باسم يوسف يتحدى السيسي ويعرض حلقته الممنوعة

Jan 23, 2014

1

القاهرة ـ إنتشرت عبر مواقع التواصل الإجتماعي، حلقة برنامج “البرنامج” الممنوعة من العرض، والذي يقدمه الإعلامي المصري الساخر باسم يوسف، والتي كانت سبب في فسخ التعاقد بين يوسف وقناة “CBC” المصرية.

الحلقة الممنوعة من العرض هي الثانية من الموسم الجديد من البرنامج، وقد منعت القناة عرضها قبل دقائق قليلة من موعد بثها.

وقد اعترض كثيرون على منع الحلقة، واعتبروا أن قرار المنع جاء لسخرية يوسف خلال الحلقة السابقة من الرئيس المؤقت عدلي منصور، والفريق أول عبد الفتاح السيسي، وزير الدفاع المصري الشخصية الأقوى في النظام الجديد بعد الإطاحة بالأخوان.

بينما أبدى مؤيدو قرار المنع إرتياحهم لذلك، بسبب رفضهم لما تناوله يوسف في الحلقة الأولى من الموسم الجديد.

- -

10 تعليقات

  1. للذين يبحثون على الديمقراطية
    الديمقراطية كل لا يتجزأ وهي تشهد انتكاسة تصاعدية في مصر، مع العلم أن عهد تكميم الأفواه قد ولى بلا رجعة ….. في الدول التي استنشقت شعوبها ولو لفترة قليلة نسمات الحرية. 

  2. لعلك يا باسم نسيت نفسك كما نسيها توفيق عكاشة الذي اعتقد أنه في عهد مرسي وتم إيقاف قناة الفراعين.ولم يتم عودتها إلا بعد اعتذار عكاشة وضربه لتعظيم سلام للسيسي الذي وصفه بالمشير بدل جنرال.

  3. مسرحية جديدة لسيسي وباسم كلاهما وجهان لعمله واحده.

  4. بيحاول يطلع نفسه انه إعلامي حر لكن مش هانصدقك يامن سبب في مجازر لاخواننا في مصر انت واحد وأداة من السفاحين الله ينتقم منكم

  5. إذا كان هذا الباسم يحب وطنه لأدرك أن هذه الفترة فترة حساسة و حرجة يمر بها وطنه و لا تحتمل لعب العيال و المهاترات الفارغة و إذا كان فعلاً حريص على شعبيته فعليه أن يلزم الهدؤ , لقد مات الناس من الطرفين ماتو بالآلاف و لا أظن أن هناك مصرى واحد يريد أن يضحك أو يتسلى فى هذه المرحلة.

  6. اللبسم الله الرحمن الرحيم
    الديمقراطية وحرية الراي وحرية التعبير كلها كلمات لتسويق البضاعة.ما الاحزاب الاسلامية كسبوا الانتخابات والذي شهدَ بنزاهتها اوروبا وبمعايرها الخاصة ~~~الجزائر فلسطين على فكرة الرئيس محمود عباس اول مرة مدد عن طريق البرلمان والمرة الثانية عن طريق الجامعة العربية وبعدين معذبش نفسه ومازال الرئيس ومصر كسبوها الاسلاميين وكمان نزل الجيش بس هذه المره اخذ التفويض من الشارع ……والذي فوضه الشارع اكيد حيكون حكمه مثل ابن الشارع

  7. * يا دكتور ( باسم ) …المحترم .
    * إسأل نفسك سؤال واحد .
    هل برنامجك ( بالمجمل ) يساعد ( مصر ) وشعب مصر …ع النهوض
    والتقدم الى الأمام ولم الشمل والتسامح …أم العكس هو الصحيح …؟؟؟
    * لا تنس يا دكتور باسم …أنّ ( مصر ) ما زالت ف مربع ( الدول النامية )
    وحتىّ تترك هذا المربع الكئيب وتقفز …الى مربع ( الدول المتقدمة ) :
    بحاجة الى …سواعد جميع المصريين …دون إقصاء أحد …؟؟؟
    * إشتغل يا رجل …ع تهدئة الأوضاع والنفوس وعودة التعاون والتكافل والتسامح
    بين المصريين …لبناء : مصر الحديثة القوية العادلة …التي تستوعب الجميع
    دون إقصاء أي شريحة أو فصيل …بدل ( التهريج ) ف برنامجك والسخرية
    والضحك السلبي …الذي أشبه بالبكاء على حال مصر والمصريين …!!!
    * اللهم أصلح الحال والأحوال ف جميع الدول العربية والإسلامية يا الله .
    حياكم الله وشكرا .

  8. ارجو ان اوضح للدكتور باسم شيء بسيط ،و هو أن زمن الدكتور مرسي كان زمن الحريات وزمن هيبة الدولة التي لا يمكن ان تحقق إلا بصون كرامة المواطن و احترام حقوقه وعقله. ،وليس العكس.
    إن زمن الدوله البوليسية و القمعية يعود الي مصر .وإذا اردت ،يا د.باسم ،أن تعيش فما عليك إلا أن تكون من ألمطبلين الذين يلعقون حذاء العسكر ،فإما أن تكون مواطن يتمتع بالكرامه ،يبقي تقابلني في الطروماي.
    مع احترامي وتقديري للمادة الاعلاميه التي تحترم فيها ،علي الاقل، عقل المواطن المصري

  9. صراحه أنا بحمد ربنا إن أتلغى البرنامج الغير أخلاقي الذي كان يقدمه هذا المزيع بألفاظه الغريبه التي لا هدف منها سوى خدش الجزء الباقي من الحياء لدينا وكنت أعيب على الدكتور مرسي أن ترك هذه الكلمات الجارحه يسمعها أفراد الشعب بمختلف طبقاته

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left