تعقيبا على مقال نزار بولحية: لماذا تغضب الجزائر من كلام تونس؟

May 12, 2017

تحديات مصيرية
أعجب لقول البعض أن الجزائر تخاف من التجربة الديمقراطية التونسية ضمن فرضيات لا تمت للوقع بصلة سوى مجرد الحقد الدفين على كل ما هو جزائري.. أتحداهم أن يأتوا بموقف واحد أو تصريح واحد أو عمل دبلوماسي واحد صدر عن الجزائر ضد التجربة الديمقراطية التونسية كما يحلو للبعض تسميتها والتي في حقيقتها هي ورطة أدخلت تونس في تحديات مصيرية .
ساركوزي وهو يصرح ضد الجزائر لم يكن يشغل أي منصب سياسي.. كان تصريحه يمثله وحده ولا يمثل الدولة الفرنسية.. مع أن مصادر تونسية أقرت أن كلامه كان تكرارا لما سمعه من بعض ال التونسيين في أحاديثهم المغلقة.
عبد الوهاب عليوات- الجزائر

الفكر الليبرالي
لا يخفى على أحد أن التجربة الديمقراطية في تونس ترعب نظام قصر المرادية ، حيث جعلتها تنظر بتوجس كبير لهذا المسار منذ سقوط نظام بنعلي. و الأخطر من ذلك أن البلدين المتقاربين جغرافيا متباعدان اقتصاديا و فكريا منذ استقلالهما ، فتونس اختارت الفكر الليبرالي كأساس لاقتصادها ، بينما تخندقت الجزائر في المعسكر الاشتراكي بتناقضاته الفظيعة ، و كانت النتيجة أن تفوقت تونس الفقيرة على الجزائر الغارقة في بحار من النفط و الغاز.
و موضوع شيوعية الجزائر يظهر من خلال إسمها كما أشار بعض المتدخلين ، فهي الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية، كحال الجمهلوكيات الأخرى التي تورث أبناءها ، و التي نتائجها حروب و مجاعات، رغم توفرها على موارد كانت من الممكن أن تجعلها أحسن من السويد.
فارس

تصريحات عفوية
قيل الكثير عن العلاقات التونسية الجزائرية وما شابها من توتّرات نعتبرها بسيطة بسبب بعض التّصريحات لبعض المسؤولين التونسيين التي صدرت لأوقات حرجة تمرّ بها المنطقة. وتوصف تلك التصريحات في أغلب الأحيان بالعفوية وغير مقصودة وأنّ المقصود من ذلك أمر آخر غير الذي فُهم لكن اللاّفت للانتباه أنّ مطلقي هذه التّصريحات تصدر عن شريحة سياسية واحدة وهي ليست بريئة ويقصد بها منع وجود انسجام وتناغم بين الجارتين وغالبا ما يتدخّل طرف ثالث لتنقية الأجواء.
زهرالدين عمران – تونس

مغرب متضامن
لا نتمنى شقاقا بين بلدين عربيين، لأن الواقع العربي يحبل بمظاهر الشقاق والنفاق.
ولا نريد خلافا ظاهرا او مستترا بين بلدين مغاربيين لأننا نتطلع لمغرب عربي موحد ومتضامن، ينشط فيه التواصل بين المكونات والتعاون بين الأعضاء. فليس هناك مغاربي واحد يتشرف بكون الاتحاد المغاربي هو الأضعف من بين كل الاتحادات الإقليمية في أفريقيا و العالم.
للجغرافيا وجه آخر ودور مختلف في الفضاء الأوروبي. فخلال مسافة زمنية قصيرة لا تتعدى العقدين، انتقلت اسبانيا من نظام عسكري ديكتاتوري إلى نموذج ديمقراطي، ومن بلد متخلف عن قارته ومنبوذ في محيطه إلى تجربة تنموية نموذجية.
لقد كان للفضاء الأوروبي، وهو فضاء مستقر سياسيا ومزدهر اقتصاديا، دور إيجابي كبير في إنجاح مسلسل التنمية والديمقرطة في اسبانيا والبرتغال.
وليس هذا حظ تونس الشقيقة، وهي التي نمني النفس بأن تقود قطار الربيع العربي.
أحمد حنفي – اسبانيا

الكشف عن الفساد
الرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي قال كلام الوزير التونسي نفسه لكن النظام الجزائري لم يكلف نفسه استدعاء السفير الفرنسي للتنديد بذلك التصريح و تقبله بدون اي ردة فعل بشكل يدعو للشفقة لكنه يستأسد على الشقيقة تونس ويستدعي سفيرها للتشاور. فهو يعرف أن فرنسا تستطيع توريطه بالكشف عن الفساد المستشري في الجزائر وأموال النفط و الغاز التي يتم تهريبها نحو فرنسا من طرف أباطرة النظام و تعرف أسرارهم وأسرار مرض رئيسهم بوتفليقة لكن مع الشقيقة تونس كشف عن أنيابه لأنها دولة مازالت تبحث عن الاستقرار الذي لن يتحقق مادام ان الجغرافيا وضعت هذا النظام على حدودها الغربية و فعلا كلام هذا الوزير و من قبله ساركوزي فيه شيء من الحكمة لأنه يعرف ما يقول.
نبيل – هولندا

الأخوة بين الشعبين
أغلب التونسيين يكنون التقدير والاحترام للشقيقة الكبرى الجزائر.
وأغلب الجزائريين يعطفون على الشقيقة الصغيرة تونس. يجب أن لا ينسى التونسيون من مد لهم يد المساعدة في السياحة لما خذلهم الاوروبيون …. تحيا الأخوة بين الشعبين الجزائري والتونسي.
ابن الجاحظ

دبلوماسية قوية
لو كانت لنا دبلوماسية قوية وثابتة لما ارتعشنا من كل تصريح يقوم به مسؤول «غير مسؤول» في غير محله لكن مادامت حدودنا غير مؤمنة بالكامل وهو ما يجعلنا نرتهن بطريقة او بأخرى للشقيقة الكبرى والا لما رأينا انزعاجا من الجانب الليبي وهي جارتنا كذلك ؟ نحترم كل بلدان الجوار لكن يجب ان تبقى صورة تونس فوق كل اعتبار.
بشرى – تونس

تعقيبا على مقال نزار بولحية: لماذا تغضب الجزائر من كلام تونس؟

- -

1 COMMENT

  1. فليتدكروابط عرض جماجم المناضلي الجزائريين في المتحف الفرنسي و اعتبره بوتين إرهابيين و الجزائر لم تقوى على التنديد

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left