الملقي تقرأ أي تقارير ميدانية لها علاقة بإضراب عام ونادر قررته النقابات المهنية الأردنية في اليوم التالي تحت عنوان إسقاط قانون الضريبة الجديد.

كمال زايت
الجزائر ـ «القدس العربي»: تعيش الجزائر منذ أسابيع على وقع تطورات ما أضحى يعرف بـ»كوكايين غيت»، التي بدأت كعملية حجز لشحنة كوكايين ضخمة قادمة من البرازيل، لتتحول بسرعة إلى فضيحة مدوية، وإلى قضية دولة، دون أن يعرف أحد مآل هذه القضية ـ الفضيحة، التي تبدو وكأنها قنبلة انشطارية لم ولن يسلم الكثيرون من شظاياها.

تذمر في الموصل من تعدد المرجعيات الأمنية  
خالد الخليل
بعد أن تمكنت القوات العراقية بدعم التحالف الدولي من هزيمة تنظيم الدولة الإسلامية «داعش» في الموصل العام الماضي، ظهرت مشكلة تعدد الجهات الأمنية داخل المدينة وانعكاسها المباشر على حياة الناس الاجتماعية، من خلال تضارب القرارات والأوامر وتداخل قواطع المسؤولية بين صنوف القوات المتواجدة داخل مركز المدينة ومحيطها، وهو الأمر الذي بات يشكل ظاهرة يتذمر منها السكان المحليون.

رائد الحامد
غادر مسلحو جيش الإسلام الغوطة الشرقية بعد اتفاق مع الجانب الروسي رعته المخابرات المصرية بوساطة القيادي في المعارضة السورية أحمد الجربا في 18 نيسان/ابريل الماضي، وهو الاتفاق الذي اعتبرته الحكومة السورية انتصارا للجيش والقوات الحليفة.

محمد عبد الرحيم
القاهرة ـ «القدس العربي»: «التكية المصرية من الآثار الجليلة ذات الخيرات العميمة، وأنها نعمت صدقة جارية لمسديها ثواب جزيل وأجر عظيم، وقد أنشأها ساكن الجنان محمد علي باشا رأس الأسرة الخديوية في سنة 1238 هجرية ... يرد إليها من الفقراء في الصباح والمساء، فيتناول الفقير في كل مرة رغيفين وشيئا من (الشُربة) والأرز واللحوم والسمن، وربما أعُطي أكثر من ذلك إن كان فقره مدقعا، وكثير من نساء مكة الفقراء يتعيشن بما يأخذن ويكتفين بذلك عن مسألة الناس ... ولو سمعت الأدعية المتصاعدة من قلوب الفقراء لرب هذه النعم

صلاح الدين مصطفى
الخرطوم ـ «القدس العربي»: حوادث عنف ديني عديدة شهدها السودان في السنوات الأخيرة وجميع مرتكبيها ينتمون لجماعات إسلامية متشددة تحاول نشر أفكارها بقوة السلاح. وتعددت الحوادث وتكررت رغم محاولات السلطات الأمنية الحد من ظاهرة التطرف.

براء صبري
بعد ظهور النتائج النهائية للانتخابات البرلمانية العراقية، ومعرفة كل جهة من الجهات المترشحة لحصتها من المقاعد في البرلمان المكون من 329 مقعدا، كانت هناك حوارات، واتهامات، وتصورات وتفسيرات مختلفة، خاصة في عالم الأحزاب الكردية في إقليم كردستان. تلك الخصوصية التي تسطع على المشهد السياسي الكردستاني تختلف إلى حد ما عن الأحاديث في بغداد، لكون ان تلك الانتخابات جاءت بنتائج غير متوقعة وبعيدة عن الاستطلاعات حسب حديث الأحزاب المعارضة في الإقليم، في الوقت الذي يصر حزبا السلطة الرئيسيان في الإقليم (ا

رشيد خشانة
غياب الدولة وتفاقم الحرب الأهلية في ليبيا طيلة السنوات الماضية جعلا منها مركز استقطاب للجماعات المسلحة، وبوآها مكانة محورية بين سوريا والعراق شرقا، وبلدان الساحل والصحراء غربا وجنوبا. وزادت المخاوف من تحوُلها إلى بؤرة لتلك الجماعات مع انهيار «تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام» في سوريا والعراق في 2017. واستطرادا غدت ليبيا مركز تجمُع لعناصر متشددة وعنيفة آتية من بلدان مختلفة لم تستطع أن تنفذ مشاريع انتحارية في بلدانها الأصلية. وأظهرت دراسة أصدرها أخيرا «مركز واشنطن لدراسات الشرق الأ

القطاع العام والرهان الصعب
روعة قاسم
تونس ـ «القدس العربي»: عاش قطاع التعليم الحكومي في تونس خلال الأسابيع الأخيرة على وقع المعركة المفتوحة بين نقابات التعليم الثانوي في الاتحاد العام التونسي للشغل والحكومة والتي وصلت إلى أقصى درجاتها مع الاضراب المفتوح الذي خاضه الأساتذة والمعلمون في مختلف معاهد ولايات الجمهورية التونسية مما أثار الهواجس والمخاوف حول مستقبل 900 ألف تلميذ وطالب في القطاع التعليمي العام. وفي الحقيقة فان هذه الأزمة ليست جديدة، فأولى الاحتجاجات على ظروف التعليم الحكومي خاضها الأساتذة سنة 2013 وكانت مطالبهم تحوم

تخوّف «حزب الله» من تحوّلهم إلى قنبلة موقوتة تستهدف بيئته الشيعية
رلى موفّق
بيروت ـ «القدس العربي»: دخول لبنان مرحلة جديدة بعد الانتخابات النيابية التي جرت في السادس من أيار/مايو، مع تعزّز وضع حلفاء النظام السوري بوصول رموز محسوبة عليه، ولا سيما في الوسط السنيّ إلى قبّة البرلمان، وحصول «حزب الله» على كتلة وازنة «مُعطِلة» بغلاف ديمقراطي وليس بالسلاح وفائض قوته، سينعكس بلا شك على كثير من الملفات الخلافية.