مقتل 4 من الشرطة المصرية بينهم ضابط في هجوم في سيناء

Jan 12, 2017

سيناء ـ «القدس العربي»: قتل 4 عناصر من الشرطة المصرية، بينهم ضابط، في شمال سيناء، أمس الأربعاء، في هجوم مسلح على قوة كمين أمني متحرك، قرب مستشفى العريش العام.
ونقلت مواقع مصرية عن مصادر أمنية قولها إن «مسلحين هاجموا الكمين وأطلقوا النار على طاقمه، ما أدى إلى مقتل العريف مصطفى صلاح، والعريف عبد الفتاح الشيخ، والعريف محمد الصغير، وضابط شرطة ملازم أول محمد عبد الرحمن».
جاء ذلك، بعد الإعلان عن مقُتل 10 مسلحين، وإصابة ضابط في الجيش، في هجوم على حاجز عسكري في سيناء، حسب مصدر أمني. وقال المصدر إن «مسلحين مجهولين (لم يحدد عددهم) يستقلون سيارتي دفع رباعي، شنوا هجوما بالأسلحة الآلية على حاجز عسكري مربع نجد، بمدينة الشيخ زويد، وتصدت لهم قوة الحاجز».
وأشار إلى أن «الحادث أسفر عن مقتل 10 مسلحين، وإصابة ضابط برتبة ملازم أول»، لافتا أنه «تم نقل الضابط المصاب لمستشفى العريش العسكري».
ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم، فيما لم يصدر بيان عن الجيش المصري.
ويأتي ذلك، بعد يومين من مقتل 8 شرطيين ومدني و5 «إرهابيين»، في هجوم مزدوج على حاجزي أمن بمدينة العريش، في سيناء، تبناه تنظيم «الدولة الإسلامية».
وتعرضت مواقع عسكرية وشرطية وأفراد أمن، لهجمات خلال الأشهر الأخيرة في شبه جزيرة سيناء (شمال شرق)، أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى من أفراد الجيش والشرطة، دون وجود إحصاء رسمي بعددهم.
ومنذ سبتمبر/أيلول 2013، تشن قوات مشتركة من الجيش والشرطة المصرية حملة عسكرية موسعة، في عدد من المحافظات، وخاصة سيناء؛ لتعقّب من تصفها بالعناصر «الإرهابية» أبرزها تنظيم «أنصار بيت المقدس» الذي أعلن في نوفمبر/تشرين الثاني 2014، مبايعة أمير تنظيم «الدولة».

مقتل 4 من الشرطة المصرية بينهم ضابط في هجوم في سيناء

- -

بدون تعليقات

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left