دراسة: عدد العوانس في الجزائر يفوق عدد سكان 5 دول عربية

Mar 20, 2017

6

الجزائر ـ كشفت احدى الدراسات العلمية، عن زيادة عدد النساء غير المتزوجات في الجزائر بنحو 200 ألف سنويا، حيث ارتفع عددهن إلى 11 مليون امرأة عانس، وهو الرقم الذي يفوق عدد سكان 5 دول عربية.

وأوضحت الدراسة، أن معدل العنوسة في البلاد على النحو التالي: 11 مليون عانس فوق سن 25 عاما، بينهن 5 ملايين فوق سن 35 ، وتسجيل 200 ألف عانس سنويا.

وكشفت الأرقام الرسمية المعلنة من طرف الديوان الوطني للإحصاء الجزائري قبل نحو 3 سنوات، عن وجود 4 ملايين فتاة لم تتزوج بعد رغم تجاوزهن سن الـ 34.

وفي إحصاء آخر، وقعت 56 ألف حالة طلاق في الجزائر عام 2016، كما جرى إحصاء نحو 41 ألف سيدة مطلقة عاملة.

وتسجل أعلى حالات الطلاق لدى المتزوجين في الفئة العمرية من 20 إلى 30 عاما.

- -

22 تعليقات

  1. اين المشكل؟ الجزائريات متعلمات و مستقلات متحررات لا يمثل الزواج هدفهن الوحيد في الحياة. لا نجد هذه العقلية ان عدم الزواج اخفاق شخصي الا في الدول المتخلفة

  2. للمرة الثانية يكتب عن هاذا الموضوع. اين المشكلة
    هل شكون لكم……بعض الزواج البقاء بدونه احسن.
    سلام…………كي لا أنسى ………………….
    انطلق يا كروي……..ركنك المفضل اطربنا

    • حياك الله إخت ناني وحيا الله الجميع
      لو كانت حرائر الجزائر تقبل بالمثنى وثلاث ورباع لإنتهت مشكلة العنوسة هناك
      نصف زوج أو ثلث زوج أو حتى ربع زوج أفضل من لا شيئ
      ولا حول ولا قوة الا بالله

  3. يبدوهذه أول مرّة تتفوق النسبة في الجزائرعلى بقية الدول العربية..كانت لبنان أولاً ثمّ تونس ثمّ العراق ثمّ ( الخليج ) مع ملاحظة عدد السكان ؛ هكذا على التوالي.وطبعاً لكلّ دولة ظروفها وأسبابها…البعض يرجعه إلى العادات والتقاليد ؛ والبعض يرجعه لارتفاع المهوروالبعض…والبعض أضاف إليها وسائل التواصل الاجتماعي…نعم كلها مؤثرة لكن العامل المشترك الفاعل على الجميع ( البطالة ) بين الشباب بين سنّ 20 و28 سنة.وهي أخطرفئة عمرية يجب أنْ تهتم بها الحكومات.لهذا اعتبرالعرب قديماً أنّ ذروة سنّ الفتوة والشباب حينما يصل الذكرسنّ( 28 سنة ) ثمّ يبدأ العمربالاستقرارنحوالرجولة ( الذهنية ) التي تبدأ بعد سنّ الثلاثين.

  4. قبل قليل كنت اتصفح موقع باللغة الالمانية, قرأت موضوع يتناول قصة إمرأة المانية أكاديمية, 35 عاماً, تتحدث عن معاناتها في الحصول على شريك العمر المناسب بعد, الدراسة و الحصول على الشهادة الاكاديمية ثم العمل!! الحياة المستقلة من الناحية المادية وحرية التصرف وإتخاذ القرار وحيداً وحراً بلا شك انه شئ جيد وهدف يستحق التضحية من اجله ولكن هذه ليست الحياة المثالية التي تبحث او تسعى اليها المرأة او الرجل عموماً بدون زوج/زوجة, اطفال و عائلة!! السعادة لا تكمن في الوظيفة و المال, المرء يشعر بالنقص او فقدان شئ ما وفقدان هذا الشئ يولد التعاسة والكئابة. هناك الشئ الاهم في الحياة الا وهو شريك الحياة الذي بدونه يشعر المرأ كأنه ينقصه شئ ما وهذا الشئ هو نصفه الثاني! كما قال الرسول صلى الله عليه وسلم: النساء شقائق الرجال!! تصفحت (القدس العربي) وقع عيني على هذا المقال. مشكلة التقادم بالسن والبقاء وحيداً, العنوسة بالعربي, هي مشكلة عالمية, ليست عربية فقط. ربما هناك من يقول اين المشكلة, كما قالت الاخت صاحبة اول تعليق؟ المشكلة هي فردية اولاً, بالنسبة للشخص الذي يعاني هذه المشكلة كما قالت الاكاديمية الالمانية إنها تشعر بالفشل بالرغم مما حصلت عليه من شهادة أكاديمية مرموقة و جائزتيت علميتين!! وبالنسبة للمجتمع هذه المشكلة هي اكبر تحدي للدولة في المستقبل القريب ربما بعد جيل او جيلين. مثلاً الدول الصناعية تعاني منها وبالذات اليابان والمانيا لأن هذه المجتمعات تعاني من الشيخوخة وقلة انجاب الاطفال وهذا ما سيؤدي الى مشاكل اجتماعية كبيرة في المستقبل إذا لم تدارك. هناك دول مثل بريطانيا, فرنسا والمانيا تحاول حل هذه المشكلة عن طريق فتح باب الهجرة واللجوء لسد عجزها في الحصول على الايدي العاملة ولكن من ناحية أخرى هذه الدول تخشى فقدان هويتها وسيطرة الغرباء عليها في المستقبل!! أنها مشكلة, حسب رأيي, غير قابلة للحل بالنسبة للدول الغربية عدا كندا و أمريكا.

  5. كلمة عانس تحط من كرامة المرأة، وتكشف عن خلفية ذكورية متخلفة، وأتفق مع المتدخلة الجزائرية
    تحية للمرأة الجزائرية

  6. تهويل. سكان العاصمة وحدها أكثر من سكان دولتين عربيتين. سكان الجزائر ثلاثون ضعف سكان البحرين مثلا. نسبيا عوانس بعض دول الخليج أكثر من عوانس الجزائر

  7. عدد الجزائريين يساوي عدد سكان عشرة دول عربية, وأكثريتهم الساحقة أقل من الأربعين

  8. قلناها مرارا وتكرار هذه إحصائيات مغلوطة لأن 60% هم من الذكور العزاب

  9. هدا دليل ان الجنرالات قتلوا اكقر من 250000 أضعاف مضاعفة و دليل مادي أن نظام العسكر هجر الرجال اللدين تزوجها بأنبياء لتسوية وضعهم القانونية و المرأة الجزائرية تدفع الثمن …أهل هي أيادي خارجية

  10. الأخ الكروي من النروييج
    أشك أنك تقيم في النرويج
    ربما في رقة أو موصل الدواعش
    قال نرويج قال

  11. ليس هناك مشكلة في ان يطرح الامر حتى عشر مرات المهم ان تكون هناك دراسة جادة ولما لا حلول فالامر لا يهم الجزائر وحدها بل مجموعة من الدول العربية والأمر ليس فيه حط من كرامة المرأة بل هناك إشكال ووجب طرحه. والمرأة لا تتزوج لفاقتها او حاجتها بل لانها خلقت للرجل والرجل خلق لها .والأسرة نوع من الإستقرار بل أساس المجتمع . ارجو ان يتطرق الكاتب لاسباب ارتفاع العنوسة والحلول المقترحة وان لا يكتفي بذكر الأرقام فقط وشكرا على الموضوع

  12. *السبب الرئيسي لعزوف الشباب في
    معظم الدول العربية (مالي)..؟؟؟
    * ولأن (الحكومات) العربية في واد
    والشعوب في واد آخر سوف تستمر
    هذه المشكلة (العنوسة) في الجزائر
    وفي معظم الدول العربية.
    * يا شباب العرب لكم الله واعانكم..
    سلام

  13. *على الحكومات العربية والجمعيات الخيرية
    والاثرياء العرب التعاون والتكاتف لحل
    هذه المشكلة المزمنة (العنوسة)..
    سلام

  14. ليتكم تدققون قبل أن تنشروا أرقاما فلكية مضخمة.
    حسب تقرير الديوان الوطني للاحصائيات فإن عدد العزاب الرجال يفوق عدد النساء بحيث أن عددهم هو ( 6279463 ) أما أن عدد العازبات هو أقل من ذلك و هو ( 5054625 ).
    لا ندري ما هو الغرض من العودة لقضية تهويل و تضخيم عدد النساء العازبات ؟
    لماذا تقرع الأجراس فقط على النساء و ليس على الرجال باعتبارهم أكثر عددا من النساء ؟
    أليس الرجال هم المخول لهم أن يطلبوا يد المرأة في أعراف المجتمع الجزائري ؟

  15. مرة أخرى الحديث عن نسبة العنوسة في الجزائر الشقيق
    -
    ولما لا حديث عن تفوق الجزائريات اعلاميا في الوطن العربي ؟
    -
    خديجة بن قنة فيرو زياني وشقيقاتهن
    -
    تحياتي للجزائريات

  16. مش مهم البنت تتزوج .. المهم الراحه النفسيه بعد الزواج ممكن يطلع حظها زفت ويطلع زوجها واطي ( العنوسه افضل من زوج فاجر )

  17. بالله عليكم لنكن منطقيين هذه فطرة الانسان آدم لو لم يكن بحاجة لشريك حياة لما خلق الله له حواء المراة يجب يكون لجنبها رجل والعكس صحيح وفعلا العنوسة ضاهرة اجتماعية يجب ان يوجد لها حل

  18. الكرام كتاب وكاتبات التعليقات: اتقوا الله في اللغة العربية. اكتبوا بلغة سليمة يرحمكم الله. وشكرا

  19. الرجولة انعدمت في هدا الزمان العنوسة ارحم . لا نريد الزواج من اجل الزواج فقط نريد رجل بمعنى الكلمة

  20. مشكلة العنوسة في الوطن العربي والجزائر خصوصا مشكلة خطيرة جدا والغريب ان الدولة لا تلقي لها بالا او على الاقل تحاول توعية المجتمع بمخاطر هذه الظاهرة وتعمل خطط للتقليل منها.
    الادعاء ان المراة لديها طموح واحلام تتجاوز الزواج هو كلام خاطيء اشبه بالهروب من واقع مزري ومخيف الى وهم جميل حيث الشهادة والمنصب والحرية وكلها اشياء جميلة لكن الزواج افضلهم على الاطلاق وهم يعون هذا في قرارة انفسهم.
    لقد احسن اخي داود من النرويج باقتراحه تشجيع تعدد وكذلك تشجيع الشباب على الزواج فهناك رجال جاوزوا الاربعين ولم يفكروا فيه بعد.
    اما الانهيار الخلقي والرجل لم يعد رجل والمراة لم تعد مراة فهو مشكل قيم وقد ضرب مجتمعاتنا العربية في مقتل وفي كل المجالات وليس في الزواج فقط واصلاحه يتطلب جهدا عظيم والى ان يحين وقته ندعوا الاخوة والاخوات لتشجيع الزواج والتعدد .

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left