مجزرة «شارلي إيبدو»: المسلمون هم الضحية الأولى

رأي القدس

Jan 08, 2015

ليس سهلا العثور على كلمات تكفي لادانة هذا الاعتداء الارهابي الجبان الذي استهدف صحيفة «شارلي ايبدو» في باريس، وأوقع 12 قتيلا بينهم ثمانية صحافيين و11 جريحا بينهم اربعة بحالة خطرة، او للتعبير عن الخجل من ان أولئك المجرمين الذين قاموا به كانوا يرددون عبارة»الله اكبر» وانهم «اكدوا انهم ارادوا الانتقام للنبي محمد»، في اشارة الى الرسوم التي نشرتها الصحيفة واعتبرت مسيئة للنبي محمد (ص).
وبالرغم من ان الحكومة الفرنسية لم توجه الاتهام رسميا بعد الى أي جهة، كما ان المتهمين الثلاثة كانوا مازالوا طليقين حتى كتابة هذه السطور، إلا انهم يبدو انهم يتبعون تنظيما «إسلاميا» متطرفا.
ومهما كانت التسميات او السيناريوهات، فان الحقيقة المؤلمة تبقى ان الاسلام والمسلمين هم الضحية الاولى لهذه الجريمة التي قد تصبح نقطة تحول في تعامل الغرب ليس مع تنظيمات التطرف الاسلامي فحسب، بل مع دين الاسلام نفسه الى جانب الجاليات الاسلامية بشكل عام، ذلك ان هذه الانتكاسة الجديدة تهدد ما تبقى من صورة معتدلة للاسلام في العالم، وتنذر بتقويض الجسر التاريخي بين المعتدلين من العالمين الاسلامي والمسيحي الذي طالما كان «شبكة الامان» للغالبية الساحقة من المسلمين البريئين من هذه الافعال الاجرامية. وهذا بعض من محطات واسئلة معقدة لابد من التوقف عندها في تفكيك هذه الكارثة:
أولا: بداية لابد من التأكيد على انه لا شيء ينبغي ان يبررهكذا عمل ارهابي، لكن هذا لا يتعارض مع التذكير بأن الاساءة الى اي عقيدة دينية او رسول او رمز ديني مذهبي هي امر مرفوض تماما، لما تسببه من جرح لمشاعر الملايين من المؤمنين. ولا يعتبر هذا قمعا لحرية الرأي، اذ ان توجيه انتقادات موضوعية في اطار من البحث العلمي الجاد بشأن مقارنة الاديان او تقييمها يبقى متاحا حتى ضمن قواعد الاسلام نفسه، كما اشارت الاية المعروفة «وجادلهم بالتي هي احسن»، أما توجيه الاهانات والبذاءات الى هذا الدين او ذاك الاله او الرسول فلا علاقة له بحرية الرأي، ومع ذلك فان الرد عليه لا يكون بالقتل والذبح، خاصة ان تلك الرسوم تستهدف اساسا جمهورا من غير المسلمين. والا كان من حق المسيحيين ان يهاجموا عشرات الصحف والمجلات والقنوات الاسلامية التي تروج لنظرة مسيئة لدينهم وللسيد المسيح. وصحيح ان الغرب يسمح لاي شخص ان ينتقد او يسخر من اي دين، الا ان فرنسا نفسها، على سبيل المثال، تعاقب بالسجن كل من ينكر الهولوكوست او «محرقة اليهود» او يشكك في حجم ضحاياه، ولا تعتبر ذلك انتهاكا لحرية الرأي او البحث العلمي.
ثانيا: هل انتقمتم للرسول حقا؟ واحد من الاسئلة البديهية التي يطرحها الهجوم. وربما ينبغي التريث هنا قبل القفز الى اجابة سهلة. كما ينبغي تذكر القاعدة الشرعية الشهيرة التي تعتبر ان «درء المفسدة مقدّم على جلب المصلحة» وهي المستمدة من القرآن، وأحاديث رسول الاسلام نفسه، وعليها عوّل الفقهاء في جملة من الاجتهادات والفتاوى وراعوها في ذلك تأسيا بمراعاة الشارع لها. وبتطبيقها يمكن تبين حجم الكارثة التي لحقت بالاسلام والمسلمين امس. اذ ان النتيجة المباشرة للهجوم ستكون على الارجح قيام عدد من الصحف الاوروبية باعادة نشر الرسوم المسيئة للرسول تضامنا مع صحافيي «شارلي ايبدو»، ثم قيام السلطات الامنية في فرنسا وبلاد اخرى باعتقالات وتضييق وربما اضطهاد ضد مسلمين ابرياء سعيا لتفكيك الشبكة التي نفذت الهجوم، ناهيك عن موجة متوقعة من الهجمات العنصرية التي قد تضرب مساجد ومراكز اسلامية واعضاء في الجاليات الاسلامية.

رأي القدس

- -

81 تعليقات

  1. بصراحه لا أجامل ولا أداهن بأي مساس بمقدساتي
    فرسول الله محمد صلى الله عليه وسلم أغلى عندي من الدنيا بمن فيها
    وقد يكون ما حصل تنبيه لمن مازال مصرا على السخرية من مقدساتي

    بأبي أنت وأمي ونفسي وأولادي يارسول الله صلى الله عليك وسلم

    ولا حول ولا قوة الا بالله

    • لما هذه الهمجية … وهل صورة ساخرة لرسول الله تستدعي القتل؟ … ومن هؤلاء القتلة الخنازير لينصبوا أنفسهم نواباً عن الله ويقتلوا بأسم الدين ويفتون بأنفسهم بأسم ملايين المسلمين الذين يستنكرون هذا العمل البربري

      • لنتفق معك يا ست سامية بان العمل بربري، ولكن لماذا لا نرى من هم على شاكلتك لا يظهرون الا للتنديد بمثل هذه الاعمال مع ان الطائرات الامريكية والفرنسية تقصف مدنيين امنين كل يوم ودمروا دول باكملها! هناك ارهاب افراد لا يؤيده اصلا احد ولكن هناك ارهاب دول يحدث باسم مجلس الامن، كفاكم نفاقا!!!! حق الرد وشكرا للقدس العزيزة

        • هل الطائرات الحربية للدول التي ذكرت تخطط وتتسلح وترمي حمولتها على المجمعات والأحياء السكنية العربية ؟ بالطبع لا, هذا المنطق لايقبل ماعدا إن كنت تقصد الجماعات الإرهابية المسلحة لأنها هي الهدف ولسبب أو آخر لم تجرؤ على ذكر ذلك, شأنك لكن رجاء لاتخلط الأوراق.

          الإرهاب, هو الإرهاب لامبرر له , لاصورة النبي محمد ولا أي شيء آخر, لماذا لاترسمون أنتم كذلك صورا مثلهم لأي شيء تريدون, هم يرسمون صور عيسى على كل شكل ولون .

          الإرهابيون يستغلون سذاجة البعض, يوهمونهم بالدفاع عنهم وعن رموزهم لكن في الحقيقة يحفرون لهم القبور .

          • لا ادري سيد بيضاوي هل شاهدت حرب غزة ام لا؟ ام الامر لم يكن يعنيك اصلا، وهل شاهدت المواد المشعة التي القيت على سكان الفلوجة من الطائرات؟ ام هل لم تشاهد الاعراس وعزأئم رمضان التي قصفت في افغانستان وفحمت الطفال؟؟ ام هل القنابل التي القتها حبيبتك ال يو اس اي على اليابان لم تكن على مدنيين؟؟ دول من يوم يومها ارهابية ونجد لها من ابناء جلدتنا من يزمر ويطبل لها…فهنيئا لك الموقع الذي اخترته لنفسك!! شكرا للنشر

          • أخي عبد الكريم

            ابتداءا انا ضد الهجوم الذي جرى بهذه الطريقة ، و ربما تبين الأيام لاحقاً ان وراءه جهة غير اسلامية بواجهة اسلامية ، وان هذا الهجوم اسوء على الإسلام من تلك الرسوم الساقطة ، التي مر عليها 4 سنوات الان ، فلم هذا التوقيت بالذات ، ولماذا فرنسا و ليس الدانمرك مثلاً ، اساس و اس تلك الرسوم؟!
            برلمان فرنسا ايد قبل شهر تقريباً اقامة دولة فلسطينية ، و رئيس فرنسا اعلن عن ندمه قبل ثلاثة ايام لأن فرنسا لم تضرب الأسد بسبب استخدامه الأسلحة الكيمياوبة في الغوطة !!

            لكن اقول لك ، هل قصف العراق في ال 91 ومن ثم في ال 2003 ، كان ايضاً ضرب لتجمعات مجاميع ارهابية ؟!

            و هل قصف غزة ، كما اشار الأخ د. رياض ، ايضاً قصف لمثل هذه المجاميع ؟!

            وهل قتل المسلمين في بورما و مينمار و حرقهم و دفنهم احياء هو قضاء على تلك المجاميع ؟!

            هناك فعل قذر ارهابي لا بد من ان نشير اليه و نوصفه بالوصف الصحيح ، كما ندين ردود الفعل العشوائية الغبية ، غير المحسوبة وغير المنضيطة بشرع و لا دين بل ربما تكون جزء من مؤامرة بالأساس !!

            اراك في بعض الأحيان ، تشتط بأرائك اخي الكريم , لا نعرف ما هي مسطرتك و مرجعيتك

            تحياتي

        • الأخ رياض ـ ألمانيا.

          للأسف أرى بأنك غير مركز على الإطلاق , ذكرت حرب غزة والفلوجة وأفغانستان واليابان ؟؟ ما المشترك بيهم؟ مادخل اليابان في الموضوع ؟.

          كن على يقين بأننا سنكون نحن الخاسرين في جميع الميادين , بما أننا خسرنا كل الحروب لربما تكونت عندنا متلازمة حب الهزيمة فصرنا نبحث عنها بأيدينا.

          قتل الأبرياء العزل في مكاتب عملهم إرهاب دنيء .

          • سيد عبد الكريم انا مركز جدا واذا لم تصدق فاقرأ ما كتبه الدكتور الشيخلي بارك الله فيه! لترى اننا مركزين جدا. اهل غزة قتلوا باسلحة امريكية مدنيو اليابان ضربوا بقنابل ءرية لاول مرة في التاريخ كذلك حتى الهنود الحمر!المشترك بينهم ان مصدر الارهاب العالمي الحقيقي واحد!!! علمه من علمه وتجاهله ولا اقول جهله من جهله.والشمس لا تغطى بغربال كما يقول المثل. قف وقفة صدق مع ضميرك وستعي ما اقول!!

    • لماذا يا اخ داود ؟ لماذا ؟ ماذا استفدنا من القتل ؟
      وذاك الشرطي الواقف على الرصيف الذي قتل امام اعين العالم اجمع
      ما علاقته بالرسوم المسيئة ؟
      ما ذنبه حتى يقتل بكل وحشية ؟
      ضع نفسك مكانه هل تقبل ان تؤخذ انت او احد من افراد اسرتك بجريرة غيرك وانت مجرد عابر للمكان مثلا ؟
      ولا حول ولا قوة الا بالله !!!

      • قال الله تعالى: إِنَّ الَّذِينَ يُؤْذُونَ اللهَ وَرَسُولَهُ لَعَنَهُمُ اللهُ فِي الدُّنْيَا وَالآَخِرَةِ وَأَعَدَّ لَهُمْ عَذَابًا مُهِينًا {الأحزاب:57}

        لعنة الله على كل من تجرأ واستهزأ برسول الله محمد صلى الله عليه وسلم

        ولا حول ولا قوة الا بالله

        • ما دمت تستدل بالنصوص الشرعية فاعطني اذن نصا واحد يبيح للمسلم من عامة الناس ان يقتل الكافر غير الذمي اي الذي لا يقيم بين المسلمين و الذي سب الذات الالهية او سب الرسول صلوات الله عليه

  2. الاعلام الفرنسي المسموم، ومثقفوا الفولكلور show biz culture، من برنار ليفي، فنكلكروفت، وزمور الذي طالب بطرد المسلمين من فرنسا، ووووو و الكتاب الذي صدر اخيراً قام بضجة كبيرة “soumission” لكاتبه هولبيك، يتحملون مسؤولياتهم تجاه ما حدث، رغم ادانتي لهذا العمل الارهابي اللااسلامي، واللااخلاقي وبأشد العبارات.

    • دائما أقرأ المعلقين يبررون مثل هذه الأعمال الهمجية ولوم الغرب، اليس من ساعد في تدمير العراق وساهم في تكاليف الحرب، اليست السعودية ودول الخليج كلها مسؤولة عن هذه الجريمة، الم تؤيد سوريا ومصر التي فتحت أجوائها للتسهيل في تدمير العراق، الم تقلع غارات القصف من دول الخليج، من هي الدولة العربية التي عارضت الغزو، فرنسا، روسيا، الصين وكثير من الدول الغربية كان لها موقف مندد من غزو العراق، من الذي يساهم تدمير سوريا الآن اليسوا نفس الدول التي كان لها دوراً محورياً في تدمير العراق نفس الدول تستجدي بأمريكا كي تغزوا سوريا كما فعلت في العراق، اليست تركيا وإيران تتحين الفرص للتدخل وتدمير ما تبقى من عراق وسوريا، والفوض في اليمن، ليبيا البحرين، كل يوم هناك مقتل كذا شخص في مصر، على من يقع اللوم؟ لا أحد يستحسن الإساءة الى أي شصية من أنبياء ورسل الله أو رجال الدين لكن أفضل طريقة هي التجاهل، هنا في أمريكا هناك من يشكك بوجود الله والمسيح وأفلام تسخر من المسيح، التجاهل دائماً هو الرد الأمثل، كلما إزدادت الآراء والتعليقات تأخذ هذه المواضيع منحاً سلبياً. وأخيراً أشكر القدس العربي على هذا التحليل والرأي.

  3. انا ادين هذا العمل ولدي بعض التساؤلات التي اراها مشروعة
    اولا هل مجرد ترديد الجناة المقنعين عبارات الله اكبر دليل على انهم مسلمون، هل هذا كافي؟ دائما في علم الجريمة يبحث المحقق عن المستفيد، فهل المستفيد من مثل هكذا جريمة هم المسلمون ام اعداؤهم؟ الم تصل العلاقة الصهيونية الفرنسية الى الحضيض بسبب موافقة فرنسا على قرار مجلس الامن، مما دفع بعض الصهاينة للهجوم على فرنسا بل وتهديدها؟ هل ءاكرتنا قصير لهذا الحد؟ ماذا تفعل الطائرات الفرنسية فوق سوريا وماذا كانت تفعل في افغانستان وماذا فعلت في افريقيا وكم قتلت في الجزائر؟ الجريمة لا يعرف مرتكبها الا عند القبض على الجاني او اثباتها بالادلة الدامغة، ولعل طرف ثالث يكوم ضالع في الجريمة..على العالم ان يعلم انه وكما ان هناك افراد ارهابيون يقال عنهم اسلاميون متشددون، فان هناك دول، اقول دول تمارس الارهاب وقتلت الالاف بثلاث اسابيع والعالم يتفرج ولم توصف بالارهاب!!! لكل فعل رد فعل، فعندما تستفز هذه المجلة ملايين من المسلمين فلنفترض خروج ثلاثة وقرروا الرد بهذه الطريقة حسب فهمهم، فهم انفسهم يتحملون ما قاموا به لانهم لم يأخذوا اذنا مسبقا ولا موافقة للقيام بذلك نيابة عن الملايين. اخيرا اليوم فقط عشرات القتلى في كل مكان وفي كل يوم يسقط المئات من المسلمين دون ان تتحدث عنهم وسائل الاعلام العالمية مع ان اعدادهم اضعافا!! اليوم لان القتلى فرنسيون والمستهدف باريس انشغلت وسائل الاعلام العالمية بالحدث وكان حربا عالمية ثالثة قد قامت!!! العنف يؤدي الى العنف، ادعو الصحافة والسياسيين الغربيين الى التوقف عن التحريض ضد المسلمين الاسلام في اوروبا وادعو المسلمين الى احترام قوانين البلاد التي يعيشون فيها وبغير هاتين النقطتين فالموقف مرشح للتصعيد للاسف

  4. مقال محبط للجاليات الاسلاميه في الغرب فكانكم تشيرون لكل مسلم يعيش في الغرب بانه إرهابي وان الشعوب الغربية ستعمل بعد هذه الحادثة على اضطهاد الإسلام والمسلمين وهذه رؤيا خاطئه إذ ان الشعوب الاوروبيه شعوب متعلمه ومتنوره ولا تأخذ الناس بجريرة بعضهم وتحاسب المجرم ولا تحاسب امه لانها ربته او تزج بابيه في السجن لان ابنه مجرم بل كل. واحد يحاسب على فعلته وفي المقابل ليس كل مسلم في الغرب يؤيد هذه الأعمال وليس كل المسلمين متدينين ليتاءثروا بمواقف المتطرفين من اليمينيين او العنصريين فالكثير منهم مسلمون علمانيون لا يبالون بحفنه من العاطلين عن العمل او من أدمنوا الخمور والمخدرات ويعيشون على هامش المجتمع .الغربيون استقبلونا كلاجئين الى ديارهم وساعدونا ومنحونا جنسيه بلدانهم وساو ونا بمواطنيهم في الحقوق والواجبات ولا يستحقون من إلا ان نرد لهم الجميل بأحسن منه لا ان نسئ للجميع إذا ارتكب أحدهم خطاء بحقنا وجادلهم بالتي هي احسن وليس بلغه الرصاص
    ودمتم.

  5. نحن ضد القتل والعنف ولكن ضد السخرية من الاديان والانبياء وكما ان المساس بوجود الهولوكوست يعتبر ضد سامية وجريمة يعاقب عليها القانون الاوروبي يجب على من يسيئ لسيدنا محمد صلى الله عليه وسلم او اي من الانبياء عليهم سلام ان يجرم ويقع تحت طائلة القانون ولوكان هناك احترام لمشاعر المسلمين لما وقعت هذه الجريمة .

  6. سؤال غير برئ :

    ايهما سيسئ اﻵن أكثر لﻹسلام ، الرسوم …أم الهجوم ؟!

    الجواب واضح ، و وضحه أكثر المقال نفسه، و بين نتائج رد الفعل المرفوض هذا و المتوقعة على الفعل المرفوض أيضا ( وهو الرسوم القميئة و التجاوز على مقدسات اﻻخرين) دون مبرر و دون ان تتخذ اجراءات قانونية و قضائية صارمة تجاه من يستغل الحرية المتاحة هناك و يحولها الى فوضى تعدي على حريات و مقدسات و رموز اﻵخرين

    ترك أصل الفعل دون علاج حقيقي لابد ان ينفجر برد فعل يعاكسه في اﻹتجاه و يفوقه في الكم و النوع هنا !
    قبل أيام هوجمت مساجد و حرقت في السويد ، و مر هذا الفعل مرور الكرام بمجرد مظاهرات خجولة ضده، أيضا فتاة محجبة في النمسا تم اﻹعتداء عليها و كادت تقضي فيه قبل أشهر ، و رفعت دعوة لتتفاجا ان القضاء يستدعيها ليوجه لها تهمة اﻹستفزاز و البدأ بالإعتداء!!
    هذه أمثلة بسيطة ، ناهيك عن مساهمة تلك الدول في مهاجمة و غزو دول إسلامية و قتل مدنيين و نهب ثروات و انحياز كامل للكيان الذي يعتبره المسلمون جميعا غاصبا محتلا عنصريا بإمتياز!
    إن كانت جريمة اليوم ارتكبت على يد تنظيم ما ، فهو يبقى عمل عصابات و عمل إرهاب مدان ، لكنه يبقى رد فعل على إرهاب دول و انحياز سافر للباطل و عدم لجم الفوضويين في بلادهم. كلا اﻷمريين مدانيين تماما لكن يبقى الأول سببا و منشئا للثاني!

    أخيرا ، في كل جريمة فتش عن المستفيد ! المسلمون و سمعة اﻹسلام هنا أكبر المتضررالمتضررين !
    فتشوا عن من تضرر مؤخرا من قرارات اتخذتها الحكومة الفرنسية !
    أيضا لماذا فرنسا بالذات؟!
    و لماذا هذه الصحيفة و بعد مرور 4 سنوات منذ ان نشرت تلك الرسوم الساقطة؟!

    الإحترافية العالية للمنفذين ، و رباطة الجأش ، و التنفيذ الكفوء ، و اﻹجهاز على الضحايا بدم بارد ، ثم اﻹنصراف بهدوء و دون اي مقاومة من اي جهة و سرقة سيارة من أحد المارة بشكل غريب و تركه دون إردائه قتيلا ، ليوصل رسالة شفوية معينة من القتلة الى المعنيين ، أيضا اللغة المستخدمة بلكنة فرنسية بأمتياز و ليست عربية ، بضمنها عبارة الله أكبر !!
    لماذات و استفسارات كثيرة …اﻹجابة عنها بوضوح قد تكشف الكثير مما لا يظهر كما يبدو اﻵن!

  7. اذا كانت هذه الحادثة ستدفع العديد من الصحف الاوروبية الى اعادة نشر الصور المسيئة للرسول صلى الله عليه وسلم كرد فعل وكذلك قيام السلطات الفرنسية باعتقال العديد من المسلمين الابرياء والتضييق عليهم كنوع من الرد الفعل اذا فلا نلوم المسلمين أو بعضهم عندما يكون هناك رد فعل كنتيجة للاعتداء اللفضي أو الاعلامي لبعض الصحف الاوروبية أوغيرها فكل فعل له رد فعل فاذا كان الاعتداء الذي وقع في باريس يمثل جريمة وارهابا ومرفوضا اوروبيا وعالميا فان الاعتداء على مقدسات المسلمين ونبيهم ايضا يمثل ارهابا وجريمة ومرفوضا عربيا واسلاميا اما حرية التعبير التي يتحجج بها الغرب اقول لهم اين هي هذه الحرية عندما يتم التشكيك في الهولوكست أوالمحرقة النازية

  8. انها جريمة بحق الاسلام والمسلمين بسبب فتاوى علماء السوء والفتنة بتكفير المسلمين وغير المسلمين لتشويه الاسلام الحق الذي يقول وجادلهم بالتي هي احسن وحسبنا الله ونعمه الوكيل على هؤلاء المارقين

  9. يدعي الغرب بحرية الرأي ولكن أين هي حرية الرأي هذه في منع معارض فنية تشمل لوحات تنتقد الجرائم الإسرائيلية، ورسوم كاريكاتيرية تنتقد إسرائيل وإرغام راسميها على الإستقالة من الصحف، وإرغام كتاب بارزين على الإستقالة من صحفهم بسبب مقالات تظهر الحقائق عن جرائم إسرائيل ضد الإنسانية وهناك مئآت الأمثلة على ذلك وفي جميع الدول الغربية من أستراليا وأمريكا وكندا إلى معظم إن لم يكن جميع الدول الأوروبية؟؟ على الحكومات الغربية ومؤسسات حرية الرأي أن تعيد النظر في نفاقها ومواقفها الثنائية هذه، فهي لا تستطيع الإدعاء بإحترام حرية الرأي. حرية الرأي لا تعني الحرية في كل شيء عدى حرية توجيه النقد لليهود وإسرائيل وجرائمها ضد الإنسانية.

  10. المعركة هي بين أصوليتن , المؤمنين بالدين والمؤمنين بالعلم , وبينهم غير مؤمنين , الأولي أصولية إيمانية راسخة تكفلها الحرية الدينية , والثانية أصولية إيمانية راسخة بالحرية في التفكير خارج الصندوق وبقدسية العلم . فهل هذة قضية تخص الإسلام والمسلمين وحدهم ؟ حرية الرأى والتعبير في الغرب نشأت في ظل هيمنة مطلقة للكنيسة علي كل تفاصيل حياة المؤمنين لمئات السنين , قامت فيها الكنيسة بتكفيركل من يخالفها في التفكير , وعاقبتة أحيانا بإشعال النارفية , أو بربط أذرعة وأرجلة بحبال تسحبة أحصنة في كل الإتجاهات . وإنتهت المعركة بالتعايش بين الدين المقدس والعلم المقدس , ومبدئ “عيش وأترك غيرك يعيش ” , وإعتبار الدين أمر خاص بين المخلوق وخالقة , وقبول حرية الآخر في التفكير , وإحتراما للعلم من أجل تحسين نوعية الوجود . فما هو الحل الإسلامي لنفس المعضلة ؟ .

  11. بأفعالنا وردود افعالنا الدرامتيكيه والغوغائيه والغيرمسؤوله اصبحنا ارهابيين حتى النخاع واصبح العالم بأسره يرى في ديننا غير نا نقوله ونحاول لثباته لأن الفعل يكفي ولأن ما يراه العالم من تشرذمنا وحروبنا واختلافنا مع بعضنا البعض وتهديداتنا بأننا سنحارب ونغزو كل العالم وكل يوم نصحو لنرى ونسمع ويرى ويسمع العالم بردود افعالنا الغير مسوؤله لهذا سيزداد التطرف وسيزداد الحقد والكراهيه من المجتمع الدولي وطبعاً المسلمون هم الضحيه والاسلام هوالضحيه لكن من ادى بنا الى هذا هي الجهات التي تدعي الاسلام والدفاع عن الاسلام وحسبنا الله ونعم الوكيل

  12. لماذا يسارع الأزهر لإدانة هذا العمل ولا تدين أي كنيسة في العالم مايجري من مجازر في بلادنا؟هل أدان الفرنسيون المجازر التي تحدث في العالم العربي ؟ الفرنسيون حتى هذه اللحظة يفتخرون بماضيهم الأستعماري في الجزائر مثلا ورفضوا أن يقدموا أي إعتذار ؟ أنا لست فرحا بهذا الهجوم ولكن قطعا لا أدينه فلماذا نرضى الدنية ونرتضى أن نكون الحلقة الأضعف. يجب معاملة الغرب بالمثل هذا ما زرعوا وهذا ما يحصدون وكفاكم مواربة وتملق. الغرب الساكت على المجازر في سوريا يؤيدها ضمنا ما عندي شك في هذا ولو أرادوا إيقاف همجية النظام الأسدي وبربريته لفعلوا. إياكم أن تعتقدوا أنني أخرج عن الموضوع ولكن كل ما يحدث في العالم العربي وأوروبا مترابط بل لا ابالغ إذا قات أنه يفسر بعضه بعضا.

  13. الفرنسيون، على ما يبدو، يقومون بتصفية حساباتهم السياسية. فما بين تولوز وباريس حيث شارلي وجه واحد ألا وهو الإرهاب. الإنتخابات الرئاسية القادمة قد يكون طريقها، من خلال اللوبي المتحكم في فرنسا، هذه المرة عبر باريس وبذلك تزداد ” الفوبيا “.

  14. على المسلميين المغادرة من الدول الاوروبية و الهجرة لدولهم العربية و الاسلامية وذلك من اجل مكافحة الفساد و الظلم في بلادهم . لا يحق لأي إنسان هاجر لبلد قبله أن يفرض دينه أو رأيه بالقوة و أن يدعي أنه المدافع الاول عن الاسلام و هو من هجر بلده و كان بالامكان أن يتم تسفيره لبلده الام .

    فئة من العرب و المسلميين ناكرون للجميل الذي قدمه لهم دول الغرب و ها هم يعيشون على المعونات الحكومية و يعالجون مجانا و يدرسون مجانا و يعاملون بكل انسانية و لكنهم يعتقدون أنهم أحق من أهل البلد و أفضل منهم !!!

    العرب و المسلمون و أنا عربي مسلم أفتخر بديني و عروبتي و لكني أحترم دين الاخريين و قومياتهم و لا أفرض ديني عليهم و إن عشت بينهم فانا ألتزم بالقوانين و الانظمة و إن لم ترق لي أهاجر الى بلدي و ليس أقتل و أسرق وأنصب و احتال و بعد ذلك أتهمهم بالعنصرية !!!

    لقد دمر الغرب الدول العثمانية و لكن بالتواطوء مع العرب الخونة و الذين إستبدلوا خلافة إسلامية بإستعمار غربي : لا نلوم الغرب الاستعماري بقدر ما نلوم الخائن العربي و المتأسلم !!!

  15. قد تكون المخابرات الفرنسية هي وراء كل هذا ؟؟!!! :)

    فقبل أمس نشرت الصحف خبر إرسال حاملة طاؤرات فرنسية إلى مياه الخليج !

    أيضا:

    الإقتصاد الفرنسي مترنح و واقف على ساق واحدة و عليه أن يفي بما نصت عليه إتفاقية بروكسل الخاصة بدول الإتحاد الأوروبي , فلقد عجز عن الإيفاء بما نصت عليه الإتفاقية فيما يخص العجز و بقي مما منحته بروكسل شهرين على ما أعتقد قبل أن تفرض بروكسل مخالفة على فرنسا قيمتها المليارات من اليوروهات ووو

    يعني قد تكون هذه مدبرة من الحكومة الفرنسية لإلهاء الناس و الرأي العام و لتنفيذ جريمة كبيرة تم إعدادها و التخطيط لها بشكل مسبق في حق المسلمين تحت ذرائع ما أنزل الله بها من سلطان .

    ثم:

    ليس من حرية التعبير أن يستهزىء هؤلاء المجرمون الكاريكاتوريين بأنبياء الله و رسله صلى الله عليهم أجمعين .

    الرسول صلى الله عليه و سلم له مكانته الخاصة به عند المسلمين و هذا أمر يعرفه هؤلاء المجرمين فإن أدبهم احد ما لا أسى عليهم و هم يستحقون هذا التأديب .

    لهؤلاء المجرمين الكاريكاتوريين أن يسخروا من حكامهم و من آبائهم و من أمهاتهم و من بعضهم البعض و من أنفسهم فهم كثر بما فيه الكفاية و عليهم ان يكتفوا بالسخرية و بالإستهزاء ببعضهم البعض و ببني جنسهم !!! :)

    الخرب الذي يدمر بلاد و حضارات و ثقافات الآخرين و يقتلهم في بلادهم و يبيد الشعوب عن بكرة أبيهم عليه أن يقبل و يرضى بما يصيبه من ردات فعل من الآخرين الذين هم أيضا يدافعون و يعبرون عن وجودهم في هذه المعمورة .

  16. سلامي لكل الإخوة المعلقين؛ أخ رياض كتبت كل ماكنت أود ان أقوله اريد ان اضيف فقط ؛ أنني كمسلمة أطالب بوضع حد لهذه المهزلة ؛ حيث تثار مشاعرنا وتمس مقدساتنا وكأنها مصيدة لقضاء حوائج في نفس يعقوب”الغرب عموما” فالظلم الذي نتعرض له كمسلمين حقن الكثير منا وأسقط السذج منا وقدم صكا علی بياض لزيادة القتل والتنكيل بالمسلمين عموما ؛ ولترحيل المسلمين في فرنسا وهو مطلب زاد الحديث عنه في الآونة الأخيرة واقرءوا لزموري كي تربطوا الأحداث ببعضها.
    نحن نعيش أخطر وأصعب وأسود ايامنا ؛ من شدة الظلم وقلة الحيلة؛ فلا أنظمة تذود علی مواطنيها ولا أخلاق ولا إنسانية لدی الغرب حتی يحدوا شرورهم عنا ويرحلوا عن بلادنا.
    حسبنا الله ونعم الوكيل.

  17. يحق ويجب لفرنسا والغرب ان يتصرفو بحزم اكتر من شديد ،واذي يسكن في الغرب عليه احترام قوانين وعادات كل بلد

  18. يجب على الاعراب تفهم حقوق الشعوب التعبير عن رأيهم وحتى لو كان ضد معتاقدات العرب

  19. تعبيرا عن الحرية حريى الرأي أقول:

    لقد جنى هؤلاء الكاريكاتوريون المجرمون عمدا على أنفسهم و حفروا قبورهم بأياديهم القذرة التي أساؤوا بها عمدا وعن سابق إصرار و ترصد لله عز و جل و للمسلمين أجمعين بإساءتهم تلو الإساءة إلى حبيب الله و رسوله صلى الله عليه و سلم و هذا ما كتبه الله عليهم و قدر لهم لكونه يعلم بأمرهم و لكونه بعالم الغيب .

  20. بأعتقادي أن اي رسومات وصور تطال العالم الأسلامي او قدسية العالم الاسلامي وغيرها هي تجسيد لما يراه العالم من من افعالنا سواء كانت فيما بيننا ومع العالم ما نسميه بالرسوم المسيئه هي جاءت عن الواقع المرير في عالمنا الأسلامي الذي تتبناه الحركات الجهاديه الغير مسئوله فمن نيجيريا وحلركة بوكو حرام الى دولة الخلافه في سوريا والعراق الى كل الصور من سبي وقطع الروؤس الى التناحر في ما بين هؤولاء الحركات كل هذا يؤدي الى استنتاج صور نعتبرها مسيئه وتلحق وتمس بديننا وبباقي عالمنا الاسلامي

  21. إن القانون الأوروبي يجرم كل من يسخر من الناس أو يزدريهم فلماذا لا يقرون إذن بأن حرية الرأي تقف عند السخرية بالاخرين وخاصة ما يتعلق بالمقدسات فلذلك نهانا الله عن سب آلهة غيرنا حتى لا يتعرضوا لسب الله سبحانه هذا هو حكم الإسلام الذي يسأل عنه الأخ م.حسن مع العلم أن اليهود والنصارى يعلمون تماما أن المسلين يعظمون رسل الله جميعا وخاصة موسى وعيسى عليهما السلام.

  22. يجب ان تحترم مشااعر المسلمين بان لا يساء الى النبي محمد صلى الله عليه وسلم كما لا يبرر القتل لاي شخص هنا نضع اللوم على دولة فرنسا التي ينبغي عليها معاقبة من يسيء للاديان والى الرسل

  23. بسم الله الرحمن الرحيم
    لا أستسيغ كون كل وسائل الإعلام سواء السمعية أو البصرية أو الإلكترونية والورقية تسارع في إتهام المسلمين ؛وتكييف هكذا جرائم علىأساس أنها من إمضاء أتباع محمد صلى الله عليه وآله وسلم؛لا أفهم لماذا ولو لمرة واحدة تلقى تهم ثقيلة لأتباع دين لمجرد أن القتلة يهتفون الله أكبر .
    فمثل هذه الجرائم تدفعنا للتساؤل عن أهداف المنفذين ومن المستفيد من هذه الجرائم النكراء .
    فإذا كان المنفذون ـ إن ثبت إنتماءهم إلى ملة الإسلام فعلا ـ، يدافعون عن نبينا صلى الله عليه وآله وسلم؛فقد أخطؤوا الطريق واتبعوا لغة الرصاص والقتل التي لم يعترف بها نبينا صلى الله عليه وآله وسلم؛فسيرته علمتنا أنه لما فتح مكة عفى عن ألذ أعداءه وقاتلة حمزة رض وقال ص إذهبوا فأنتم الطلقاء؛ وبهذا فإن أتباع محمد ص لا يمكن إطلاقا إتهامهم بهذه الجرائم لسبب بسيط وهو أن محمد ص ليس بحاجة إلينا لندافع عنه؛وثانيا لأنه أُرسل رحمة للعالمين وثالثا لأنه تبرأ من فعل أحد الصحابة لما قتل رجلا في الحرب حيث قال له اللهم إنني أبرأ إليك مما فعل فلان.
    الجريمة التي ستفرح أعداء الإسلام ؛وتجعلهم يرقصون ويضغطون لأجل الضغط على أبناءنا في عملهم وعلمهم وإصدار قوانين ستزيد من تهميش المسلمين ومساعدة الأنظمة الإجرامية بالمنطقة للتضييق على الحرية الدينية كما ينادي بذلك المجرم السيسي.
    لكن هناك زاوية نظر أخرى ؛فلماذا لا نفترض أن المجرمين فعلوا فعلتهم بمساعدة أيادي إستخباراتية تعمل من أجل أهداف إستراتيجية لدول قد تضحي ببعض مواطنيها في سبيل السيطرة وإيجاد المصوغات لنهب وقتل وتدمير وابتزاز دول هي مصدر رخاءها.
    أيام دخول USA إلى أفغانستان شاهدت وثائقيا على القناة الإيطالية الثالثة لأحد الصحفيين الأحرار وقد فضح هذا الصحفي خدعة الإعلام الأمريكي حيث أن CNN وغيرها أظهروا لنا فرحة الأفغان بتخلصهم من طالبان وكانت الكاميرا تبرز عددا من الأفغان في طوابير لحلاقة لحاهم؛وتمكن الصحفي الإيطالي من رصد أحد المبتهجين حليق اللحية وتمكن من تصويره وتعقبه حتى داره ؛ونجح الصحفي الحر في دخول بيت الأفغاني بطريقته لتكون المفاجئة مدوية فقد كان يهوديا.
    أذكر أن الصيف الماضي عرف ببروكسل هجوما على المتحف اليهودي قتل فيه ستة من اليهود؛وبطبيعة الحال سارعت كل وسائل الإعلام لإلصاق التهمة بالثور الأسود أي المسلمين ؛لكن ولله الحمد تبين أن المجرم يهودي كان يعمل بنفس المتحف؛لكن للأسف سكتت وسائل الإعلام وأحبطت فمن المفروض أن تكون الجريمة من توقيع المسلمين.
    عهد المخلوع المنتصر مبارك قامت مخابراته بتفجير كنيسة القديسين بالإسكندرية والتهمة كانت حاضرة ضد المسلمين وضد غزة ؛لكن تبين أن العملية أشرف عليها المجرم حبيب العادلي.
    في لبنان تم تفجير موكب الحريري ؛ومن اليوم الأول اتهمت سوريا وأغفلت أياد يالموساد ؛ومن عجب الغرائب أن كل وثائق لجنة البحث والتقصي أخذت طريقها إلى تل أبيب ولم يتم شحنها مباشرة عبر التراب اللبناني في اتجاه لاهاي.
    خلاصة أن العملية مدبرة كآلاف من سابقاتها؛هذا لن يجعلنا نؤيد هذه الجرائم التي يقطق ثمارها عدو إغتصب الأرض والعرض بتعاون مع ملوك الطوائف المحيطة وبعض الجهلة المنحرفين الذين يتم تجنيدهم واختراقهم للعمل على تشويه المسلمين.
    العلم والمعرفة هو خير دفاع عن رسول الله ص ؛والأهم هو عدم التصرف بإسمه ؛أما حرية التعبير ورسوم الكاريكاتير فلو كنا أقوياء وسادة ما تجرأ على رسول الله ص أحد ؛لأن التشكيك في المحرقة وإنكار أن هتلر قتل 6 ملايين تعد أقدس من كل المقدسات وتهمة تؤدي بصاحبها لحد القتل ولا تجدهم يندبون على حرية التعبير لخشيتهم من سلطة الصهاينة التي لا زالت تبتز أوروبا بإسم المحرقة المزعومة والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته.

  24. قبل ان نطلب من العالم احترام مشاعرنا لنحترم ديننا نحن اولاً ونحترم مشاعر الدينات الاخرى ايضاً وخير الكلام ما قل ودل

  25. ” إنا كفيناك المستهزئين” صدق الله العظيم .
    أسئلة تطرح نفسها .. 1) ما ذنب المسلم الذي يعيش في بلاد الغرب ولم يقترف هذا العمل؟ 2) كيف لم تستطع فرنسا بكل مؤسساتها الاستخباراتية القبض على الجناة ؟ 3) العمل احترافي 100% فهل سنصدق ذلك مثل كذبة 11 سبتمبر؟
    4) كل الأبواق التي تستثمر مثل هكذا أحداث مع من تشتغل؟ أخيراً 5) أيها المعلقون لن تزيدوا ولن تنقصوا شي من الواقع المرير لعاة الجهل .. أليس فيكم رجل رشيد ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    ركزوا على مايجري حولكم وستعرفون لماذا الهجوم الأن ؟؟؟؟؟
    اللهم احفظ الأمة الاسلامية في كل بقاع الأرض…يمهل ولايهمل …

  26. وعليكم السلام اختي العزيزة منى من الجزائر الحبيبة. اود ان اهمس في اذن كل مستهزئ شيئا قد لا يفهمه ولكن له في التاريخ شواهد، ان الله سبحانه كفى نبيه الكريم صلى الله عليه وسلم المستهزئين قال تعالى: انَّا كَفَيْنَاكَ الْمُسْتَهْزِئِينَ * الَّذِينَ يَجْعَلُونَ مَعَ اللّهِ إِلهاً آخَرَ فَسَوْفَ يَعْلَمُون
    وهذا ليس له علاقة بمسلح هنا او هناك، بل هو عهد من الله تجعل مثلا كل الفنادق والمطاعم في الدنمارك ترفض دخول صاحب الكريكاتورات المسيئة اليها لحد انه اشتكى انه اصبح يشعر وكأنه حثالة!!!

  27. تحية إلى الأخ رياض أحسنت التعليق و يا أخ محمد علي جابر حرية الرأي لا تستدعي بالضرورة اهانة الآخرين خصوصا فيما يعتبرونه مقدسا فان كانت حرية التعبير كما تعتقد انت ، فمن حق أي شخص ان يخرج للشارع و يمشي عاريا مثلا فهو حر ، و من حق اي شخص ان يمشي في الشارع و يسخر من كل شخص به عاهة او يسب كل شخص لمجرد انه لم يعجبه و بالتالي من حق الاشخاص الآخرين أيضا الرد و الذوذ عن انفسهم بشتى الطرق فتصور مجتمعا بهذه الصورة لمجرد اننا نؤمن بحرية التعبير ، حرية التعبير يجب ان تقف عند حدود حريات الآخرين و إلا صارت هي في حد ذاتها استبدادا ، بالرغم من انني لا أحب العنف على الاطلاق إلا انني أرى في هذا الهجوم نتيجة طبيعية لسياسة فرنسا غير المتزنة فتارة تدعي بانها بلد الحريات بينما تضيق الخناق على المسلمين ، ولن اندد بهذا الهجوم لانني محتارة في معادلة صعبة لم اجد لها جوابا هل 12 فرنسيا = ملايين المسلمين الذين يموتون باسم محاربة الارهاب ؟

    • شكرا لك اخت مروة ولتعليقك الرائع، وانا ساحاول ان اجيبك، قررت الولايات المتحدة الامريكية ان تدفع تعويضا عن كل عراقي مدني قتل حسب تعبيرهم بالخطأ مبلغ وقدره 1050 دولار!!! حتى لم يلتزموا بالدفع، اما في حادثة لوكربي التي اتهموا فيها النظام الليبي والسيد المقرحي بالتنفيذ طالب الامريكان وان لم تخني الذاكرة 200 مليون دولار للشخص!! ولقد علق الباحث والكاتب الالماني تودنهوفر قائلا، لطالما بقينا ننظر ان حياة المسلم بلا قيمة مقارنة بحياة الغربي فان الهوة ستتسع وستسفك المزيد من الدماء. فهذه هي العقلية في التعامل مع المسلمين، قد يساعدك هذا في حل المعادلة .. تحياتي لك

  28. لمن اراد ان يطبق شرع الله فليعلم قتل ساب الرسول لم يترك بيد من كان وانما جعلته الشريعة بيد الحاكم واما عامة الناس فلا دخل لهم بهذا والا عمت الفوضى
    هذا من جهة
    من جهة اخرى فان قتل ساب الرسول من الامور التي اختلف فيها الفقهاء
    فهم مجمعون على ان المسلم اذا سب الرسول فانه يقتل
    لكنهم اختلفوا في الكافر الذمي اي من كان يعيش بين المسلمين وتحت رايتهم
    ولهذا فان تذهب الى بلادهم وتقتلهم بحجة انك تطبق شرع الله فهذا محض افتراء على شرع الله البراء منك
    هذا ليس من التدين بشئ بل هذا افساد في الارض
    قتل النفس جعله الله عز وجل بمثابة قتل للناس جميعا
    والنفس هنا جاءت مجردة من اي قيد او شرط
    فلم يقل الله عز وجل نفس المسلم ولا الكافر
    النفس نفس ان هنا او هناك

    • هذا ما قلناه لو ترك الامر بيد العامة من الناس لصارت فوضى لا سبيل الى ردعها ابدا والتحكم فيها
      ماذا عن الهجوم الذي حدث قبل قليل؟ هل كان ايضا اقامة لشرع الله ؟
      هل الشرطية المغدورة لها علاقة من قريب او بعيد بالرسوم الكاريكاتيرية او الحرب على اطفال غزة او ما يجري بالعراق وسورية وليبيا واليمن …
      يا رب لطفك يا ارحم الراحمين
      واعانكم الله يا مسلمي العالم الاسلامي كله وليس فرنسا فحسل
      فتح عليكم باب من النار والفتنة
      فمن الخاسر هنا ومن المنتصر في كل هذا ؟
      حسبنا الله ونعم الوكيل

  29. السيد عمر الحميدي من الأردن
    ياسيدي : معظم المسلمون في الغرب وبنسبة أكثر من تسعين بالمائة يحترمون القوانين ونظم البلاد الغربية اللتي يعيشون فيها ، وهم يحترمون القوانين ربما أكثر من أهل البلاد الأصليين .
    فعلى سبيل المثال – لا الحصر هنا في النمسا اللتي أحمل جنسيتها منذ أكثر من عقدين من الزمان- هناك حزب يميني متطرف ومتهم بالنازية أيضاً ، يدعوا ليلاً ونهاراً للتضييق على المسلمين والعرب وعدم السماح لمن كان يدين بالإسلام بالهجرة الى النمسا والبدأ بطرد المسلمين وخاصة الأتراك منهم، بالرغم من أن الاتراك يقفون على باب الاتحاد الاوروبي ويطرقونه مستئذنين بالدخول منذ اكثر من عشرين سنة ولا يؤذن لهم ، رغم انهم استوفوا شروط الدخول أكثر من بلغاريا ورومانيا اللتان هما عضوان كاملتا العضوية في الاتحاد الاوروبي (المسيحي) رغم أن تركيا متقدمة على هذين البلديين الاوربيين الفقيرين- وهما يشكلان عبئاً على الاقتصاد الاوروبي- بعشرات السنين ، وإذا لاتصدق كلامي هذا ، اذهب بنفسك وزر البلاد الثلاثة لترى بأم عينك كيف تتفوق تركيا على بلغاريا ورومانيا بالاقتصاد والتجارة وشبكات الطرق اللتي تضاهي بجمالها وتنظيمها الطرق الالمانية والنمساوية المشهورتان على المستوى الاوروبي…… وهذا على سبيل المثال لا الحصر
    نعود الى الحزب المتطرف العنصري في النمسا واللذي يسمي نفسه بحزب الأحرار الديموقراطيين ، اللذي قفز في العشر سنوات الأخيرة من نسبة االحصول على أصوات الناخبين من أربعة بالمائة الى حدود الثلاثين بالمائة نتيجة اتباعه سياسة مهاجمة الأجانب والتشهير بهم والمطالبة بتقييد حرياتهم وطردهم لأتفه الأسباب ، ولقد طالب في سن قانون يسمح بطرد العامل من غير ذوي الأصول النمساوية (المسيحية) من النمسا في حال بقائه من دون عمل لمدة سنة واحدة فقط ! وهذا الهراء مكتوب ومنشور ، ويلقى آذاناً صاغية عند اكثر من نسبة 40_50% عند النمساويين…… وهذا يدلّ على ماذا برأيك ؟
    مع العلم ان النمسا بلد محايد في اوروبا ، وتتألف من خليط من الاعراق من الاصول المجرية والكرواتية والسلافية …. وغيرها ، والدين الاسلامي هو دين رسمي معترف به في النمسا منذ مايزيد عن مائة سنة حتى الآن ، ولم يحدث في المائة سنة الماضية اي جريمة او عملية ارهابية تحت مسمىالدين الاسلامي في هذا البلد الاوروبي العريق . هذا يدلّ … ياسادة : أن اوروبا ترى في مهاجريها ايدي عاملة فقط
    أما بالنسبة لما حدث في باريس ، فهو مدان وعمل جبان وجريمة قذرة ولاتمثل الاسلام ولا المسلمين

  30. بدلاً من التنديد الأعمى لماذا لا ندقق في الجريمة لمن يعرف باريس يعرف أن مكان الصحيفة يوجد في قلب باريس أين الشرطة لماذا إبتعدت الشرطة وقت الحادث لأنه بدل البحث عن جُنات مسلمين أظن أن أكبر عمل إرهابي هو ما جرى داخل بيت الشرطة لأنه أظن أن هناك من أراد لهذا العمل الإجرامي أن يقع ثم يُهتف الله أكبر و يلود بالفرار (عمل مخابراتي 100٪) و دائما نحن المسلمين نكون حصان طروادة لأي تضييق ممنهج أرجوا الرد

  31. كما توقعت ..

    هب الجميع لادانه العمل البربري المدان منا جميعا ..

    ولكن لماذا دماء الضحايا الابرياء استفزت الجميع ..

    واله القتل الداعشيه والقاعديه والتكفيريه اليوميه تقتل المسلمين لم تستفز فينا الا قليلا ؟؟

    للاسف هناك من يحاول تبرير فعل الارهابيين بحق الضحايا الابرياء ..

    وهناك من انشغل بأن الارهاب ليس صناعه سنيه بل هي صناعه شيعيه ومسيحيه ايضا !!!

    الجميل اننا هنا لا نرى طرحا بأن الحرب حرب بين الصليبيين والمسلمين ،، بينما التفجيرات الارهابيه في العراق مثلا توضع تحت يافطه حرب سنيه شيعيه .. لماذا ؟؟ لا اعرف ..

    كما اننا هنا لا نربط بين دين الارهابيين ودين الضحايا لماذا في مناطق اخرى نربط بين مذهب هذا الارهابي ومذهب ضحيته ؟؟

    للاسف نختلف والقران والاسلام يدعونا لعدم الظلم (( ولا تزر وازرة وزر اخرى ))

    لكن تخلفنا الذي لا نعترف به للاسف جاوز كل حد وكل معقول والصراحه نستحق ما يجري لنا طالما ان افعالنا لا تخرج عن رد الفعل فقط ..

  32. ان المتتبع للاحداث يستنتج بان الذي حدث في فرنسا هو نتيجة طبيعية لسياستها الخارجية فالطائرات الفرنسية ما فتئت تقصف المسلمين الفقراء في شمال مالي بحجة محاربة الارهاب والحقيقة هي احكام سيطرة المسيحيين على مالي وضمان مصالح فرنسا فيها .
    الطائرات الفرنسية تقصف في العراق وفي أفغانستان وفي ليبيا وفي سوريا وتقتل الابرياء بمساعدة الانظمة العربية ، فاذا كان الفرنسيون يقدسون الحرية كما يدعون فلماذا لم يخرجوا الى الشارع منددين بما تفعله طاراتهم ضد الابرياء ؟ ولماذا لا يسمحون بانتقاد المحرقة اليهودية أم أن الحرية مقدسة فقط إذا كانت تتعلق بهم هم فقط ؟
    فمن كان يعتقد بأن الحرية مطلقة فهو واهم ولم يرق بعد الى درجة التحضر فالحري يجب أن تقف عند حدود الآخرين فإذا كان الأمر كذلك فلماذا نحتمي بالمنظومة القانونية ولمذا نحترم قانون المرور ؟
    ان نظرة الأنظمة الغربية لنا لم تتغير ولن تتغير فهم ينظرون الينا دائما كشعوب مستعمرة لا أكثر وسيطرتهم علينا يجب أن تبقى بأي طريقة وبأي وسيلة كانت.
    إن الذي حدث هو رد فعل فردي وإن كنا لا نعرف حقيقة ما وقع بالضبط ، فهناك احتمال بأن ماوقع مدبر من طرف جناح من اليمين المتطرف ومن له مصلحة في ذلك .
    فرسول الله صلى الله عليه وسلم أكبر من أن ندافع عنه بمثل هذه الافعال كيف وقد تكفل الله بحفظه والدفاع عنه وخير ماندافع به عنه صلى الله عليه وسلم هو اتباع سنته وهديه وتحكيم شريعته بيننا ، فما يضر السحاب نبح الكلاب ؟

  33. مقال قوي ومتوازن واصاب كبد الحقيقة
    المرة التي نعيشها نتيجة مثل هذه الاعمال الإرهابية. نحن نعاني في فرنسا يوميا من العنصرية والآن لا شك انها ستزيد. احيانا أفكر في في التخلي عن الإيمان بالدين الذي
    هو سبب كل هذا. لكن حتى هذا لن ينقذنا. لماذا تلاحقنا لعنة الارهاب حتي بعد ان تركنا بلادنا سنوات طويلة وإذا بِنَا نعود غربا في بلاد غريبة؟

  34. كلنا ضد ما حدث ولكن ما يحز في الصدور هو العبارات والمصطلحات فعندما يقول الرئيس الفرنسي أن هؤلاء ضد الحرية وأعداء للحرية السؤال أي حرية هي ؟حرية القذف والسخرية من الآخرين إننا ضد ما وقع ليس بسبب أن هؤلاء ضد الحرية وإنما بسبب حرمة الدم الآدمي كيف ما كان دينه ولونه وعرقه وجهته

  35. الشاب الصغير المتهم الثالث في هذه القضية ذو ال 18 ربيعا و الذي سلم نفسه بنفسه للسلطات الأمنية الفرنسية كان على مقاعد الدراسة لحظة حصول هذه الحادثة !!! :)

    إن وراء الاكمة ما وراءها !؟!؟!؟ :)

  36. بسم الله الرحمان الرحيم.
    اين ما حصلت مشكلة بهذا الثقل , فاسأل دائمآ عن المستفيد الاول منها ولاتنسى ان أوربا باعترافها بدولة فلسطينة مستقلة كانت قد اتت على نفسها بغضب من الصهاينة اليهود وغير اليهود, وباعتقادي
    هنا هو حل اللغز لهذه المشكلة , اليهود منذ زمن طويل لم يهزأوا بالانبياء فحسب بل قاموا ايضآ بقتل او محاولة قتل الكثير منهم .

  37. الأخ محمد أحمد من ألمانيا . القضية جد خطيرة , ولا يجوز خلط الدين بالسياسة في هذة القضية . توجد أغلبية كبيرة في أوربا والعالم لا تؤمن بأى دين سماوى , وتسخر من هذة الأديان وليس من الإسلام وحدة . في أوربا خشية حقيقية من العودة الي الأديان , التي يرون فية تقييدا لحرية التفكير وحرية الرأى والتعبير , هذة الأصولية الوجودية هي قاعدة الحضارة الغربية , ويرون في هيمنة أى دين عودة الي الماضي الذى عانوا فية من هيمنة الكنيسة علي رؤوسهم وكل حياتهم ., وأستقروا علي مبدأ ” عيش وأترك غيرك يعيش ” , وسوف يحاربون أى دين حتي النهاية , وماحدث لليهود خير مثال علي ذلك . سؤالي بالتحديد هو ما حكم الإسلام في غير المتدينين ؟ بعض الأديان لا تغلق باب التوبة أمامهم من خلال التكفير . ولو شاء ربك … .

  38. وبعد هجمات سبتمبر فى امريكا والتى كانت هى الأكبر على الاطلاق وتسببت فى احتلال دولتين هما افغانستان والعراق احتلالا ٌ كاملاٌ
    بغض النظر عن الاحتلال السلمى لدول كثيره فى الخليج .
    فهل سيكون اعتداء فرنسا هو رد فرنسا القادم تجاه المسلمين انفسهم ؟؟
    لو اردتم العدل يا ساده وبعد ثبوت انهم مسلمين اتركوا مصيرهم للمسلمين انفسهم ليطبقوا عليهم عدالة الاسلام ..

  39. اخوانى بعد التحية العملية تمت عن طريق الموساد الإسرائيلي باسم الإسلام وهى الرابح الأكبر من هذه العملية استيقظوا يا أمة ضحكت من جهلها الامم

  40. كثير من الهجومات المماثلة لهذه الواقعة ربما يقوم بها غير المسلمين للحد من انتشار الا سلام مثلا 11سبتمبر اين حركات طالبات بعدها لم تفعل شئ يذكر
    اتوقع هذه حركات يهودية تنفز هذه العمليات حتى لا يتحقق التعريف بالاسلام وتقوى شوكته فى البلاد الا روبية .انا اشك من وراء هذه العمليات ايادى معادية اللاسلام .قتل صحفين لايخدم للمسلمين شئ ولكن يعوق المسيرة الاسلامية

  41. استطاعت اسرائيل تحويل الصراع العربي الاسرائيلي على فلسطين الى صراع اسلامي يهودي على القدس فقط و الان استطاعت تحويل الموضوع الى صراع إسلامي مسيحي ، ستديره بنفسها ،و الغريب فعلا انها استطاعت ان تستغل الدين الاسلامي و تستعمله حليفا او بعبعا في صراعها التاريخي و الوجودي مع المسيحية . اسرائيل تلعب دور العراب هي من صنعت الاٍرهاب الاسلامي و ستستعمله ضد أوروبا المسيحية في كل مرة تقترب أوروبا للتعاطف مع فلسطين و شعبها و لا ادري أين هم المفكرين العرب و أين هم رجال الدين الاسلامي و الشيوخ الكثر و لا يقومون بشرح هذا الموضوع للشباب المسلم و تحصينه الفكري و العقلي.

  42. كلام افتتاحيتكم باطنه الرحمة وظاهره من قبله العذاب. فما جرأهم علينا وعلى مقدساتنا وديننا ورسولنا إلا تخاذلنا في الدفاع عنها وعدم وقوفنا بحزم في وجوههم مما جعلهم يستمرؤون الاستهزاء بنا والسخرية من مقدساتنا. أما الجديث عن عنف الرد وأنه لا يبرر ما قامت وتقوم به تلك الصحيفة وأخواتها فلماذا تنتقدون على استحياء الهجمات على المساجد في تلك البلاد ولماذا لا ترفعون أصواتكم انتقادا لما يتعرض له المسلمون في الغرب من عنصرية في التعامل وعنصرية في القوانين ثم لم انتقاد الهولوكوست جريمة والسكوت على العدوان علينا موقف سياسي سيادي؟

  43. في رأيى المتواضع أن كل ما كتب أعلاه صحيح أو فيه من الصحة لدى كلا المعسكرين.
    السؤال أو الأسئلة الآن هي لماذا الآن، وكيف، ومن نفذ ومن سهل الأمر ومن دعم ومن المستفيد والمتضرر؟
    في رأيي أن الموضوع فيه من الشبه مع أحداث 11/9. هناك من دفع هؤلاء وهنا من سهل لهم الأمر.
    الكيفية ليست طريقة الحركات الإسلامية المتشددة. الطريقة محترفة وواثقة أكثر من اللازم.
    ابحث عن المستفيد. كفلسطيني أنا أربط كل الأحداث بما يحدث على أرض فلسطين وما يحدث للموضوع الفلسطيني.
    مطلوب باختصار أن تمتنع أوروبا عن دعم العرب والمسلمين والشأن الفلسطيني وهذه العملية تأتي في نظري في هذا السياق.
    ليس مسمحا لأحد بالتعدي على رسول البشرية عليه الصلاة والسلام ولكن هذه ليست الطريقة لرفض ما حصل.

  44. من يفرح بالفتنة والقتل ويرقص على دماء الاخرين غدا تدق الفتنة باب داره ويخطف القتل جاره وولده واخاه واباه
    عندها فليخبرنا كيف سيشعر وهو يرى انه في سبيل مجرم واحد او اثنين ذهب معه دون ذنب عشرات الابرياء
    اللهم لا تجعلنا من الشامتين ابدا ابدا

  45. سياريو هيليودى تبنته المخابرات الفرنسية في هده المجزره!كيف يعقل ان يستمر اطلاق نار 10دقاءق دون تواجد الشرطة فى وسط باريس و كيف لارهابيين بكل هده المهنية و الهدوء ان يترك احدهم بطاقة تعريفه و اﻻدهى انهما مازالا طليقين القادم لا احد يعلمه وكيف ان شرطى الحماية امسلم عربي اﻻمور واضحة ندين ااﻻرهاب بكل انواعه .و اليوم تسقط شرطية برصاصهما و يتمكن اﻻرهابيين من الهرب !لاحول و لا قوة اﻻ بالله.

  46. يجب على العرب ان يعرفوا جيدا انّ الغرب يقودهم كقطيع الاغنام …في كل مرة يقع تنفجار في دولة غربية ترى كل الدول العربية تستنكر و تندد ويقولون هذا الارهاب وما اتفه هذا المصطلح عندي لانه صناعة غربية بامتياز….اما اذا قصفت الدول العربية وشعبها المدني البريء لا ترى رجل واحد من قادة العرب يندد بذلك و خاصة احداث غزة الاخيرة التي راح ضحيتها اكثر من 3 الاف مدني ….اين الشرف والهمة ….
    لذلك ما اقوله عن احداث باريس الاخيرة فالذي وقع هو هذا ما يحصده الغرب التعيس جراء كرهم للاسلام والمسلمين وكفى بالله يا عرب تنديدا فالذي وقع عادي جدا جدا ….فانظروا كيف ذهب شعب العراق وسوريا و ليبيا و اليمن الى الجحيم…
    والذي يسيء للرسول الاعظم بحول يتعرض الى اكثر من هذا…

    شكرا للقدس

  47. أميل لرأي بعض الإخوة أن هناك جهات نفذت الهجوم الإرهابي لهدف سياسي
    الدليل على ذلك الحرفية العالية والدقة في التنفيذ !
    اعان الله إخوتنا في فرنسا وفي أوروبا خلال الشهرين السابقتين كان هناك هجوم على الإسلام في اوروبا وجاء هذا الحادث وزاد الطين بله . حفظ الله المسلمين من كل مكروه .
    لا أعلم مالدوافع لهذا العمل الإجرامي الذي راح ضحيته ايضا شخصان مسلمان رحمهما الله من ضمن الضحايا . وسيزيد من الكراهية ضد المسلمين في فرنسا !

    • كلما حدث حادث من قبل مسلم او اخر يدعي الاسلام الا وثارت ثائرة اشباه المثقفين ومن ليس لهم لا ملة ولا دين ليكيلوا اطنان السب واللون على الدين وكل من يذوذ على حماه
      اقول لهؤلاء ماذا فعلتم حين كانت القوات الامريكية تغتصب الرجال ماذا فعلتم حين كانت تستعمل الفيتو هي وحلفاؤها ؟ ماذا فعلتم حين وقفت فرنسا الى جانب اسرائيل ؟ ماذا قعلتم حين كرست التبعية والعمالة في جميع الدول التي استعمرتها وعلى راسها الدول العربية الاسلامية ؟اين كتتم حين دجنت اشباه الرجال ليشكلوا مدافعا عنها ضد كل من له غيرة؟هناك اسئلة كثيرة

  48. السلام عليكم,
    مسرحية جديدة، والأهداف ستظهر بعد حين….

  49. ستنفجر ثورة عربية في فرنسا إذا بقت الإعتدأت على المساجد والمسلمون
    ولكل فعل رد فعل هدا ما ارى الان

  50. لربما هذا العمل المدبر و بإحتراف هو جزء من حملات التصعيد التي نراها في هذه الأيام في غالبية الدول الأوروبية ضد المسلمين !؟!؟

    خاصة و أنها قد زادت عقب إعتراف الدولة السويدية و غيرها من الدول الأوروبية بدولة فلسطين !!!

  51. الشيء الوحيد المفرح في هذه الجريمة الجبانة والخسيسة أن أغلبية المعلقين الذين يبرروها تحت يافطة حب الرسول ( ص ) والتفاني من أجله أو دفاعا عن اطفال العراق وسوريا …الخ ( و ﻻ أعتقد أن هؤﻻء لهم تفويض من أحد من هذه الشعوب )
    اغلبهم يعيشون في الغرب وهم من ضمن الذين سوف يعانون من ازدياد اﻻسﻻموفوبيا الى اقصى الحدود.
    فهنيا لهم ( من ألمانيا إلى النرويج إلى أمريكا …فهلمجرى

  52. المسلمين هم الضحية في بلادهم وخارج بلادهم ايضاً. في امستردام كانت مسيرة شارك فيها خمسمائة شخص احتجاج على الهجوم الذي وقع في باريس،و في مدينة روتردام ايضاً تجمع المئات من الناس ورئيس البلدية احمد ابو طالب خطب خطاب قصير استنكار للهجوم وطلب من الناس دقيقة صمت لاجل ارواح الذين قتلوا في الحادث.في المستقبل اذا وقعت الحرب العالمية الثالثة سيكون مصير المسلمين في اوربا مثل مصير اليهود في الحرب العالمية الثانية.

  53. الشرطي الذي كان ملقى على الأرض ( على الرصيف بالتحديد ) و يصرخ من الألم نتيجة إصابته بطلقة نارية و الذي تمت تصفيته فيم بعد كما رأينا هو بمسلم و يدعى أحمد !!!

    هناك أمر آخر:

    تميل لهجة المكبر ( الله أكبر ) التي في الفيلم إلى من ينطق العبرية و بطلاقة !

    • وهل المخابرات الاسرائيلية على هذه الدرجة من الغباء حتى تكلف من يقوم بهذه العملية ان كانت تمثيلية وهو ذو لكنة عبرية ؟ !!!!!

  54. لعبت المخابرات دورها كما يجب في هذه الحادثة …سيناريو 11 سبتمبر 2011 يتكرر…وذلك بهدف ريادة التضييق على المسلمين و الاسلام في اوروبا خاصة بعد عديد الاعترافات من العديد الدول و البرلمانات الاوروربية بدولة فلسطين …..
    اللهم احمي مسلمينا في كل دول العالم ….
    شكرا للقدس

  55. لقد تأنيت قليلا قبل التعليق والسبب يعود الى قرأتي لهذا الحدث العظيم ..
    بعد ما لاقى رسول الله ما لاقى من أهل الطائف من الحجارة والسباب، وجد حائطًا (حديقة) فأسرع إليها يحتمي بها، دخل رسول الله إلى الحائط، وهو مثقل بالهموم والأحزان والجراح، فأسرع إلى ظل شجرة وجلس تحتها وأسند ظهره إلى الشجرة ومد يده إلى السماء، وانهمرت عبراته وهو يدعو بدعاء ما دعا به قبل ذلك، وما دعا به بعد ذلك، دعاء يعبر عن مدى الألم والحزن والهم والغم الذي شمل كل كيان رسول الله ، وقد أغلقت أمامه كل الأبواب إلا هذا الباب الذي لا يغلق أبدًا، باب الرحمن، قال رسول الله :
    “اللَّهُمَّ إِلَيْكَ أَشْكُو ضَعْفَ قُوَّتِي، وَقِلَّةَ حِيلَتِي، وَهَوَانِي عَلَى النَّاسِ، يَا أَرْحَمَ الرَّاحِمِينَ، أَنْتَ رَبُّ الْمُسْتَضْعَفِينَ وَأَنْتَ رَبِّي، إلى مَنْ تَكِلُنِي؟ إلى بَعِيدٍ يَتَجَهَّمُنِي؟ أَمْ إلى عَدُوٍّ مَلَّكْتَهُ أَمْرِي؟ إِنْ لَمْ يَكُنْ بِكَ غَضَبٌ عَلَيَّ فَلاَ أُبَالِي، وَلَكِنَّ عَافِيَتَكَ هِيَ أَوْسَعُ لِي، أَعُوذُ بِنُورِ وَجْهِكَ الَّذِي أَشْرَقَتْ لَهُ الظُّلُمَاتُ، وَصَلُحَ عَلَيْهِ أَمْرُ الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ مِنْ أَنْ تُنْزِلَ بِي غَضَبَكَ أَوْ يَحِلَّ عَلَيَّ سَخَطُكَ، لَكَ الْعُتْبَى حَتَّى تَرْضَى، وَلاَ حَوْلَ وَلاَ قُوَّةَ إِلاَّ بِكَ”.
    ثم حدث أمر عجيب هناك في قرن الثعالب، كما جاء في رواية البخاري يقول رسول الله : “فَرَفَعْتُ رَأْسِي فَإِذَا أَنَا بِسَحَابَةٍ قَدْ أَظَلَّتْنِي، فَنَظَرْتُ فَإِذَا فِيهَا جِبْرِيلُ فَنَادَانِي فَقَالَ: إِنَّ اللَّهَ قَدْ سَمِعَ قَوْلَ قَوْمِكَ لَكَ وَمَا رَدُّوا عَلَيْكَ، وَقَدْ بَعَثَ إِلَيْكَ مَلَكَ الْجِبَالِ لِتَأْمُرَهُ بِمَا شِئْتَ فِيهِمْ (مقامات عالية جدًّا، وتخيل مدى انشراح الصدر لرسول الله في هذه اللحظة، وتخيل مدى الشعور بتفاهة المشركين والمكذبين، فهؤلاء الذين يظنون أنفسهم سادة، كيف يقارنون بالجبال وكيف يقارنون بأعظم الملائكة جبريل ) فَنَادَانِي مَلَكُ الْجِبَالِ فَسَلَّمَ عَلَيَّ، ثُمَّ قَالَ: يَا مُحَمَّدُ، فَقَالَ ذَلِكَ فِيمَا شِئْتَ، إِنْ شِئْتَ أَنْ أُطْبِقَ عَلَيْهِمْ الأَخْشَبَيْنِ (والأخشبان هما جبلا مكة: أبو قبيس وقيقعان). فَقَالَ النَّبِيُّ : “بَلْ أَرْجُو أَنْ يُخْرِجَ اللَّهُ مِنْ أَصْلاَبِهِمْ مَنْ يَعْبُدُ اللَّهَ وَحْدَهُ لاَ يُشْرِكُ بِهِ شَيْئًا”…ما أحوج الدعاة أن يراجعوا نظرتهم إلى الناس! وما أحوجهم أن يعاملوهم معاملة الطبيب الذي يعالج مريضه لا الجلاد الذي يعاقب المذنبين!…والسلام

  56. ليس من حرية التعبير كما انه ليس من الاخلاق بالمرة التعرض للرموز الدينية لاي ديانة كانت وبما ان الصحيفة استهزئت بالاسلام و بنبي الرحمة سيدنا محمد فانا اعتبره تطرفا والتطرف ينتج تطرفا اشد من الجانب الاخر .
    اللهم انصر الاسلام و المسلمين في كل مكان يا رب.

  57. انا عايش في الغرب منذ 25 سنه والله شاهد على ما اقول اننا نعيش بحريتنا الدينيه نحن يا سادة من فتحنا عيون الغرب على كراهيتنا للاخر ونحن من هاجرنا الى بلادهم وزرعنا عدم الثقه بكل شيئ حتى بأنفسنا , الغرب اعطانا كل الحقوق اللتي لم نحلم بها في بلادنا الكثير منا يا سادة جاء الغرب من اجل لقمة العيش والحياة الكريمه او بسبب الاضطرابات وعدم الاستقرار في بعض بلداننا العربيه والاسلاميه الغرب اعطانا حرية المواطنه والحريه الدينيه وسمح لنا ببناء المساجد والمدارس ولكن هناك فئات كانت تعتاش على النصب والاحتال على مؤسسات الضمان الاجتماعي وتطور الامر بنا واصبح العديد منا يتهرب من الضرائب والقوانين واصبحنا نرى انفسنا النرجسيه بأننا اصحاب حق واصبحنا نفرض كل معتقداتنا على الدوله اللتي هاجرنا اليها وكل ردة فعل من تلك الدول وطبعاً من حق اي دوله الحفاظ على قوانينها لكن نحن من ادى وسيؤدي الى زيادة كراهية العالم لنا بسبب تعصبنا وعدم ثقتنا حتى بأنفسنا ونرى بأن العالم كله عدواً لنا من اين جاءت هذة الافكار وهذا التطرف الذي بالنهايه لا ولم يخدم الاسلام , برايي ان الغرب ليس عدونا نحن من جعلنا الغرب عدواً لنا بأفعالنا وهمجية ردودنا الغوغائيه , لنفرض ان مجموعه من الهنود السيخ او الهندوس الذين يعملون في دول الخليج يريدون ان يفعلو ما يفعله المسلمون بالغرب هل نسمح لهم ؟؟ تذكروا ماذا فعلت السلطات السعوديه قبل عدة اشهر بالعماله الاثيوبيه الم يحصل القتل والاعتقال والطرد لماذا نحن فقط في هذا الكوكب نريد ان نفرض افكارنا بالقوة ونتهم العالم بكراهيته لنا ,,

  58. اتمنى تفضلاً لا امراً من جميع المعلقين ،الذين يهاجمون هذه الجريمة الخسيسة كما اسماها البعض و هي كذلك ، و الذين اعتبروها ..همجية ، وهي كذلك ، والذين اعتبروها رجعية و تعدي على حرية الرأي ( انا شخصيا لا ارى في اي تعدي على حرية الآخرين و اهانة رموزهم و مقدساتهم و اديانهم ، لا ارى فيه اي نوع من حرية الرأي ، بل سقوط اخلاقي و فوضى و تعدي ) ، اتمنى على هؤلاء أن يبينوا رأيهم بكل صدق و صراحه و وصفهم الواضح لما تقوم به بعض دول الغرب من قتل و تشريد و قصف و ارهاب للمسلمين المدنيين و نهب و سلب لثرواتهم ، و شراء لذمم قادتها ؟! في نفس الآن و الوقت !

    ارجو ذلك ، وليس مسك العصا من المنتصف !! و الأنفعال المبالغ فيه من اجل قتل 12 شخص (ظلماً بالتأكيد) و عدم الأهتمام او الألتقات الى قتل و تشريد المئات يومياً و من ابناء جلدتهم !! أو اهانة نبيهم و دينهم و مقدساتهم !

  59. انه هجوم ارهابي دنيءيسيء للمسلمين المسالمين .مايثير الاستهجان بعض ردود البعض وخاصة المقيمين في هذه الدول المتحضرةالتي تدل على عدم العرفان بالجميل.هجرنا بلادنا لغياب الحرية وهربا من الديكتاتورية للبحث عن ملجاء أمن لاطفالنا ومستقبلهم.ناتي ومعنا هاذا العنف الغريب الذي تشهده بلادنا وندفع باتجاه خلق ديكتاتورية دينية او عسكرية ربينا تحتها في بلاد المهجر لسوء الحظ . ارجعوا الى رشدكم احترموا عاداتهم وتقاليدهم ودياناتهم انشروا آراءكم بالثقافة والعلم .
    تحياتي

  60. قتل الناس وسفك الدماء جريمة عظمى …
    أنا ضد قتل الأبرياء
    لكن
    كفى نفاقا ….
    أين المسيرات ضد اليهود وجرائمهم اليومية
    أين المسيرات عندما يقتل الملايين في دول مسلمة كثيرة
    أتضامن مع المسلمين …. في غزة …في سوريا… في العراق …في نيجيريا وغيرها ….لأنهم لم يجدوا من يتضامن معهم …
    هم تقريباً يموتون كل يوم
    أنا لست شارلي
    ولست مع من يسيء إلى الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام
    حرية التعبير عندما تتجاوز حرية الآخرين وتسيء لهم ولمعتقداتهم فليست حرية بل هي جريمة و استفزاز للمشاعر و اثارة للفتن…..
    الاهانة والاساءة لنبينا صلى الله عليه وسلم لا تُعد من حرية التعبير …

  61. اخوتي الا ترون اننا لا نعي من الامر شيا،لماذا سعر البترول انخفظ؟لماذاالعملية اتت في هذا التوقيت ؟ببساطة لانهم ارادو هذا ولهم دوافعهم كما يقولون الفرد للجماعة .البترول سقط لانهم ليسو بحاجة للشراء فهو متوفر وبازهد الاثمان بفضل داعشهم المزعوم سواء في ليبيا او العراق ،افلامهم صارت محفوضة لكننا لا نتعلم من التاريخ،يصنعون البعع لاخافت الاعراب،افضل حل نندد وننددالى مالا نهاية،اسف لكنها حقيقتنا جميعا لان من يدعمهم هم خونتنا،سلام يا اسلام.

  62. ***نحن من سب رسول الله و ليس الغرب****
    عذرا يا رسول الله يا سيد ولد ادم …نحن من سبك و شتمك وشوه الدين الذي بعثت رحمة للعالمين به..نحن من سبك بتصرفاتنا المشينة و بتركنا لنهجك وتتبعنا لسنن غيرنا فاصبحنا من الذل ما جعل احقر خلق الله يتطاول عليك بسببنا – …

  63. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    اي كلام او رسومات تقال او ترسم عن الرسول الكريم سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم
    لس بضرورة ان تكون صحيحة وليس من واجبنا كمسلمين ان ان نحاكم من يفعل ذلك فدع الخلق للخالق.اخلاقنا وتعاملاتنا هي التي تدل على دينيا ونبينى

  64. سبحان الله العظيم من قال اصلا ان هذا العمل قد نفذه مسلمون اولا وثانيا نتمنى ان نكون نحن من فتل هؤلاء المجرمين الفساق الا ان يكون دينكم غير الاسلام ففي الاسلام كل من تجرأ على سيد الخلق صلى الله عليه وسلم يهدر دمه هذا ديننا من لم يعجبه فليرتد عن الاسلام اي ان القتلة اذا كانوا مسلمسمين فقد فعلوا الواجب عليهم ثم ثاالثا يا من تدندنون بالارهاب اين انتم من 500 الف طفل في العراق من المسلمسن اين انتم من مئات الالاف من اهل سوريا المسلمين اين انتم من اهل ميانمار الذي حرقوا وقتلوا وذبحوا اين انتم من اهل البوسنة والهرسك اين انتم من اهل افريقيا الوسطى اين انتم من اهل مالي اين انتم من قتلى افغانستان والشيشان لايوجد ارهاب الا اسرائيل ياعباد المسيح الدجال هذا نفاق وردة عن دين الله اما ان تتوبوا الى الله وترجعوا الى دينكم والا فلاتلوموا الا انفسكم يامن ناصرتم اعداء الله ورسوله وحاربتم الاسلام واهله القتل الموت لكل من يمس نبينا الكريم وديننا يهدر دمه هذا هو الاسلام تقوم الدنيا ولاتقعد وسبحان الله من المسلمين من هو ياسف لقتل الخنازير الذي اسأوا لسيد خلبق الله اجمعين والله ان النفاق والردة قد بدات بالظهور علنا لا ادين اي اعمال وكلها صحيحة مئة بالمائة هذا اذا لم تكن الموساد من دبرتها في وضح النهار فسحقا لمن حارب الله ورسوله يعباد الامريكان واليهود والله لكم يوم وموعد لن تخلفوه ابدا
    اعود واكرر هذا ليس بعمل ارهابي ولا ادينه بل اقدره واحترمه وكل من سولت له نفسه المساس بسيد خلق الله او الدين يقتل هذا هو الاسلام تعلموا دينكم قبل ان ترتدوا عنه ياحفنة النفاق والفساق

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left