جلد الضفدع لمكافحة الإنفلونزا

Apr 20, 2017

واشنطن ـ أ ف ب: تقضي مادة يفرزها جلد الضفادع في جنوب الهند على بعض سلالات فيروس الإنفلونزا، على ما لاحظ باحثون أمريكيون وهنود في دراسة نشرت نتائجها مجلة «ايميونيتي» العلمية.
أوضح جوشي جايكوب الأستاذ المساعد في علم الأحياء المجهرية وعلم الوراثة في مركز اللقاحات التابع لكلية ايموري للطب في مدينة اتلانتا عاصمة ولاية جورجيا الأمريكية أن هذا «الببتيد»من شأنه المساعدة في تصنيع مضاد فيروسي جديد قد يبدو نافعا في مكافحة السلالات الصاعدة من الانفلونزا التي لم يطور العلماء لقاحات لها بعد. وأشار إلى أنه عنصر أساسي في البروتين، قد يقدم أيضا سلاحا جديدا لمكافحة فيروسات من الانفلونزا إذا ما أصبحت السلالات السارية مقاومة للمضادات الفيروسية المستخدمة. واكتشفه العلماء في إفرازات الأغشية المخاطية لجلد الضفادع المسماة «هيدروفيلاكس باهوفيستارا» والتي أخضعوها لمحفزات كهربائية خفيفة.
وتقضي بعض الببتيدات المضادة للبكتيريا على الفيروسات من خلال حفر ثقوب في غشاء الخلايا. من هنا هي سامة بالنسبة لخلايا الثدييات.

جلد الضفدع لمكافحة الإنفلونزا

- -

بدون تعليقات

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left