إطلاق إسم حسين فهمي على الدورة الثالثة والثلاثين من مهرجان الإسكندرية السينمائي

فايزة هنداوي

May 18, 2017

القاهرة – «القدس العربي» : عبر النجم الكبير حسين فهمي عن سعادته وتقديره لإدارة مهرجان الإسكندرية السينمائي لدول حوض البحر المتوسط لإهدائه الدورة الثالثة والثلاثين من المهرجان، والتي ستنطلق في السابع من أكتوبر/ تشرين الأول المقبل وتستمر حتى الثاني عشر من الشهر نفسه، وستحمل إسمه تقديرا لمشواره السينمائي الكبير والذي قدم فيه الكثير للسينما المصرية.
جاء ذلك أثناء استقباله للناقد الأمير أباظة، رئيس المهرجان والناقد سيد محمود نائب رئيس المهرجان والكاتب الصحافي محمد قناوي مدير المهرجان… وأكد فهمي خلال اللقاء على أن سعادته نابعة من كونه يكن كل التقدير والإحترام لمهرجان الإسكندرية السينمائي منذ انشائه وحتى اليوم، وأنه كان حريصا على حضور دوراته المختلفة، كلما اتيحت له الفرصة والتواجد في مصر لحظات انعقاده وأنه شارك في فعالياته بأفلامه، كما ترأس لجنة تحكيم المسابقة الرسمية للمهرجان في إحدى دوراته.
وأضاف حسين فهمي: اختياري بأن تحمل الدورة الثالثة والثلاثين من عمر المهرجان إسمي شرف كبير لي وأعتبره تتويجا لمشواري السينمائي، الذي يمتد من عام 1969 من منذ أول أفلامي «دلال المصرية» حتى اليوم.
واختار النجم الكبير أن يتضمن الإحتفاء به عرض فيلم «العار» وفاء لصديقيه الراحلين نور الشريف ومحمود عبد العزيز على هامش عروض المهرجان الرسمية.
ويعبر عن حرص إدارة المهرجان على تكريم من قدموا تاريخا سينمائيا حقيقيا لا أملك إلا أن اشكرهم عليه.
و أكد الأمير أباظة – رئيس مهرجان الإسكندرية لدول حوض البحر المتوسط – أن إهداء الدورة الثالثة والثلاثين للفنان هو لمكانته وأهمية النجم وما قدمه وما زال كأحد أهم وأفضل نجوم السينما المصرية، الذين ظهروا على الساحة الفنية في مصر في الـ50 عامًا الأخيرة في السينما.
كما عمل أستاذا لمادة الإخراج السينمائي في أكاديمية الفنون لمدة 12 عاما، كما كان رئيساً لمهرجان القاهرة السينمائي الدولي لمدة 4 أعوام وقدم خلال مشواره أكثر من 115 فيلما تعد وتشكل علامات مهمة في تاريخ السينما المصرية.
فالنجم حسين فهمي اجتمعت لديه مقومات الموهبة والوسامة والجاذبية والثقة بالنفس حتى أطلق عليه لقب «دونجوان السينما المصرية» و»فارس أحلام الفتيات» ولكنه تمرد على ذلك وقرر التنويع في أدواره، رافضاً محاصرته في هذا الإطار، ومن هنا قدم شخصيات عديدة، منها الشرير والمعتوه والمريض نفسياً، ومن أبرز الأعمال السينمائية، التي قدمها «دلال المصرية» و «نار الشوق» و«حكمت فهمي»، و«85 جنايات» و«اللعب مع الكبار» و«جري الوحوش»، و«لعب الكبار»، و«الأنثى، العار» و«موعد على العشاء» و«انتبهوا أيها السادة» و«من الحب ما قتل» و«حافية على جسر الذهب» و»أميرة حبي أنا» و«الأخوة الأعداء» و«الرصاصة لا تزال في جيبي»، و«خلى بالك من زوزو». وحصل من خلالها على العديد من الجوائز من المهرجانات السينمائية المحلية والدولية.
وأضاف رئيس المهرجان: سنقيم احتفالية كبرى للفنان ثالث أيام المهرجان يحضرها عدد كبير من زملائه نجوم السينما ومخرجيها وأيضا عدد من تلاميذه؛ كما نقيم له ندوة يتحدث فيها عن أبرز المحطات في مشواره، ويقوم المهرجان بانتاج فيلم تسجيلي عن مشواره الفني، كما نعرض برنامجا خاصا لابرز الأفلام القريبة من قلبه، كما يصدر المهرجان دراسة عن سينما حسين فهمي.

إطلاق إسم حسين فهمي على الدورة الثالثة والثلاثين من مهرجان الإسكندرية السينمائي

فايزة هنداوي

- -

بدون تعليقات

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left