«سنعود» أغنية تونسية جديدة للتضامن مع فلسطين

Dec 12, 2017

تونس – «القدس العربي»: أطلق فنان تونسي أغنية جديدة بعنوان «سنعود» كخطوة رمزية للتضامن مع الشعب الفلسطيني عقب قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الاعتراف بالقدس المحتلة عاصمة لإسرائيل ونقل السفارة الأمريكية إليها.
ونشر الفنان عبد الرحمن البخـاري على صـفحته في موقع «فيـسبوك» فيـديو لأغـنيته الجـديدة «سنـعود»، مرفقة بتـعليق «أول عمل فنـي عربي، من أيقـونة الفن فـي تونس المسـرح البلـدي، أقدمه في شكل اوبيريت لمساندة الشعب الفلسطيني والرد على تصريحات الرئيس الأمريكي، وتضم عازفين وشبابا من تونس وسوريا وفلسطين والجزائر وليبيا والمغرب وبمشاركة الفنانة الكبيرة حليمة داود».
وكتب البخاري كلمات الأغنية ولحنها، كما أداها على المسرح البلدي وسط العاصمة التونسية، رفقة كورال كبير يضم ستين شابا من عدة دول عربية يرتدون الكوفية الفلسطينية، وبمشاركة الفنانة التونسية حليمة داود.
وتقول الكلمات «سنعود قريبا إلى المدينة وسنحضن فيها الليالي الحزينة. ونعانق أرض الزيتون وسنهدي نصرا. ونحرر فيها التاريخ ونعيد المجد. للحق جدار يحميه غضب الأحرار، ولواء النصر يرفعه صوت الثوار. سنعود بغضب الأحرار وسيرفع صوت الثوار ونعيد كل الألوان للأرض الحرة. وسنقطف ثمرة أشجار رُويت بدماء الأبرار ونعود عودة أسياد لا رجوع العبد المنهار. ونكبر تكبيرا يعلو ويهز أقصانا الغالي (صوت آذان وأجراس كنائس)».

«سنعود» أغنية تونسية جديدة للتضامن مع فلسطين

- -

بدون تعليقات

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left