ي-ايران

الحرس الثوري يصف تصريحات بومبيو بإعلان حرب
أنقرة ـ رويترز: رغم كل التصريحات العنيفة التي ردت بها إيران على التهديدات الأمريكية الجديدة بفرض عقوبات أشد عليها، يعتقد بعض المسؤولين البارزين في طهران أن باب الدبلوماسية يجب أن يظل مفتوحا.

واشنطن: قال وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، إنه سيلتقي نظيره التركي، مولود جاويش أوغلو، لمناقشة الملف السوري وعدد من المواضيع الأخرى. جاء ذلك خلال جلسة استماع لـ”بومبيو” أمام لجنة الخارجية بمجلس النواب الأمريكي، خصصت لمناقشة الميزانية السنوية لوزارة الخارجية بالبلاد. وردا عن سؤال لأحد النواب عن موقف الولايات المتحدة من الخلاف بين تركيا واليونان‎بشأن قبرص، اكتفى بومبيو بالقول: “سألتقي جاويش أوغلو، الأسبوع المقبل، لمناقشة الملف السوري وعددا من المواضيع الأخرى”. ولم يوضح

طهران: اعتبرت الدعوة التي اطلقتها روسيا مؤخرا بضرورة خروج القوات الاجنبية من سوريا بمثابة منعطف محتمل في تحالفها مع ايران رغم ان المحللين يقولون ان الشراكة بين البلدين لا يزال أمامها طريق طويل. الجمعة صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عقب اجتماع مع نظيره السوري بشار الاسد في سوتشي أنه “مع بداية المرحلة الاكثر نشاطا من العملية السياسية، ستنسحب القوات الاجنبية المسلحة من الاراضي السورية”. ولاحقا أكد مبعوث بوتين الى سوريا الكسندر لافرينتييف أن هذا الانسحاب يشمل ايران. وحتى الان نسق البل

لندن: رفض رئيس أركان الجيش الإيراني الميجر جنرال محمد باقري الأربعاء، مطالب الولايات المتحدة من طهران بتحجيم نفوذها في المنطقة وقال إن بلاده لن تطلب إذناً من أي دولة لتطوير قدراتها الدفاعية. ونسبت وكالة الجمهورية الإسلامية للأنباء إلى باقري قوله “بفضل الله القوات المسلحة الإيرانية الآن أكثر استعداداً من أي وقت مضى ولن تنتظر إذناً أو موافقة من أي قوة لتطوير قدراتها الدفاعية”. (رويترز)

باريس: قال وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لو دريان الأربعاء، إنه يختلف مع قرار الولايات المتحدة الانسحاب من الاتفاق النووي مع إيران وحذر من أن أسلوبها القائم على تشديد العقوبات على طهران سيعزز المتشددين في الجمهورية الإسلامية. وقال لو دريان لراديو فرانس إنتر “نختلف مع الأسلوب لأن هذه المجموعة من العقوبات التي ستُفرض على إيران لن تتيح مجالاً للحوار بل على النقيض ستعزز المتشددين وستضعف الرئيس (حسن) روحاني. هذا الموقف قد يعرض المنطقة لمزيد من الخطر”. (رويترز)

واشنطن: تتزايد التكهنات جول احتمالات استعداد الولايات المتحدة للدفع من أجل تغيير النظام في طهران، في الوقت الذي يحض فيه مسؤولون أمريكيون ومن بينهم وزير الخارجية الإيرانيين على “الاختيار بأنفسهم” للحكومة التي يريدونها. وقال وزير الخارجية مايك بومبيو إن على “الشعب الإيراني اختيار نوع القيادة التي يريدها بنفسه”، وذلك بعد يوم على تحديده إجراءات قاسية مخصصة لمواجهة طهران ومن بينها ما وصفه بانه “أقوى عقوبات في التاريخ” ضد الجمهورية الإسلامية. وقام بومبيو بتعليقات مشابهة في ال

الكرملين يطالب طهران بتقييم شروط بومبيو
محمد المذحجي
لندن ـ «القدس العربي»: طالب المتحدث باسم الرئيس الروسي، دميتري بيسكوف، الجمهورية الإسلامية الإيرانية بإعطاء تقييمها لاستراتيجية الولايات المتحدة والمطالب الإثني عشر التي أعلنها وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو.

 واشنطن: أعلنت وزارة الخزانة الأمريكية، اليوم الثلاثاء، فرض عقوبات جديدة على خمسة إيرانيين قالت إن لهم صلة بأنشطة الحرس الثوري الإيراني. وقالت الوزارة في بيان على موقعها، إن العقوبات تستهدف الإيرانيين محمود باغري كاظماباد، ومحمد أغا جعفري، وجواد بوربار شيرامين، ومحمد سيد علي طهراني، ومهدي آزاربيشه. وأضافت أن “المستهدفين لهم صلة بأنشطة الحرس الثوري الإيراني، وببرامج الصواريخ الإيرانية الباليستية”. وأوضحت أن أنشطتهم مكنت الحوثيين من استهداف مدن سعودية ومنشآت نفطية، كما عرقلت جهود

طهران: أكد النائب الاول للرئيس الإيراني الثلاثاء ان الولايات المتحدة ستدرك يوما ما ان التهديدات ليست اللهجة الملائمة للتعامل مع بلاده، وذلك ردا على تهديد وزير الخارجية الامريكي مايك بومبيو طهران بعقوبات شديدة جدا. وهددت واشنطن الاثنين بفرض عقوبات على إيران “هي الأقوى في التاريخ” مطالبة اياها بالرضوخ لـ12 شرطا مشددا بهدف التوصل الى “اتفاق جديد” حول برنامجها النووي. وكتب ايشاغ جاهانغيري النائب الأول للرئيس الإيراني على “تويتر” ان “وزير خارجية ترامب متأخر 40 عاما. الشعب ال

لندن-”القدس العربي”: قالت الكاتبة كاترينا مانسون في مقال لها بصحيفة “فايننشال تايمز″ تحت عنوان “لائحة التمنيات الامريكية حول إيران تفتقر دعم الحلفاء “. وقالت “أعلن وزير الخارجيّة الأمريكي مايك بومبيو عن لائحة تضمّ 12 طلبًا من إيران أكّد أنّها ضروريّة وأساسيّة، إلا أنّ عددًا من المراقبين لا يرونها كذلك”. وتضيف الكاتبة ” ففي أوّل خطاب رسمي لـبومبيو، أعلن عن الخطّة “ب” لمواجهة إيران، ووصفها بأنّها خارطة طريق دبلوماسية، تضمّ عقوبات ستُفرض على طهران وستكون الأقوى

العراق: ضربت هزتان أرضيتان، الثلاثاء، منطقة الشريط الحدودي بين العراق وإيران، وفق ما أعلنت هيئة الأنواء الجوية والرصد الزلزالي (مؤسسة حكومية). وقالت الهيئة في بيان، إن “مراصدنا الزلزالية سجلت، فجر اليوم، حدوث هزتين أرضيتين ارتداديتين في حدود منطقة كرمنشاه الإيرانية مع حدودنا في محافظة السليمانية”. وبيّنت أن “الهزتين وقعتا على بعد 21 كم من جنوب شرق دربندخان بالسليمانية، وقوة إحداهما بلغت 4.5 درجات والثانية 3.5 على مقياس ريختر”. وأفادت الهيئة، أن الهزتين لم تخلفان أية خسائر بشرية أو

بيروت: قال قائد كبير في الحرس الثوري الإيراني الثلاثاء إن الشعب “سيوجه لكمة قوية إلى فم” وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، وذلك ردا على خطة أمريكية جديدة للضغط على إيران. وطالب بومبيو إيران الاثنين بإجراء تغييرات واسعة ستجبرها بشكل فعلي على تقليص نفوذها العسكري والسياسي الذي امتد في الآونة الأخيرة عبر الشرق الأوسط بحيث لا يتجاوز شواطئ البحر المتوسط. ونسبت وكالة أنباء العمال عن إسماعيل كوثري نائب قائد قاعدة ثار الله في طهران قوله “شعب إيران سيقف صفا واحدا في وجه ذلك وسيوجه لكمة قو

واشنطن: يلقي الخلاف مع الولايات المتحدة حول سياستها تجاه إيران بظلاله على زيارة وزير الخارجية الألماني هايكو ماس لواشنطن الثلاثاء. وكان وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو صرح الاثنين بأن “الرهان” على أن الاتفاق النووي مع إيران سيساعد في استقرار المنطقة كان رهانا “سيئا بالنسبة لأمريكا وأوروبا والشرق الأوسط، وفي الواقع للعالم بأسره”، وهدد الوزير الأمريكي بفرض بلاده “ضغوطا مالية غير مسبوقة” على طهران، وذلك بعد انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي مع إيران. وفي المقاب

دبي : قال أنور قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية بدولة الإمارات اليوم الاثنين إن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو يسلك الطريق الصحيح تجاه إيران. وقال قرقاش على حسابه الرسمي علي “تويتر” بعد عدة ساعات من إلقاء بومبيو تصريحات بشأن إيران إن ” توحد الجهود هو الطريق الصحيح لتدرك طهران عبثية تغولها وتمددها”.(رويترز). مقاربة مايك بومبيو وزير الخارجية الامريكي الْيَوْمَ حول السياسة الإيرانية دقيقة، والإستراتيجية الصارمة التي أعلنها نتيجة طبيعية للسلوك الإيراني عبر السنوات، توحد الجه

أنقرة: قال مسؤول إيراني كبير لرويترز اليوم الاثنين إن تصريحات وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو بشأن إيران تثبت أن الولايات المتحدة تسعى لتغيير النظام في الجمهورية الإسلامية. وأضاف المسؤول في رد على تصريحات بومبيو “أمريكا تريد الضغط على إيران للإذعان وقبول مطالبها غير المشروعة. تصريحاته تثبت أن أمريكا تسعى بالتأكيد لتغيير النظام في إيران”. وكان بومبيو قد قال في تصريحاته إن الولايات المتحدة ستفرض “أقوى عقوبات في التاريخ” ضد القيادة الإيرانية.(رويترز).