ترامب يهاجم الاستخبارات الأمريكية بعد كشفها فضائحه الجنسية في موسكو

أقر بتدخل روسيا في الانتخابات واتهم ادارة أوباما بالمسؤولية عن ظهور تنظيم «الدولة»

Jan 12, 2017

■ عواصم – وكالات: تفاعلت أمس الأربعاء قضية تسريب المخابرات الأمريكية لوثيقة تحوي معلومات «محرجة» للرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب، حيث شن الأخير هجوماً لاذعاً على وكالات الاستخبارات الأمريكية، متهماً إياها بتسهيل تسريب ملف روسي، فيه معلومات وذات طبيعة جنسية عن الرئيس المنتخب.
وقال ترامب، في مؤتمره الصحافي الأول كرئيس منتخب، متطرقاً إلى ما كشفته وسائل الإعلام عن وجود معلومات استخباراتية تتحدث عن ملفات روسية تشكل خطرا عليه، «أعتقد أنه أمر مخز، أن تسمح وكالات الاستخبارات (بنشر) معلومات تبين أنها مغلوطة وخاطئة».
وكانت وسائل إعلام عدة، كشفت الثلاثاء، عن وجود وثيقة من 35 صفحة تتضمن معلومات عن ترامب، وتؤكد فرضية وجود روابط بين المقربين منه والسلطات الروسية.
وهذه المعلومات جمعها ودونها عميل سابق من أجهزة الاستخبارات البريطانية تعتبره الاستخبارات الأمريكية ذا مصداقية، بين حزيران/ يونيو وكانون الاول/ديسمبر 2016 لصالح معارضين سياسيين لترامب.
وتشير المذكرة بصورة خاصة إلى تبادل معلومات على مدى سنوات بين دونالد ترامب والمقربين منه، وبين الكرملين، وذلك في الاتجاهين.
وبين المعلومات الذي جرى كشفها، تسجيل فيديو له مضمون جنسي مع مومسات، صوره عناصر من الاستخبارات الروسية سراً خلال زيارة قام بها ترامب إلى موسكو في عام 2013 بهدف استخدامه لاحقاً لابتزازه.
وأفادت شبكة «سي إن إن» أن أجهزة الاستخبارات الأمريكية قدمت لترامب والرئيس باراك أوباما وعدد من مسؤولي الكونغرس، ملخصاً من صفحتين عن هذه الوثيقة، ما يشير إلى الأهمية التي تعلقها عليها.
وكان ترامب، قد كتب على «تويتر» تغريدة يهاجم فيها تصرف أجهزة المخابرات الأمريكية، بقوله: «وكالات الاستخبارات كان يجب ألا تسمح أبدا بتسريب هذه المعلومات الخاطئة للشعب. آخر ضربة ضدي، هل نحن نعيش في ألمانيا النازية؟».
من جانبه، أكد الكرملين أمس الأربعاء، أنه لا يملك أي «ملفات محرجة» للرئيس المنتخب، واصفاً معلومات أجهزة الاستخبارات الأمريكية بأنها «ملفقة بالكامل» بهدف تقويض العلاقات بين موسكو وواشنطن.
وحول قضية التدخل الروسي في ملف الانتخابات الأمريكية، أقر ترامب بأنه من الممكن أن تكون روسيا ودول أخرى فعلت ذلك. وأضاف أنه غير متأكد من أنه سوف يقيم علاقة جيدة مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بعد توليه مهام منصبه في الـ20 من الشهر الحالي.
وقال ترامب «لا أعلم ما إذا كانت علاقتي مع فلاديمير بوتين سوف تكون ودية».
كذلك، أعلن ترامب أن الأمريكيين سيمولون بناء جدار حدودي بين الولايات المتحدة والمكسيك، لكن المكسيك ستسدد لاحقا هذه الكلفة.
وفي محاولة منه لتبييض سجله، قال إنه رفض صفقة بقيمة ملياري دولار في دبي نهاية الأسبوع الماضي، مؤكدا التخلي عن الاهتمام بأعماله مع اقتراب انتقاله إلى البيت الابيض، وتسليم شركاته لنجليه.
واتهم ترامب إدارة أوباما بأنها السبب وراء ظهور تنظيم «الدولة الإسلامية».
إلى ذلك، أقر ريكس تيلرسون وزير الخارجية الأمريكي الذي عينه دونالد ترامب أمام مجلس الشيوخ بأن «الانشطة الأخيرة» لروسيا تتنافى ومصالح الولايات المتحدة.
وقال تيلرسون خلال جلسة تثبيت تعيينه في منصبه أمام لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الشيوخ «في حين تسعى روسيا إلى اكتساب الاحترام على الساحة الدولية، فإن انشطتها الأخيرة تتنافى والمصالح الأمريكية».

ترامب يهاجم الاستخبارات الأمريكية بعد كشفها فضائحه الجنسية في موسكو
أقر بتدخل روسيا في الانتخابات واتهم ادارة أوباما بالمسؤولية عن ظهور تنظيم «الدولة»
- -

4 تعليقات

  1. .
    - الرئيسD.TRUMP في مأزق كبير وخطير .
    - أولا الرجل مدمن على$ ، وعلى الجنس .
    - ثانيا الرجل لا يفهم – ويرفض أن يفهم – الضروريات الحتمية للسياسة وللدبلوماسية ولنفوذ USA في العلم . ما عدى مصادر الأموال .( making money ).
    - خلال أول ” ندوة ” صحفية له ألقاها ببرجه بواشنطن ، اكثر من نصف الوقت خُصص – عبر محاميته – للحكي عن ثرواته وشركاته وحالاتها القانونية ، بينما الحضور الإعلامي كان ينتظره تفسير اترامب للملف المتعلق بالتجسس الروسي على مقر الحزب الدمقراطي خلال الحملة الإنتخابية واحتمال مساعدة اترامب للفوز .
    - بالنسبة لإدمان اترامب على الجنس ، فبوتين يمتلك أوراق خطيرة حول تجاوزات بوتين الجنسية . ستتم مقايضته بها . والسياسة الامريكية الدولية ستكون الضحية الأولى لتلك لمقايضة . أكثر من تلك الأوراق فغن بوتين سوف لن يتردد في استعمال ترسنة ASSENGE و SNOWDEN ضد اترامب .
    - كل ما هناك انTRUMP سيكون في احوال حرجة . وكذلك CONGRESS والحزب الجمهوري و النادي الأوروبي المفروض موالي لUSA تلقائيا .
    - أخشى أن يواجه اترامب ، آجلا ام عاجلا ، الإجراء الدستوري EMPEACHEMENT ……

  2. مستوى تصريحات ترامب ضعيف وهو كالمجنون يهاجم الصحفيين الموجودين في القاعة
    لااصدق ان هذا المعتوه المنفلت اصبح رئيسا ومع ذلك فيمكنني التصديق لانه انعكاس للمجتمع الامريكي الابيض العنصري المتعجرف

  3. أصدق كل ما يقال عن ترامب لأنه إنسان مستهتر، إمتلك ثروة كانت بدايتها بما ورثه عن أبيه الذى كان يتاجر ببائعات الهوى. يحب الجنس ويحب النساء كثيرا. زوجته الحالية ظهرت عارية تماما على صفحات المجلات وتزوجها. لا أدرى كيف سيصير حال أميركا تحت رئاسته.

  4. الفضائح الجنسية هي صنع الصهاينة فمن يمتلك كامرات واجهزة تنصت على الرئيس فى البيت الابيض وقت فضيحة كلنتون مع 0 ليفنسكي0 وقتها تنبأت بها قبل حدوثها وتحدث عنها قبل يومين من حدوثها اذ سبق انتخابات بالكيان 15 يوما رهيبا عام 96 عندما كانت بين بيرس ونتنياهو حيث حدثت تفجيرات يوميا يوم في القدس ويليه يوم في تل ابيب حتى فاز نتنياهو واستلم منصبه في رئاسة الوزراء وهنا توقفت التفجيرات بقدرة قادر وكأن الرجل عمل سحرا ولم يجلس صامتا كل العالم اعطوا الرجل فرصة واخذ فرصته بانه فتح نفق تحت الاقصى ونفذ مجزرة بالاقصى واستوطن برأس العمود وابوغنيم فيما سمي بالقدس الشرقية ناسفا اوسلو واهله وصرح بعدم اعترافه باي اتفاق سبقه وبعد استلامه 6 اشهر من النشاط بعث كلنتون لحث الرجل على استحقاق اوسلو ليعود انفجار يستقبله ويعود من حيث اتى 3 مرات نفس المبعوث ديميس روس وبنفس الطريقة يستقبل بتفجير وبعثت بعده وزيرة الخارجية0 اولبرايت0 لتسقبل بتفجير مزدوج فى شارع ابن يهودا وهنا ادرك كلنتون اللعبة فارسل خلف عرفات ونتياهو ليأتوا هم الى امريكا وما ان حطت ارجلهم ارض المطار هنا ظهرت الفضيحة لكلنتون وليفسكي وطلب منه ان يزور اطفال افريقيا بدل الاجتماع بمن دعاهما والغريب ردة فعل كلنتون الزوجة على الفضيحة لزوجها ليست كردة فعل النساء في مثل تلك الحالة الا ان تسلمها لمنصب وزارة الخارجية فيما بعد برر ردة فعلها الباردة على الفضيحة وهنا كثير من الفضائح يدبرها الصهاينة ويخرجونها بوقت يبتزون الرؤساء به وقصة ترامب لم تبعد عن ايادى الصهاينة فهم يدفعون كل ثقلهم فى فوز كلنتون ويفوز ترامب فذلك رغما عنهم فحملوا عليه بوسائل الاتصالات التقليد التى يهيمنون عليها بوزنهم المالي ولكن هناك اليوم وسائل الاتصال الحديثة تخرج من دائرة سيطرتهم والسلام على من اتبع الهدى0

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left