بدء عرض الأفلام المشاركة في مهرجان كان وتنافس أمريكي فرنسي في الافتتاح

حضور مميز لأفلام عربية

May 19, 2017

كان (فرنسا) – «القدس العربي»: افتتح فيلم للمخرج الأمريكي تود هاينز يروي قصة طفلين لديهما إعاقة في السمع، منافسات مهرجان كان السينمائي في فرنسا أمس.
ويأتي فيلم هاينز «ووندرستروك»، بطولة جوليان مور وميشيل ويليامز، بعد عامين من جذب المخرج المولود في لوس أنجليس لانتباه المشاركين في المهرجان بفيلم «كارول» الذي يروي قصة حب مثلية بين امرأتين في خمسينيات القرن الماضي.
يذكر أن «ووندرستروك» هو واحد من بين 19 فيلما تتنافس على جائزة السعفة الذهبية لأفضل فيلم، وهي الجائزة الأرفع في مهرجان كان.
كما أن هاينز هو أيضا واحد من ثلاثة مخرجين أدرجوا في المسابقة الرئيسية في مهرجان السينما الرائد في العالم.
انطلقت فعاليات الدورة الـ70 لمهرجان «كان» السينمائي الدولي، مساء الأربعاء، بعُرض الفيلم الفرنسي «أشباح إسماعيل»، في حفل الافتتاح، وسط إجراءات أمنية مشددة.
وقدمت النجمة الإيطالية مونيكا بيلوشي حفل افتتاح المهرجان، الذي يرأس لجنة تحكيمه الرئيسية المخرج الإسباني بيدرو لمودوفار، كأول إسباني يتولى هذه المهمة.
وعرض في حفل الافتتاح فيلم (أشباح إسماعيل) للمخرج الفرنسي الشهير «أرنو ديبليشن»، الذي يشارك خارج المسابقة الرسمية للمهرجان.
وتدور أحداث الفيلم في إطار تشويقي حول مخرج سينمائي أرمل، في منتصف طريقه لإخراج فيلم جديد، بعدما بدأ يواعد صديقته الجديدة سيلفيا، ليجد أنه ما زال يشتاق لحبيبته القديمة كارلوتا، والتي توفيت قبل 20 عاما، لكنها تعود مرة أخرى للحياة، مما يدفع سيلفيا للهرب.
الفيلم بطولة ماثيو أملريك والنجمة ماريون كوتلارد، وتأليف وإخراج أرنو ديبليشن، ومن المقرر أن يطرح الفيلم رسمياً، اليوم بدور العرض الفرنسية.
وقال موقع المهرجان إن الشرطة الفرنسية وضعت 160 متراً من السلاسل المعدنية، التي بإمكانها وقف أي شاحنة (تحسباً لعمليات الدهس)، إضافة إلى حواجز إسمنتية مموهة على طول طريق الكروازيت، بموقع المهرجان، ونصبت نحو 550 كاميرا للمراقبة الأمنية أيضاً.
وتشهد الدورة الجديدة عرض 49 فيلماً من 29 دولة، من بينها 19 فيلماً تتنافس على جوائز المهرجان، وأبرزها جائزة السعفة الذهبية لأفضل فيلم، ومن بينها أفلام: «بلا حب» للمخرج أندري زفياجينتساف من روسيا، «لم تكن أبداً حقا هنا» للمخرجة لين رامسيه من بريطانيا.
وكذلك أفلام: «العشيق المزدوج» للمخرج فرانسوا أوزون من فرنسا، «قمر كوكب المشتري» للمخرج كورنيل موندروزكو من المجر، «امرأة رقيقة» للمخرج سيرغي لوزنيتسا من أوكرانيا، و»الوقت المناسب» للمخرج بيني وجوش صفدي من الولايات المتحدة.
وتشهد هذه الدورة منافسة حادة بين فرنسا والولايات المتحدة، حيث تشارك كل دولة بأربعة أفلام تتنافس لنيل السعفة الذهبية للمهرجان المرصعة بالماس استثنائيا هذه السنة.
وتتوزع الأفلام العربية هذا العام بين مسابقات المهرجان، حيث يشارك في المسابقة الثانية «نظرة خاصة» الفيلم التونسي «على كف عفريت» للمخرجة كوثر بن هنية، والفيلم الجزائري «طبيعة الوقت» للمخرج كريم موساوي.
ويعرض في المسابقة الرسمية للمهرجان فيلم روائي قصير يحمل عنوان «منع» للمخرج الفلسطيني نورس أبو صالح، ويتناول الفيلم قضية منع دخول رعايا بعض الدول العربية والإسلامية للولايات المتحدة الأميريكية، وفق المرسوم الذي أصدره الرئيس الأمريكي دونالد ترمب، والذي أثار ضجة داخل أمريكا وخارجها.
ويعد مهرجان «كان» أهم المهرجانات السينمائية في العالم ويعود تأسيسه إلى العام 1946 ويقام في شهر مايو/ أيار بمدينة كان في جنوبي فرنسا.

بدء عرض الأفلام المشاركة في مهرجان كان وتنافس أمريكي فرنسي في الافتتاح
حضور مميز لأفلام عربية
- -

بدون تعليقات

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left