حراك فلسطيني في أفريقيا للحيلولة دون عقد القمة الأفريقية الإسرائيلية

يقوده عضو «المجلس الثوري» لحركة فتح يوري ديفز

Sep 21, 2017

أديس أبابا – الأناضول: بدأ عضو المجلس الثوري في حركة فتح، وعضو المجلس الوطني الفلسطيني، البروفيسور يوري ديفز، جولة أفريقية تشمل 10 دول، يلتقي خلالها مسؤولي الأحزاب الحاكمة والمعارضة.
وقال إن جولته الأفريقية تهدف إلى إجراء حوارات معمقة، مع الأحزاب السياسية الأفريقية الحاكمة والمعارضة، للحيلولة دون إقامة القمة الأفريقية الإسرائيلية. 
وأضاف أحمل رسالة الى أمناء الأحزاب السياسية الأفريقية الحاكمة، من أجل الضغط على الحكومات الأفريقية لمقاطعة القمة الأفريقية الإسرائيلية». 
وديفز هو باحث مناهض للصهيونية، من أصل يهودي، من مواليد القدس عام 1943، سخّر حياته الأكاديمية لفضح «سياسات إسرائيل العنصرية»، وألّف عدة مكتب وألقى عشرات المحاضرات في المحافل الدولية. 
وأوضح أن جولته ستشمل 10 دولة أفريقية، بدأها بأثيوبيا، باعتبارها مقرا للاتحاد الأفريقي.  وقال إنه يعوّل في لقاءاته مع مسؤولي الأحزاب السياسية الأفريقية على العلاقات التاريخية بين حركة فتح وهذه الأحزاب. 
وأضاف انه التقى مع قيادات من ائتلاف «الجبهة الديمقراطية الثورية»، الحاكمة في أثيوبيا، وتطرق الاجتماع معها الى المهمة التي جاء من أجلها، وقال إن اللقاء سادته «روح طيبة من التفاهم والاهتمام». 
واعتبر أن هدف إسرائيل من وراء القمة الأفريقية الاسرائيلية، هو إقامة علاقات تطبيع مع جميع دول الاتحاد الأفريقي، وكسب تأييدها في المحافل الدولية.  وانتقد ديفز «الممارسات الإسرائيلية العنصرية»، ضد الشعب الفلسطيني، وقال إنها تؤكد سعيها لتأسيس «نظام فصل عنصري.». وأشار ديفز الى ما سماها «المفارقات بين نظام الفصل العنصري السابق في دولة جنوب إفريقيا وإسرائيل»، وقال إن «الحالة الاسرائيلية خاصة، حيث دخل فيها التهجير».  ويرى ديفز أن العقوبات الأممية التي فُرضت على جنوب أفريقيا أدت الى انهيار نظام الفضل العنصري، ونشوء نظام ديمقراطي.  واضاف :»إذا تمكنا من الوصول الى هذه الحالة مع إسرائيل، فستجد نفسها عرضة للعقوبات الأممية ما يؤدي الى انهيار نظامها العنصري أيضا». في السياق ذاته، طالب نصري أبو جيش، سفير فلسطين لدى أثيوبيا والاتحاد الأفريقي، الدول الأفريقية بمقاطعة القمة الأفريقية الإسرائيلية.  وقال إن تأجيل انعقاد قمة توغو، التي كان من المزمع تنظيمها الشهر المقبل، جاء نتيجة لجهود تراكمية فلسطينية وعربية وإسلامية بدعم من دول أفريقية. 
وأضاف ان «عقد قمة إسرائيلية- إفريقية يتنافى مع مواقف المنظومة الأفريقية التي ترفض احتلال إسرائيل للأراضي الفلسطينية». وشدد على أن السلوك الإسرائيلي «لا يمكن أن ينسجم مع مواقف الدول الأفريقية التي عانت من نظام التمييز العنصري والاستعمار».
وأكد أبو جيش على مواصلة الجهود الفلسطينية في كافة الساحات لإجهاض المحاولات الإسرائيلية لتطبيع العلاقات مع الدول الأفريقية، ومقاطعة القمة انسجاماً مع المواقف التاريخية لدول القارة السمراء. 
وتابع ان جولة البروفيسور ديفز، تأتي ضمن جهود رسمية وشعبية وحزبية تصب في منع محاولات إسرائيل للتغلغل في القارة الأفريقية، واستمرار استقلال أصوات أفريقيا في الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي. 
وأشار إلى أن لقاءهم مع مسؤولي الائتلاف الحاكم في اثيوبيا كان إيجابيا، أكد خلاله الحزب على انه سيبذل الجهد للطلب من الحكومة الإثيوبية أن تستمر في دعم القضية الفلسطينية. 
وختم أبو جيش حديثه بمناشدته للدول الأفريقية والاتحاد الأفريقي، اعتبار اسرائيل «دولة احتلال، لا يمكن ان تتوافق مع مواقف الدول الأفريقية الداعمة لحرية واستقلال الشعب الفلسطيني». 
وأعلنت دولة توغو في 11 سبتمبر/أيلول الحالي، تأجيل القمة التي كانت مقررة في العاصمة لومي الشهر المقبل، متعللة بعدم توافر وقت كاف للتحضير لها، وذلك بعد أيام من تظاهرات معارضة تطالب باستقالة الرئيس فور غناسينغبي. 
وحسب خبراء، فإن إسرائيل تسعى لإقامة علاقات وثيقة مع الدول الأفريقية بغرض كسب أصواتها في المحافل الدولية، ووقف تأييدها للقضية الفلسطينية. 

حراك فلسطيني في أفريقيا للحيلولة دون عقد القمة الأفريقية الإسرائيلية
يقوده عضو «المجلس الثوري» لحركة فتح يوري ديفز
- -

7 تعليقات

  1. االى بعض القراء، الدين لا يفرقون بين اليهود و الصهانة في تعليقاتهم، و يضعونهم كلهم في سلة واحدة، و كم نبهناهم … و كنا نقول ان تعليقاتهم هذه، لا تخدم القضية في شيئ، بل تدفع باناس مثل الاخ المذكور اعلاه و هو يهودي الاصل، الى الاتحاق بالجانب الآخر المعادي. نحن نعرف هذا جيدا، و يوجد في المغرب يهود هم من المناهضين للتطبيع، و كل خلط للحابل بالنابل هو مجرد حمية من الجاهلية، التي تضر صاحبها اولا. من الصهاينة للاسف عرب و منتمين جورا للاسلام ايضا.

    • فعلا هناك عرب متصهينين اشد صهيونية كثيرا من اليهود, لدرجه انهم يحجون اليهود. ففي فلسطين مثلا جزء كبير من الاقليه الدرزيه للأسف الشديد موقفها متصلبا من الفلسطينيين اشد بكثر من غالبية اليهود الصهاينه.

  2. أنا دائما كلما أقرأموضوعا عن اليهود في المغرب أدعو بالخير للفنان المصري الكبير يوسف شعبان لقد نورنا عما كنا عنه غافلون ولم نكتشف الحقيقة الا بعدما نبهنا الى ذلك وهي فعلا كذلك وهي ليست اهانه أو مسبة ولكنها حقيقة تاريخية لم ننتبه اليها من قبل وهم ما أكدته الزيارات المتتالية بالالاف لليهود من اسرائيل الى المغرب لاجراء بعض الطقوس الدينية أو ما يسمى بالهيلولة حتى في الارياف والقرى النائية مما يؤكد جذورهم من عهود قديمة جدا فهم مواطنون مغاربة من درجة ممتازة لكنهم يحملون جنسيتين مغربية واسرائيلية

    • يهود الجزائر دهبوا الى المحرقة في عهد فيشي لما دخل النازيون الى فرنسا. لا ادري هل من الاسلام بعث
      دميون الى المحرقة. اهل الدمة في الاسلام. يهود الاندلس استقروا في شمال افريقيا بالتوازي. و هذا هو سر
      وجود يهود في تونس و المغرب و كان هناك يهود حتى في ليبيا. و لا يوجدون في الجزائر. ويين راحووووا ….
      ماذا فعل رسول الله بيهود عهده، بعثهم على المحرقة؟
      .
      بعث مواطنين الى المحرقة لا لشيئ الا لانهم يهود. الدمة و حماية اهل الدمة من اخطر الاشياء اطلاقا في الاسلام.
      .
      اما نحن في المغرب و نفتخر بهذا، وقفنا ضد كل الندائات لتسليمهم مواطنينا و اخوانا في الوطن . لذلك تجدهم في العالم ، من اشد المدافعين عن وطنهم الام. كما وقفنا ضد تهجيرهم الى فلسطين، و من ذهب هناك فعل هذا تحت تهديد و اغراءات بنو جلدته، و من كان ميسورا هاجر الى الغرب. و اسال الاخ رؤوف بدران فهو شاهد على الامر. و حتى الكاتب سهيل كيوان.
      .
      من اراد ان يمس المغرب … وجب عليه تكفير جريمة في عنقه اولا. جريمة دينية بشعة.
      مئات الالف من يهود شمال افريقيا، على المحرقة … و يفتخرون بهذا.
      .
      و لا ادري لما هكذا تعليقات لتبخيس ندائي اعلاه و هو مهم للغاية. ا هو حب الانتقام … او السباب باي ثمن …

  3. و يوسف شعبان قال هذا في حملة كانت تستهدف المغرب بعد ازمة صامة مع مصر. و كان هناك اناس آخرين.
    .
    لكن هذه الابواق لا نجد لها صوتا لانتقاد علاقة مصر مع اسرائيل، او لانتقاد حصار العصر، و خنق اهلنا في غزة.
    فهنيئا لبعضهم يستشهدون بهكذا اشخاص.

  4. لا افهم من تعقيب السيد وليد أي شيئ كلام من هنا وآخر من هناك لم يفصح عما كان يريد قوله وأعتقد أنه لا يعرف من قام بالمحرقة ولا أين كانت ،لكن ما أنا متأكد منه أن بن الوليد ليس مسلما وأعذره ان كان يدافع عن ديانته لانه لا يريد الحديث عن خيانة اليهود لرسول الله عليه الصلاة والسلام وما فعلوا به وما فعل بهم يظهر الجانب الايجابي فقط لاعداء الاسلام والمغرب ليس نموذجا يقتدى به في احتضان الاسرائيليين وهم ليسوا مرحبا بهم من طرف المغاربة الاحرار وللتذكير فقط ما قاموا به مؤخرا من رفض وجود مغنية اسرائيلية في مهرجان طنجة للجاز من تظاهروتنديد وغنت أمام أربعة أشخاص أعتقد أنهم من اليهود ان لم تكن من بينهم

  5. انا فعلا لست على دين لا يحترم اهل الذمة كما اوصى به الذكر الحكيم. انا لست على دين شخصكم الكريم كما تتصوره.

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left