تنظيم “الدولة الاسلامية” قتل 100 مقاتل اجنبي حاولوا الفرار

Dec 20, 2014

isil62

لندن - (أ ف ب) – ذكرت صحيفة “فايننشال تايمز″ السبت ان تنظيم الدولة الاسلامية المتطرف اعدم 100 من مقاتليه الاجانب حاولوا الفرار من مدينة الرقة شمال سوريا، التي تعد معقلا للتنظيم.

ونقلت الصحيفة عن ناشط معارض للتنظيم وكذلك لنظام الرئيس السوري بشار الاسد قوله انه تحقق من “100 اعدام” لمقاتلين اجانب في تنظيم الدولة الاسلامية حاولوا مغادرة مدينة الرقة هربا من المعارك.

وذكر مقاتلون في الرقة ان التنظيم شكل شرطة عسكرية لمراقبة المقاتلين الاجانب الذين يتخلفون عن واجباتهم، وجرى اقتحام عشرات المنازل وتم اعتقال العديد من الجهاديين، بحسب الصحيفة.

وذكرت تقارير ان بعض الجهاديين فاجأهم واقع القتال في سوريا.

وبحسب تقارير صحافية بريطانية في تشرين الاول/اكتوبر فقد طلب خمسة بريطانيين وثلاثة فرنسيين والمانيان وبلجيكيان العودة الى اوطانهم بعد ان اشتكوا بانهم اصبحوا يقاتلون جماعات متمردة اخرى بدلا من قتال نظام الاسد. وقالت ان تنظيم الدولة الاسلامية يعتقلهم.

وطبقا لباحثين في المركز الدولي لدراسات التطرف في كلية كنغز كوليدج في لندن ان ما بين 30 و50 بريطانيا يريدون العودة الى بلادهم ولكنهم يخشون الحكم عليهم بالسجن، وقد اتصل جهادي يمثلهم بالمركز لابلاغه ذلك.

ومنذ الغارات التي اطلقها التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة ضد تنظيم الدولة الاسلامية في اب/اغسطس الماضي، بدأ التنظيم يخسر امام القوات المحلية وارتفع عدد القتلى في صفوفه بشكل كبير.

- -

4 تعليقات

  1. للي يحارب في خار حدود بلاده مرتزق ولابد من اتخلص من هؤلاء المرتزقة وان شاء الله باسهم بينهم

  2. يعني هم لما تركوا اوروبا واجوا يقاتلوا مع الدولة الاسلامية كانوا جايين يشموا هوا … يعني ما كانوا يعرفوا أن القتال حتمي ومدمر في صحراء قاحلة … … تركوا أوروبا زحفاً لأجل الجهاد … تركوا أوروبا وجميلاتها من أجل الموت في سبيل الله … ولو في مجال لأريت مئات الاف منهم جاءوا الى سوريا والعراق…
    على كل الخبر سبقتكم فيه فرنسا وقالت انوا اللي راحوا على الجهاد من فرنسا الى سوريا حبين يرجعوا “لكي يتنعموا بالتكنولوجيا والايفون والايباد التي اشتاقوا لها كثيراً” ههههه شوفلكو خبر يدخل الدماغ …. وسلموا على البطاطا

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left