سيرينا وليامز تسحق انستاسيا سيفاستوفا وتبلغ النهائي وتلاقي اليابانية أوساكا

بطولة أمريكا المفتوحة للتنس

Sep 08, 2018

نيويورك – رويترز: سحقت سيرينا وليامز منافستها انستاسيا سيفاستوفا 6-3 و6-صفر لتصعد إلى نهائي بطولة امريكا المفتوحة للتنس وتصبح على بعد فوز واحد من معادلة الرقم القياسي لعدد الألقاب في البطولات الأربع الكبرى البالغ 24 لقبا، وتواصل عودتها المذهلة على أعلى مستوى بعدما كادت تموت خلال ولادة طفلتها العام الماضي.
وخرجت سيرينا من استاد «آرثر آش» وهي تنتظر الفائزة من المواجهة الأخرى في الدور قبل النهائي. لكن المباراة الثانية انتهت سريعا، إذ تغلبت اليابانية ناومي اوساكا على الامريكية ماديسون كيز وصيفة البطلة في العام الماضي بنتيجة 6-2 و6-4. وبسؤالها عن لو كانت لديها رسالة إلى سيرينا، ابتسمت اوساكا التي انتصرت في المواجهة الوحيدة بينهما وقالت: «أحبك يا سيرينا». وبعد سبعة أشهر ومشاركتها في سبع بطولات منذ عودتها للتنس بعدما وضعت طفلتها الأولى، وصلت سيرينا إلى قمة مستواها واحتاجت إلى 66 دقيقة فقط للانتصار على اللاعبة اللاتفية المصنفة 19 لتصل إلى النهائي للمرة 31 في البطولات الأربع الكبرى. وسيمنح الفوز اليوم اللاعبة الامريكية البالغ عمرها 36 عاما لقبها السابع في امريكا المفتوحة لتتفوق على كريس ايفريت في عدد الألقاب في عصر الاحتراف. وقالت سيرينا التي غابت عن البطولة العام الماضي بسبب الولادة: «هذا أمر مذهل. لم أكن أتوقع ذلك على الإطلاق. كنت مفعمة بالمشاعر لأن في العام الماضي كنت أقاتل من أجل حياتي في المستشفى. كنت في طريقي للخضوع للجراحة الثالثة. وكانت أمامي جراحة واحدة أخرى. المرور بكل ذلك من سرير في مستشفى وعدم القدرة على التحرك أو السير أو فعل أي شيء فأنا الآن بعد عام واحد سألعب في النهائي. وهو الثاني على التوالي». وأضافت: «مثلما قلت فهذه هي البداية. لم أصل إلى قمة مستواي بعد. ما زلت أتسلق لبلوغ القمة». وهذا هو النهائي الثاني على التوالي في إحدى البطولات الأربع الكبرى الذي ستخوضه سيرينا التي كانت قريبة للغاية من معادلة رقم مارغريت كورت القياسي بالحصول على 24 لقبا قبل أن تخسر في ويمبلدون أمام انجليك كيربر. وبلغت سيفاستوفا الدور قبل النهائي في إحدى البطولات الأربع الكبرى لأول مرة، ودخلت المباراة وهي منتشية بالفوز في الدور الرابع على ايلينا سيفتولينا المصنفة السابعة، والانتصار الكبير في دور الثمانية على ستيفنز حاملة اللقبa. وزادت هذه الثقة عندما كسرت اللاعبة البالغ عمرها 29 عاما إرسال سيرينا في بداية المباراة ثم حافظت على شوط إرسالها لتتقدم 2-صفر ليخيم الصمت على أستاد «آرثر آش». لكن سيرينا التي خسرت مجموعة واحدة في طريقها إلى الدور قبل النهائي استعادت رباطة جأشها بتقدمها إلى الشباك وضرباتها الناجحة من الخط الخلفي لتترك منافستها تشعر بالصدمة، إذ فازت اللاعبة الامريكية في 12 من آخر 13 شوطا. وقالت سيرينا: «أعلم كيف أتقدم عند الشباك. أفعل ذلك في المعتاد لمصافحة منافستي فقط». وأضافت: «لكنني كنت أعلم أنني أواجه لاعبة جيدة ولو أردت الحصول على فرصة للفوز فيجب التقدم عند الشباك». ورغم الأداء المسيطر الذي قدمته أشارت سيرينا إلى أنها تلعب بنسبة من 50 إلى 60 في المئة من مستواها الحقيقي ثم وجهت تحذيرا إلى جميع منافساتها. وأوضحت سيرينا: «ما زلت أخطط لفعل الكثير. أشعر أن مستواي يمكن أن يصبح أكثر نضجا». وتابعت: «رغم أنني لست صغيرة السن فما زلت أملك مستقبلا مشرقا للغاية».
أعلنت ناومي اوساكا عن وصولها إلى القمة في بطولة امريكا المفتوحة للتنس بالفوز على ماديسون كيز وصيفة البطلة في العام الماضي بنتيجة 6-2 و6-4 لتظهر لأول مرة في نهائي إحدى البطولات الأربع الكبرى. وتواجه اللاعبة اليابانية البالغ عمرها 20 عاما منافستها سيرينا وليامز اليوم.
وبذلت اوساكا التي أصبحت أول لاعبة يابانية تبلغ نهائي إحدى البطولات الأربع الكبرى، مجهودا أكبر مما توحيه النتيجة لعبور كيز المصنفة 14 والتي دفعت ثمن افتقارها للمسة الحاسمة. وحصلت اللاعبة الامريكية على 13 فرصة لكسر الإرسال لكن اوساكا أنقذتها كلها وكانت أكثر فاعلية بعدما نجحت في استغلال ثلاث من أربع فرص لكسر الإرسال. وقالت أوساكا: «أعلم أن هذا سيبدو سيئا للغاية لكنني كنت أفكر أنني أريد مواجهة سيرينا. أحبك يا سيرينا. أحبكم جميعا». ونالت اوساكا اللقب الأول في مسيرتها هذا العام في بطولة «انديان ويلز» لكن لم يسبق لها الفوز على كيز في ثلاث مواجهات سابقة، وخسرت أمام اللاعبة الامريكية في «فلاشينغ ميدوز» في 2016. وقالت أوساكا: «الأمر ما زال غريبا لأن لم يسبق لي الفوز على ماديسون. إنها لاعبة رائعة… اعتقد أنني كنت ارتجف بشكل واضح وأشياء أخرى بسبب التوتر». وظهر التوتر عندما تأخرت اللاعبة اليابانية 40-صفر في شوط إرسالها الثاني، لكنها حافظت على هدوئها لتدرك التعادل وأنقذت فرصة أخرى لكسر الإرسال قبل أن تتعادل 2-2. وتحول الأمر في الشوط التالي. وحصلت أوساكا على فرصتين لكسر الإرسال، ورغم أن كيز أنقذت واحدة منهما ارتكبت خطأ سهلا لتتقدم اللاعبة اليابانية 3-2. وأنقذت أوساكا فرصتين لكسر الإرسال في شوط إرسالها التالي ثم حان وقت تعثر كيز. وارتكبت اللاعبة الامريكية ثلاثة أخطاء سهلة لتخسر إرسالها من دون الفوز بنقطة. ووجدت أوساكا نفسها في شوط إرسال للفوز بالمجموعة التي حسمتها في 37 دقيقة. وقالت كيز: «شعرت أنني لو استطعت كسر الإرسال سيمكنني العودة في المباراة. في كل مرة حصلت على فرصة لكسر الإرسال قدمت أوساكا ضربة إرسال ساحقة أو ضربة ناجحة أو ما يشبه ذلك. أواصل القتال… ثم تأتي هي بمثل هذه الضربات. الأمر كان صعبا… كنت أفكر حسنا ستستسلم لكنها لم تفعل ذلك. لذا كل الإشادة تذهب إليها». ودخلت كيز المجموعة الثانية بعزيمة أكبر لكنها فرطت في إرسالها في أول شوط عندما ارتكبت الخطأ السهل رقم 21 في المباراة. وحسمت أوساكا الفوز في ساعة واحدة و26 دقيقة بإرسال قوي إذ ارتدت الكرة من مضرب كيز إلى المدرجات وسط ابتسامة اللاعبة اليابانية.

سيرينا وليامز تسحق انستاسيا سيفاستوفا وتبلغ النهائي وتلاقي اليابانية أوساكا
بطولة أمريكا المفتوحة للتنس
- -

بدون تعليقات

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left