أكثر من نصف نساء ألمانيا لا يشعرن بالأمان

Jan 10, 2017

برلين ـ الأناضول: أظهر استطلاع رأي في ألمانيا، أن أكثر من نصف النساء في البلاد لا يشعرن بالأمان في الأماكن العامة.
الاستطلاع أجرته مؤسسة «أمنيد» الخاصة لقياسات الرأي العام، لصالح صحيفة «بيلد» الألمانية واسعة الانتشار.
ووفق الاستطلاع، فإن 58 في المئة من النساء يرون أن الأماكن العامة باتت أقل أمناً اليوم، علي غير ما اعتدن عليه، فيما يري 31 في المئة أن الوضع لم يتغير، بينما قال 10 في المئة منهن أن الأماكن العامة أكثر أماناً حالياً.
وقال 48 في المئة من المستطلع آراؤهن إنهن يتفادين مناطق معينة بحلول الليل، فيما أشار 16 في المئة إنهن يحملن رذاذ الفلفل بعد غروب الشمس، لمنع أي محاولة تحرش أو اعتداء.
وقبل عام، وقعت حوادث تحرش جماعي خلال احتفالات بداية 2016 في مدينة كولونيا غربي البلاد، وهي الحوادث التي ألقي باللوم في معظمها علي شبان من شمال أفريقيا.
وكشف الاستطلاع أن فئة كبيرة من الألمانيات يربطن بين تزايد المهاجرين المسلمين وتدهور أمن النساء، حيث قال 44 في المئة من المستطلع آراؤهن إن أمنهن سيتدهور مع تزايد المهاجرين القادمين من دول إسلامية، فيما اعتبر 43 في المئة أن الوضع لم يتغير.
ولم تذكر الصحيفة في الخبر المنشور على صفحاتها، تفاصيل عينة الاستطلاع أو فترة إجرائه.

أكثر من نصف نساء ألمانيا لا يشعرن بالأمان

- -

بدون تعليقات

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left