تحقيقات اونلاين

“القدس العربي”-(وكالات):  - يبحث جيورجي عن طريق له بين الآلات القديمة والركام في معمل أنشئ في زمن الاتحاد السوفياتي ليعمل فيه العميان وضعيفو النظر، وبات الآن واقعا بمحاذاة المنطقة التي يتنازع عليها المتمردون الموالون لروسيا مع الجيش الأوكراني. في الثلاثينيات من القرن الماضي، أنشأت السلطات السوفياتية مدينة صناعية كبرى في دونيتسك، لتوفير عمل لمن يعانون من مشكلات في البصر. وكانت المصانع تنتج مواد استهلاكية منها مثلا علب لتعبئة المواد الغذائية. ويقول جيورجي، وهو رجل مطلّق في الرابعة وال

“القدس العربي” – (وكالات):   تفتقر أفغانستان إلى أي منفذ على البحر، لكن هذا لا يمنع عشرات الاطفال من التدرب على ارضية رملية بدائية املا في تمثيل بلدهم في رياضة كرة القدم الشاطئية. في ملعب غازي في كابول حيث كانت حركة طالبان تنفذ عمليات اعدام رهيبة، يناور عشرات الاطفال الذين لم يروا البحر يوما في غالبيتهم، بالكرة ويسجلون الاهداف بحماسة وهم يرتدون بفخر قمصان فريقي ريال مدريد وبرشلونة الاسبانيين. ويقول مدّثر يوسفزاي (14 عاما) المتحمس جدا للعبة “لم اكن اعرف شيئا عن كرة القدم الشاطئية قب

(الأناضول): بعد رحلة دامت أكثر من 150 عامًا، تمكنت عازفة الكمنجة التركية أمينة بستانجي، من إعادة آلة كمنجه خرجت من القصور العثمانية إلى تركيا بعد أن وصل بها المطاف إلى كندا. في حديثها للأناضول تبين أمينة شغفها الكبير بتعلم الموسيقى، منذ الصغر وتعلقها بآلة الكمنجه، وبمعزوفات الموسيقار التركي جميل بيك الطنبوري، الذي ترك أثرًا على الموسيقى الشرقية برمتها. وقالت بستانجي، “بدأت رحلتي مع الموسيقى مبكرة مع البزق ثم مع الغيتار ثم الطنبور وعندها تعرفت على آلة الكمنجه في سن 16 بعد سنتين التحقت بجامع

ميانمار – صفا موتلو: لدى وصولهم إلى بنغلادش هرباً من مجازر جيش ميانمار، يصطدم مسلمو الروهينغا الذين يلجؤون من إقليم “أراكان” غربي ميانمار، بظروف صعبة للغاية. وعلى الرغم من وقوعهم بين مطرقة بطش الجيش الميانماري والمليشيات البوذية المتطرفة، وسندان رحلة الموت المحفوفة بالمخاطر إلى بنغلاديش، فإنهم يصارعون من أجل البقاء. منذ 25 أغسطس/آب المنصرم، والجيش التابع لحكومة ميانمار يرتكب رفقة الميليشيات البوذية، أعمال عنف ضد أقلية الروهينغا، مما أسفر عن مقتل وتشريد عشرات الآلاف، بحسب ناشطين

“الرياض” – (رويترز) :  تحتفل السعودية بمرور 87 عاما على إنشائها ببرنامج كبير يشمل عروضا وحفلات موسيقية منها أوبريت كبير مساء السبت سيشهد السماح للنساء بدخول استاد الملك فهد الدولي في الرياض للمرة الأولى. ويقام أيضا حفل موسيقي بمدينة جدة المطلة على البحر الأحمر يشارك فيه 11 موسيقيا عربيا ويشهد عروض ألعاب نارية وألعابا جوية ورقصات شعبية تقليدية. وقالت سلطانة التي تبلغ من العمر 25 عاما وهي تزين خديها باللونين الأخضر والأبيض لدى دخولها الإستاد مع صديقاتها “هذه أول مرة آتي فيها إلى الاست

(الأناضول): وجود السلاح بكميات كبيرة في دارفور، غربي السودان، أدّى إلى تفشي حالات نهب مسلح، وقتل في إطار الصراعات القبلية، كما ساهم في ظهور الجريمة المُنظمة، الأمر الذي دفع حكومة الخرطوم مؤخراً للاتجاه نحو عملية جمع ذلك السلاح. وظلت دارفور لسنوات طويلة مسرحًا ومأوىً للفصائل المُسلحة العابرة للحدود بأسلحتها الخفيفة والثقيلة، ما شكَّل هاجسًا أرَّق مضجع الحكومة المركزية في الخرطوم. وأصبحت الحركة بين المُدن في دارفور محفوفة بالمخاطر، وصار السلاح والجريمة وسيلة لكسب العيش، مما أدَّى إلى تفاق

(أ ف ب): في وقت تكاد الحرب السورية تودي بكثير من الحرف التقليدية، تبدي صناعة المكانس في الغوطة الشرقية قرب دمشق قدرة على الصمود والازدهار مدفوعة بطلب كبير مع العجز عن استخدام المكانس الكهربائية في ظل الحصار وانقطاع التيار، وإقبال للعمل فيها هربا من البطالة. وتشتهر منطقة الغوطة الشرقية المحاصرة من قبل قوات النظام السوري منذ 2013، بصناعة مكانس القش منذ عقود طويلة. ويقول نذير النداف البالغ من العمر 67 عاما “بدأت هذه المهنة التقليدية في عائلتنا قبل تسعين عاما، عملت بها مع والدي مذ كان عمري عشر سن

بنغلاديش – متسيم بيلا وسافان اللهفردي: كانت أيام الطفل الروهنغي “صدام حسين” مليئة بالحب مع والديه، فكان يدرس بمدرسة إسلامية في ميانمار ولديه العديد من الزملاء ورفقاء اللعب.. لكن فجأة حلت كارثة غيرت كل شيء. يقول صدام (10 أعوام)، للأناضول، إن والده قتل برصاص الجيش الميانماري. وأضاف: “عندما قتل والدي بالرصاص على يد الجيش، فررت بعد ذلك مع والدتي، ولكنني فقدتها على الحدود”. وعبر صدام الحدود مع غيره من مسلمي الروهينغا الذين فروا إلى بنغلاديش المجاورة ليكون واحداً من 421 ألف شخص عبروا من

النجف: في كل عام يأتي محمد الغريفي من البحرين إلى العراق، لزيارة مدينة النجف المقدسّة عند المسلمين الشيعة، ولا يخرج منها إلا ومعه خاتم جديد، على غرار كثيرين من الزوار الذين يحبون أن يختتموا زيارتهم بشراء خواتم ينسب البعض لأحجارها الكريمة قدرات خارقة. ويشير الغريفي الذي لا ينقطع عن زيارة النجف منذ أعوام، إلى خاتمين في يده اليمنى وثالث في يده اليسرى، ويقول إنها جزء يسير فقط مما جمع في زياراته السابقة. ويضيف الرجل الستيني الذي يرتدي دشداشة تقليدية بيضاء ويضع عقالاً عربياً أن الخواتم هذه كلّفت

(الأناضول): لا تتوقف أزمات اليمنيين في ظل حرب مستمرة منذ عام 2015، فمنذ أيام استيقظ سكان المحافظات الخاضعة لسيطرة مسلحي جماعة “أنصار الله” (الحوثي) والرئيس السابق، علي عبد الله صالح (1978-2012)، على أزمة جديدة، حيث ارتفعت أسعار غاز الطهي بشكل قياسي. ويُحكِم مسلحو تحالف الحوثي وصالح سيطرتهم على العاصمة صنعاء، ومحافظات الحُديدة والمحويت وريمة وحجة وأجزاء من تعز (غرب)، وإب وذمار وأجزاء من البيضاء (وسط)، إضافة إلى صعدة وعمران (شمال). في تلك المحافظات، ومنذ أيام، بدأت محطات تعبئة الغاز ببيع الأسطوان

نينوى - سرهاد شاكر: عادت قرية “خزنة تبه” شمالي العراق، حيث تعيش غالبية من الشبك الشيعة، إلى واجهة الأحداث، بعدما حظيت بالاهتمام نفسه، منتصف أغسطس/ آب 2009، حين تم تفجير شاحنة مفخخة أسفرت عن مقتل وجرح نحو 200 شخص وتدمير عشرات المنازل. “خزنة تبه”، التابعة لناحية برطلة (30 كلم شرق مدينة الموصل مركز محافظة نينوى) استقطبت الأضواء مجدداً، إثر افتتاح مدرسة (حكومية) للمرحلة الابتدائية، الخميس الماضي، تحمل اسم “الإمام الخميني”، وبنيت على نفقة مؤسسة إيرانية خيرية. وقوبل اسم المدرسة برفض و

(الأناضول): من رحم أزمة النفايات، التي تعصف بلبنان منذ عامين، ولدت جمعية بيئية بمبادرة نساء أعلن التمرّد على الأزمة، وقرّرن تحويل النفايات إلى لوحات تزّين المنازل. ففي بلدة كفررمان بقضاء النبطية جنوب لبنان، على بعد نحو 72 كلم من العاصمة بيروت، قررت مجموعة من النساء أخذ زمام المبادرة في مواجهة الأزمة، وأسّسن جمعية “تِير نت” أي “الأرض الصافية”، هدفها تعميم ثقافة فرز النفايات من المصدر. ** من “سوا بنفرز″ إلى “الأرض الصافية” عشرات السيدات المتطوّعات والمنتميات إلى الجمعية،

إسطنبول- طارق أوغزولو: من بين أكثر المفاهيم التي نوقشت في المجال الأكاديمي للعلاقات الدولية هي “القوة الناعمة”. وفق جوزيف ناي، الباحث الأمريكي البارز الذي صاغ هذا المفهوم في سياق ممارسات السياسة الخارجية الأمريكية، فإن “القوة الناعمة” هي قدرة الدول على الحصول على ما تريده من خلال قوة الجذب والإقناع، بدلا من قوة الإكراه أو الزجر. من الناحية النظرية، عندما يود طرف أن يكون له نفوذ على طرف آخر، ينبغي أن يكون الطرف الأول له تأثير على تفضيلات وسلوكيات الطرف الأخير. ويمكن أن تكون الأدوا

“القدس العربي”:  انتقد مشاركون في جلسة حقوقية جرى تنظيمها على هامش اجتماعات مجلس حقوق الإنسان الدولي في دورته السادسة والثلاثين المنعقدة في جنيف الأربعاء، تصاعد انتهاكات حقوق الإنسان في دول الخليج خاصة المملكة العربية السعودية والإمارات العربية. وأبرز هؤلاء في مداخلاتهم خلال الجلسة التي نظمتها منظمة “سكاي لاين الدولية” ومنظمة أفدي الدولية، الانتهاكات التي تتعرض لها النساء في السعودية، وانتهاكات العمالة الأجنبية في الإمارات، إلى جانب انتهاكات حرية الرأي والتعبير في الدولتي

الدوحة ـ “القدس العربي” – إسماعيل طلاي: خلص تقدير موقف لمركز الجزيرة للدراسات، بعنوان “تأثيرات أزمة الخليج على التوازنات الإقليمية” إلى أن بقاء هذه الأزمة على حالها الراهن دون حل من شأنه أن يوجد نظام في العلاقات آخذ في ترك بصمته على الإقليم برمته. ولفت إلى أنه من المبالغة – على الأقل في هذه المرحلة – وصف المتغيرات في العلاقات بين دول الخليج والقوى الإقليمية والدولية بالمحاور الجديدة، غير أن ثمة علاقات ثنائية بين بعض الدول أصبحت بفعل الأزمة أكثر وثوقًا وأخرى تراجعت وانتقلت