إيران تستدعي القائم بالأعمال السعودي وتؤكد: السعودية ستدفع ثمنا باهظا بعد إعدام النمر

Jan 02, 2016

15ipj

طهران- (أ ف ب): حذرت وزارة الخارجية الايرانية السبت من ان السعودية ستدفع “ثمنا باهظا” لإعدامها رجل الدين الشيعي نمر باقر النمر منددة ب”عدم مسؤولية” الرياض.

واستدعت الخارجية الايرانية القائم بالاعمال السعودي السبت إلى مقرها في طهران حيث سلمه نائب وزير الخارجية حسين امير عبداللهيان “احتجاجا” من ايران بحسب ما ذكر التلفزيون الايراني.

وصرح الناطق باسم وزارة الخارجية الايرانية حسين جابر انصاري السبت بعد اعدام 47 شخصا في المملكة بينهم الشيخ نمر باقر النمر في تصريحات نقلتها وكالة الانباء الايرانية ان “الحكومة السعودية تدعم من جهة الحركات الارهابية وتستخدم في الوقت نفسه لغة القمع وعقوبة الاعدام ضد معارضيها الداخليين (…) ستدفع ثمنا باهظا عل هذه السياسات”.

واضاف ان “اعدام شخصية مثل الشيخ النمر لا تملك من الوسائل لمتابعة اهدافها السياسية والدينية سوى الخطاب يدل على مدى تهور (المملكة) ولامسؤوليتها”.

من جهته دعا فرع الطلاب في الميليشيا الاسلامية الباسيدج التابعة للحرس الثوري الى تظاهرة بعد ظهر الاحد امام السفارة السعودية في طهران.

وتعبيرا عن حالة الغضب في ايران، ستغلق كل الحوزات العلمية في الجمهورية الاسلامية الاحد فيما ستنظم تظاهرة في المسجد الكبير في قم، المدينة المقدسة حيث تلقى الشيخ نمر دروسه.

ونددت شخصيات ايرانية عدة بينها رئيس مجلس الشورى علي لاريجاني سريعا بالاعدام.

وقال لاريجاني كما نقلت عنه وكالة الانباء الايرانية الرسمية إن “النظام السعودي لن يتمكن من الخروج بسهولة من الورطة التي اقحم نفسه فيها مع استشهاد هذا الشيخ العظيم”.

من جهته قال آية الله احمد خاتمي رجل الدين المحافظ المتشدد بحسب ما نقلت عنه وكالة الانباء الطالبية الايرانية “من المؤكد ان دم الشيخ نمر الطاهر الذي اريق في السعودية سيشعل الحماسة لدى الشيعة في السعودية وكافة البلدان الاسلامية وسيدفع آل سعود ثمنا باهظا جراء جريمتهم”.

وكانت إيران القوة الشيعية التي تقيم علاقات متوترة مع السعودية، حذرت المملكة مرات عدة من اعدام رجل الدين الشيعي.

والشيخ نمر النمر (56 عاما) احد اشد منتقدي العائلة الحاكمة في السعودية، كان من اهم وجوه المعارضة في شرق المملكة حيث تعيش غالبية الاقلية الشيعية في 2011. وتشكو هذه المجموعة من التهميش في المملكة التي تضم غالبية سنية.

وقد حكم عليه بالاعدام في تشرين الاول/ اكتوبر 2014. وتتهم السلطات النمر بقيادة احتجاجات في المنطقة الشرقية حيث تقطن الاقلية الشيعية و”اشعال الفتنة الطائفية” و”الخروج على ولي الامر” وغيرها من التهم.

وكان توقيفه في تموز/ يوليو 2012 تم في اجواء من التوتر وقتل اثنان من مؤيديه خلال التظاهرات التي نجمت عن ذلك.

- -

20 تعليقات

  1. على ما اظن ان هذا الرجل سعودي ومن احقية السعوديه اذا كان لها الدليل على تورطه باعمال من شانتها تقويض الامن اعدامه وتدخل ايران غير مسموح فاذا كان تدخلها لاجل انه شيعي فالسؤال هل تسمح ايران للسعوديه بالتدخل باعدام الاف السنه من الاحواز لامور طائفيه

  2. النمر سعودي وليس إيرانيا.فما ذخل الملالي في إيران والعراق في إعدامه.أم أنهم يعتبرون كل الشيعة تابعين للولي في طهران وليس لأوطانهم.

  3. ابشري بطول سلامة يا سعودية العروبة والاسلام
    وبوركت عزيمة اهل الحزم والحكم والكرم والاقدام

  4. وانتي ايش دخلك يا ايران؟ النمر سعودي وليس ايراني.ليش ما تتكلمون عن السنه اللي تعدمونهم

  5. إشكالية

    أظن أن المسألة داخلية تهم أمن البلد ،لأن أي دولة ستقاضي من يزعزع استقرارها، والضجة لا مبرر لها إلاّ إذا كانت إيران وراء ذلك.
    أين الجامعة العربية التي انتفضت على تركيا أمام هذا التهديد؟
    أين من يقول أمن الخليج خط أحمر؟
    رحم الله صدام كان السد المنيعللخليج،لو بقي وفيا لجيرانه
    هذا الصراع الطائفي يجب أن يُوضع له حدّ .بحوار حقيقي بين السعودية وإيران أساسه الاحترام الخصوصيات والتعاون المثمر لشعوب المنطقة قبل فوات الأوان .

  6. لو كانت الجيوش العربية تحت حكم رجال خبراء في السياسة و رجال دين (سنة) كما هو الحال في ايران ما كانت لتجرؤ هذه الاخيرة في تهديد بلد عربي واحد

  7. ما هي الفائدة من الإعدام غير سكب الزيت على نار الفتنة التي هي أصلا مشتعلة في المنطقة. لماذا لا تقع محاورة من يعارض أي نظام أم أن من البطانة من لا يحسن تقدير الأمور.

  8. الايرانين كل يوم يخطبون بان اربع عواصم عربية اصبحت تحت يديها لماذا دائمآ الايرانين يتدخلوا بشؤون الدول العربية بل دمروها كاليمن والعراق باسم الطائفية الاثنى عشرية التي مزقت العراق واليوم اليمن وغدآ سوريا اما لبنان فهي ممزقة حسب امنيتهم .

  9. اثبت التاريخ يا ايتها الصحيفه الغراء ان الدوله التي تعدم معارضيها سوف سوف تزول وتنتهي

    الاتحاد السوفيتي ‘العراق سوريا ليبيا جميعهم قتلو معارضيهم وجميعهم انتهوا

    لا اريد ان اعلق اكثر ولكني احمد الله انني في وطني تحترم عائلتنا المالكه شعبها ومعارضيها ولم تقم باعدامهم حتى في احلك الظروف

  10. التعليقات تكفي من الإستنكار على تدخل الملالي بشؤون العالم العربي وأضيف كم من الرجال والنساء تعدم دولة الملالي سنويا فقط لأنهم يعارظون نهج ولاية الفقيه بلا أي محاكمة وكم من الرجال تعدم فقط لأنهم من ملة أو عرق غير ماتنتمي له الفئة الحاكمة بدولة الملالي وخاصة العرق العربي حتى لو شيعي قتلت مليون سوري ومليون عراقي ومليون لبناني ويمني ومليون باكستاني وأفغاني وقد ذكرت وأكرر أن الحرب العربية الملالية واقعة لامحالة طال الوقت أم قصر بعد أن بدأت الحسرات بدولة الملالي على المليارات وآلاف القتلى التي دفعت باليمن وسوريا العراق والباكستان وغيرهم ولن يرتاح الشعب الإيراني الجار المسلم الشقيق إلا بمد يد العون العربية له بكل السبل ومنها العسكرية ثم كم من غير النمر أعدم وأقول لدولة الملالي إن شاء الله ستكون قادسية جديدة على يد أحد القادة العرب المسلمين المخلصين لله ورسوله وآل بيته وقد نبهت أن المخاض الحالي من الدماءالعربية والمسلمة التي تراق على يد إرهابيي دواعش الملالي ستخرج للأمةتينالعربية والإسلامية سعد وعمر العصر وأعتقد هما الملك سلمان أطال الله عمره وسدد خطاه وأحد الرجلين معه أحد المحمدين ويكون وراءه أشقائه العرب المخلصين للعروبة والله وليس ذالك ببعيد أبدا وكل العرب ستسير وراؤهم لتكون قادسية العصر

  11. العلماء السنة التي تقتلهم إيران في العراق والأحواز بدون وجه حق ولأسباب طائفية.

  12. العجب كل العجب من أيران واذنابها.
    لم نسمع منها أي احتجاجات على مقتل اواعتقال أهل فلسطين، العراق او في سوريا سنتا أو شيعه.
    إيران سرطان في هذه المنطقه ويجب أن تغلق فاهها العفن وكف يدها الملطخ بدماء أهلنا في عربستان.
    ياليت بيننا وبينهم جبل من نار.
    أنصح حكام طهران وماسحين أحذية ملاليهم بالكف عن تدخلها.
    ورحم الله كل المسلمين.
    وأنا لله وانا اليه راجعون.

  13. نفس البصمة التي اودت بحياة العالم الجليل الشيخ البوطي رحمه الله هنيئا لكل من استشهد على ايدي بنو صهيون و نحسبهم شهداء الحق

  14. اعدام اي شخص کونه ینتقد النظام هو ارتکاب لخطاء کبیرناجم من قصر النظر في مفهوم السیاسة و ادارة الدولة، یبدو ان ملك السعودیة یرتکب نفس الاخطاء التي ارتکبها الرئیس العراقي السابق صدام حسین حیث بتصرفاته و سیاساته آلت المنطقة الی ما علیه الآن، ایران لاتهمها الشیخ المعدوم بقدر ما تطمح الی وقوع السعودیة بنفس مصیر باقي الدول العربیة کالعراق و سوریة ویمن و…
    قبل عدة سنوات قمعت ایران مظاهراتها باسلوب مماثل بل و ابشع ولکن الصمت الدولي و تحدیدا امریکا جعلت النظام الایراني باقیة لحد اللحظة، تری کیف یکون ردة الفعل تجاه الخطاء السعودي؟

  15. اليس
    الإخوان سنة إتقوا الله إن آل سعود عملوا ضد المشروع القومي والإسلامي لكن كما قال رب العالمين ً إن موعدهم الصبح أليس الصبح بقريب ً

  16. اخي نادر العقيل
    كم اعدمت دول الغرب كل معارظ لها : الشيوعية كانت تساوي عندهم المشنقة!
    إقرأ التاريخ اولا وانت حر في افكارك.
    معلومة : انا لا اؤيد هدا الإعدام ببساطة لست قاضيا.

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left