أكثر من 80 ألف قتيل في سوريا منذ بدء النزاع

آثار الدمار في دير الزور

آثار الدمار في دير الزور


بيروت- (ا ف ب): قتل اكثر من 80 الف شخص في سوريا نحو نصفهم من المدنيين، منذ بدء النزاع بين الرئيس بشار الاسد ومعارضيه قبل اكثر من عامين، بحسب ما افاد المرصد السوري لحقوق الانسان الأحد.

وقال المرصد انه “وثق سقوط 70257 شخصا منذ انطلاقة الثورة السورية” منتصف آذار/ مارس 2011 وحتى السبت، يضاف اليهم “أكثر من 12 الفا من الشبيحة والمخبرين” الموالين للنظام.

وقال المرصد الذي يتخذ من بريطانيا مقرا ويقول انه يعتمد على شبكة من الناشطين والمصادر الطبية في مختلف المناطق السورية، ان عدد الضحايا المدنيين وصل الى 34 الف و473 شخصا، بينهم 4788 طفلا دون الثامنة عشر و3048 سيدة.

ويضاف إلى القتلى 16687 مقاتلا معارضا، و16729 عنصرا من القوات النظامية.

كما تشمل حصيلة المرصد 2368 قتيلا مجهولي الهوية، لكن وثق مقتلهم بالصور او الاشرطة المصورة.

واوضح المرصد ان حصيلة الضحايا لا تشمل اكثر من 10 آلاف معتقل في السجون السورية لا يعرف مصيرهم، اضافة الى نحو 2500 اسير من القوات النظامية لدى مقاتلي المعارضة.

واندلعت منتصف آذار/ مارس 2011 تظاهرات مناهضة لنظام الرئيس الاسد، تحولت نزاعا داميا مع استخدام السلطات القمع في مواجهتها. وادت الازمة السورية الى نزوح نحو 1,4 مليون سوري الى الدول المجاورة، بينما اضطر 4,25 مليونا آخرين الى ترك منازلهم داخل سوريا.

Email this page
Share on Facebook