إمام جمعة طهران: أعداء إيران هما أمريكا وبريطانيا

Nov 08, 2013
خطيب جمعة طهران المؤقت آية الله موحدي كرماني
خطيب جمعة طهران المؤقت آية الله موحدي كرماني

طهران- (يو بي اي): اعتبر خطيب جمعة طهران المؤقت، آية الله موحدي كرماني، إن ترديد شعار (الموت لامريكا) أثبت للغرب انه لا يمكن خداع إيران، ورأى أن أعداء بلاده هما أمريكا وبريطانيا.

وقال كرماني في خطبته التي نقلتها وكالة (مهر) للأنباء “إن الشعب الإيراني أثبت وعيه فيما مضى كما في الوقت الحاضر.. ويطرح دوماً شعار (الموت لأمريكا) وهكذا يجب أن يفعل”.

واضاف “يجب تشخيص العدو.. الأعداء الرئيسيون لنا هم أمريكا وبريطانيا وحلفائهما”.

- -

3 تعليقات

  1. الاعداء درجات اخطرهم ولاشك عدو تصادقة ويكيد لك الكيد ليذبحك متناسيا تماما سنوات الصفا والمحبة والود (وهذا العدو) انتقامى همجى بفطرتة عدو لايعرف للصداقة مكانا واهمية عدو وضع سياسة استقلالية غاية فالقبح والقذارة والانحطاط حينما خرج علينا بنظرية (لا) صداقة دائمة ولاعداوة دائمة من تغلبة العبة وهنا خطورة ماتقوم بة امريكا واوروبا وحتى اسرائيل انهم اختاروا عداوة غيرهم من شعوب الارض عندما يتدخلون فى شؤون الاخرين بقصد التغيرات الداخلية فالاوطان وهم سبب كل علة ومصيبة ماضيا وحاضرا وهاهم يضغطون على ضحاياهم بالحصار الاقتصادى ليركعوا الخارجين عن سيطرتهم بعد طول ممانعة ورفض للانبطاح وهاهم اولائك الاعداء بعد طول صبر وحصار معرفة اكيدة بمواطن ضعف اعدائهم يتمكنون اخيرا من فتح ثغرة فى جدار ممانعتهم الطويلة ليتم الحديث اخيرا عن تقارب – الاعداء بعضهم ببعض – وهو تقارب مصلحة لااكثر لكنة حدث اخيرا عندما اقتحمت امريكا محيط فلسطين قصدا كهدف لابد منة لاخضاع الاخرين وجارى تنسيق اللقاءات بين الاعداء لكنة تقارب وقتى ذو منفعة لابد منها فى هذة المرحلة لنجاح الوصول للهدف الضحية للقضاء عليه ودون ذلك لن تتمكن امريكا من تحقيق اهدافها اذن امريكا ضغطت على ضحيتها لتخضعها لارادتها فى وقت لاتزال فية الضحية قوية متماسكة باستراتيجتها لكنها خضعت اخيرا لقانون الغاب الامريكى خضوع غير مفهوم لان العداوة هنا ليست بالامر الهين الذى يمكن التغلب علية بين يوم وليلة فقد توصلت امريكا اخيرا بعد 12سنة غزوات لخطر – الشيعة – عليها تماما كخطر السنة وهما خطرين لابد من القضاء عليهما ولكن الحاجة اليهما لاتزال قائمة لمصلحة امريكا واوروبا واسرائيل وعلى ذلك يكون التقارب مابين امريكا واوروبا واسرائيل واعدائهم قائم مستمر وفى تصاعد دائم الى حين فقط 0

  2. الاستعمار الصهيوامركانبيريطاني هو العدو الاساسي للامه الاسلاميه والعربيه ….وهذا لشك به ……..حيث فلسطين منذ 65عام وهي تدفع ثمن هذا الاستعمار الوحشي الذي لا ولن يعرف للانسانيه من معنا ……نعم لوحده آلامه الاسلاميه والعربيه في خندق واحد ضد هذا الاستعمار …….فبالوحده قوه ونصر وبالتفرقه ضعف وهزيمه لنا ونصر للاستعمار. فلنوحد قلوبنا …وجيوشنا. وبندقيتنا ضد هذا السرطان الشرير الاستعماري …النشاشيبي. يدعم قول الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه …….ولكي نتخلص من هذا الاستعمار علينا بالوحده وهو الطريق الوحيد لنصرنا ولكرامتنا …أخوكم ابن فلسطين المنكوب ………..AL NASHASHIBI

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left