النهضة التونسية تدعو الرياض وطهران لتسوية الخلاف بينهما سلميا

Jan 07, 2016

28ipj

تونس- الأناضول: دعت حركة النهضة التونسية، مساء الخميس، السعودية وإيران، إلى تسوية الخلاف بينهما “سلميا”، محذرة من الانزلاق نحو مزيد من التصعيد بين البلدين.

وقالت “النهضة”، في بيان لها وصل مراسل “الأناضول”، نسخة منه: “إثر التطورات الأخيرة في العلاقة بين الرياض وطهران، والتصعيد الذي أدى إلى قطع العلاقات بين البلدين، فإن حركة النهضة تدعو إلى تسوية الخلاف بين البلدين الجارين المسلمين، سلميا”.

وحذرت من الانزلاق نحو مزيد من التصعيد بين البلدين، الأمر الذي سيشكل خطرا على المنطقة بكاملها.

واستنكرت “بشدة الاعتداء الذي تعرضت له الممثليات الدبلوماسية السعودية في إيران”، داعية إلى احترام الاتفاقيات والمعاهدات الدولية، التي تقضي بحماية البعثات الدبلوماسية والقنصلية للدول.

وشددت الحركة في بيانها، على ضرورة الالتزام بمبدأ عدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول تحقيقا لحسن الجوار.

وكان وزير الخارجية السعودي، عادل الجبير، أعلن الأحد الماضي، أن بلاده قررت “قطع العلاقات الدبلوماسية مع إيران”، وذلك على خلفية الاعتداءات التي تعرضت لها سفارة المملكة في طهران، وقنصليتها في مدينة مشهد.

وأضرم محتجون إيرانيون، السبت الماضي، النار، في مبنى السفارة السعودية في العاصمة طهران، كما اعتدى محتجون على مبنى القنصلية السعودية في مشهد، احتجاجًا على إعدام المملكة رجل الدين السعودي (شيعي) نمر باقر النمر، ضمن 47 مداناً بقضايا “إرهاب”.

- -

1 COMMENT

  1. بوجود النهضة تسير تونس على خطى تركيا بحيث قد تتفوق عليها بعد أن تجاوزت تونس أصعب المراحل في تريخها. وعليه فإنه من الحكمة الأخذ برأي النهضة لحلحلة الأزمة بين السعودية وإيران.

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left