«النهضة» تندد بـ «تكفير» نقابيين تونسيين أحد نوابها

حسن سلمان:

Nov 24, 2017

تونس – «القدس العربي» : نددت حركة «النهضة» التونسية بلجوء إحدى النقابات التابعة لاتحاد الشغل إلى «تكفير» و«تخوين» أحد نوابها إثر «اقتراح» تقدم به في البرلمان، محملة النقابة مسؤولية كل ما يمكن أن يلحقه وعائلته من اعتداءات مادية أو معنوية، فيما اعتبر رئيس البرلمان أن البيان «يمس حرمة المجلس وكرامة النواب».
وكان النائب عن حركة «النهضة» رمزي بن فرج اقترح خلال جلسة برلمانية استبدال ديوان التونسيين في الخارج بـ «وزارة مكلفة بالهجرة والتونسيين في الخارج، تتبع رئاسة الحكومة نظرا لتفرع مصالح التونسيين بالخارج على عدد من المؤسسات الحكومية».
وأصدرت «النقابة الأساسية لديوان التونسيين في الخارج» بيانا استنكرت فيه المقترح المقدم من قبل بن فرج الذي قالت إنه «سكت دهرا ونطق كفرا»، كما اتهمت بن فرج بـ «الفساد والجهل والانحطاط الأخلاقي».
وأثار بيان النقابة موجة انتقادات في البلاد، حيث اعتبرت «النهضة» أنه «يتناقض مع أدنى أخلاقيات التعايش بين التونسيين وأخلاقيات العمل النقابي الشريف في مدرسة الشهيد فرحات حشاد»، معتبرة أنه نوع من «التحريض» ضد بن فرج «على خلفية رأي أبداه في الجلسة العامة بمناسبة أداء دوره النيابي طبق أحكام الدستور، وتعتبر أن ما استهدفه من اعتداء شنيع، اعتداء على الكتلة وعلى كل النواب وعلى المؤسسة الدستورية الأعلى».
وحملت الحركة النقابة المذكورة «التبعات القانونية لما تعمدوا ارتكابه في حق النائب كما تحمل مسؤولية كل ما يمكن أن يلحقه وعائلته من اعتداءات مادية أو معنوية»، ودعت رئاسة البرلمان وجميع النواب إلى «التضامن مع النائب رمزي بن فرج وجدب ما استهدفه من جرائم خطيرة وصلت حد التكفير التي تعد جريمة إرهابية».
وسارع رئيس البرلمان محمد الناصر إلى التعبير عن استياء البرلمان واستنكاره لما جاء في بيان «النقابة الأساسية لديوان التونسيين في الخارج» الذي اعتبر أنه تضمن «مساً بكرامة النائب رمزي بن فرج، وهذا سب وشتم غير مقبول لأن النائب المذكور مارس دوره كنائب وتكلم بحرية (وهذا حقه)، وأعبر باسم المجلس عن تضامننا مع النائب المذكور ورفضنا لكل ما يمس حرمة المجلس وكرامة النواب».

رئيس مجلس الأمن: زيارة المبعوث الشخصي للأمين العام إلى المنطقة تخلق «دينامية جديدة» لدفع العملية السياسية

الرباط – «القدس العربي»: أكد رئيس مجلس الأمن، سفير إيطاليا لدى الأمم المتحدة، سيباستيانو كاردي، أن أعضاء المجلس أشادوا، أمس الأول الأربعاء، بالزيارة الأخيرة التي قام بها المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة هورست كوهلر إلى المنطقة، معتبرين أن هذه الجولة من شأنها أن تخلق «دينامية جديدة» ضرورية للدفع بالعملية السياسية.
وقال كاردي، رئيس مجلس الأمن لشهر تشرين الثاني/ نوفمبر الجاري، بعد المشاورات المغلقة التي أجراها كوهلر مع أعضاء مجلس الأمن، إن أعضاء المجلس «أشادوا» بتعيين كوهلر وبزيارته للمنطقة، التي «تشكل مساهمة مهمة لخلق دينامية جديدة وزخم جديد ضروريين للدفع قدما بالعملية السياسية» وأن الأعضاء الـ 15 للمجلس، أعربوا عن «دعمهم» للجهود التي يبذلها المبعوث الشخصي الجديد للأمين العام للأمم المتحدة ونظرته الثاقبة لإطلاق دينامية وروح جديدتين في مسار المفاوضات بين المغرب وجبهة البوليساريو، للوصول إلى حل سياسي متوافق عليه كما أعربوا عن «تقديرهم» للجهود التي بذلتها الممثلة الخاصة للأمم المتحدة بالصحراء، كيم بولدوك، التي أعفيت من قبل الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، بعد تحملها المسؤولية ثلاث سنوات تميزت بتأزم العلاقات بين الرباط والبعثة، خصوصا عندما أقدم المغرب على طرد 84 موظفًا مدنيًا أعضاء في البعثة، وذلك احتجاجًا على تصريحات الأمين العام السابق، بان كي مون وجدد أعضاء مجلس الأمن تأكيد «دعمهم الثابت» لبعثة الأمم المتحدة في الصحراء (مينورسو).
وأضاف إنه يتعين على المجلس أن ينتظر «الخطوات الموالية» التي سيقوم بها كوهلر للمضي قدما بالملف، مبرزا أن «المجلس يتطلع إلى انخراطه ورؤيته وقيادته».
وقدم المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة، هورست كوهلر، أمس الأول الأربعاء بمجلس الأمن الدولي بنيويورك، أول تقرير له حول نزاع الصحراء بين المغرب وجبهة البوليساريو؛ وذلك بعد الجولة التي قادته إلى المنطقة الشهر الماضي، والتي زار فيها المغرب ومخيمات تندوف، والجزائر وموريتانيا.
وكان مجلس الأمن الدولي قد أجل جلسة كانت مقررة يوم 24 من شهر تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، لإفساح المجال للمبعوث الأممي لتقويم نتائج الزيارة، وإجراء مناقشات مع مجموعة أصدقاء الصحراء المغربية بنيويورك.
ورفض كاردي إعطاء تفاصيل أكثر وأشار إلى أنها المرة الأولى التي يلقي فيها هورست كوهلر عرضه أمام مجلس الأمن، «نحن نعلم أن قضية الصحراء معقدة، ولكن الرجل يقوم بخطواته الأولى، وعلينا أن ننتظر العمل الذي سيقوم به»، وكشف عن أن جميع أعضاء مجلس الأمن عبروا عن تأييدهم الواسع لتصوره حول قضية الصحراء وحول نتائج جولته إلى المنطقة، أوضح الرئيس الدوري لمجلس الأمن: «كوهلر قدم معطيات عامة، ومن الصعب أن نقدم نتائج الآن حول زيارته إن كانت إيجابية أم لا، ولكنها تُعطي إحساسًا جيدًا».
وأكد المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة إلى الصحراء، أنه حظي بـ «التشجيع من قبل مجلس الأمن».
وقال سفير السويد لدى الأمم المتحدة، عضو غير دائم في مجلس الأمن «إننا ندعم بقوة إعادة إحياء مسلسل تسوية قضية الصحراء»، وأضاف «نتطلع إلى الاجتماع مع المبعوث الشخصي الجديد خلال إحاطته الأولى للمجلس، ونحن نؤيد بقوة إحياء هذا المسلسل، وسنسعى إلى منحه دينامية جديدة».
وقال سفير فرنسا لدى الأمم المتحدة، فرانسوا دولاتر، قبيل بدء هذه المشاورات إن الزيارة الأخيرة للمبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة إلى الصحراء، هورست كوهلر، تندرج في إطار «الزخم الجديد» لتسوية هذا النزاع.
وبعد شهرين من تنصيبه مبعوثا شخصيا للأمين العام للأمم المتحدة للصحراء، لم يكشف الألماني هورست كوهلر بعد عن استراتيجيته لإحياء الجهود الأممية في حل مشكل الصحراء الغربية، ولم يعلن بعد، بشكل رسمي، ما إذا كان سيستمر في سياسة المبعوث السابق للمنطقة كريستوفر روس، المعتمدة على الاجتماعات غير الرسمية بين مختلف الأطراف، أم سيتجه لإحياء المبادرة التي سبق للهولندي بيتر فان ولسوم في 2007 أن أطلقها، المعتمدة على المفاوضات المباشرة.

«النهضة» تندد بـ «تكفير» نقابيين تونسيين أحد نوابها

حسن سلمان:

- -

2 تعليقات

  1. حسن سلمان يكتب في موضوعين منفصلين تحت عنوان«النهضة» تندد بـ «تكفير» نقابيين تونسيين أحد نوابها.! فلا علاقة بين العنوان وما في المقال بجزئيه ؛ والعجيب وجود علاقة بينهما عدم تمكن ذوي السلطة ومناوئيهم وهم عرب أن يتفقوا بسلام فيما بينهم ويتهم بعضهم البعض وهذا باب عريض رخيص الوضع مبتذل الاتجاه مستخدم بلا إيجاد حل له.(إهبطوا بعظكم لبعض عدو) إلآ..التي لم يستطع العرب المعاصرون ومنهم القدماء الوصول لمستوى إلآ.. من أصحاب العقول النيرة. فلماذا تشتعل نار هذه الاتهامات !؟ ؛ بدل النقاش العلمي والاخلاقي لحل أي مشكل يكون عائقا !؟ فمصلحة المجتمع تقتضي صعود العقلاء لحل المشاكل وليس صعود الاتهامات والتخوينات, فالمؤسف له نحن نعيش في مراحل السقوط بأبعاده وتغليب المصالح والفِأوية والحزبية وشبكات العلاقات المحسوبية الحاكمة سواء في الوطن أو خارجه بلا تقوى الله وبلا سيطرة العقل لمصلحة المجتمع والوطن والامة. فحرب الصحراء لها سجال محلي ودولي بلا حل. فلماذا يأتي شخص خارجي من أوروبا كوسيط لإجاد حل!؟؟؟ فدليل ذلك هو العجز بكل أبعاده بين أهل الوطن لإجاد السلام بينهم. سؤال واحد: هل يوجد عاقل مسالم يحب مصلحة بلده ومجتمعه وامته بمستوى نكران الذات كخادم أمين وبضمير نقي يعمل ويقول ويأخذ القرار بالحق. ولكن بلا تأويلات تخريفية!؟ فالغرب تقدم بوعي المصلحة الاجتماعية والعرب تخلفوا بالنزاعات والزعامات والتحزبات والمناقشات العقيمة والاتهامات الوضيعة لنفي الاخر بكل وسيلة إتهامات؛ بلا مستوى عِفَةِ الاخلاق ومصلحة الوطن والمواطن بالتأويل والتنكيل وإضاعة الحق مع نفسه وغيره (ذو البُعد الواحد الذاتي/ الاناني بلا نقد ذاتي واعٍ ينطلق من أعماقه لمصلحة الجميع بلا استثناءآت التأويل الاسقاطية. فهذا هو مستوى السقوط.(فكل نفس بما كسبتْ رهينة. بما تؤول اليه. ثم يطويها ظرفها بسوء معالمها بعد فترة ما.

  2. بيان النهضة يدعوا الى : «التضامن مع النائب رمزي بن فرج وجدب ما استهدفه من جرائم خطيرة وصلت حد التكفير التي تعد جريمة إرهابية»…….
    التكفير يعد جريمة إرهابية…..قانون الإرهاب له أثر رجعى ….لذالك يجب محاكمة كل من كفر التونسيين و أدى ذالك إلى اغتيالات و جرائم إرهابية خطيرة …..منذ 2011 الى اليوم….و كما يقول المثل التونسي…” ما اخيبك يا صنعتى مر نشوفك عند غيرى ….تحيا تونس تحيا الجمهورية

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left