موغيريني: على الأوروبيين انتظار طلب رسمي للتدخل ضد تنظيم الدولة الاسلامية في ليبيا

Feb 21, 2016

2ipj

باريس- (أ ف ب): قالت وزيرة خارجية الاتحاد الاوروبي فيديريكا موغوريني في مقابلة نشرتها الاحد صحيفة فرنسية، ان على الاوروبيين انتظار طلب من حكومة قائمة وشرعية في ليبيا للتدخل ضد “تنظيم الدولة الاسلامية” في هذا البلد.

واوضحت موغيريني لصحيفة (جورنال دو ديمانش) أن “دحر داعش بطريقة ناجعة لا يمكن ان يتم الا عبر حكومة ليبية شرعية وتتولى امنها بنفسها”، وذلك في الوقت الذي نفذت فيه الولايات المتحدة الجمعة غارة على موقع لمتطرفين اسلاميين في صبراتة غربي طرابلس موقعة 49 قتيلا بينهم على الاقل.

واضافت “في ليبيا، على الليبيين مواجهة هذا التهديد بأنفسهم، في وقت انهك فيه الشعب الليبي ويتعين انهاء هذه الفوضى”.

وتابعت “نحن ندعم منذ اشهر طويلة الجهود الرامية لتشكيل حكومة وفاق وطني. الايام القادمة ستكون حاسمة مع تصويت البرلمان على الحكومة المستقبلية. اذا اردنا مساعدتهم فان ذلك يتم عبر الثقة بهم لانهم يعرفون بلادهم افضل منا. وخيار طلب دعم لمحاربة داعش امر يعود اليهم”.

وقدم رئيس الوزراء الليبي المعين فائز السراج السبت لبرلمان طبرق (المعترف به دوليا) برنامج عمل الحكومة الجديدة لإقناع النواب بمنح حكومة الوفاق الوطني الثقة الثلاثاء.

وتتنازع السلطة في ليبيا جهتان واحدة معترف بها دوليا مستقرة في شرق البلاد واخرى في طرابلس تحت سيطرة تحالف مجموعات مسلحة بعضها اسلامي.

واضافت موغيريني ان “اوروبا على استعداد لتقديم مساعدة تقنية لتهيئة المؤسسات وخصوصا قوات الشرطة والامن وتعزيز البلديات الليبية التي تشكل اكبر شبكة منتخبين في البلد، اذا طلبت الحكومة المستقبلية ذلك”.

- -

بدون تعليقات

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left