فرقة «زهورات»: لاجئات يتحدين التهجير بالموسيقى

مهرجان «أوان» و«العمل للأمل» يختبر الفنون كعلاج

زهرة مرعي

Dec 14, 2017

بيروت – «القدس العربي» : إلتفاتة خاصة لإبداعات النساء أولتها جمعية «العمل للأمل» في مهرجان آوان الذي بدأ في التاسع من الجاري وينتهي في السابع عشر منه. ويتناول فعاليات بحثية وأخرى فنية منوعة. فهذه الجمعية تعمل مع اللاجئين والفئات المهمشة، وتولي الفنون عناية خاصة كأداة من أدوات حرية التعبير، إضافة لكونها تشكل عاملاً مساعداً للتعافي من ظروف التهجير وما ينتج عنها من مضاعفات.
«لا بيوت في المخيم» شكل عنواناً لمعرض يعتمد التجهيز الفوتوغرافي. جرى التركيز خلاله على ما هو دائم وما هو مؤقت، وأنجزه الفنان حمدي رضا. هذا المعرض الذي افتتح في التاسع من الشهر استقبلته مانشين في زقاق البلاط. وقد سبق وقدم في راديكال سيستم في برلين في العام الماضي.
إلى ذلك قدمت «زهورات» حفلاً لاقى ترحيباً مميزاً من الحضور. و»زهورات» هي فرقة مكونة من ست فتيات تخرجنّ من مدرسة الموسيقى في أيلول / سبتمبر الماضي، تتراوح أعمارهن بين 10 و18 سنة. تلقين دروساً في المقامات الموسيقية، تاريخ الموسيقى ونظريات في الموسيقى. كما وتلقين دروساً في مهارات الحياة والثقافة العامة واللغة الانكليزية. وتتكون هذه الفرقة من آية بكار ومها فتوح بزق، سلمى الجدعان رق، مريم قيسانية أوكورديون، أية بكار طبلة وهنادي الحاج عود. اشرفت عليهن فرح قدور وقدمن برنامجاً غنائياً منوعاً تضمن اغنيات من سوريا، لبنان ومصر وذلك عشية الأحد الماضي في مانشن ـ زقاق البلاط.
وفي البرنامج كذلك ليومي 14 و15 في مانشن عرض «حُمرة» وهو ما يتم للمرة الأولى، بحيث يمزج بين الحكي والأداء المسرحي. وهو من تأليف وآداء لاجئات سوريات إلى لبنان. اخرجته سارة زين.
أما حفل الختام فسيكون في ضيافة مسرح بيريت في جامعة القديس يوسف عشية الأحدالمقبل، وفيه عزف لـ19 طالبة وطالب لأول مرة أمام الجمهور. وهذا الحفل الذي يحمل عنوان «مال الهوى» يقدمه طلاب تتراوح أعمارهن بين 10 و18 سنة وهم انهوا سنتهم الأولى من التدريب الموسيقي، وحددوا اختيارتهم من الالات الموسيقية. وخلال هذه السنة من التدريب تمكن هؤلاء الطلاب من اجادة 30 اغنية ومقطوعة موسيقية من التراث السوري، المصري، الفلسطيني والعراقي، وسيقدمون مختارات منها في حفلهم الأول.

 فرقة «زهورات»: لاجئات يتحدين التهجير بالموسيقى
مهرجان «أوان» و«العمل للأمل» يختبر الفنون كعلاج
زهرة مرعي
- -

بدون تعليقات

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left