وزير إسباني يطالب بعودة سفن بلاده إلى المغرب قبل تنفيذ اتفاقية الصيد البحري

[1]

الرباط – القدس العربي: دعا وزير إسباني إلى إيجاد «حلول» و «صيغ» تتيح عودة السفن الإسبانية للسواحل المغربية، وذلك قبل 1 كانون الثاني/ يناير 2019، بدخول اتفاقية الصيد البحري بين المغرب والاتحاد الأوروبي حيز التنفيذ.
وقال لويس بلاناس، وزير الزراعة والثروة السمكية والغذائية الإسباني، في لقاء مع كارمينو فيلا مفوض الثروة السمكية بالاتحاد الأوروبي، إن مصالح بلاده على المحك، كما دعا أعضاء البرلمان الأوروبي إلى تقديم إشارات إيجابية لمستقبل العلاقات المتميزة التي تجمع الرباط وبروكسيل، وقال إن القضية تحمل أهمية بالغة للأسطول الإسباني.
وأكد الوزير الإسباني ضرورة اعتماد آليات مرنة لتمرير الاتفاق، كما حث على ضرورة قطع الطريق على من يحاول خنق الإقتصادات الأوروبية، ونوه بمشروع الاتفاق الجديد للصيد البحري بين المغرب والاتحاد الأوروبي، الذي تم توقيعه يوم 24 تموز/ يوليو 2018 بالرباط، والذي يستفيد منه بالدرجة الأولى الأسطول الإسباني.

وزير إسباني يطالب بعودة سفن بلاده إلى المغرب قبل تنفيذ اتفاقية الصيد البحري