مصر : قتيل و16 مصابا في انفجارات بسيناء .. واقرار بالحكم على طفل بالمؤبد

Feb 21, 2016

20160219003153reup--2016-02

القاهرة - (رويترز) : ذكرت مصادر أمنية أن مدنيا قتل وأصيب 16 من المدنيين ورجال الشرطة  في ثلاثة انفجارات وقعت في محافظة شمال سيناء التي تنشط فيها جماعة إسلامية متشددة بايعت تنظيم الدولة الإسلامية. وقال مصدر إن القتيل المدني سقط في انفجار استهدف مدرعة للشرطة في مدينة العريش عاصمة شمال سيناء .

وأضاف أن ستة مدنيين وأربعة مجندين أصيبوا في الانفجار الذي وقع بالقرب من نادي ضباط الشرطة ودمر منزلا وأحدث أضرارا بالمدرعة.

وقالت المصادر إن ضابط شرطة أصيب في انفجار استهدف مدرعة في وقت سابق جنوبي مدينة الشيخ زويد كما أصيب خمسة رجال شرطة في انفجار استهدف مدرعة وسيارة للشرطة في قرية رمانة القريبة من مدينة بئر العبد. وأضافت أن هذه هي المرة الأولى فيما يبدو التي يقع فيها انفجار يشتبه بأنه من تنفيذ جماعة ولاية سيناء في قرية قريبة من بئر العبد.

واقتصرت عمليات الجماعة التي بايعت الدولة الإسلامية في نوفمبر تشرين الثاني من قبل على مدن العريش والشيخ زويد ورفح التي تقع على الحدود مع قطاع غزة والقرى القريبة من المدن الثلاث.

وكانت الجماعة تسمي نفسها أنصار بيت المقدس قبل أن تبايع الدولة الإسلامية. وقتلت الجماعة مئات من قوات الجيش والشرطة خلال العامين الماضيين. ويقول الجيش إن مئات من أعضاء الجماعة قتلوا في حملة يشنها عليها تشارك فيها الشرطة.

من ناحية ثانية أقر المتحدّث باسم الجيش المصري بحصول الطفل أحمد منصور قرني شرارة (4 سنوات)، على حكم غيابي بالمؤبد (25 عاماً)، من محكمة عسكرية.

ويعد هذا أول تعليق رسمي على قضايا متعلقة بأحكام عسكرية، أثارت لغطًا في وسائل الإعلام، لا سيما أن المتهم يبلغ من العمر 4 أعوام فقط.
وبحسب بيان نُشر علي صفحته الرسمية على “فيسبوك”، قال المتحدث، العميد محمد سمير، إن “الطفل أحمد منصور قرني شرارة، متهم في قضية إتلاف عمد لمنشآت ومرافق، وقتل 3 أشخاص، في أحداث وقعت عقب فض تجمع للإخوان في يناير 2014، بمحافظة الفيوم، وفق محضر تحريات قطاع الأمن الوطني.

وأشار أن “القضية تم تحويلها من النيابة العامة في فبراير  2015، إلى النيابة العسكرية، والمتهم أحمد شرارة، مسجل فيها، كمتهم هارب، ولم يستجوب ضمن متهمين يبلغ عددهم 116، بالاتهامات السابقة، حتى صدور حكم بحقهم في 16 فبراير  الجاري”.
وكانت محكمة غرب القاهرة العسكرية، أصدرت، في 16 الشهر الجاري، حكمًا بالإدانة بالسجن المؤبد (25 عامًا)، على 116 متهمًا (غيابيًا على 104 متهمين (بينهم الطفل)، و12 حضوريًا)، من محافظة الفيوم، في القضية رقم 58 لسنة 2015.  وقال مصدر قانوني  إن الطفل، شرارة، من ضمن المحكوم عليهم بالمؤبد (25 عامًا) غيابيًا ، بحسب أوراق القضية، موضحاً أنه، من مواليد 10 سبتمبر 2012″.
وأشار المصدر ذاته أن “هيئة الدفاع، أبلغت هيئة المحكمة أثناء نظر القضية، بأن المتهم طفل، لكن فؤجئوا بالحكم الصادر”، لافتا أنه تمت إحالة القضية العام الماضي إلى القضاء العسكري، وفق قانون أصدرته السلطات المصرية منذ أكثر من عام.

- -

2 تعليقات

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left