وفاة زعيم حركة «التغيير» الكردية نوشيروان مصطفى

May 20, 2017

السليمانية ـ «القدس العربي» : أعلنت حركة «التغيير» الكردية (كوران) عن وفاة زعيمها نوشيروان مصطفى، أمس الجمعة، في محافظة السليمانية.
وشهد مقر الحركة في السليمانية، تـجمعا كبيراً، لأنصارها ولأصدقاء نوشيروان، بعد سماع خبر وفاته، وذلك بعد أيام من عودته من رحلة علاج في بريطانيا.
وحققت «التغيير»، نقلة نوعية في الحياة السياسية في إقليم كردستان، عندما حققت في الانتخابات الأخيرة، المرتبة الثانية بعد الحزب الديمقراطي الكردستاني» بزعامة مسعود بارزاني، لتزيح بذلك «الاتحاد الوطني» إلى المرتبة الثالثة في برلمان الاقليم.
وتميزت الحركة بالقيادات الشابة التي ثبت قدرة على القيادة الجيدة، وطرحت مواقف جريئة لحل أزمات الاقليم وجذبت الشارع الكردي اليها، وخاصة في السليمانية.
وولد نوشيروان مصطفى عام 1944 في محافظة السليمانية.
وتخرج من كلية العلوم السياسية في جامعة بغداد، وهو يجيد عدة لغات منها الكردية والعربية والفارسية والألمانية والإنكليزية.
وبدأ مشواره السياسي في صفوف الاتحاد الوطني الكردستاني الذي اسسه ويقوده جلال الطالباني، وترقى فيها حتى أصبح نائبا لطالباني.
ولـكنه انفصل عنه فـي عـام 2006، ليعلن في 2009 عن تشكيل حركة «التغيير»، التي كانت لها مواقع متميزة في حكومتي الاقليم والعراق، حيث احتل يوسف محمد، رئاسة برلمان الاقليم وآرا الشيخ محمد، نائب رئيس البرلمان الاتحادي، اضافة الى وزراء ومسؤولين في حكومة الاقليم.

وفاة زعيم حركة «التغيير» الكردية نوشيروان مصطفى
- -

بدون تعليقات

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left