الحمد الله يطلب تدخلا دوليا لوقف “انتهاكات” إسرائيل بحق الفلسطينيين

Feb 06, 2016
 رئيس حكومة الوفاق الفلسطينية رامي الحمد الله
رئيس حكومة الوفاق الفلسطينية رامي الحمد الله

رام الله- (د ب أ): طلب رئيس حكومة الوفاق الفلسطينية رامي الحمد الله السبت تدخلا دوليا لإلزام إسرائيل بوقف “انتهاكاتها” بحق الفلسطينيين.

وندد الحمد الله في بيان صحفي له بـ”استمرار إسرائيل بالإعدامات الميدانية التي كان آخرها قتل فتى فلسطيني في الخليل أمس، وسياسة التنكيل الجماعي خاصة حصار أهالي بلدة قباطية في جنين”.

وقال “إن استمرار سياسة إسرائيل في الإعدامات الميدانية والتنكيل الجماعي وحصار المدن والبلدات والقرى والمخيمات الفلسطينية، سيزيد من تصعيد الأوضاع الأمنية”، محملا إسرائيل مسؤولية تدهور الأوضاع.

وأضاف أن “الحكومة الإسرائيلية تنتهك باستمرارها في التضييق على أبناء شعبنا وخنقه بالحواجز العسكرية كافة المواثيق القوانين الدولية خاصة اتفاقية جنيف الرابعة”.

وجدد الحمد الله التأكيد على دعوة الرئيس الفلسطيني محمود عباس بضرورة “توفير حماية دولية لأبناء شعبنا في وجه ممارسات وانتهاكات قوات الاحتلال خاصة الإعدامات الميدانية”.

- -

2 تعليقات

  1. نحن امام وطن فلسطينى مسروق طالت سرقتة لاكثر من 60 سنة وهى فترة زمنية ليست بالقصيرة (منها 30 سنة ) مفاوضات لاقامة دولة فلسطين وحتى الان ترفضها اسرائيل (حتى ) تدهور الوضع فى ارض فلسطين وهذا طبيعى وقامت الثورة الفردية من سكاكيين ودهس بالسيايير ولاتزال اسرائيل وامريكا واوروبا والعرب والمسلمين يدعون (لعودة الهدوء ) اذن طلب الهدوء غاية الجميع منذ بدء ظهور الثورة الفردية من قال ان اسرائيل لاتبحث عن 30 سنة مفاوضات اخرى ولكن كيف ستقوم دولة فلسطين (والوضع ) هدوء ومفاوضات فاشلة كانت مفاوضات لاقامة دولة فلسطين فشلت لابديل عن تنغيص عيشة الاسرائيليين وتعكير صفو هدوئهم والاطابت لها المفاوضات 60 سنة لذلك ينبغى عدم قبول التهدئة الا بضمان قيام دولة فلسطين دون نقاش ماذا تبقى طوال مفاوضات 30 سنة ليناقش لاهدوء دون مقابل والعمل على وقف الثورة الفردية (جريمة ) لانها مخزون تراكمى داخلى لظهور الثورة الجماعية ياتى البعض (بحسن نية اللة اعلم ) ويطالب بوقف كل شىء ماهو المقابل لقيام دولة فلسطين المفاوضات بضمان فرنسى غير مؤكدة ومؤكد فشلها اذن تشجع الثورة الفردية وقد تجاوزت 4 شهور 0

  2. لقد خيبت ظنونكم الدول العربية التي تربطها علاقات مع الكيان الصهيوني
    فكيف تريدون من دول هي التي أنشأت الكيان الصهيوني وتدعمه وهي بصدد
    تفكبك جمهوريات الممانعة بثورات ما يسمى الربيع العربي .
    ألم تسفيدوا من تجارب التاريخ التي أثبتت أن ما أحذ بالقوة لايسترجع الا
    بالقوة .
    ألا ترى دولا عربية تزيد من قوة الكيان الصهيوني بمشاركتها في اسقاط
    النظم التي كانت تدعمكم بطريقة غير مباشرة
    أتنتظر من فرنسا التدخل لحماية الفلسطينيين من غطرسة الكيان وهي من بنت
    مفاعل ديمونة .
    أتنتظر من الولايات المتحدة الأمريكية أن تنصر القضية الفلسطينية وهي من
    تستخدم حق الفيتو ضدكم .
    ماذا تنتظر من الغرب والعالم الأسلامي وأمريكا تحكم قبضتها عليهم .و حتى
    الضين فلها علاقة استراتيجية مع الكيان .
    عول على شعبك ووحد صفوفه واعلنوها ثورة مسلحة ودعموا ثورة السكاكين
    فبالسكين تحصلون على المسدس وبالمسدس تحصلون على الرشاش وهكذا….
    يكفيكم الاتكال على الغير خصوصا على العرب فهم مكبلون بأنظمة عاجزة
    حتى على الدفاع عن نفسها .

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left