فنانة تونسية تُقاضي مخرجة مغمورة بسبب “فيلم إباحي”- (فيديو)

Sep 10, 2018

تونس – “القدس العربي”: قررت فنانة تونسية معروفة مقاضاة مخرجة مغمورة بعدما استخدمت صورتها في الترويج لفيلم إباحي، مشيرة إلى أنها تعرضت لخديعة أساءت إلى سمعتها.

وأكدت الفنانة مريم بن مامي أنها خلال وجودها مع ابنتها على متن قارب مقابل سواحل جزيرة قرقنة (جنوب شرق)، طلب منها مجموعة من الشباب (بينهم مخرجة غير معروفة) أن تشاركهم في فيلم “وثائقي” للترويج للجزيرة، فوافقت على ذلك وقانت بتصوير مقطع قصير على متن القارب.

لكن بن مامي أكد أنها تلقت بعد أيام اتصالا من وحداث أمنية في مدينة صفاقس، لإخبارها أنه تم العثور على صورتها في فيلم إباحي. وقالت إنها اطلعت على مقطع دعائي للفيلم يُظهر رجلا وامرأة تشبهها في وضع “مخل”، قبل أن يتم إرفاق صورتها في النهاية مع عبارة “قريبا”، مشيرة إلى أن قوات الأمن تدخلت بسرعة قبل بث الفيلم على شبكة الإنترنت، وتم تلافي “تشويه سمعتها” من قبل معدي الفيلم.

وفيما أكد زوج مخرجة الفيلم، أنه يحتوي مشاهد جريئة، لكنه نفى أن يكون فيلما إباحيا، مشيرا إلى أن زوجته ما زالت هاوية وتسعى للتعريف بنفسها وقد تكون ارتكبت تصرفا متهورا.

كما اعتذر من الفنانة مريم بن مامي، وطلب منها أن تسحب قضيتها ضد زوجته التي قال إنه تم إيقافها منذ أيام من قبل قوات الأمن، مضيفا أنه “يجب مراعاة حسن نيتها وأنها تفتقر للخبرة ولم تقصد الإساءة لأيّ شخص”. وطالب بن مامي ألا تساهم في “القضاء على مستقبل شابة أخطأت وهي في حالة نفسية صعبة” .


- -

1 COMMENT

  1. أول ما يجب أن يطلع عليه المخرج هاويا كان أو محترفا هو مجلة أخلاقيات المهنة أو الفن، فلكل مجال أخلاقياته وأدبياته التي يجب الالتزام بها حتى ولو لم تحددها القوانين، لأن الأخلاق هي الاساس في أي نشاط إنساني، والقانون للفصل في التجاوزات والخلافات وغيرها .. فمن غير المعقول ألا تعرف مخرجة خطر ما قامت به في حق إنسانة بريئة وتعاونت معها بحسن نية، ثم تجد نفسها محل شبهة خطيرة ….

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left