الصدر يدعو لاحتجاجات في الخليج والعراق بعد إعدام النمر

Jan 02, 2016
 الزعيم الشيعي العراقي مقتدى الصدر
الزعيم الشيعي العراقي مقتدى الصدر

بغداد- (رويترز): دعا الزعيم الشيعي العراقي مقتدى الصدر السبت لمظاهرات في دول الخليج والعراق احتجاجا على إعدام الشيخ نمر النمر في السعودية.

وقال الصدر على موقعه الالكتروني “أطلب من شيعة السعودية.. أن يتحلوا بالشجاعة للرد ولو بالمظاهرات السلمية بل وشيعة الخليج كافة ليكون رادعا للظلم والارهاب الحكومي مستقبلا”.

وأضاف “أدعو للتظاهر أمام مقرات ومصالح السعودية.. مظاهرات غاضبة.. كما وأهيب بالحكومة الإحجام عن فتح السفارة السعودية في عراقنا الحبيب فليس للظالم مكان بيننا”.

وكانت السعودية قد أعادت فتح سفارتها في العراق الجمعة بعد إغلاقها عام 1990 إثر الغزو العراقي للكويت.

- -

6 تعليقات

  1. من الحكمة التروي وعدم التسرع. بإعدام نمر السعودية سوف تكون بين كماشة العراق واليمن حيث ستدفع إيران بالمزيد ممن يقع إعدامهم إلى أن تتدخل بالقوة في السعودية حيث تكون المواجهة علنا وأمام أنظار العالم. الكل يتربص فلماذا تعطى الفرصة لإيران.

  2. في رايي الحرب بين السعودية وايران باتت اقرب اكثرفاكثر.

  3. لتعليقات تكفي من الإستنكار على تدخل الملالي بشؤون العالم العربي وأضيف كم من الرجال والنساء تعدم دولة الملالي سنويا فقط لأنهم يعارظون نهج ولاية الفقيه بلا أي محاكمة وكم من الرجال تعدم فقط لأنهم من ملة أو عرق غير ماتنتمي له الفئة الحاكمة بدولة الملالي وخاصة العرق العربي حتى لو شيعي قتلت مليون سوري ومليون عراقي ومليون لبناني ويمني ومليون باكستاني وأفغاني وقد ذكرت وأكرر أن الحرب العربية الملالية واقعة لامحالة طال الوقت أم قصر بعد أن بدأت الحسرات بدولة الملالي على المليارات وآلاف القتلى التي دفعت باليمن وسوريا العراق والباكستان وغيرهم ولن يرتاح الشعب الإيراني الجار المسلم الشقيق إلا بمد يد العون العربية له بكل السبل ومنها العسكرية ثم كم من غير النمر أعدم وأقول لدولة الملالي إن شاء الله ستكون قادسية جديدة على يد أحد القادة العرب المسلمين المخلصين لله ورسوله وآل بيته وقد نبهت أن المخاض الحالي من الدماءالعربية والمسلمة التي تراق على يد إرهابيي دواعش الملالي ستخرج للأمةتينالعربية والإسلامية سعد وعمر العصر وأعتقد هما الملك سلمان أطال الله عمره وسدد خطاه وأحد الرجلين معه أحد المحمدين ويكون وراءه أشقائه العرب المخلصين للعروبة والله وليس ذالك ببعيد أبدا وكل العرب ستسير وراؤهم لتكون قادسية العصروأقول للصدر ألم ترسل ميليشياتك لقتل الشعب السوري بلا محاكمة فقط السوري أبحت دمه لأنه ليس من مذهبك ولتنصر الأسد الذي لايمت للإسلام بصلة قاتلكم الله كم من الدماء الطاهرة أهدرت بسبب تصرفات آياتكم العظمى والصغرى

  4. العجب كل العجب من أيران واذنابها.
    لم نسمع منها أي احتجاجات على مقتل اواعتقال أهل فلسطين، العراق او في سوريا سنتا أو شيعه.

    ياليت بيننا وبينهم جبل من نار.
    أنصح حكام طهران وماسحين أحذية ملاليهم بالكف عن تدخلها.
    ورحم الله كل المسلمين.
    وأنا لله وانا اليه راجعون.

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left