عشرون قتيلا وعشرات الجرحى في قصف على دمشق وريفها

Jan 06, 2016

30ipj

دمشق- (أ ف ب): قتل ثمانية مدنيين وجرح 23 اخرون الاربعاء جراء سقوط قذائف اطلقها “ارهابيون” على مناطق سكنية في دمشق، وفق ما اعلنت وكالة الانباء السورية الرسمية (سانا).

وفي الغوطة الشرقية لدمشق، قتل 12 مدنيا واصيب العشرات في قصف صاروخي وجوي لقوات النظام طال مناطق عدة، بحسب المرصد السوري لحقوق الانسان.

ونقلت الوكالة عن مصدر في وزارة الداخلية السورية أن “ارهابيين يتحصنون في الغوطة الشرقية أطلقوا قذائف هاون على أحياء سكنية في دمشق، ما تسبب بارتقاء ثمانية شهداء واصابة 23 شخصا بجروح متفاوتة”.

واشارت إلى “وقوع أضرار مادية بالممتلكات”.

واورد المرصد السوري حصيلة القتلى ذاتها، لافتا الى وجود جرحى “في حالات خطرة”. واضاف ان القذائف استهدفت شارعي بغداد والعابد الواقعين في وسط دمشق ومناطق اخرى.

وفي الغوطة الشرقية، قتل “خمسة مدنيون في قصف صاروخي شنته قوات النظام على مدينة دوما” قبل استهداف الفصائل المقاتلة لدمشق بالقذائف، وفق ما قال مدير المرصد رامي عبد الرحمن.

واشار عبد الرحمن الى انه في وقت لاحق “قتل سبعة آخرون، بينهم طفل، في غارات جوية شنتها قوات النظام على المنطقة الواقعة بين بلدتي حزة وزملكا”.

واسفر القصف الذي استهدف ايضا بلدة زبدين ومنطقة المرج ومناطق اخرى عن سقوط عشرات الجرحى، وفق عبد الرحمن.

وتعد الغوطة الشرقية معقل الفصائل المعارضة في محافظة ريف دمشق. وغالبا ما يستهدف مقاتلو المعارضة المتحصنون في محيط العاصمة وريفها احياء سكنية في دمشق بالقذائف الصاروخية اصابت في الماضي مدارس ومؤسسات واوقعت عشرات القتلى، في حين تقصف قوات النظام المناطق تحت سيطرة الفصائل المسلحة على اطراف العاصمة وريفها بالمدفعية والطيران، ما تسبب بمقتل الآلاف خلال السنوات الماضية.

وتشهد سوريا منذ اذار/ مارس العام 2011 نزاعا داميا تسبب بمقتل اكثر من 260 الف شخص وبدمار هائل في البنية التحتية ونزوح اكثر من نصف السكان داخل البلاد وخارجها.

- -

بدون تعليقات

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left