وزير الخارجية القطري: إرسال قوات برّية إلى سوريا بات ضرورة ملحّة

Feb 14, 2016

15

ميونخ ـ الأناضول ـ قال وزير الخارجية القطري، الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، اليوم الأحد، إن إرسال قوات برّية إلى سوريا في إطار التحالف الدولي لمحاربة تنظيم “داعش”، بات يشكل “ضرورة ملحّة”.

جاء ذلك في معرض ردّه على سؤال حول استعداد المملكة العربية السعودية ودول أخرى في المنطقة، لشن عملية برية في سوريا، عقب كلمته في حلقة نقاشية تحت عنوان “الجغرافيا السياسية الجديدة في الشرق الأوسط” خلال مؤتمر ميونخ للأمن المنعقد في ألمانيا.

وأوضح آل ثاني أن مسألة الاستعداد لشن عملية في سوريا، “ليست خطة جديدة”، مضيفًا أنه “في الحقيقة، هذا الأمر كان مخطط له مع الولايات المتحدة الأمريكية التي تقود التحالف الدولي”، وأنه “إذا اقتضت الحاجة لإرسال وحدات برية إلى سوريا، فينبغي أن يحدث ذلك بقيادة التحالف”.

وكان العميد الركن، أحمد عسيري، المستشار في مكتب وزير الدفاع السعودي، أعلن في تصريحات لقناة “العربية” السعودية، الأسبوع الماضي، استعداد بلاده للمشاركة في عمليات برية، ضد “داعش” في سوريا، إذا ما “أصبح هناك إجماع من قيادة التحالف الدولي”، قبل أن يخرج لاحقاً، أنور بن محمد قرقاش، وزير الدولة للشؤون الخارجية بالإمارات، بتأكيده على ضرورة دعم جهود محاربة “داعش”، معربا عن استعداد بلاده لدعم تحالف محاربة داعش “بقوات برية”.

- -

2 تعليقات

  1. أين كنتم على محاربة تنظيم الدولة الاسلامية قبل تدخل الروس في الأزمة
    السورية وبرهن للجميع أنه جاء للقضاء على معاقل داعش .
    أما الآن فما الدافع من ارسال قوات برية سعودية وتركية الى سوريا …..
    هل لمؤازرة الروس للقضاء على آخر داعشي أم لمساندة ما يسمى المعارضة
    المعتدلة والاطاحة بنظام الأسد ومن ثم حل الأزمة السورية وارجاع سوريا
    الى عهدها السابق وتوحيد ترا بها واعادة المهجرين وبناء ما تهدم منها .

  2. عشتم وعاشت هيك امة! احرار، شرفا، مخلصين للاسلام والاخوة العربية!
    لقد انتظرتكم فلسطين قرابة 70 عام، لماذا لم تذهبوا اليها؟ انتم ادوات في المنطقة وتنفذون ما يطلب منكم. اليس كذلك؟

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left