انطلاق مسيرات أول جمعة بلا حظر في القاهرة وعدة محافظات

Nov 15, 2013
جانب من تظاهرات سابقة لأنصار مرسي
جانب من تظاهرات سابقة لأنصار مرسي

مدن مصرية- الأناضول: انطلقت مسيرات مؤيدي الرئيس المصري المعزول، محمد مرسي، في القاهرة وعدة محافظات، عقب صلاة الجمعة، تحت شعار (لا للعدالة الانتقامية)، وهي الجمعة الأولى بعد إنهاء حالة الطوارئ، وحظر التجوال الذي استمر 3 أشهر.

ومظاهرات اليوم تأتي استجابة لدعوة من “التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب”، المسؤول عن تنظيم الاحتجاجات الداعمة لمرسي، لمطالبة القضاء المصري أن “يكف عن تمزيق ثوب العدالة النقي، ويتوقف عن حط مقامها الرفيع″، في إشارة إلى محاكمة مرسي وأنصاره بتهم التحريض على العنف والقتل.

واليوم هو بداية الأسبوع الحادي والعشرين من الاحتجاجات المؤيدة لمرسي، التي بدأت في 28 يونيو/ حزيران الماضي، واليوم الـ141 منذ ذلك التاريخ، والـ136 منذ عزل مرسي في الـ 3 من شهر يوليو/ تموز الماضي.

وانطلقت مسيرة من مسجد “السلام” بمدينة نصر، شرقي القاهرة، في طريقها إلى قصر الاتحادية الرئاسي، ورفع المشاركون في المسيرة إشارة رابعة العدوية وصور مرسي ولافتات تحمل شعارات “كلنا مصريون”، “لا للظلم والتهميش”.

كما انطلقت مسيرة حاشدة من مسجد “المراغي” بحي حلوان (جنوبي القاهرة)، عقب صلاة الجمعة للتنديد بـ”الانقلاب العسكري”، ورفع المتظاهرون صورا لمرسي وشعار “رابعة العدوية”، كما رددوا هتافات منددة بما وصفوه بـ”الأحكام القاسية” التي طالت معارضي “الانقلاب”.

ورددوا هتافات “ياقضاة ياقضاة .. بينا وبينكم حساب الله”، “لا عدالة انتقامية يسقط حكم العسكرية”، وجابت المسيرة عدة شوارع رئيسية بحلوان.

وشهدت محافظة الجيزة (غرب القاهرة)، خروج مسيرات من عدة مساجد عقب صلاة الجمعة، وطافت شوارع حي الهرم، ولوحظ تراجع أعداد المتظاهرين في الهرم، على وجه الخصوص، مقارنة بمسيرات سابقة.

وفسر بعض المشاركين هذا التراجع بتفضيل المتظاهرين الذهاب إلى مسيرات أخرى بالقاهرة، لدعم المتظاهرين الذين تكرر الاعتداء عليهم خلال الأسابيع الماضية، خاصة مسجد “العزيز بالله” بحي الزيتون، القريب من قصر الاتحادية الرئاسي ومقر وزارة الدفاع.

وشهدت مدينة السادس من أكتوبر،غربي القاهرة، خروج 5 مسيرات من عدة مساجد، جابت شوارع المدينة للمطالبة بعودة مرسي للحكم.

وخرجت مسيرة من أنصار مرسي من منطقة السيوف (شرق الإسكندرية)، رافعين شعار “رابعة العدوية”، وصورا لمرسي مدون عليها “نعم للشرعية.. ضد الانقلاب العسكري”، وسط هتافات “يسقط يسقط حكم السيسي”.

في المقابل، تجمع العشرات بمحيط مسجد القائد إبراهيم (وسط الإسكندرية)، بعد صلاة الجمعة، تأييدا لوزير الدفاع عبد الفتاح السيسي، ورفع المشاركون في الوقفة صورا للسيسي، ورددوا الهتافات المؤيدة للجيش والشرطة، وشهدت منطقة “برج العرب”، غرب، مسيرات مماثلة.

وامتدت المسيرات المؤيدة لمرسي إلى مدينة السويس (شرق القاهرة)، وسط هتافات “حسبنا الله ونعم الوكيل” و “مرسي هو رئيسي”، بمشاركة أسر قتلى الاحتجاجات الأخيرة، وذوي السجناء من أنصار مرسي.

وقال مصدر أمني إنه لن يتم السماح للمسيرات بالوصول إلى ميدان الأربعين، وسط السويس، للحيلولة دون نشوب مواجهات مع معارضي الرئيس المعزول، حسب قوله.

وشهدت محافظتا الإسماعيلية (شرقي القاهرة)، المنوفية  (دلتا النيل)، وبني سويف (وسط)، والمنصورة (دلتا النيل)، كذلك مسيرات لأنصار مرسي، وردد المشاركون فيها هتافات مناهضة للسيسي، والقضاء المصري، والذي يصفونه بـ”المسيس″، وطالبوا بسرعة تطهيره من العناصر “الفاسدة”، على حد قولهم.

وتأتي مسيرات الجمعة بعد يوم واحد من مرور 3 أشهر (الذكرى ربع السنوية) علي فض قوات الأمن اعتصام مؤيدي مرسي في ميداني “رابعة العدوية” و”نهضة مصر” بالقاهرة الكبرى يوم 14 أغسطس/ آب الماضي.

وأعلن هاني محمود، وزير التنمية الإدارية، أمس الأول الأربعاء، انتهاء حالة الطوارئ وحظر التجوال، المفروضان منذ نحو ثلاثة شهور، مع حلول مساء الخميس.

وكانت الحكومة المصرية المؤقتة قد أعلنت فرض حالة الطوارئ وحظر التجوال يوم 14 أغسطس/ آب الماضي، وهو اليوم الذي فضت فيه قوات الأمن اعتصامين لمؤيدي مرسي في ميداني “رابعة العدوية” و”نهضة مصر”، ما أسقط مئات القتلى، بحسب السلطات، وفجر موجة من العنف في العديد من المحافظات المصرية.

وتمنح حالة الطوارئ للسلطات صلاحيات استثنائية من بينها توقيف مشتبه بهم دون إذن قضائي.

وتتهم السلطات المصرية قيادات “التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب” وجماعة الإخوان المسلمين بالتحريض على العنف، فيما تؤكد الجماعة و”التحالف” على نهجها السلمي وتتهم قوات الأمن المصرية بقتل المتظاهرين الرافضين لعزل مرسي.

- -

بدون تعليقات

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left