رأي

رأي القدس
في ختام دورته السابعة والعشرين، التي انعقدت في رام الله مطلع آذار (مارس) 2015، اتخذ المجلس المركزي الفلسطيني جملة قرارات، كان الثاني فيها «وقف التنسيق الأمني بأشكاله كافة مع سلطة الاحتلال الإسرائيلي في ضوء عدم التزامها بالاتفاقيات الموقعة بين الجانبين». وفي دورته الأخيرة الثامنة والعشرين، التي اختتمت قبل أيام في رام الله أيضاً، قرر المجلس تجديد قراره «بوقف التنسيق الأمني بكافة أشكاله».

جلبير الأشقر
بلغت البلبلة القائمة في واشنطن إحدى ذرواتها في مجال تقاطع السياسة الخارجية والاستراتيجية العسكرية يوم الأحد الماضي. فقد أعلنت قيادة القوات الأمريكية المتواجدة في شمال سوريا، وتضمّ ألفي جندي حسب ما اقرّ به البنتاغون قبل شهر وبعد أنباء متضاربة عن تعدادها، أعلنت أنها في صدد تشكيل حرس حدود قوامه ثلاثون ألف عنصر من «قوات سوريا الديمقراطية»، التي تشكل «وحدات حماية الشعب» الكردية عمودها الفقري. ويأتي هذا الإعلان، فضلاً عن تأكيدات سبقته تشير إلى تمديد بقاء الوجود العسكري الأمريكي في سوريا حتى أ

محمد كريشان
الآن وقد عاد الهدوء إلى شوارع المدن التونسية واستطاعت الحكومة أن تمسك بزمام الأمور من جديد وتعلن جملة من الاجراءات لاحتواء الموقف، سيكون من باب التيه استئناف الحياة الطبيعية للتونسيين دون فتح «ورشة تفكير» كبيرة يشارك فيها الجميع ويتصارح فيها الجميع لأن ما كل مرة تسلم الجرة.

بسام البدارين
كنت أُفضل لو تركت الحكومة الأردنية لي ولِبقية المواطنين البُسطاء وأصحاب الرأي الذي لا يسمعه أحد بكل الأحوال، مهمة الاستغراب وإظهار الدهشة والاستنكار لحادث الاعتداء على مستثمر مهم من قبل مجموعة مواطنين تصرفوا باسم إحدى عشائرهم لتأديب المستثمر.

رأي القدس
كثيرة هي الدروس التي يمكن استخلاصها في مناسبة الذكرى المئوية لولادة الزعيم المصري جمال عبد الناصر (1918 ـ 1970)، ليس على الصعيدين المصري والعربي فقط، بل كذلك على صعيد دولي يتجاوز بلدان «العالم الثالث» حسب التسمية القديمة، ويشمل قوى الاستعمار القديم والهيمنة الحديثة، ومراكز الاستقطاب الكبرى المعاصرة.

عمرو حمزاوي
على الرغم من الحراك السياسي الذي حدث في بلاد العرب بصور متنوعة خلال السنوات القليلة الماضية، إلا أننا لم نقترب أبدا من مشهد تحول ديمقراطي حقيقي. فمعادلة السلطة ما زالت بيد النخب الحاكمة التي تحول بمزيج من القمع والاحتواء والرعوية دون تداولها، تتداخل تكوينات النخب بكثافة مع مؤسسات الدولة على نحو يكرس الإدارة السلطوية للمجتمع ويتلاشى معه عملاً الخط الفاصل بين ما هو سياسي (نخبة الحكم) وبين ما هو تنفيذي (الدولة بمؤسساتها السيادية وأدواتها البيروقراطية).

هيفاء زنكنة
نقل النائب العمالي البريطاني بول فلين رسالة السيدة روز جنتل، والدة جوردون جنتل، أحد الجنود الذين قتلوا في « حرب العراق»، إلى البرلمان البريطاني. خاطب النائب البرلمان، الأسبوع الماضي، قائلا بأن السيدة « أعربت عن أسفها لبيان الحكومة الذي يبدو أنه يعفي البرلمان من استنتاجات تقرير تشيلكوت. ونحتاج، كما دعت إلى ذلك، إلى اعتذار من هذا المجلس وهذا البرلمان. لم يكن رجلا واحدا. كانت المعارضة وثلاث لجان مختارة. كانوا من المشجعين لهذا الخطأ الفادح الذي ارتكبناه هذا القرن. أليس هناك اعتذار مناسب، يجب أ

توفيق رباحي
المسيرات الاحتجاجية التي تشهدها منطقة القبائل عادة في الثاني عشر من كانون الثاني (يناير) كل سنة، اختلفت هذه المرة عن السنوات الماضية. الفرق في 2018 أنها تزامنت مع الإدراج الرسمي لهذا التاريخ في سجل احتفالات الجزائريين، فأصبح هذا اليوم عيداً وطنيا وعطلة رسمية.

رأي القدس
أعلنت الولايات المتحدة أمس إنها تعمل مع فصائل «حليفة» لها لتشكيل «قوة حدودية» جديدة قوامها 30 ألف جندي ستكون مهمتها الانتشار على الحدود السورية مع تركيا شمالا والعراق باتجاه الجنوب الشرقي وعلى طول وادي نهر الفرات.

وسام سعادة
بالمطلق، ليسَ هناك «أحداث» أو «حوادث» صادمة، يميط كتاب الصحافي مايكل وولف «النار والغضب: داخل بيت ترامب الأبيض» اللثام عنها، بقدر ما هناك كمّ من «القيل والقال» يرتسم معه إطارٌ من الترهّل والإهتراء السريعين، لإدارة لم يمض على إستلامها دفّة الرئاسة الأمريكية سنة واحدة.

د. سعيد الشهابي
كادت منطقة الشرق الاوسط تشهد «ربيعا» آخر بعد سبع سنوات على ما حدث في مطلع العام 2011. فقد حدثت اضطرابات واسعة النطاق في بلدان عربية عديدة، لكنها هذه المرة انطلقت لاسباب معيشية بسبب تصاعد الاسعار وتردي الاقتصادات بشكل عام. ومع ان ثورات الربيع العربي انطلقت اساسا بدوافع سياسية ولكن شعلتها كانت ذات بعد معيشي ارتبط بالشهيد التونسي، محمد بوعزيزي، البائع الجوال الذي انتفض لكرامته بعد ان اهانه موظف حكومي.

د. الشفيع خضر سعيد
رغم مشروعية وصواب كل أحاديث الثقافة والمثقفين عن جدلية العلاقة بين الاقتصاد والسياسة، باعتبار أن كلا منهما يعبر عن الآخر، فإن المواطن البسيط يتخطى كل تلك التجريدات والتعميمات المفاهيمية والفلسفية، لينفذ مباشرة إلى الملموس متسائلا حول ما تقدمه له هذه العلاقة من خبز وعلاج وتعليم وكل ما يقيه شر الفاقة والعوز؟! والمواطن السوداني البسيط يدرك، من واقع التجربة التي يعايشها، حيث تتحكم مجموعة بعينها في إدارة السياسة والاقتصاد، أن الفشل في إدارة أي منهما سيتبعه بالضرورة فشل في إدارة الآخر. لقد كت

رأي القدس
يتعرّض العالم منذ تولّي الرئيس الأمريكي دونالد ترامب السلطة لعواصف سياسية شديدة لا تتوقف (وحتى لعواصف مناخية قاسية استهدفت أمريكا نفسها!) ولن تكون تقوّلاته العنصرية الفاضحة ضد السود والأمريكيين اللاتينيين والمسلمين، التي انكشفت أول أمس، آخرها، والواضح أن العالم سيبقى متأهباً لهذه الاندفاعات المخيفة من زعيم أقوى دول العالم إلى أن يخرج من منصبه.

د. فيصل القاسم
آه كم فكرت برفع دعوى قضائية مجلجلة ضد والدي سامحه الله ! آه كم خطرت على بالي ملاحقته وجرجرته في المحاكم والحصول منه على تعويضات لها أول وليس لها آخر. آه كم فكرت بالانتقام منه بشتى الوسائل كما انتقم منا في صغرنا وزرع في نفوسنا قيماً وخصالاً وفضائل بائدة أكل عليها الدهر وشرب وعادات مندثرة لا تناسب العصر الذي نعيش فيه هذه الأيام بأي حال من الأحوال. آه كم جنيتم علينا يا آباءنا الأعزاء! آه كم كنتم مخطئين وبريئين ! آه كم أضعتم من أعماركم ووقتكم وأنتم تحاولون أن تغرسوا فينا الأخلاق الحميدة والقيم الإن

محمد عبد الحكم دياب
تحل هذه الأيام الذكرى المئوية لميلاد الزعيم الراحل جمال عبد الناصر، ومر قرن لم يكن عاديا كباقي القرون؛ تكثفت فيه المتغيرات والتحولات والنقلات، ومعها تعددت الانتصارات والانكسارات والإحباطات.. جاء يوم الميلاد والعالم يشهد اضطرابا وفورانا؛ تجلى في حرب عظمى (1914 ـ ‬1918)؛ غيرت خرائط وألغت دولا وقسمت غيرها، وما أن وضعت الحرب أوزارها حتى كان العالم غير العالم؛ يحاول الخروج إلى حقبة معدلة تخفف من وطأة الظاهرة الاستعمارية، وكان القرنان الثامن عشر والتاسع عشر قد شهدا مظاهر عديدة للعنصرية والاستيطان