نقابتا السينمائيين والمهن التمثيلية المصريتان تنددان بنقل السفارة للقدس وتعلنان مقاطعتهما للأفلام الأمريكية

Dec 08, 2017

القاهرة ـ «القدس العربي»: أصدرت نقابة السينمائيين المصريين بيانا تندد فيه بمحاولات نقل السفارة الأمريكية إلى القدس، وقال البيان إنه انطلاقا من مسؤولياتها الوطنية وثوابتها القومية العربية تعلن النقابة رفضها التام لقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب نقل السفارة الأمريكية إلى القدس عاصمة فلسطين، واعتبار ذلك «دعما مفضوحا للكيان الصهيونى الغاصب ضد العالمين العربي الإسلامي والمسيحي، مخترقا بذلك كل قرارات الشرعية الدولية، كما نعلن تضامننا الكامل مع اشقائنا في دولة فلسطين».
وجاء في البيان «نحن إذ نؤكد من جانبنا كنقابة تحمل على عاتقها هموم الوطن العربي ووضعنا أنفسنا أمام مسؤوليتنا« إدراكنا ووعينا التام بالمخطط الصهيوني المسموم والمفضوح المزمع تنفيذه بطرد اخواتنا الفلسطينيين من اراضيهم لافساح المجال لإقامة دولة اسرائيل على ارض دولة فلسطين الشقيقة وتسكين أهل الأرض الأصليين في أي صحراء عربية قريبة، بعد فشلهم الواضح كالشمس في الاقتراب نحو شبر واحد من سيناء بعد أن تصدت له الاجهزة المصرية الوطنية بكل بسالة ووطنية مقابل دمائنا الغالية، لذا نحذر من تبعات قرار الرئيس الأمريكي، حيث أنه ينسف كل محاولات السلام في المنطقة كما يعد تعديا صارخا على أهل فلسطين في الحفاظ على دولتهم ومقدساتهم وانتزاع هويتها العربية».
ودعت نقابة السينمائيين «كبار وشيوخ السينمائيين، وكذلك كل الجهات المعنية بالشأن السينمائي إلى إصدار قرار بمقاطعة الأفلام الأمريكية أو أي مصنف فني أو حتى وجود عمالة أمريكية في الحقل السينمائي، سواء في مصر أو في العالم العربي، علما بأن موقفنا صارم ومعلن سابقا من السينما الاسرائيلية في هذا الشأن وهو المقاطعة والرفض التام». كما أصدرت نقابة المهن التمثيلية المصرية بيانًا صحافيًا تدين ما يحدث بشأن القدس، وقالت: «تعلن جموع فناني مصر عن موقفها الرافض بشدة لإعلان البيت الأبيض عن عزمه على الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل وتؤكد أن غض البصر عن عروبة القدس وقدسيتها لدى العرب والمسلمين والمساس بهذه القدسية سيؤدي إلى نسف عملية السلام في المنطقة وتأجيج مشاعر الغضب لدى العرب والمسلمين وتهديد السلم والأمن الدوليين».
وتابع البيان: «يناشد جموع فناني مصر فناني العالم وكل المنظمات المدنية والحقوقية عدم الصمت والتدخل لوقف هذه الخطوة الخطيرة التي تمهد الأرض لتعزيز الكراهية والانقسام وتخلق مناخًا مناسبًا لنمو تيارات عدائية جديدة حول العالم، كما تؤكد تضامنها الكامل مع الشعب الفلسطيني وحقه التاريخي في أن ينعم بوطن حر وتعلن عدم اعترافها سوى بالقدس عاصمة لفلسطين التي تسكن قلوب المصريين الذين لطالما حلموا وسعوا لتحريرها وتحرير أقصاها المقدس مسرى الأنبياء بكل الطرق السلمية».

 

نقابتا السينمائيين والمهن التمثيلية المصريتان تنددان بنقل السفارة للقدس وتعلنان مقاطعتهما للأفلام الأمريكية
- -

1 COMMENT

  1. هذا هو القرار السليم قاطعوا البضائع الأمريكية والاسرائيلية ارفضوا التطبيع هذا هو سلاح الشعوب العربية
    المقاطعة المقاطعة المقاطعة ولا سواها

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left