الخليج العربي أم الفارسي؟ صراع يتجاوز الاسم

رأي القدس

Jan 11, 2017

تداولت وسائل الإعلام في الأيام القليلة الماضية أخباراً عديدة تتعلّق بالنزاع الجاري بين العرب والإيرانيين حول تسمية الخليج الذي تطل عليه إيران من الشمال، وعُمان من الشرق، والإمارات العربية المتحدة وقطر من الجنوب، والسعودية من الجنوب الغربي، والكويت والعراق من الشمال الغربي كما تقع ضمنه عدد من الجزر بينها البحرين، وقشم وبوبيان الكويتيتين، وتاروت السعودية، ودلما الإماراتية.
من هذه الأخبار أن شركة «غوغل» العملاقة أقامت استفتاء على الانترنت ليقوم الناس بالتصويت على الاسم وهو ما أدى إلى فوز تسمية «الخليج الفارسي» بنسبة 56.8 بالمئة من الأصوات، بينما حصل «الخليج العربي» على 43.2 بالمئة في التصويت الذي شارك فيه أكثر من مليون ومئتي ألف شخص.
ضمن هذه الأخبار أيضا شكاوى طلاب وأولياء أمورهم إلى وزارة التربية والتعليم في الإمارات من وجود تسمية «الخليج الفارسي» في كتاب مدرسيّ وردّت الوزارة بأن أي أخطاء في المناهج يتم تداركها فورا عبر تعديل النسخة الالكترونية وتزويد المدارس بملصقات لتعديل الخطأ.
وقبل ذلك كانت شركة الخطوط الجوّية العمانية أعلنت في أيلول/سبتمبر الماضي إيقافها نظاما لعرض الخرائط على بعض طائرات وردت فيه تسمية «الخليج الفارسي» بدلا من «الخليج العربي»، وحذّرت إيران قبلها شركات الطيران التي تستخدم تسمية «الخليج العربي» من أنها لن تسمح باستخدام مجالها الجوّي.
يستخدم الطرفان، العرب والإيرانيون، العديد من الأدلّة التي تؤكد عربية أو فارسيّة الخليج، منها التاريخيّ والجغرافي ومنها المنطقيّ، ويحاول كل طرف ممارسة نفوذه على العالم لتثبيت التسمية خاصته وهو أمر يعزّزه الصراع السياسي المحتدم في المنطقة والذي تبدو فيه كفّة إيران أكثر وزناً وفاعلية وتأثيراً من مجموع الدول المختصمة معها على الخليج.
الأدلة المستخدمة تدعمها من جهة إيران مفاعلاتها النووية وصواريخها الباليستية وتحالفاتها العابرة للدول وتجييشها للشيعة العرب في أكثر من بلد وهندستها الاجتماعية والسياسية الخطيرة للمكوّنات الاجتماعية في سوريا ولبنان واليمن والعراق، وتدعمها من جهة الدول الخليجية ثروات هذه الدول وتحالفاتها الدولية والعربية، وخوضها لحرب شرسة ضد حلفاء طهران في اليمن وتصدّيها لها في سوريا ولبنان وغيرها، وبالتالي فالصراع على اسم الخليج هو صراع سياسيّ أكثر منه تاريخيّ ـ جغرافيّ، ولا أحد في العالم، ينتبه مثلاً إلى أن الخليج مسكون بعرب في ضفّتيه، فمن جهة هناك الدول العربية التي تحيط به، وهناك الأهواز (والأصح الأحواز أي الأملاك) أو عربستان (وهي تسمية العهد الصفوي للمنطقة) وتسكنها قبائل عربية مثل إياد وأنمار وربيعة وبكر بن وائل وتميم وتغلب، وفي تاريخها القديم أن قورش الأخميني غزا المنطقة عام 539 قبل الميلاد وشن حملة إبادة ضد العرب غير أن حكام فارس لم يستطيعوا بعدها إخضاع أهل المنطقة فبقي الساحل ملكاً للعرب الذين كانوا يسيطرون على السواحل البحرية من مصب الفرات إلى الهند، وقد بقي الإقليم تحت حكم الخلافة الإسلامية حتى أيام الغزو المغولي وبعدها نشأت دولة عربية مستقلة وصولا إلى عام 1925 وكان حاكمها آنذاك هو الشيخ خزعل الكعبي حين اتفقت بريطانيا مع إيران على إقصائه وضم الإقليم لإيران وأصبحت الأهواز محل نزاع إقليمي لاحق بين العراق وإيران.
من الأمور الشديدة المغزى أن إيران منذ ذلك الحين وهي تسعى لزيادة نسبة غير العرب في الأهواز وتغيير الأسماء العربية الأصلية للمدن والبلدات والأنهار فمدينة المحمرة، عاصمة الإقليم، على سبيل المثال أصبحت خرمشهر.
ضمن هذا السياق التاريخي فإن تسمية الخليج العربي لا تتعلّق فقط بنزاع بين إيران والدول العربية القريبة بل كذلك بنزاع داخليّ يكشف أزمة دولة ثيوقراطية تقوم على غلبة الفرس على القوميّات الأخرى، وغلبة الشيعة على الطوائف الدينية، وغلبة الموسويين (أحفاد الإمام السابع موسى الكاظم) على غيرهم من الشيعة، وغلبة بعض المدن على بقية المدن والأرياف.
وهذا هو جوهر المسألة!

الخليج العربي أم الفارسي؟ صراع يتجاوز الاسم

رأي القدس

- -

21 تعليقات

  1. بسم الله الرحمن الرحيم. رأي القدس اليوم عنوانه (الخليج العربي أم الفارسي؟ صراع يتجاوز الاسم)
    قبل عام 1925 كان هذا الخليج محاطا بالسكان العرب من جهاته الاربع – ولايزال -؛غير ان بريطانيا وبالاتفاق مع ايران اقصت حاكم الاحواز العربي (الشيخ خزعل الكعبي)وضمتها الى ايران، ولا تزال اقليما ايرانيا باسم (الاهواز) وبذلك وصلت ايران التوسعية الى مياه الخليج واصبح لها قدما راسخا في شماله و( من الأمور الشديدة المغزى أن إيران منذ ذلك الحين وهي تسعى لزيادة نسبة غير العرب في الأحواز وتغيير الأسماء العربية الأصلية للمدن والبلدات والأنهار فمدينة المحمرة، عاصمة الإقليم، على سبيل المثال أصبحت خرمشهر.) ثم ضمت جزر طمب الكبرى والصغرى وابو موسى الاماراتية. وطموح ايران الامبراطوري الفارسي في طريقه الى الحاق وضم العراق وسوريا ولبنان واليمن وصولاً الى مكة والمدينة وكل دول الخليج
    ومن الامور السرية في الكواليس ان هذا الطموح الايراني التوسعي مدعوم بالقوى الصهيوماسونية الصليبية ؛هذه القوى التي تطمح ان ترى هذه البلدان العرببة السنية وقد تشيعت ، كما شيع الصفويون اهل ايران السنة في القرن 16 بالاكراه والدموية المفرطة تحت حماية ونفوذ روسيا في حينه.ومنذئذ وايران شوكة في حلق الاسلام والمسلمين، وما شيعيتها الا بمثابة حصان طروادة للوصول الى امبراطورية فارس الغابرة.
    وتثبيت التسمية للخليج تقرره القوة العسكرية ولا يقرره الحق التاريخي او الديموغرافي في عالم ليس فيه للضعفاء الذين يستجدون الحقوق نصيب.

  2. جميع الخرائط الدوليه تضع تسميه الخليج الفارسي
    فقط الدول العربيه المطله عليه يدعونه بالخليج العربي
    ممكن العرب يلجؤون الى الامم المتحده لحسم هذا الموضوع، اذا كان له اهميه لديهم
    شكرا

  3. هذا صحيح، حوض الخليج العربي كاملاً هو محيط عربي و ساكنية بالمجمل عرباً حيث كان نجاح الفرس ضئيلاً في إلغاء هويتة العربية غير الرسمية. وإن كان هناك من لا يصدق، فليذهب لسوق الميناء الشعبي لإمارة ابوظبي وغيرها من ألاسواق الشعبية بدول الخليج العربية المطلة على الخليج العربي هذا اذا كانت هذة الاسواق لا زالت موجودة في غمرة المولات العملاقة التي تجتاح المنطقة، جميع الباعة هناك بلا استثناء هم عرباً ممن يسكنون الجهة الشرقية الشمالية من الخليج العربي “بكل تأكيد”، ولا شك بأننا شاهدنا العديد من نخب ايران تتحدث العربية بلسان عربي صِرفْ عَلى الفضائيات ، فلا يغرنكم، هؤلاء جميعاً هم في الحقيقة عرباً من منطقة عربستان والتي تمتد جغرافياً من شاطئ الخليج الى مدينة قم، ولائهم الاول والأخير لفارسية و صفوية ايران وإلا فلن يكونوا شيئاً.. وإذا خرجنا قليلاً عن موضوع تسمية الخليج العربي، فلا بد من القول بأن بعضاً من الظلم الذي وقع على العرب الشيعة في أماكن تواجدهم حولهم بكل أسف بيادق بيد ايران الصفوية للنيل و الامتداد الاستعماري في المنطقة العربية.

  4. *لو كانت (ايران) دولة مسلمة حقيقية
    لسمته (الخليج الإسلامي ) ..
    * ولو كانت دولة مسالمة وغير (طائفية)
    لسمته (الخليج ) فقط ..
    سلام

  5. اعتقد التسمية بالخليج الفارسي معقولة جداً ،ذلك ان الامبراطورية الفارسية قديماً كانت عملاقة ،ولكن هذة التسمية لاتخص ايران الحالية ذلك لأن ايران الحالية تتكون من قوميات مختلفة من ضمنها الفرس ،لذا ترجع التسمية بالخليج الفارسي الي العهد والعصر الاول للامبراطورية الفارسية ويمثلها الملك كسري…اليس كذلك…

  6. خليجا عربيا كان وسيبقى .التسميات من هنا وهناك لاتهم .على الأقل بالنسبة لي .مع أنني أفضل أن نطلق عليه بالخليج العربي الاسلامي .لأن هذه المنطقة فتحت على يد العرب المسلمين.

  7. نرى كثيرا من الفرس يسمون أنفسهم زورا وبهتانا سادة من آلِ البيت ويلبسون العمامة السوداء ! كيف ؟ هل هم عرب ؟ أم أن الرسول صلى الله علية وسلم فارسي ونحن لا نعرف ؟ رفض الخميني عدو الأحواز يوما تسمية الخليج بالإسلامي بدلا من العربي أو الفارسي . إن الإسلام عند الصفويين ديكور وتراث ويافطة وفولكلور وغطاء وستار يخفي حقدا على العرب ولعنا للصحابة وطائفية وكراهية لأمهات المؤمنين ودعوة للثأر من طواحين الهواء السنية . إن الصفوية تتعايش مع جميع الملل والنحل والأديان والعقائد والأيديولوجيات والفلسفات والمذاهب إلا الإسلام . أنظر ماذا يجري في سوريا والعراق واليمن ولبنان لتعرف أعداء الصفويين الوحيدين والحصريين . إنهم أهل السنة والجماعة فقط . وماذا عن الصهاينة ؟ إن لسان الصفويين على الصهاينة تقية ، وأرواحهم معهم تماما ! أليست الأرواح جنودا مجندة ؟

  8. صراحه هو طول عمره اسمه الخليج الفارسي ولكن العرب عندما اصبح لهم هيبه ايام المرحوم صدام حسين وايضا ايام الرئيس عبد الناصر اطلقوا عليه اسم الخليج العربي ولكن بالاساس هو فارسي ابا عن جد!!

  9. حتى اغلب سكان دول الخليج العربيه هم من اصول ايرانيه والكل يعرف ذلك !!
    لكن هناك فرصه من بعض دول الخليج بان يجنسوا 10 مليون عربي ليتم التوازن ويصبح الشارع في هذه الدول شارع عربي وليش هندي او ايراني او فلبيني وغيرهم من الجنسيات الاسيويه..

  10. المشكلة الأساسية تكمن في ضعف الورقة العربية المتفرقة و التي نرى أن كل قبيلة أو عائلة إتخذت من القسم الخليجي الذي بيد العرب و سمت البلاد أو حكمتها طبقا لما يتناسب مع مصالح أسرتها متفرقين فيما بينهم يعني هناك آل كذا و آل كذا و آل كذا ووو .
    الجانب الإيراني وضعه أقوى لكونه بطرف واحد غير متفرق كما هو الحال عند الجانب العربي على الرغم من أن إيران تحتل أو تسيطر على من هم من العرب عندها.
    الأقوى هو الذي من سيسمي الخليج كما يحلو له.

  11. هذا مجرد إسم تاريخي معروف ولا علاقة له بأي قومية معينة فالمحيط الهندي يسمى (الهندي) ولا تدعي الهند ملكيته ولا أحد يتزمر أو يحتج، كما أن هناك خليج عدن وخليج عمان إلخ فهذه مجرد تسميات وهناك فول معين يسمى “الفول السوداني” ولا نجد الولايات المتحدة التي تنتج أكبر كمية منه تحتج وكذلك نيجيريا. كما أن بحر الصين الشمالي الجميع يسميه بذلك ولا يحتج أحد ويدعي ملكيته فلماذا تدعي دول الخليج ملكية الخليج الفارسي وماذا تستفيد من ذلك فالسودان مثلاً لم يستفد إطلاقاً من تسمية تلك العينة المحددة من الفول بالفول السوداني.

  12. مؤسف،أن يصبح ،،الخليج،،نقطة تقاطع بدل تواصل،ومقر لقواعد أجنبية،بدل محطة تعاون و تلاقي مصالح للناس على
    جانبية،أسوأ ما في الجانبين،يستدعي،دوافع شيطانية لتبرير،
    مالا يبرر! على ماذا يؤشر ؟!،ولمصلحة من ؟!.
    آمل أن يتنحى جانبآ دعاة الفتنة،والصراع بين جارين،وأن ينتصر
    العقل والحكمة،فشعوب المنطقةبحاجة لخدمات التعليم،الصحة،
    التنمية،العمل، السكن،الأمن والإستقرار،وليس دعاة الحروب !.

  13. بحثت في الوكيبيديا و حسب ما فهمت اسمه في الاصل الخليج الفارسي وليس الخليج العربي.

  14. إقتراح : ” الخليج العربي الفارسي ”
    (بحكم تقاسم الإثنين له, مع العلم أن خلافا جديدا سيظهر, من سيتقدم إسمه على الآخر, العربي أم الفارسي؟ )
    الإقتراح المحايد : ” خليج “عرفار” جزء من كلمة عربي ومن كلمة فارسي.

  15. خلاصة القول وزبدة الكلام ما قاله الأخ الكعبي الأحوازي فتحية طيبة له ولتشخيصه الدقيق.

  16. إقتراح لحل المشكل

    كل طرف يختار الإسم الذي يناسبه .

    على الدول العربيه فرض إسم الخليج العربي في الأوراق الرسميه على جميع التعاملات التي تمر من الخليج العربي ورفض أي تعاملات مكتوب فيها الخليج الفارسي . عندها يكون على الدول الأخرى إدراج إسم الخليج العربي

    لتتم تسيير المعاملات.

    بالنسبه لتصويت جوجل فهو غير موثوق وأيادي السياسه خلفه …

    وحسبي الله ونعم الوكيل

  17. في اعتقادي المتواضع لا تهمني تسمية الخليج سواء اطلقوا عليه فارسيا ام عربيا ولكن ما هو اهم من دلك ايجاد البيئة المناسبة لحل المشاكل بين ايران وبلدان الخليج لما فيه المصلحة العليا للمنطقة ولشعوبها فايران قد استطاعت مند ثورتها عام 1979 لحد الساعة ان تغير مسارها الى الافضل وان تبني قوتها وان تطور قدراتها الاقتصادية والعسكرية وان تكون لاعبا فاعلا في المجتمع الدولي رغم الحصار بينما العرب لا زالوا يغرقون في وحل التخلف على كل الاصعدة رغم كل الامكانيات الضخمة والشروط المتوفرة لديهم بفعل انعدام الارادة السياسية وطبيعة الانظمة السياسية الشيء الدي حال دون تقدمهم ونهوضهم وتبواهم المكانة اللائقة بهم في هدا العالم الدي يتعامل مع الاقوياء ولا يعير اهتماما للضعفاء فنحن لا يرضينا اطلاقا ان نتابع هده الماسي العربية التي طال امدها وفي مقدمتها القضية الفلسطينية وان تبقى مستمرة دون الالتفات اليها بالجدية المطلوبة في الوقت الدي يجب علينا او يفرض علينا ان نشارك في جدل بيزنطي
    اراه عقيما هل الخليج فارسيا ام عربيا؟

  18. الايرانيون يستخدمون كل شي للسيطرة على المنطقة العربية ومنها التشيع لخدمة القومية الصفوية الايرانية ونفس العرب الشيعة في الدول العربية هم من يخدمون مخططات القومية الايرانية بالتوسع الايرانين لم صلة بالتشيعة وانما استخدمه للتوسع واحتلال الدول العربية بايدي العرب الشيعة . فهل الشيعة العرب يصحوا من المخططات الايرانية .

  19. لا يمكن شراء كل شيء بالبيترودولار ، حتى الجغرافيا والتاريخ . المعلمون والأستذة العرب الذين درسوا في الجزائر ، في الستينيات وفي السبعينيات القرن الماضي ، جاؤوا من المشرق العربي وكذلك الخرائط الجغرافية ، وكان الخليج يسمى ” الخليج الفارسي “.
    كما أنه لا يحق للهند ، لباكستان ، لإيران … أو للصومال أن يغيروا اسم ” بحر العرب ” إلى بحر إيران أو فارس ، إلى بحر الهند ، إلى بحر باكستان … أو إلى بحر الصومال ، فإنه لا يحق للسعودية ولأخواتها في مجلس التعاون الخليجي ، المطلة على ” الخليج الفارسي ” أن تقوم بتغيير أسماء المعالم التاريخية بجرة قلم .

  20. 1/ التسمیات التاریخیه لایمکن تغییرها بناء علی رغبه الدول ومن الجهه الاخری التسمیات لاتعنی امتلاک دوله معینه للمیاه الدولیه.فکما ان تسمیه المحیط بالهندی وبحر الصین لاتعنی امتلاک الهند والصین لهذه المیاه فلاتعنی تسمیه الخلیج الفارسی امتلاک ایران لهذا الممر الماءی الدولی.
    2/ ایران تمتلک خراءط تعود لالاف السنین ذکر فیها هذا الخلیج بالفارسی باشکال مختلفه ولانملک الدول العربیالتي تسميه (الخلیج العربی) خارطه تعود لمءه سنه لیس اکثر تذکره بهذا الاسم.
    3/ الامم المتحده والیونسکو وجمیع المنظمات الدولیه والموءسسات الجغرافیه الدولیه والجامعات الرصینه فی العالم تطلق علیه الخلیج الفارسی.
    4/ جمیع الدول العربیه ومنها الدول العربیه المطله علیه کانت تطلق علی هذا الخلیج فی المراسلات الحکومیه ونشرات الاخبار والصحف والمناهج الدراسیه اسم الخلیج الفارسی وان اول من استعمل اسم الخلیج العربی هو القنصل البریطانی فی البحرین ومن اجل احداث فتنه بین العرب والایرانیین وهی من سیاسات بریطانیا اینما کان لها حضور استعماری فی انحاء العالم تترک وراءها مشکله بین الدول او داخل الدوله من اجل تسهیل نفوذها فی المنطقه بعد الانسحاب .کمشکله کشمیر بین الهند والپاکستان والمشاکل الحدودیه بین المملکه العربیه السعودیه والیمن واغلب الدول المجاوره والمشکله بین الکویت والعراق وحلايب بين مصر والسودان وغیرها. ثم بعد ان ساءت العلاقه بین مصر وایران فی الخمسینات استغل الرءیس ناصر هذه المسءله لتاجیج المنطقه ضد ایران بتشجیعه الدول الخلیجیه علی اطلاق اسم الخلیج العربی. مع انی رءیت قبل کم سنه رساله بخط ید الرءیس ناصر ارسلت فی الاربعینیات -قبل الثوره المصریه -الی صدیقه الذی کان یسکن فی احدی الامارات ذکر فیها العنوان الخلیج الفارسی.
    5/ اما ماذکرتم حول الاهواز فهی منطقه ایرانیه منذ القدم وفیها العدید من معابد النار تعود لاآلف السنین ولم یعرف العرب فی تاریخهم تقدیس النار العرب مهاجرون الیها من العراق بدلیل تداخل العشاءر فی طرفی الحدود ولان الاغلبیه العربیه فی العراق ولیس ایران واطلاق کلمه الاحواز تم
    بتحریض الحکومه العراقیه فی سبعینیات القرن الماضی نتیجه لحصول المشاکل الحدودیه مع ایران حول شط العرب. جمیع المصادر التاریخیه تذکره باسم اهواز ومنها امهات الکتب العربیه وتراجم الرجال الذین نسبوا للاهواز وکذلک فی وصف الرحالین العرب.

Leave a Reply to ماء مبلول Cancel reply

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left