مدمرة أمريكية تبحر قرب جزيرة متنازع عليها في بحر الصين الجنوبي

Jan 30, 2016
المدمرة الأمريكية كيرتيس ويلبر
المدمرة الأمريكية كيرتيس ويلبر

واشنطن- (رويترز): أبحرت مدمرة أمريكية مسلحة بصواريخ موجهة في نطاق 12 ميلا بحريا حول جزيرة متنازع عليها في بحر الصين الجنوبي السبت في عملية قالت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) إنها تهدف لتحدي محاولات تقييد حرية الملاحة.

وتقول الصين إن من حقها السيادة على معظم بحر الصين الجنوبي الذي تمر عبره تجارة عالمية يزيد حجمها عن خمسة تريليونات دولار سنويا. وتتنازع فيتنام وماليزيا وبروناي والفلبين وتايوان السيادة على أجزاء من البحر.

وقال الكابتن جيف ديفيز المتحدث باسم البنتاغون إنه لم تكن هناك سفن تابعة للجيش الصيني في الجوار حينما كانت المدمرة الأمريكية كيرتيس ويلبر تبحر قرب جزيرة تريتون الواقعة ضمن جزر باراسيل.

وأضاف “هذه العملية تحدت محاولات الدول الثلاث التي تطالب بالسيادة -وهي الصين وتايوان وفيتنام- لتقييد حقوق الإبحار وحرية الملاحة”.

وتعكس تصريحاته موقف الولايات المتحدة من أن بحر الصين الجنوبي يجب معاملته كمياه دولية.

وكانت الولايات المتحدة قد فعلت نفس الشيء في أكتوبر تشرين الأول الماضي عندما أبحرت المدمرة لاسن المسلحة بصواريخ موجهة قرب إحدى الجزر الصناعية التي أقامتها الصين مما أثار انتقادا قويا من بكين.

وقال ديفيز إن العملية الأخيرة تهدف إلى تحدي السياسات التي تطالب بالحصول على إذن مسبق أو الإبلاغ بالمرور في البحار الإقليمية. وأضاف أن الولايات المتحدة لا تتخذ موقفا في التنازع على الجزر الطبيعية ببحر الصين الجنوبي.

وأضاف “لم يتم إبلاغ أي من المتنازعين قبل العبور الذي يتماشى مع عملياتنا الطبيعية ومع القانون الدولي”.

وجاءت العملية بعد مطالبات في الكونغرس لإدارة باراك أوباما بمواصلة الدوريات كتلك التي حدثت في أكتوبر تشرين الأول.

وانتقد رئيس لجنة القوات المسلحة بمجلس الشيوخ الأمريكي أوباما هذا الشهر للتأخر في القيام بتحركات تؤكد على حرية الملاحة.

- -

بدون تعليقات

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left