التحقيقات مع قاتل كاهن كنيسة في القاهرة تثبت سلامة قواه العقلية

Oct 19, 2017

القاهرة ـ «القدس العربي»: كشفت تحقيقات نيابة حوادث شرق القاهرة الكلية، برئاسة المستشار إسلام الجوهري، مع المتهم بقتل الكاهن سمعان شحاتة، في منطقة المرج الخميس الماضي، أن المتهم اعترف بارتكابه الواقعة، وأثبتت أقواله سلامة قواه العقلية، حيث قال أمام النيابة أمس الأربعاء، إن «المسيحيين كفرة وقتلهم واجب شرعي».
وأضاف المتهم أحمد سعيد السنباطي أمام النيابة في القضية التي تمت إحالتها إلى محكمة الجنايات، أنه لا يعاني من أي مرض نفسي، وكان في كامل وعيه أثناء قتل المجني عليه.
وأشار إلى أنه قبل يوم الحادث خطط لقتل أي كاهن يراه أمام الكنيسة، ومن أجل ذلك اشترى السلاح الأبيض، ونزل ووقف في الشارع بالقرب من الكنيسة، وما أن لمح المجني عليه حتى سارع إليه، وباغته بطعنات متفرقة.
وبين أنه لا يعرف المجني عليه معرفة شخصية، لكنه رأى شخصاً يرتدي زي الكهنة، فقرر قتله.
كان النائب العام أمر أول أمس الثلاثاء، بإحالة المتهم إلى محكمة الجنايات، لمحاكمته فى الاتهامات المسندة إليه بالقتل العمد مع سبق الإصرار والترصد.
وسبق للنيابة أن استمعت لأقوال أحد مرافقي الكاهن المجني عليه، الذي كان بصحبته في السيارة، والذي أكد أنه والضحية وآخرين كانوا في رحلة لجمع تبرعات للكنيسة، وأثناء سيره مع الضحية في مكان الحادث مترجلين عقب تركهما السيارة، فوجئا بالمتهم يحمل سلاحا أبيض ويطارد المجني عليه، ثم سدد له عدة ضربات عقب سقوط الكاهن أرضا، حتى تأكد من مفارقته الحياة.
وأوضح أنه حاول التدخل للدفاع عن المجني عليه، إلا أن المتهم حاول الاعتداء عليه، ثم فر هاربا.

التحقيقات مع قاتل كاهن كنيسة في القاهرة تثبت سلامة قواه العقلية

- -

بدون تعليقات

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left