ماذا وراء اعتقالات الأمراء والمسؤولين في السعودية؟

رأي القدس

Nov 06, 2017

في خطوة درامية كبرى وغير مسبوقة في التاريخ السعودي قامت سلطات الرياض أمس الأحد باعتقال 11 أميراً من العائلة المالكة و38 وزيرا ونائبي وزير حاليين وسابقين، وبين الأمراء حضرت أسماء الوليد بن طلال (أحد أكبر الأغنياء في العالم بثروة تقدر بـ18 مليار دولار)، وبكر ملك السعودية الراحل عبد الله بن عبد العزيز، متعب بن عبد الله (وزير الحرس الوطني الذي أعفي من منصبه مساء السبت الماضي)، وشقيقه تركي أمير منطقة الرياض سابقا، وفهد بن عبد الله (نائب وزير الدفاع السابق)، وتركي بن ناصر (الرئيس السابق للأرصاد وحماية البيئة)، كما ضمّت القائمة قائدا سابقا للقوات البحرية، ورئيس ديوان ملكي، ورئيس مراسم ملكية، ورجال أعمال شهيرين، كصالح كامل، والوليد الإبراهيم (مالك مجموعة إم بي سي)، وبكر بن لادن (رئيس مجموعة بن لادن)، وغيرهم.
الاعتقالات تمت بأوامر من لجنة شكّلها الملك قبل يوم واحد فقط (السبت الماضي)، وترأسها وليّ العهد محمد بن سلمان، وأعلنت أن مهمتها «حصر المخالفات والجرائم والأشخاص والكيانات ذات العلاقة في قضايا الفساد العام»، ويدخل في صلاحياتها «التحقيق، وإصدار أوامر القبض، والمنع من السفر، وكشف الحسابات والمحافظ وتجميدها، وتتبع الأموال والأصول ومنع نقلها أو تحويلها من قبل الأشخاص والكيانات أيا كانت صفتها».
لا يمكن فصل اعتقالات كبار الأمراء والمسؤولين السعوديين عما سبقها من اعتقالات شملت رجال دين ودعاة ومثقفين وأكاديميين، وهذا السياق يضعها في إطار تشديد قبضة الأمير محمد بن سلمان، وليّ العهد، على كل تفاصيل القوّة والسلطة والنفوذ في المملكة.
تشكيل «لجنة مكافحة الفساد»، بهذا المعنى، هو من لزوميات ما لا يلزم، لأن موضوع «مكافحة الفساد» ضمن أنظمة قانونية حقيقية، لا يحتاج تشكيل لجنة، أما وقد تنكّبت السلطات مهمة تشكيل لجنة مجهولة المعالم فإن مصداقية تلك السلطات، واللجنة، كانت تقتضي أن يسمّى أعضاؤها لتعرف حيثيّاتهم القانونية، وكان عليها، تشكيل لجان قانونية للتحقيق تجمع الأدلة والاثباتات قبل أن ترفع الاتهامات وتنفذ الاعتقالات، وهذا ينطبق على المواطنين العاديين كما ينطبق على الأمراء والمسؤولين الكبار.
صحيفة «فايننشال تايمز» البريطانية اعتبرت ما حصل تشديداً لقبضة ولي العهد السعودي الحديدية على العائلة الحاكمة لقمع موجة غضب متصاعدة داخلها نتيجة تركيز السلطات العسكرية والمالية والإعلامية في يد الأمير محمد بن سلمان بعد أن كانت موزعة ضمن العائلة، وكذلك لمنع كل المنافسين المحتملين، وهو ما يفسّر، على الصعيد المالي، اعتقال الوليد بن طلال وتجميد حساباته، ويفسّر، على الصعيد العسكري، إعفاء ثم اعتقال الأمير متعب، الذي كان خلال حكم والده عبد الله، مرشّحاً للدور الذي يلعبه وليّ العهد الحالي.
هيئة كبار العلماء في السعودية أعلنت مساندتها للإجراءات معتبرة «مكافحة الفساد» مثل «محاربة الإرهاب»، ومن المؤكد أن باقي المواطنين السعوديين كانوا سيسعدون أيضاً لو حصلت معجزة أسقطت وحاسبت «كل الفاسدين» في المملكة، وليس بعضهم فحسب، ولأن هذه المعجزة مستبعدة فهم، على الأغلب، لم يصدقوا، بأن «لا خلافات شخصية» بين ولي العهد والأمراء والمسؤولين الموقوفين، أو بأن القانون «سيطبق على الجميع لا أمير أو وزير»، كما قال عبد الرحمن الراشد، رئيس لجنة الاقتصاد والطاقة بمجلس الشورى السعودي مدافعا عن القرار أمس.
«مكافحة الفساد» بالطريقة التي تجري فيها الآن في السعودية لا يمكن أبداً أن تكافح الفساد لأنها صادرة عن سلطة مطلقة خارج المحاسبة، ورفعها يافطات مكافحة الجرائم والفساد والإرهاب، لا معنى له من دون آليات يمكن أن تحمي الأبرياء من تسلّطها عليهم، وتؤمن ضمانات للدفاع عن براءتهم وحقوقهم وأموالهم وكراماتهم.

ماذا وراء اعتقالات الأمراء والمسؤولين في السعودية؟

رأي القدس

- -

46 تعليقات

  1. الغرض من هذه الحملة هي المليارات ثم إحكام السلطة بيد الملك الجديد !
    ابن سلمان يريد أن يكون أول ترليونير في العالم
    ولا حول ولا قوة الا بالله

  2. مجرد حلم للكروي داود
    هل يريد ابن سلمان أن يقلد الخليفة الأموي عمر بن عبد العزيز ؟
    قلت وأكرر : مجرد حلم !
    ولا حول ولا قوة الا بالله

    • وتجاوزت انتقادات الأمير الوليد حدود المملكة، وفي ديسمبر كانون الأول 2015 وصف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الذي كان لا يزال مرشحا رئاسيا بأنه “عار على أمريكا كلها” وناشده عبر حسابه على موقع تويتر الانسحاب من الانتخابات.

      ورد ترامب بكتابة تغريدة قال فيها “يريد الأمير الوليد التحكم في السياسيين الأمريكيين بأموال والده. لن يمكنك فعل هذا عندما يتم انتخابي”.

  3. نترقب إجراء غير معهود في المملكة أو قل إجراء يخترق الممنوعات في السعودية توقع ولي العهد أن يعارضه الموقوفون ((قد يكون الاعتراف بإسرائيل وإقامة علاقة علنية.أو إعلان الحرب على الشقيقة قطر))

  4. من العجيب أن الملك عبد الله خطط ليرث أبناؤه العرش ، ومن أجل ذلك و حرص على درء مخاطر المستقبل ، شارك فى مجازر الحرس ورابعة والنهضة وغيرها! وكان الممول للقتلة والمدافع عنهم! واليوم تدخل تلك الخلية التى كانت تحضر لتسلم الحكم فى السعودية السجن وعلى رأسها ثلاث من ولد عبد الله! ” عربون ” من ثمن دماء الأبرياء يأخذه القاتل فى طريقه إلى :” يوم عظيم يوم يقوم الناس لرب العالمين! اللهم لا شماتة! ولكن ذكرى لمن يواصلون المسيرة ، تهيئة لأبنائهم!

  5. في اعتقادي الشخصي ان ما يقوم به العاهل السعودي يعتبر ثورة ضد الفساد و المفسدين و تخريب اوكارهم اقتداء بالعاهل المغربي محمد السادس الذي سبق ان قام بزلزال سياسي ضد الفاسدين و المتهاونين في تنفيذ مشاريع سبق له ان دشنها في عدة مناطق من المملكة و كان من نتائجها اقالة عدد من الوزراء و مسؤولين كبار و التشطيب على اخرين من مناصب المسؤولية في انتظار محاسبتهم فثورة الملوك ضد الفساد هي درس للانظمة الجمهورية الاستبدادية الفاسدة التي تدافع عن لصوصها و من خربوا اقتصادها و على راسها النظام الجزائري الغارق في الفساد من راسه الى اخمص قدميه فبعد الفضائح التي ارتبطت بالسيد شكيب خليل وزير الطاقة السابق و اصدار اوامر من النيابة العامة لاعتقاله قامت عصابة الفساد بتهريبه من الجزائر في جنح الظلام الى ان عاد معززا مكرما بعد ان حاول النظام تبييض وجهه و هذا مثال من جملة مئات الامثلة لان السعودية بالرغم من الحديث عن فساد بعض مؤسساتها و امرائها الا ان الشعب في السعودية يعيش في وضعية جيدة و لم يركب شبابه في قوارب الموت فرارا من البطالة او يتسكع في البلدان الاوروبية بحثا عن اعمال مهينة عند الاسياد الاوروبيين فمستحيل من نظام هو اصل الفساد ان يقوم بثورة ضد الفساد كما تقوم بها المملكتين المغربية و السعودية التي نعتبر ان الفساد فيهما اقل ضررا على شعوبها من الانظمة الجمهورية الاخرى التي تعيشها شعوبها في الفقر و الياس و قد اعطيت نموذجا فقط عن النظام الجزائري الذي يحكم بلد النفط و الغاز و الثروات الاخرى الهائلة و المساحة الشاسعة.

  6. بسم الله الرحمن الرحيم. رأي القدس اليوم عنوانه(ماذا وراء اعتقالات الأمراء والمسؤولين في السعودية؟)
    تعشيش الفساد في الدول هو الذي يوقف عجلة النهوض والتقدم والازدهار ويحافظ على الجمود والتقهقر والاندحار في كل مجالات الحياة. والسعودية ليست بدعا في هذا المجال. ففيها فساد مالي كفيل بان يحافظ على تخلفها في المجالات كافة.ولنضرب مثلا. قديما، عندما بدأت السعودية في انتاج القمح وغيره من اساسيات الحياة قبل عدة عقود ؛اخذت الدولة على عاتقها شراء المنتوج من المزارعين بسعر تشجيعي حتى لا تفتر همتهم وحتى يستمروا في الانتاج. في هذه الأثناء استغل كثير من المتنفذين وخاصة من الامراء الوضع للاثراء واخذوا يستوردون القمح من امريكا بكلفة اقل مما يبيعه المزارعون للدولة. وهذه الكميات المستوردة والاقل ثمنا يبيعونها للدولة على انها انتاج محلي بثمن اعلى من ثمن المستورد. وكان بعض المسؤولين في هذا المجال يكتشفون ذلك ولكنهم عاجزين عن اتخاذ اي اجراء ضده. وفي النهاية فشلت التجربة نتيجة للفساد ولان امريكا لا تريد لهذه التجربة ان تنجح حتى تبقى متحكمة في اساسيات الحياة في المملكة وحتى لا يفكر احد في التمرد على التسلط الامريكي. وامريكا اذا منعت توريد القمح للسعودية مثلا فلسان حالها يقول اما ان تأكلوا بترول او تستمروا في الانبطاح لسياستنا وتأكلوا من قمحنا. وفي المحصلة ويل لامة لا تأكل مما تزرع ولا تلبس مما تصنع.
    والامير محمد بن سلمان اذا اراد ان يقضي على الفساد حقا، فليبدأ من الرؤوس الكبيرة ؛وكما يظهر من حراكه الاخير انه يسير في هذا الاتجاه. وليتذكر ولي العهد السعودي ان ما سبق حراكه الحالي ضد رموز الفساد، من اعتقال العلماء واصحاب الرأي يتناقض كليا مع محاربة الفساد بل هو الفساد بعينه وهو الذي سيجهض اي محاولات للاصلاح. لان الاصلاح الذي لا ترافقه الشفافية وتلاقح الآراء مصيره الفشل. واختلاف الرأي هو الذي يبلور ويظهر الصواب الذي تحتاجه الدولة العادلة.
    والتطبيق الصحيح للشريعة الإسلامية هو عنوان النهوض والتقدم، واما تشويه هذا التطبيق بالمزاجية الحالية فيسيئ للبلد وللشريعة. والامير محمد بن سلمان مقبل على مهمة شاقة، ان لم يصاحبها العدل والشفافية فعاقبتها وخيمة. وليتيقن الامير محمد ان النصائح الامريكية لا تكون لصالح السعودية، بل لصالح هيمنتها على قرارها، والذي هو في الحقيقة ايحاء اسرائيلي.

  7. هل تذكرون كيف تخلص صدام من معارضيه في 1978?
    هل تذكرون كيف تخلص محمد علي من المماليك في مذبحة القلعة?
    التاريخ يعيد نفسه

  8. المنطقة بأسرها في حال مخاض لا محال له ، و التغيير مطلوب ، و خير التغيير ما جاء على يد صاحبه .
    لا شك حفظ القانون و صيانة حقوق الأفراد مطلوبة ، و لكن في المنعطفات الحاسمة يكون ” للمستبد العادل ” ضرورة ، و إن كان ذلك لآنٍ قصير .

  9. لجنة مكافحة الفساد تسقط بعد يوم من تعيين الأمير سلمان عليها عدة أمراء ورجال أعمال، فعالية ما بعدها فعالية! حتى أعرق الديموقراطيات في أوروبا ستقف مشدوهة أمام هذا العجب العجاب! أعتقد أن منهجية لجنة الأمير سلمان ستدرس في أكبر الجامعات العالمية بعد حين!!!!
    هل سيتغير شيء ما في حياة الشعب السعودي بعد الإطاحة بعشرة أو مائة أمير ورجل أعمال؟ لا أعتقد، فكما جاء في المقال سيستحوذ الأمير على السلطات الحيوية ويفرق ما تبقى على أفراد عائلته من الأمراء! إعادة توزيع أدوار ليس إلا.

  10. غريب أمر المؤسسة الدينية في المملكة السعودية! بالبارحة فقط كانت تقف كالطود العظيم أمام دخول النساء إلى ملاعب كرة القدم ودور السينما بفتاوي صنفت فيها الكتب والمجلدات واليوم بقدرة قادر تغيرت مواقفها باتجاه ١٨٠ درجة! منذ عقود وهي تعايش فساد واحتكار أمراء لثروات البلاد وتبارك مسعاهم ثم بين عشية وضحاها تخرج بتوضيح مفاده أن محاربة الفساد كمحاربة الإرهاب!؟ لو فرضنا أن علماء الدين يعيشون في عوالم منقطعة عن الحياة السياسية والإقتصادية بالبلد، ولا يشاهدون تلفاز أو يستعملون حواسيب أو يقرأون مجلات وصحف دولية، فحسن النية على الأقل يلزمهم أن يطالبوا بأن تشمل حملة محاربة الفساد العام والخاص، الحاكم والمحكوم لا أن تكون موسمية لخدمة مآرب أمير متعطش للسلطة فحسب!

  11. ما يحدث هو ببساطة إفشال محاولة إنقلابية رأس الحربة فيها أبناء عبد الله وقائد القوات البحرية والظاهر أن هذه المحاولة كانت مسنودة من هوامير الإقتصاد والإعلام. سوف ترون الكثير من المآثر للدب الداشر! ألا يشبه ما يحدث في السعودية مع ما حدث في تركيا؟!

  12. يظهر أن العرش لا يسع الإبن فقام الأب بكسر جميع الأغصان المتدلية على كرسي الحكم من شجرة العائلة.
    ثمن حكم الإبن كان باهظا بعد الإنفاق على ترامب وبوتين ويهود الإحتلال الإسرائيلي لفلسطين حتى يقبل جميع أولئك نَضِرَ الحكم الجديد الغير جدير بالطبع فالتجأ الأب إلى حثو أموال من اتهموا بالفساد وقد نُفذ في الحكم قبل صدوره من الجهة القضائية.
    وأما الفساد فجميعهم وأولهم من أمر ومن وقع عليه أمر تهمة الفساد مدان حتى تبرأ الذمة.
    باختصار ذئب لن يصمد أمام ذئاب تترصد موقعه وإن نجا منهم فإن لإيران موقع قدم في كل قصر من قصور الحكم و

  13. كما يقال ( بين ليلة وضحاها ) .شكلت لجنة مكافحة الفساد ..التي هي بمثابة البلاغ رقم واحد .وتمت الاعتفالات بالجملة (والمفرق) .هذا الذي يتكلم عنه الاعلام .اما الذي لا يصلنا عنه انباء
    نحن لا نتكلم عنه. لكن ما المعنى ان الاغلببة من الذين تم اعتقالهم هم من المعارضين المعروفين لولى العهد .اريد ان ارجع الى المربع الاول .وان اهنىء قطر لاستطاعتها .الوقوف بوجه جبروت

  14. أحد المعجبين قال بأن المغرب فعل نفس الشيء بإقالة أربعة وزراء
    المشكلة هؤلاء الوزراء اللواء لسوء تدبير حسب البلاغ
    هناك في المغرب مسؤولين حسب المستويآت يذهبون ليل نهار البحر والجو والأرض والإنسان ولا رادع
    الوزراء المقالين كانوا ضد المافيا وضد حزب الملك
    الحتمية عن المخططات لكل هذا
    قال تعإلى ويمكرون ويمكر الله
    والله خير الماكرين

  15. ….اما بعد يا ابني .ففي أصحاب الانقلابات انواعا .منها من ارتدى الزي العسكري .ومنها من حمل مشعل الحرية ..ومنها من ارتدى ثوب الايمان والاحسان .وهذا اخطرهم .وعادة لا يكون في الحسبان

  16. رسالة عاجلة الى المعارضة السورية (المعتدلة والمعدلة ).هل هؤلاء الناس كانوا قدوة لكم. ومعينكم في (الحرية والثورة ) .ان تستيقظ متاخرا .افضل من ان تبقى ناءما وربما في فندق ريتز كارلتون

  17. وهل الآن فقط انكشف فساد المتهمين ؟ أم كلمة حق يراد بها باطل ؟ و ألا يعتبر المليارات التي أغدقت على السيسي فسادا ؟ والمليارات التي جناها ترامب وزوجته ألا تعتبر دمارا ؟ .

  18. انها الضبابية الكاملة هذا عنوان المرحلة السياسية الحالية في السعودية .ربما الذي يحدث هومشاهدة راس جبل الجليد ..المستقبل القريب يعطينا الصورة الافضل .لنرى كم كان مفعول ( هزة ) القهوة .للسيدة ايفانكا .ورقص العم ترامب .اخشى ما أخشاه. ان تكون الامور ( صعبة) على العرب .لانني اذكر ان (هزة )الرءيس الأميركي كانت قوية .لنرى !!

  19. قل اللهم مالك الملك تؤتي الملك من تشاء و تنزع الملك ممن تشاء و تعز من تشاء و تذل من تشاء بيدك الخير إنك على كل شيء قدير .

  20. الكثير من الأموال التي كانت يتحكم بها هؤلاء الذين تم إيقافهم موجودة في الولايات المتحدة و ترامب له دوره الخفي في هذه الأحداث .

  21. اهم ما لفت نظري .في هذه الزوبعة .ان الحكم السعودي .وفي نفس الوقت .يهدد بعمل عسكري تجاه حزب الله . انا اقول ان الكيان الصهيوني اقرب ..يا الهي .كم من قناع أسقطت الرياض عن وجهها .يا الهي كم من قناع كانت تملك في خزانتها . وكم من خزانة عندها .لكن هناك حتما خزانة .لتوضيب. مليارات الأمير وليد بن طلال .

  22. مملكة الفساد و النفاق ….تتآكل….نريدكم ان تطبقوا الحدود التى تؤمنون بها على هؤلاء ……. تحيا تونس تحيا الجمهورية

  23. الاخ محمد سالم من موريتانيا لا فظ فوك الجزاء من جنس العمل

  24. سورة الاسراء ” وإذا أردنا أن نهلك قرية أمرنا مترفيها ففسقوا فيها فحق عليها القول فدمرناها تدميرا ” صدق الله العظيم

  25. عبد الكريم بوشيخي
    موضوع التقرير يخص المملكة السعودية وانتشارالفساد بين امرائها ومسؤولين كبار في الدولة ، وانت تقحم الجزائر وتتهم الناس بالفساد ظلما وزورا،، ألا تعلم أن اتهامك هذا يعتبرتدخلا سافرا في الشأن الداخلي للدول والقانون الدولي يجرم هؤلاء الأفراد ويعدهم معتدون على كرامة الناس.

  26. القدس العربی

    هيئة كبار العلماء في السعودية أعلنت مساندتها للإجراءات معتبرة «مكافحة الفساد» مثل «محاربة الإرهاب»

    یااخی این هم من العلماء
    لقد بین الله تعالی لنا صفة العلماء فقال تعالی انما یخشی الله من عباده العلماء

    فهولاء لیسوا بعلماء هم لایخشون من الله یخشون من الامراء فلذالک لایتکلمون الابمایریده السلطان
    این هم من قضیة فسلطین وسوریا ومیانمار

    واِذ اَخَذَ اللهُ میثقَ الَّذینَ اُوتوا الكِتبَ لَتُبَیِّنُنَّهُ لِلنّاسِ ولاتَكتُمونَهُ فَنَبَذوهُ وراءَ ظُهورِهِم واشتَرَوا بِهِ ثَمَنًا قَلیلًا فَبِئسَ ما یَشتَرون (آل عمران، 187).

  27. يبدو أن إسرائيل قد وجدت أن أفضل طريقة لإضعاف حزب الله وإزالة خطره عليها بدو أن تتكبد بالخسائر هو أن يتقاتل اللبنانيون ويقتل بعضهم البعض في حرب طائفية، ومن هو أفضل من يقدم لها هذه الخدمة أفضل من حليفها النظام السعودي وأجيرها سعد الحريري؟ ولكن الأمل بالشعب اللبناني الأبي أن يفشل مخططاتهم الحاقدة المجرمة ويعمل للحفاظ على مصالحه ومصالح وطنه.

  28. اللهم اجعل ابن سلمان جورباتشوف العرب حتى تستريح الامه الاسلاميه من تلك العائله

  29. *بعيدا عن التنظير ;-
    ما أراه هو بداية النهاية للسعودية كدولة
    واحدة موحدة و(الله أعلم )..؟
    سلام

  30. الى الاخ علي النويلاني .تحية طيبة .صدقني لن تحدث اي فتنة في لبنان. وانا كما يقال اعيش في قلب الحدث .لان المملكة السعودية .اصبحت للجميع .اكثر من مكشوفة .حتى عند السنة في لبنان .فمعيار العرب والمسلمين في الامانة كانت فلسطين. دوما ولا من احد تجرأ ان يتهم المقاومين الفلسطينيين بالارهاب .غير السعودية .انها خطوات مدروسة لانهاء قضية العرب المركزية .ابتدات من الحصار الظالم لقطر .ومحاولة اسكات الجزيرة .الى محاولة جر لبنان الى حلف صبابي القهوة والرقص على انغام السيدة ايفانكا .

  31. وسيلة (الاعتقال) ليست دائما جنائيه .. فكثيرا ما يكون لها باطن سياسي .. فالمعتقلات تولد احيانا مستشارين .. واحيانا لجان عمل وفرق طوارئ .. واحيانا تولد قاده .. واحيانا تولد عصافير .. واحيان يعتقل المطلوب ويعتقل طالبه معه الى حين .. على كل حال .. ارى ان هناك شر اكبر من الفساد وهو .. ان يكون في محاربة الفساد ترسيخ ل(فقه الوصايه) على الناس .. لفقه وصاية الخواص على العوام .. لفقه وصاية الدم الازرق على الدم الاحمر ..

  32. ما تقوم به السعودية هو بداية لترتيب البيت الداخلى قبيل الانقضاض على المؤسسة المالية والدينية حتى يخلو وجه ابيهم لتمكين ولي العهد من اعتلاى العرش بكل اريحية وبعيدا عن وجع الدماغ اما محاربة الفساد فالفساد لايحاربه فاسد بل يحاربه من تربى على الورع والتقوى وبعيدا عن مغريات الدنيا وهل الهدايا والعطايا التى تنوء بها الحاملات حاملات الطائرات التى جادت بها السعودية سلمان وخليفته ليست فسادا فالنبدئ من هنا ثم نبدا فى محاسبة الفاسدين ام ان الامير وولي نعمته خارج هدا الاطار ام هم ارباب منزهون عن الحسابات انها مجرد شطحات فولكلورية لا ستقطاب السلطة والمال لكي لا ينازعه فى الملك اي احد اللهم اجعل كيدهم فى نحرهم واضرب بعضهم بعضا

  33. ومادا عن الجزية الضخمة التي قدمت لدونالد ترامب عقب زيارته الاخيرة للرياض والتي قدرت ب 500 مليار دولار؟ لمادا لا يحاسب اصحابها؟ هل صحيح ما يجري حاليا في السعودية متعلق بمحاربة الفساد؟ لا اظن مطلقا ولو كان كدلك لكان الجميع دون استثناء وراء القضبان.

  34. فعلاً تحول مفاجئ في بعض القرارات الادارية في المملكة السعوية ! لانعلم ماذا تخبئ لنا الايام من تأثير موجة عاتية يقع مركزها في اراضي بيت اللة المقدس …لاحولة ولاقوة إلاباللة.@

  35. رد،على البوشيخي المغربي
    يا..الحاج لقد بلغت من الكبر عتيا ،،المفروض أن تحليلك للاحداث يكون أقرب للواقع منه الى الاحلام ، لا مجال للمقارنة بين ما قام به السعوديون وما حدث في المغرب ،ما حدث في المغرب مجرد ذر للرماد في العيون لاستحمار الشعب فالمقالون لا وزن لهم في الحياة الاقتصادية والسياسية والاجتماعية هم مجرد بيادق تم التخلي عنها ، أما قامت به السعودية فأشخاص لهم وزن اقتصادي في العالم ووزن اجتماعي ليس في السعودية بل في المنطقة ككل وهم من آل سعود يعني الاسرة الحاكمة لابسط لك الامور قراراتهم السياسية لهها تأثير ،هل تريد أن تقارن الامير طلال بالوزير حصاد ،،صاحب تتقنين اللغة العربية numere un,,
    أم مع بن عبد الله ،،لقد ذكرتني بمثل شائع عندنا في المغرب يقول ،،مين تعد الناس خيلها يعد بوزيد حمارو،،
    لا تستهبل القراء متى كانت السعودية تقتدي بالمغرب وهي التي تتبرع عليها كل سنة لانقاذ الميزانية قل شيئا مفيدا ولو مرة واحدة يرحمك الله

  36. الغريب أن الوليد بن طلال (أحد أكبر الأغنياء في العالم بثروة تقدر بـ18 مليار دولار) له أصديقاء لهم نفوذ عالمي فهل تخل أصديقاءه عنه وليما لم يتدخلوا لصالحه أم أنهم يعملونه مثلما عاملوا الديكتاتوريين العرب يوم إليك ويوم عليك

  37. اهل مكة ادرى بشعابها
    غريب امر الاخوة المعلقين الكل يسحب الغطاء كما يحلو له,بالامس لم نسمع احد اعترض على قتل اليمنيين وتدمير بلادهم وحتى من القنوات الفضائية والاعلام الذي يقف ضد السعودية الان.ان كان ترتيب للبيت السعودي فهو امر جيد وان كانوا هؤلاء فاسدين وهم كذلك بلا شك ولكن كانوا يعرفون سابقا انه لا احد يستطيع محاسبتهم فجاءهم العقاب الان وان كان القصد منه غير ذلك وكذلك كان رجال الدين السعوديين فكانوا يعتقدون انهم بمامن من العقاب والان هم في المعتقل فهم كانوا احد اسباب تدمير العراق وسوريا

  38. المسأله سنن الهيه ..سنن ربانيه لا تتبدل ..امتحان الابدان بالابدان ..ضرب الظلمه بعضهم ببعض …هكذا ببساطه ..

  39. ترامب يعاقب الوليد وكلنا الوليد من الرضيع إلى الكاهل وسيهزم أهل الشر .السعوديون يعرفون الحقيقه من السيد ومن رجل كرسي وسيهزم الغدارون والمستغلين الدين ولحكم لمصالح شخصيه بوركت يا وليد إبن أهل البيت .

  40. ما زلت أرى أن ما حصل في السعودية عملية إستباقية لمنع تركيب كيان موازي وقد نجحت بالتمام و الكمال و مساعدة القدر في حادث ابن مقرن.

  41. يا سيد الودغيري، لقد سطحت الأمور بطريقة غريبة هل لا بد أن يكون حصاد مثل الوليد بن طلال حتى نعتبر أن المغرب يحارب الفساد الأمور ليست بالبساطة التي تتصور.

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left