اقرأ في عدد اليوم

فادي أبو سعدى
رام الله - «القدس العربي»: قال عيسى قراقع رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين إن المحكمة الإسرائيلية العليا عينت جلسة في الثالث عشر من شهر أيلول/ سبتمبر المقبل للنظر في طلب تسليم جثامين الشهداء الفلسطينيين المحتجزة. وأوضح أن محامي الهيئة تقدموا بالتماس للعليا الإسرائيلية لبحث قضية جثامين الشهداء الفلسطينيين التي تحتجزها سلطات الاحتلال الإسرائيلي كإجراء عقابي، في ثلاجاتها أو في ما تعرف بمقابر الأرقام.

الجزائر - «القدس العربي»: قررت دول الاتحاد الأوروبي منع التأشيرات عن الدول الإفريقية التي لا تتعاون معها بخصوص ترحيل رعاياها الذين دخلوا التراب الأوروبي بطريقة غير شرعية، وهو القرار الذي سيؤدي حتماً إلى تعقيد معادلة الهجرة غير الشرعية، فبعد أن كان هذا النوع من الهجرة يقتصر على الفارين من الجوع والفقر والحروب والنزاعات، سيشمل فئات أخرى، ستضطر إليه، بعد أن أغلقت أمامها أبواب القارة العجوز.

السلاح الكيميائي إلى الواجهة من جديد
كامل صقر
دمشق ـ «القدس العربي» : في تطور سياسي يُنذر بتصعيد ميداني داخل الجغرافيا السورية، رفعت واشنطن من لهجة تهديداتها لدمشق وحذرت من أن الأخيرة قد تلجأ لاستعمال السلاح الكيميائي ضمن المعارك الجارية.

فايزة هنداوي
القاهرة - «القدس العربي» : استعدت مسارح الدولة في مصر لاستقبال الجمهور من ثاني أيام عيد الفطر المبارك في القاهرة والإسكندرية، بـ 12 عرضا مسرحيا، سبق أن لاقت نجاحا جماهيرا كبيرا خلال فترة عرضها في المواسم الأخيرة. حيث عادت مسرحية «ليلة من ألف ليلة»، بطولة النجم يحيى الفخراني، من إخراج محسن حلمي، للمسرح القومي ابتداء من ثاني أيام العيد في تمام التاسعة مساء، بينما تستكمل «قواعد العشق 40»، من إخراج عادل حسان عروضها على مسرح السلام ابتداء أيضا من ثاني أيام العيد في تمام التاسعة مساء ولمدة شهر متوا

د. سعيد الشهابي
الانقلاب الابيض الذي حدث في السعودية هذا الاسبوع سبقته في الاعوام الثلاثة الاخيرة انقلابات عديدة على ثوابت في المنطقة، ساهمت جميعا في تغيير أفقها السياسي، وجعلت من الصعب التنبؤ بما يخبئه مستقبلها. فعندما اعلن عن «تعيين» الامير محمد بن سلمان آل سعود، وليا للعهد في المملكة العربية السعودية، بدلا من ابن عمه، الامير محمد بن نايف، كان ذلك خارجا عن المألوف في نظام الاستخلاف الذي عمل به في المملكة ستين عاما منذ وفاة الملك المؤسس عبد العزيز بن سعود في 1957.

بسام البدارين
الظل يبقى ظلا وأخطر ما فيه تكثيف السلطة بيد أشخاص لا يختلفون من حيث خطأ الحسابات المحتمل او التورط في الهوى الشخصي عن غيرهم ومعهم ميزة استثنائية قوامها أنهم غير مسؤولين امام مجلس وزراء او مجلس نواب أو حتى صحافة او مواطن ويمكنهم ببساطة إعادة البلاد لمناخ الاختباء خلف المؤسسات المرجعية.

محمد كريشان
«قضية عائلية» إذن هي الأزمة بين قطر ودول الخليج العربية الأخرى.. هكذا رأت واشنطن المسألة على لسان المتحدث باسم البيت الأبيض، شون سبايسر حين قال للصحافيين بالحرف الواحد قبل أيام: «نعتقد أن هذه قضية عائلية، وعلى الدول المعنية حل الأزمة بينها. إذا أرادوا منا تسهيل المحادثات بينهم سنفعل، وإلا فإنهم سيحلون الأزمة لوحدهم».

نزار بولحية
إن صدقنا ما كتبه علي الظفيري مذيع قناة الجزيرة القطرية السابق منذ أيام على حسابه الشخصي على تويتر، من أنه استقال من المحطة التلفزيونية التي صارت الهدف العسكري والاستراتيجي الاغلى والأهم للحلف المناهض لقطر «طاعة لله وولاة الأمر حفظهم الله وانحيازا للوطن، والتزاما بسياساته وقوانينه».

د. مدى الفاتح
يكثر هذه الأيام وبعد مرور كل هذه السنوات على الأزمة السورية، الاستخدام المكثف لمفردتي «التسوية» و»الإنهاء» دون كلمة الحل. في اعتقادي أن الأمر هنا ليس من قبيل العبث أو المصادفة أو تنويع المترادفات، فهناك فارق كبير بين الحل الذي يرد الكرامة والحقوق ويأخذ على يد الظالم والمعتدي، ومجرد إنهاء الأزمة، حيث أن هذه «النهاية» قد تأتي عبر قضاء أحد الأطراف، الأقوى غالباً، على الآخر وهذا بالتأكيد لا يمكن أن يكون حلاً.

صادق الطائي
لقد مثلت فكرة (العدل) مفهوما مركزيا في الحراك الفكري منذ بدء الحضارة الإنسانية، بل اعتبرها الباحثون الأساس الذي قامت وستقوم عليه المجتمعات الإنسانية والبنيات الحضارية عبر التاريخ، ومن لزوميات طبيعة مفهوم العدل تداخله مع مفاهيم محاددة له، مثل الحقوق والعقوبات والدولة والحاكمية، والعقد الاجتماعي والفضيلة والرذيلة، والحرية الإنسانية والقضاء والقدر، وغيرها من المفاهيم المشابهة او المتداخلة مع ما ذكرناه.

إحسان الفقيه
هل صحّ قولٌ من الحاكي فنقبَلهُ

محمد زين
عشرون يوما خلتْ مُذ بدأ التحالف اجتياحَ الرَّقة دافعا بقواتِ «قسد» لمهام الأرض ليواجه تنظيم الدولة. عشرون يوما كانت كفيلة لتحويل الرّقّة من مدينة إلى ما يشبه المدن أو ما يشبه بقايا مدينة بائدة كانت هنا، ولما يتأثر التنظيم على ما يبدو من سجال الحرب.

رأي القدس
نشرت مجلة الأعمال الأمريكية الشهيرة «فوربس» مقالا تحت عنوان «الحرب المقبلة بين السعودية وإيران ستجعل من أصحاب حقول النفط الصخري الأمريكية أغنياء جدا». تقوم فكرة المقالة إذن على الترويج للغنى الفاحش الذي سيحصل عليه رجال أعمال أمريكيون عندما تخرج المعارك بالوكالة بين البلدين الإسلاميين الجارين لتصبح حرباً مباشرة في تكرار لسيناريو الحرب العراقية ـ الإيرانية التي اندلعت عام 1980 وانتهت عام 1988 مخلفة قرابة مليون قتيل وتدمير هائل لاقتصاد البلدين.

الياس خوري
العالم العربي مشغول بصراعات الخليج وخفايا مؤامرات القصور، والهرولة إلى الاحتماء بأمريكا وغيرها من الدول سواء أكانت إقليمية او ذات نفوذ إقليمي، وكأن العالم العربي لم تعد له قضية سوى لعبة الكاز والغاز التي تخفي صراعا على السلطة والنفوذ من جهة، وتغييبا كاملا للمآسي التي تجتاح المشرق العربي، من جهة ثانية.

راشد عيسى
بعد غياب طويل أطلّت فيروز على جمهور المستمعين بأغنية جديدة بعنوان «لمين»، كإعلان لألبوم جديد بعنوان «ببالي».