الجماعات الإسلامية المتشددة: نفوذ عابر للحدود

Jan 12, 2014

5

دوتشيه فيليه ـ عززت الجماعات الإسلامية المتشددة وجودها في العراق وسوريا مستفيدة من الصراع الدائر هناك. وتدّعي هذه الجماعات وقوفها إلى جانب الشعوب لكن إيديولوجيتها المتشددة وجنوحها للعنف يدفع بالكثيرين إلى مواجهتها بالسلاح.

أثار خبر قتل نحو 50 رهينة مطلع الأسبوع ( 06 يناير/ كانون الثاني 2014 ) على يد منتمين لداعش ( الدولة الإسلامية في العراق والشام ) كثيرا من الذعر لدى المجتمع الدولي. وأظهرت الجريمة جدية الخطر الذي أصبحت تشكله هذه الجماعات الإسلامية المتشددة، المتمركزة في شمال وشرق سوريا.

وكان من بين الرهائن المقتولين، صحفيون وموظفو إغاثة بالإضافة إلى مدنيين. وقد جرت الجريمة في حي قاضي عسكر في حلب القديمة التي تسيطر عليها جماعة داعش الإسلامية المتشددة. وتسعى هذه الجماعة وغيرها من المجموعات الإسلامية المسلحة إلى إقامة دولة إسلامية في العراق والشام.

وجود قوي للإسلاميين

يبلغ عدد الإسلاميين المتشددين المسلحين من السُنة الموجودين في سوريا حاليا حوالي 100 ألف شخص، يتوزعون على حوالي مائتي جماعة مختلفة. و تقاتل هذه الجماعات لتحقيق هدفين اثنين، فهي من جهة تريد الإطاحة بنظام بشار الأسد، ومن جهة أخرى تريد إنشاء دولة إسلامية لكن دون وجود رؤية موحدة بين مختلف المجموعات الإسلامية حول شكل هذه الدولة.

وتعتبر جبهة النصرة أكبر هذه الجماعات من حيث العدد، إذ يفوق عدد عناصرها 15 ألف مقاتل. أما مقاتلو داعش فيبلغ عددهم نحو 7 آلاف مقاتل.

أكثر الأعمال دموية تُنسب لجماعة داعش، التي تُتهم مرارا بخطف مدنيين وتعذيبهم وتصفيتهم. ولا يقتصر النشاط المتزايد لهذه الجماعة على سوريا بل أمتد ليشمل العراق أيضا. ففي الأسابيع الأخيرة عززت داعش ( الدولة الإسلامية في العراق والشام) وجودها في محافظة الأنبار بعد تغللها في مدينتي الرمادي و الفلوجة حيث تخوض معارك دامية ضد الجيش العراقي الذي يحاول طردها منها. وهكذا اتخذ مقاتلو هذه الجماعة من مدن الصحراء ملجأ لهم.

المتشددون يستغلون احتياجات السكان

نجح كثير من المتشددين الإسلاميين في دخول سوريا عبر الحدود العراقية التي يصعب مراقبتها حسبما يرى خبير الشرق الأوسط في المعهد الألماني للدراسات العالمية والإقليمية شتيفان روزيني.

فبعد الحرب الأمريكية في العراق انتقل كثير من الجهاديين من سوريا لقتال القوات الأمريكية، لكن منذ 2011 تغيرت وجهة المقاتلين الإسلاميين نحو سوريا. فكما يوضح روزيني ” في عام 2013 وحده نجح تنظيم القاعدة في تحرير حوالي 600 شخص من أعضائه من السجون العراقية وانتقلوا بعدها للقتال في سوريا”.

ويستغل المقاتلون الإسلاميون احتياجات المواطنين في سوريا والعراق لأجل تحقيق أغراضهم. ففي العراق مثلا يشعر بعض السنة بتهميشهم من طرف حكومة رئيس الوزراء نوري المالكي المنتمي للتيار الإسلامي الشيعي، وهو ما يجعل كثير من المناطق ذات الأغلبية السنية، خاصة الواقعة على الحدود السورية، تتعاطف مع الجماعات السنية المتشددة ظنا منها بأنها هي القادرة على حمايتها والدفاع عن حقوقها.

وفي سوريا أيضا أصبحت بعض الجماعات الجهادية تساهم بدورها ولو جزئيا في الحياة العامة من خلال تزويد السكان بالحاجات الأساسية من مأكل وملبس، مما عزز وجودها في بعض المناطق. لكن، وبسبب إيديولوجيتها المتشددة وجنوحها للعنف أصبح كثير من الناس يبتعدون عنها، بل يواجهونها بالسلاح في سوريا والعراق كما يؤكد الخبير شتيفان روزيني.

النظام السوري المستفيد الأكبر؟

حسب المصدر السوري لحقوق الإنسان، أسفرت المواجهات بين الجماعات الإسلامية في سوريا نهاية الأسبوع الماضي عن مصرع نحو 270 شخص. وقد دفع هذا الوضع بأحد قياديي جبهة النصرة وهو محمد الجولاني إلى توجيه رسالة مصورة، بثتها قناة الجزيرة القطرية، ودعا فيها إلى وقف القتال بالقول ” نحن نؤمن بإسلام يتسع للفصائل المنافسة، لكن مجموعات غادرة استغلت ذلك لتنفيذ مخططات الغرب أو تحقيق مصالحها الخاصة”.

انتشار الإرهاب في سوريا يصب في مصلحة حكومة الأسد التي أصبحت من خلال ذلك تجد مبررا لإلصاق صفة الإرهاب بكل فصائل المعارضة. و قد أعلنت وكالة الأنباء السورية الرسمية (ناسا) بأن قضية الإرهاب ستكون على رأس جدول أعمال الحكومة السورية في مؤتمر السلام حول سوريا المقرر تنظيمه نهاية يناير الجاري.

- -

9 تعليقات

  1. * كل الجماعات المتطرفة …إرهابية ومجرمين وقتلة وينفذون :
    ( أجندات خاصة ) بهم …ما أنزل الله بها من سلطان … ؟؟؟
    * الإسلام العظيم الذي نزل ع الحبيب المصطفى ( صلى الله عليه وسلم ) :
    إسلام : محبة وخير وتعاون وتكاتف وسلام وعيش مشترك بين الشعوب .
    ** أماّ : القتل والخطف ونسف المساجد والكنائس والمدارس والأسواق :
    فهذا والله …من أعمال ( الشيطان ) …والإسلام العظيم السمح براء :
    منهم ومن أعمالهم ليوم القيامة .
    * ماذا إستفاد المسلمون من عمليات ( القاعدة ) التخريبية المجرمة …؟؟؟
    * ماذا إستفاد المسلمون من عمليات ( داعش ) والقتل الجماعي التي تمارسه
    ظلما وبهتانا …وعدوانا …؟؟؟
    * ماذا إستفاد المسلمون من …حركة ( شباب المجاهدين ) الإرهابية …؟؟؟
    * ماذا إستفاد المسلمون من حركة ( طالبان باكستان ) سوى الخراب والدمار
    ومحاربة العلم وقتل طالبات المدارس …؟؟؟
    وهذا ينطبق ع كل الحركات والجماعات التي تدّعي الإسلام …وهي أبعد ما يكون عن جوهر الإسلام العظيم السمح الذي نزل ع قلب الحبيب المصطفى
    ( صلى الله عليه وسلم ) …
    حياكم الله وشكرا …والشكر موصول لقدسنا العزيزة …بارك الله فيها .

  2. هؤلاء الجهلة هم اكثر من أساء للإسلام والمسلمين لان الاسلام ليس دين عنف وقتل وتكفير لأي شخص يخالفك الرأي وإذا كان لهم منطق وحجة لما حملوا السلاح وكان العنف والقتل هو منطقهم،حمانا الله منهم.

  3. ما المانع ان يقيم الاسلاميون دولة اسلامية؟؟ لماذا يقف الكل ضد فكرة الدولة الاسلامية؟؟ ولماذا يسمح للبوذيين وعبدة البقر والفئران والملحدين ان تكون لهم دول ويمنع المسلمون من ذالك؟؟ لماذا عندما يلجا الاسلاميون للديمقراطية يذبحون وعندما يدافعوا عن انفسهم يذبحون؟؟ هل تذكرون تجربة الجزائر؟؟ وحماس؟؟ ومصر؟؟ لماذا لم يسمح للإسلاميين بالحكم؟؟ اسئلة برسم الاجابة والتفكير قبل ان نهتم احدا بالارهاب والعنف والتعصب، فاعتقد ان من يحرم من ممارسة ابسط حقوقه فانت تدفعه لتبني طرق اخرى لتحقيق الهدف، وهذا ما حصل في الجزائر وافغانستان وباكستان والصومال، وما قد يحدث غدا في مصر.
    قال تعالى( فلا وربك لا يؤمنون حتى يحكموك فيما شجر بينهم، ثم لا يجدوا في انفسهم حرجا مما قضيت، ويسلموا تسليما) صدق الله العظيم، والله متم نوره ولو كره الكافرون.

  4. یجب علی العالم ان یتکاتف لمحاربة هولاء الخوارج و فی الخطوة الاولی
    تجفیف و قطع شریان الحیاة ( الاموال ) عنهم ثم اقتلاعهم من الجذور هذا
    الجهاد فی سبیل الله .

  5. إرهاب وحشية تطرف ! فاشية إسلامية أو كما يقال في الغرب اسلاموفويا !!!

  6. اشرقت شمس الدولة الاسلامية بعد الذل والمهانة وانها باذن الله حسرة على الكافرين والمنافقينوالحمد لله عاى نعمة الجهاد لكي نستاصل اامنافقين اولا والكافرين ثانيا وان عدتم عدنا.

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left