حمل سيرينا يلقي بظلاله على الماضي ويثير التساؤلات بشأن المستقبل!

Apr 21, 2017

نيويورك – د ب أ: سبعة انتصارات بـ14 مجموعة متتالية واللقب الثالث والعشرين في بطولات الغراند سلام الأربع الكبرى، أداء سيرينا ويليامز في بطولة أستراليا المفتوحة في كانون الثاني/ يناير الماضي كان استثنائيا، قبل الإعلان عن انتظار النجمة الأمريكية التي تبلغ 35 عاما لطفلها الأول.
وأكدت كيلي بوش نوفاك المتحدثة باسم ويليامز أن المصنفة الثانية على العالم حامل، بعد ساعات من نشر سيرينا صورة لها على تطبيق «سناب شات» وبدت عليها علامات الحمل، وذيلت الصورة بتعليق «20 أسبوعا». وأضافت نوفاك: «يسعدني أن أؤكد أن سيرينا تنتظر مولودا هذا الخريف». وانهالت عبارات التهاني على ويليامز سريعا، وقالت بام شريفر المصنفة الأولى على العالم سابقا: «هذا يجعل ما قامت به في ملبورن أكثر استثنائية، لكن بصفتي حملت مرتين بما في ذلك حملي في توأمين، فإذا كنتي ستفوزين بلقب بطولة كبرى أثناء الحمل، فما هو الوقت الأنسب للقيام بذلك؟ أول شهرين في الحمل». ولن تلعب ويليامز مجددا هذا الموسم لكنها ستعود إلى صدارة التصنيف العالمي الاسبوع المقبل، لكن قد لا يستمر هذا الوضع طويلا، حيث ستكون الفرصة سانحة أمام الألمانية انجليكه كيربر لتثبيت أقدامها في الصدارة. وكتبت كيربر لويليامز عبر «تويتر»: «ستكوني أما رائعة، وأتمنى لعائلتك الصحة والسعادة في أفضل رحلة في العالم». ويعني تأكيد خبر الحمل أن سيرينا كانت حاملا في شهرها الثاني تقريبا عندما فازت باللقب الـ23 للبطولات الكبرى في بطولة أستراليا في يناير الماضي. ولم تخض سيرينا أي مباراة منذ ذلك الحين، حيث انسحبت من بطولتي إنديان ويلز وميامي، متعللة بإصابة في الركبة. السؤال الذي يطرح نفسه، «هل تعود أفضل لاعبة في التاريخ إلى ملاعب التنس مجددا؟ أو أن إعلان حملها هو الخطوة الأولى نحو الاعتزال؟».
ووفقا لنوفاك بوش فإن سيرينا تطمح إلى العودة لملاعب التنس في 2018، لكن ما الذي سيحدث فعلا على أرض الواقع؟ هذا ما ستجيب عنه الأيام. سيرينا لن تكون الأولى، فقد فازت الاسطورة مارغريت كورت بالألقاب الثلاثة الأخيرة لها من أصل 24 لقبا في بطولات الغراند سلام، بعدما انجبت ابنها في عام 1973. وعادت البلجيكية كيم كليسترز إلى منافسات التنس بعدما انجبت ابنتها، لتفوز بلقبين في بطولة أمريكا المفتوحة بجانب لقب واحد في أستراليا المفتوحة، كما تخطط البيلاروسية فيكتوريا ازارينكا للعودة قريبا للملاعب بعدما أنجبت ابنها في كانون الأول/ ديسمبر الماضي. وقالت شريفر: «أعتقد أن سيرينا ترغب في العودة بعد أن تنجب، أعتقد أنها أظهرت أن العمر ليس عاملا مؤثرا لها».

حمل سيرينا يلقي بظلاله على الماضي ويثير التساؤلات بشأن المستقبل!

- -

بدون تعليقات

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left