إعصار مانغخوت وعاصفة فلورنس يشيعان الدمار والفوضى في الصين والفلبين… وكارولاينا الشمالية ـ صور

Sep 16, 2018

هونغ كونغ ـ ويلمنجتون: وصل الإعصار مانغخوت العنيف مساء الاحد إلى الصين حيث أوقع اولى ضحاياه بعدما تسبب بفوضى في هونغ كونغ موقعا أكثر من 200 جريح، وقبلها في شمال الفيليبين حيث سقط 59 قتيلاً على الأقل.

ووصل الاعصار الى مدينة جيانغمن في مقاطعة غوانغدونغ الصينية (جنوب شرق) حيث أعلنت السلطات إجلاء 2.37 مليون شخص، وأمرت عشرات آلاف سفن الصيد بالعودة سريعا الى المرافىء قبل وصوله.

وأعلن التلفزيون الرسمي الصيني ان الاعصار أوقع قتيلين في هذه المقاطعة.

وأوقع الإعصار الذي يُعتبر الأعنف في العالم منذ بداية العام، أضرارا في هونغ كونغ حيث حطّم عددا كبيرا من النوافذ الزجاجية واقتلع اشجارا وجعل الأبراج السكنية تتأرجح. وأدى إلى إصابة أكثر من مئتي شخص بجروح، قبل بلوغه البر الصيني.

واجتاح الاعصار مناطق زراعية في شمال جزيرة لوسون، أكبر جزر الأرخبيل الفيليبيني، وتسبب بفيضانات وانهيارات أرضية.

وفي شمال الفيليبين، انقطعت وسائل الإتصال والتيار الكهربائي في القسم الأكبر من منطقة مسار الاعصار حيث يعيش حوالي خمسة ملايين شخص. وأعلنت الشرطة مساء الأحد ارتفاع حصيلة القتلى إلى 59، بعد العثور على ضحايا جدد جراء الانهيارات الأرضية.

وفي كارولاينا الشمالية (الولايات المتحدة) تسببت العاصفة فلورنس في هطول المزيد من الأمطار الغزيرة، وعزل مدينة ويلمنجتون وتدمير عشرات الآلاف من المنازل وزيادة مخاطر حدوث فيضانات جارفة مع وصول منسوب المياه في الأنهار إلى مستوى الفيضان.

وحذر مسؤولون السكان من أن “الأسوأ لم يأت بعد” جراء العاصفة التي أودت بالفعل بحياة ما لا يقل عن 14 شخصا.

وضعفت العاصفة فلورنس، التي ضربت الولاية في صورة إعصار يوم الجمعة، لتتحول إلى منخفض مداري صباح اليوم الأحد لكن التوقعات أشارت إلى هطول أمطار أخرى مصاحبة لها يصل منسوبها من خمس إلى عشر بوصات (13 إلى 25 سنتيمترا) في كارولاينا الشمالية ليبلغ إجمالي منسوب الأمطار في بعض المناطق الداخلية ما بين 15 و20 بوصة بل وأكثر منذ ذلك في بعض الأماكن، وفقا للمركز الوطني للأعاصير. (وكالات)

- -

بدون تعليقات

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left