عبد ربه: المحادثات مع إسرائيل عقيمة

Sep 04, 2013
 أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير ياسر عبد ربه
أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير ياسر عبد ربه

رام الله- (رويترز): قال مسؤول فلسطيني رفيع الاربعاء إن المحادثات الفلسطينية الاسرائيلية التي استؤنفت بعد ثلاث سنوات من التوقف برعاية امريكية “عقيمة”.

وقال ياسر عبد ربه أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية لصوت فلسطين “رغم اننا اتخذنا قرارا بالمشاركة بها (المفاوضات) نحن نرى الان ما كنا نتوقعه بان هذه المفاوضات الامل ان تتقدم ضعيف للغاية بل… هو امل معدوم في هذه اللحظة”.

واضاف “ان انقاذ هذه العملية السياسة لا يكون فقط تكثيف اللقاءات والاجتماعات وتقديم وعود بمزيد من اللقاءات الامريكية مع الاطراف”.

وقالت وزارة الخارجية الامريكية لأول مرة يوم الاحد إن المبعوث الامريكي للمحادثات الاسرائيلية الفلسطينية مارتن انديك شارك في اجتماع بين الطرفين منذ استئناف المفاوضات في اواخر يوليو تموز ولكنها امتنعت عن توضيح متى او ما اذا كان قد تم احراز أي تقدم.

واوضح ياسر عبد ربه انه “حتى الان لم يتحقق أي تقدم قلت هذا الكلام بشكل واضح”.

واضاف “اسرائيل لم تلتزم بوقف الاستيطان نحن نرى استمرار قيامها بعلميات الاستيطان يدمر اي فرصة امام هذه العملية السياسة لهذا السبب اما ان يزول هذا الاحتلال وكل مظاهر الاستيطان واما ان تكون هذه العملية السياسية محكوم عليها بالفشل والانهيار”.

ويرى عبد ربه ان مواعيد اللقاءات التفاوضية وعددها ليس هو المهم وقال “لا اتابع مواعيد الجلسات وليس هذا هو الشان الذي يجب ان نهتم به متى عقدت ومتى لم تعقد ولكن الامر الاساسي هو انه حتى الان لا توجد اي مؤشرات على ان هذه المفاوضات قد حققت اي تقدم على الاطلاق”.

واضاف “الموقف الاسرائيلي هو الموقف الاسرائيلي الذي نعرفه على الارض وما تقوم به قوات الاحتلال من اجل ان تواصل سياسة الاستيطان وتخريب كل فرصة ممكنة لتحقيق سلام عادل ومتوازن ولتطبيق حل الدولتين”.

وتابع قائلا “الواقع ان السياسة الاسرائيلية الفعلية هي السياسة التي تصدر بين آن واخر عن بعض قادة وزعماء الاحتلال وهذه الحكومة والذين يقولون بكل صراحة انهم لا يريدون مثل هذا الحل”.

وتجري اللقاءات الفلسطينية الاسرائيلية بجو من السرية التامة دون الكشف عن ما يدور فيها.

وتاتي تصريحات عبد ربه لتكشف للمرة الاولى عدم احراز اي تقدم في اللقاءات.

وقال عبد ربه “هذه المفاوضات بدأت او لم تبدأ عقدت جلسة او لم تعقد النتيجة واحدة لا يوجد اي تقدم او اي انفراج فعلي”.

واضاف قائلا “لا اتوقع ان يحدث مثل هذا التقدم على الاطلاق ما لم تكن هناك قوة ضغط هائلة امريكية على غرار ما نراه الان من دور وجهد امريكي من اجل معالجة الموضوع السوري وغيره من المواضيع اما البقاء في الاطار الحالي فهذا هو دوران في الفراغ لا يقود ولا يؤدي إلى أي نتائج”.

واتفق الجانبان الفلسطيني والاسرائيلي ان تستمر هذه المفاوضات بين ستة الى تسعة اشهر من المفترض ان يتم خلالها الافراج عن 104 معتقلين فلسطينيين مضى على اعتقالهم ما يزيد على العشرين عاما على مراحل.

- -

8 تعليقات

  1. حقيقة الضغط العربى الاسلامى الاوروبى الامريكى على الشعب الفلسطينى وارغامة على العودة للمفاوضات (معروفة منذ البداية ) بقصد الهاء الداخل الفلسطينى مؤقتا لحين الانتهاء من ترتيب محيط فلسطين اولا ومن ثم القيام عن طاولة المفاوضات فورا وترديد عبارة انتهى الدرس ياغبى ولامفاوضات بعد اليوم 0

  2. بعد طول الانتظار كانت حامله بالوهم للأسف ….هذا دلاله علي أحلام اليقظه ….وانعدام وحده الكلمه والبندقيه ……..ولكن تجري الرياح…..ونحن. مكانك سر ……………………..مفاوضات بلا هدف. ينجز …. كالراعي بلا غنم!…هل تعلم ذلك…….ولكن الفرق بينهما هو الاول المفاوضات تحافظ  علي رواتبنا. …وتظهرنا علي شاشات التلفاز مع  وزراً دول عظمي ….ونبقي بلباس البدلات والربطات الانيقه. وتوزيع. الابتسمات المنافقه ……بينما الراعي بلا غنم  سوف يعزل من مهنته هذا ويبحث عن عمل شريف اخر ينفع نفسه وينفع مجتمعه…..لعدم وجود للغنم …….بينما المفاوضات بغض النظر لعدم وجود نتيجه المهم نعمل دعايه بان العالم يعرف القضيه ..؟…حيث نسينا  ان العالم الاستعماري هو الذي خلق القضيه …..المهم تستمر المفاوضات مع المستوطنات  علي قدم وساق. حيث ستعود فلسيطن وناخذها جاهزه مع المستوطنات  ومع قصور رام الله ….حياكم الله …..البندقيه فقط موجه الي إخوتنا في سوريا خاصه والي بعضنا البعض عامه …..لا سوف ننتصر علي الجهل وهو خازوق. كبير اسواً من الاستعمار. نفسه …….للأسف لا ولن يوجد بديل سياسي غير ذلك ….نعيش بأحلام.  ونعطي رواتب لكل من يفتح فمه …كما كان يفعل الريس السابق الفاشل في جميع الجبهات …حتي في زواجه كان دكتاتور …..النقود لا ولن تحرر شبر من ارض فلسطين للأسف ….فقط وحده الكلمه والبندقيه العربيه والاسلاميه  هي المنفذ والمنقذ الوحيد. وما دون ذلك عبث. ومضيعه للوقت. وأخذ رواتب لحياه مؤقته علي حساب النازح والمشرد والامضطهد..المنكوب …..النشاشيبي. يدعو الي صحوه الضمير وتقديم الاستقاله لهذا الشعب الأبي الاصيل في الكفاح والصمود ….رحم الله امريً عرف قدر. نفسه …..والاعتراف بالحق والحقيقه  فضيله …..بينما الاستمرار  في الخطاً هو عمل غير وطني  او جهل اسوا من المستعمر….وبهذا تكون المصيبه …..ابن فلسطين يدفع غباً الساسه. وعليهم المحاسبه ….AL. NASHASHIBI  

  3. WHAT WE NEED IS DRASTIC ACTION FOR RESTORATION… TO PALASTINE POLICY & STRUGGLE…………………………..

    الا حان الوقت لانشاً لجنه تشخيص وطنيه هذا (النضال والكفاح ) المجهول…….والي اين المصير ؟؟………الا حان الوقت لانهاً هذا الفراغ السياسي والقيادي في فلسطين المحتله ،،؟…………..الا حان الوقت ان نحترم صوت كل فلسطيني أينما يوجد بابداً صوته في اختيار من يخدمه…… ويحقق له مطالبه الذي ينادي بها الا وهي التخلص من الاستعمار والتخلص من المخيمات والنزوح والعوده الي بيته وبيت أجداده……. …الا حان الوقت ان نتنازل عن هذه الوظيفه التي تسمي( تحرير) فلسطين اسمياً ..وليس هناك من الواقع التحرير بشيً ………الا حان الوقت ان نخلع البدلات وربطات العنق والجلوس من خلف المكاتب والقاً الأوامر…. …..الا حان الوقت ان نلبس ملابس الجنديه الفعلي الا وهو الزي الكاكي (وبصطار)الجنديه الفعلي…….بدلا من ملابس (ال. بولو. وال. لاكوست )……الا حان الوقت ان نعترف باخطانا…ونصلحها ..بالشفافيه والوضوح مع ابناً هذا الشعب ؟…الا حان الوقت ان نعيد ترتيب البيت الفلسطيني اذا تبقي بيت فلسطيني ؟……الا حان الوقت لتوحيد كلمتنا فيما بيننا ….قبل اعطاً الكلمات. للعدو ….الا حان الوقت بتوحيد بندقيتنا ….هذا ان وجدت طبعاً .الا حان الوقت بعدم العنصريه في معظم المراكز ووضع الرجل المناسب في المكان المناسب …..الا حان الوقت بالنقد الذاتي والعمل علي الاصلاح ….الا حان الوقت بان ندرك بان الفلوس وحدها لا تحرر الوطن ….ولا تضمن الحياه الكريمه للابد ………الا حان الوقت ان ندرك انت ليس الوحيد علي حق والبقيه هم خطاً ……الا حان الوقت ان نتقبل اخطاً الاخرين واصلاح الخطاً بالصواب ……الا حان الوقت ان نكون مع الشعب. والشعب يكون معنا يدا واحده وقلب واحد …..الا حان الوقت ان نقضي علي هذا الجمود الذي يضر اكثر من ان ينفع …..الا حان الوقت ان نلغي هذه الوظيفه التي نعيش من وراًها ….ونعمل علي ان نعطيها بدلا من ان ناخذ منها حتي نحافظ علي اسمها الحقيقي آلا وهو الثوره الفلسطينيه ؟….وليس المصلحه او التجاره الفلسطينيه ….؟الا حان الوقت ان نقبل نصيحه بعض زعماً الغرب. قاًلا لا نستطيع دعم الدوله الفلسطينيه للابد ………الا حان الوقت ان نترك مستقبل فلسطين للأجيال القادمه لاختيار مستقبلهم بايدهم…..بدلا من ان نحكم عليهم بما لا يرغبون و وضعهم في تعاسه الواقع…المولم والمرير …؟…..ابن فلسطين المنكوب بكل هده السلبيات والتناقضات في الكفاح اافلسطيني النشاشيبي …علينا ان نعمل قبل ما ان نسجل في مزبله التاريخ ………AL NASHASHIBI

  4. لماذا لا يستقيل كبير المفاوضين حتى يفسح المجال لغيره بالتفاوض؟ اذا كانت المفاوضات عقيمه لماذا توجهتم اليها؟ لماذا لا تحلوا السلطه وبالتالي تصبح كل فلسطين محتله وبالتالي اسرائيل تكون مسؤؤله عن كل شي

  5. تقــــديـري باحــترام لعبد الله و النشــاشــيبي – اعلاه – واضم تعاضدي معهما.
    اكتب من كندا و اقول لقد سئمنـــا من مفاوضاتمكم و ” دكتــرتكـم ” و موءهلاتكم فهـي مثل فقــاعـات الصابون . ارحــــــلو عنـــا يا مســــاوفـــين و محـــــترفــين
    ابن حيــفا من فلســــــطين

  6. تحیة للاخ النشاشیبی علی مدی رئیته للواقع الفسطینی و العربی و الاسلامی .

  7. كل ما يملك الشعب العربي الان هو : النفير، التنديد،الاستنكار والإدانة ولا حول ولا قوة له فلم يبق من الشعوب العربية سوى الكلام فقد ذهبت الجيوش والمفاوضات منذ السبعة والستون لم تفضي على شئ واليهود يقضمون ما تبقى من فلسطين لقمة لقمة ونهاية المطاف كما يراها اليهود هو إخلاء فلسطين من كل عربها وجعلها دولة عبرية وبناء الهيكل وكل يوم نشرب المقلب التفاوضي بقيادة أمريكا.

  8. صح النوم سي ياسر عبد ربُه , لأنّك أدركت للتوّ , ما أدركه الفلسطينيون منذ عقود …!!. ما تفضّل به السيّد النشاشيبي , يختصر الحكاية .

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left