حماس تحمل إسرائيل مسؤولية إغتيال عرفات وتطالب بوقف المفاوضات

Nov 07, 2013
الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات
الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات

غزة- الأناضول: اتهمت حركة حماس التي تحكم قطاع غزة، إسرائيل بالمسؤولية عن “اغتيال” الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات، داعية السلطة الفلسطينية في الضفة الغربية إلى وقف المفاوضات معها، وذلك عقب نشر تقرير سويسري يرجح أن تكون وفاة عرفات نتيجة تسممه بالبولونيوم.

وقال المتحدث باسم الحركة سامي أبو زهري، لوكالة الأناضول، إن “نتائج تحليل عينات الرئيس الراحل ياسر عرفات التي كشف عنها الفريق السويسري، تؤكد تعرضه لعملية اغتيال، وأن وفاته ليست طبيعية”.

وأضاف أن حركته تتهم إسرائيل بالمسؤولية عن “اغتيال” عرفات، وتطالب سلطة رام الله (التي يتزعمها الرئيس محمود عباس) إلى إعلان وقف المفاوضات فورًا في ظل هذه “النتائج الخطيرة، والقيام بالتحقيقات اللازمة لكشف ذيول الجريمة”.

واستأنف الجانبان، الفلسطيني والإسرائيلي، أواخر يوليو/ تموز الماضي، مفاوضات السلام، برعاية أمريكية في واشنطن، بعد انقطاع دام ثلاثة أعوام؛ جراء تمسك الحكومة الإسرائيلية بالاستيطان.

وكشف تقرير لخبراء من معهد (لوزان السويسري) للتحاليل الإشعاعية، ونشرته قناة الجزيرة الأربعاء، وجود بولونيوم مشع في رفات الرئيس عرفات، وسط تقديرات تقول إنه مات مقتولًا بهذه المادة المسممة.

 وتسلمت لجنة تحقيق فلسطينية، أول أمس الثلاثاء، تقرير المعهد السويسري بشأن فحص رفات عرفات.

وقالت اللجنة، في بيان لها، إن “لجنة التحقيق الفلسطينية في قضية استشهاد الرئيس الراحل ياسر عرفات، برئاسة اللواء توفيق الطيراوي، وبحضور رئيس اللجنة الطبية في لجنة التحقيق د. عبد الله البشير تسلمت في العاصمة السويسرية جنيف (الثلاثاء) تقرير معهد لوزان السويسري حول التحاليل التي أجراها المعهد على العينات المأخوذة من رفات الشهيد في 27/11/2012″.

وكانت اللجنة قد تسلمت تقرير المركز الروسي للطب الجنائي، الذي أعدّه بطلب رسمي فلسطيني في رام الله، في الثاني من الشهر الجاري.

وقالت اللجنة إن الخبراء والاختصاصيين يعكفون على دراسة التقارير من الطرفين لاستخلاص النتائج وإعلام الشعب الفلسطيني بها، حال الانتهاء من دراستها ومعرفة مضمونها العلمي، بحسب البيان الذي نقلته وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية (وفا).

وكانت الفرق المختصة الروسية والسويسرية، بالإضافة إلى اللجنة القضائية الفرنسية قد عملت تحت إشراف ومسؤولية الطب الجنائي الفلسطيني قانونياً، وبمسؤولية النيابة العامة الفلسطينية، لأخذ العينات اللازمة من جثمان عرفات وإجراء التحاليل المطلوبة، بناء على التفاهمات الرسمية مع الجهتين بهذا الخصوص.

وكانت قناة (الجزيرة) القطرية قد كشفت مؤخرا، خلال تحقيق لها، عن وجود مادة البولونيوم المشع في ملابس عرفات، مما دفع الجانب الفلسطيني إلى الموافقة على إعادة فتح ضريح عرفات وأخذ عينات من رفاته وفحصها بإشراف طبي فلسطيني.

وكان الطيراوي قد قال، في وقت سابق، إن الجانب الفلسطيني يملك قرائن وشبهات باغتيال إسرائيل للرئيس عرفات.

وتوفي عرفات في 11 نوفمبر/ تشرين الثاني 2004 بعد حصاره من قبل الجيش الاسرائيلي في مقر المقاطعة برام الله لعدة أشهر.

- -

3 تعليقات

  1. لرحمه علي كل ابناً فلسطين…وغير فلسطين ………ونحن لا نشك في وطنيه هذا الزعيم وهذا القاًد طوال هذه السنوات …..ولكن لا ولن نستطيع ان نسميه بطل وفاشل في نفس الوقت ……..لماذا ……قاًد وزعيم منظمه (التحرير ) …نعم ……….وفاشل. لانه لم يحقق شيً من مطالب ومن وضع هذا الشعب المنكوب …حيث مخيمات النزوح موجوده ……..وتحرير وانتصار فقط بالكلام وليس الفعلي …..وهذه هي الحقيقه المره ……كما هي تنطبق علي علي القياده الحاليه بيع وطنيات وتوزيع فلوس ………ورواتب باستمرار لشراً الهدوً الشعبي …..وهذا هو الحاصل اليوم للأسف ……………واذا كان بالفعل تم قتله فهناك هده احتمالات ……1…خلاف شخصي وعاًلي ……..(كيف تم تزويجه …حيث كان متزوج القضيه اسمياً )…حيث تم انحرافه عملياً عن ما كان يقول ….2…طمع بعض الاشخاص علي الكرسي او الحكم …….3….الاستعمار …..وهذا استبعده لماذا لانه وجوده لم يشكل خطر علي امن العدو حيث كان متفاوض جيد. كما دخل الضفه الغربيه كبقيه القياديين الحاليين. بتصريح من الكيان الصهيوني …..وهذا لاشك به …….4….لم ينتج شيً وعفي عليه الزمن ….وبهذا لا داعي للتعصب لشخصيه معينه لم تنجح. في تحقيق مطالب هذا الشعب ……..الرحمه له ….ولكل انسان اجابياته وسلبياته …..والمهم ان نحقق الهدف الذي وجدنا من اجله …..والفشل ليس جريمه ….الجريمه هو عدم الاعتراف بها والاستمرار علي نمطها …..النشاشيبي نتيجه العمل هي التي تحكم علي سلوك الانسان …..وما دون ذلك عبث …….اللفات مات فلنتعلم من الماضي لنبني الحاضر المر الي مستقبل مزدهر ………AL NASHASHIBI

  2. …….الكل يعرف ان عرفات رحمه الله قتل بدون تحريات و تحليل. لكن السؤال الذي يجب طرحه و الاجابة عليه هو… من تورط في المساعدة لتناول عرفات السم؟
    qui sont ces complices? forcement c’est dans l’entourage de ARAFAT!?

  3. ان كان ذبح شعب باكملة لم يؤدى لقطع المفاوضات فورا مع اسرائيل هل يعقل ان تتوقف المفاوضات (لذبح فرد واحد ) عرف مسبقا ان اسرائيل ذبحتة وكانت الموافقة على المفاوضات ارضاءا لكيرى بو الضمانات (الشعب الفلسطينى ) يذبح كل يوم وعلى الرغم من ذلك توقف الرد على اسرائيل تماما لاكثر من سنوات واختيرت المفاوضات السلمية لسترداد الحقوق الضائعة بدلا من الوسائل الاخرى وكان وضع اللاحرب واللاسلم لتحرير فلسطين واقامة الدولة الفلسطينية الموعودة (وكيف تقطع المفاوضات ) وقد زف كيرى نبأ المساعدات الاقتصادية للشعب الفلسطينى على فترات زمنية طويلة ممايعنى اطعم الفم تستحى العين وترضى بالمقدر والمكتوب ولاشك ان كيرى قصد من لعبة المساعدات تشتيت وتلهية الداخل عن القضايا المصيرية وان كانت تسميم قمة الهرم السياسى وذبحة والتخلص منة ودفنة انها امريكا تعرف متى تضرب ضربتها (لتصبح نداءات الانتقام منها ومحاسبتها مضيعة وقت ) وحديث يمكن الجدال الخصام فية اذن الدعوة لوقف المفاوضات مع اسرائيل ستصطدم كالعادة بالدعوة الامريكية للجلوس حول الطاولات والتفاوض واغلب الظن ان رأى امريكا واقتراحها سيلغى القبول لانها قدمت المساعدات الاقتصادية – المحدودة – مسبقا والشاطر يرمى صنارتة – الطعم – ليبلعة الاخرون وكم تلاعبت امريكا واسرائيل بقضايا الاقتصاد وغلبوا وكانت طاولة المفاوضات مرارا وتكرارا رغم كثرة القرص والفرص واللسع والدغ الاان مصيدة معاشات اخر الشهر ومصروف البيت ومستلزماتة هى الطعم الافضل لاصطياد الفريسة بكل سهولة ويسر وما اسهلة من طعم كانت الغلبة على لاءات القبول بالمفاوضات والعودة اليها لكنة الاقتصاد وتعرف امريكا واسرائيل خباياة وخفاياة وعلية يتلاعبون والا لامصروف اخر الشهر وهكذا تتكرر لعبة الاقتصاد لكسر اللاءات والممانعة والاعتراض والاحتجاج0

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left