سابقة سعودية في الاعتراض على «الوصاية الهاشمية» على القدس ومواجهة مع الوفد الأردني في «البرلماني العربي»

Dec 19, 2017

الرباط ـ لندن ـ «القدس العربي»: قاوم وفد برلماني أردني رفيع المستوى محاولة سعودية مباشرة ونادرة لتجاهل «الوصاية الأردنية والهاشمية» في أدبيات ووثائق لها علاقة بالاجتماع الأخير للمؤتمر البرلماني العربي.
وشهدت كواليس اجتماع الاتحاد البرلماني العربي المنعقد في المغرب أمس الأول «خلافات» لم يسبق لها أن تصدرت بصورة علنية بين المشاركين الأردنيين ونظرائهم من السعودية.
عنوان الخلاف الأساسي يتعلق بعبارة لها علاقة بتأكيد ولاية ووصاية الأردن على الأوقاف والمقدسات الإسلامية والمسيحية في مدينة القدس المحتلة.
وعلم أن الوفد السعودي المشارك في الدورة الـ24 للاتحاد اعترض وبشدة على رغبة الوفد الأردني في التحدث عن تأكيد الوصاية الهاشمية الأردنية على القدس. ولم تعلم بعد السلطات الأردنية أسباب وخلفيات الاعتراض السعودي الذي أظهر، بصورة جلية، وجود خلافات رسمية او علاقات غير طبيعية بين عمان والرياض.
وحاول الوفد السعودي في الاجتماع الاعتراض، وبحماس، على فكرة الوصاية الأردنية، مقترحا منح المسألة «بعدا إسلاميا» أوسع.
لكن الوفد الأردني الذي ترأسه رئيس مجلس النواب عاطف طراونة، تصــــدى بخشــــونة للتوصية السعودية، وحصلت، حسب مصادر مشاركة، ملاسنات ونقاشات حادة.
وإزاء إصرار الوفد الأردني وتشبثه لم يتمكن الوفد السعودي من فرض رأيه وتصوره على الاجتماعات الباطنية للمكتب الدائم للاتحاد البرلماني العربي.
لكن الموقف السعودي أثار انتباه عمان وقلقها، خصوصا وأنها المرة الأولى التي يعلن فيه السعوديون في اجتماعات برلمانية إقليمية اعتراضهم على «الدور الأردني في القدس الشريف».
ووضع طراونة سلطات بلاده ومسؤولين كبارا بصورة ما حدث. ولاحظ متابعون بأن الوفد الكويتي في الاجتماعات وقف إلى جانب المقترحات السعودية التي تريد استبعاد النصوص المباشرة حول الوصاية الأردنية على أوقاف القدس لصالح مفهوم مرن يمكن ان يؤثر سلبا مستقبلا على طبيعة الدور الأردني في القدس.
وأثارت «المجاملة الكويتية» في المقابل جدلا على المستوى السياسي، خصوصا وأن الكويت بالعادة لا تعتبر نفسها طرفا في نزاعات وخلافات من هذا النوع بين الأشقاء.
وأعقب هذا التوتر بين الوفدين الأردني والسعودي في اجتماعات الاتحاد البرلماني العربي النقاشات التي أثارتها في الشارع الأردني حادثة اعتقال الملياردير الأردني السعودي والركن الاقتصــادي، رجل الأعمال صبيح المصري.

 

- -

29 تعليقات

  1. ” وحاول الوفد السعودي في الاجتماع الاعتراض، وبحماس، على فكرة الوصاية الأردنية، مقترحا منح المسألة «بعدا إسلاميا» أوسع.” إهـ
    ونحن لا نريد وصاية آل سعود على الحرمين, فللحرمين حرمة عند المسلمين لا يجوز إعتقال الحجاج والمعتمرين منه لأنهم في جوار بيت الله
    ولا حول ولا قوة الا بالله

  2. يتعين ألا تدعى السعودية لأي مؤتمر برلماني لآن ليس فيها برلمان منتحب بل لديها مجلس شورى معين من الملك ولايمثل الشعب السوري

  3. لا لوصاية أردنية على القدس وأيضا لا لوصاية سعودية على الحرمين. فهذه مقدسات المسلمين كافة لا يجوز احتكارها من أحد. هناك أناس ممنوعون من الحج ﻷن أفكارهم لا تروق لآل سعود. هل الحج ملك لهم؟ انتهى الكلام.

    • واضح انك مش فاهم القصه وشو يعني وصايه هاشميه اقرأ التاريخ الفلسطيني اولا ثم تفلسف بقضيه امه

  4. واخيرا ظهر طموح آل سعود وبعض اتفاقات ابن سلمان مع صهر الحاج الشيخ ترامب
    اسرائيل وامريكا تعترض على القدس عاصمة لدولة فلسطينية ويعارضان قيام دولة فلسطينية والمسلمون يطالبون بذلك فما الحل يا ترى الحل سهل وبسيط عند ابن سلمان تعويض الدولة بكيان فلسطيني تابع للاردن واقناع الاردن بذلك بحيث سيظهر وكأنه مستفيد من التمدد وفي نفس الوقت يجب ان يتخلى على الاشراف على الاماكن المقدسة لطرف آخر وليكن طرفا اسلاميا وبالضرورة تكون السعودية لانها تشرف على الاماكن المقدسة الاسلامية الاخرى المسجد النبوي والحرم المكي وبذلك تتجمع تحت اشراف واحد الفكرة بسيطة وسهلة وحل يرضي الجميع هل عرف المسلمون كيف يفكر ابن سلمان
    اما كيف يصل الى بيت المقدس فيجب الرجوع الى خطته ل 2030 سنجد الجواب وخاصة بعد تنازل مصر عن الجزيرتين فالخطة مدروسة باحكام
    الضغوطات التي تمارس على الاردن بانواعها كلها تصب في نفس الغرض
    ولكن في هذه الحالة على المسلمين في جميع انحاء العالم المطالبة باقامة كيان مثل الفاتكان للاشراف على جميع المقدسات الاسلامية خاصة بعد قيام السعودية بابتزاز المسلمين باضطهادهم عند القيام بالشعائر الدينية وفرض الضرائب الجائرة والاتاوات على دخولهم
    يجب ان يتحد المسلمون لتخليص اماكن عبادتهم من سيطرة كيان استغلالي استبدادي

  5. يبدوا بأن النظام السعودي الحالي قد طلق كل حياء وتنصل من مسؤولياته العربية والإسلامية وتجاوز الخطوط الحمراء بما يمس أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين. لقد أصبح هدف هذا النظام الرئيسي هو محاربة ومهاجمة العرب والمسلمين، إن كان في اليمن أو قطر أو لبنان أو إيران والان الأردن. حتى وصل إلى الشعب السعودي نفسه وأمراء من عائلة سعود، مقابل تودده ومحاباته وتحالفه مع ألد أعداء العرب والمسلمين ومحتلي أرضهم ومقدساتهم ومشردي الشعب العربي الفلسطيني من وطنه، الأمريكان والإسرائيليين.
    أين كان هذا النظام الطاغية عندما إجتمع رؤساء المسلمين في قمتهم الأخيرة في تركيا لبحث ما تواجهه مدينة القدس الشريف من خطر أمريكي إسرائيلي؟ أليس هذا دليل ساطع على عدم إهتمام هذا النظام بالقدس الشريف؟ أليس سماح هذا النظام لأجرائه في شن حملاتهم ضد حقوق الفلسطينيين والعرب والمسلمين في القدس والمسجد الأقصى ودعم أكاذيب وحجج إسرائيل بعمالة هذا النظام للعدو الإسرائيلي وخدمة مصالحه؟ أين أنت يا شعب الجزيرة العربية، إصحوا قبل فوات الأوان فسكين هذا النظام وأسياده الإسرائيليين والأمريكان تقترب من رقبتك!

  6. اذا كانوا يريدوا بعدا اسلاميا للقدس فلماذا م يحضروا الى المؤتمر الاسلامي من اجل القدس الاسبوع الماضي؟ ولا هيه حكي بس

  7. وهل يوجد مسلم على البسيطة قابل او راض على وصاية ال سعود وال الشيخ على الحرمين الشريفين

  8. ما حدا راضي يرد علي
    يجب علينا وضع حد نهاااااائي للسعودية والامارات
    باسترجاع مكة والمدينة المنورة للمسلمين
    وارجاع السعوديين والاماراتيين للرعي فقط لانهم هاي حدهم

  9. بوركت اسامة حميد من المغرب هذا ما يجب ان يكون ولا حول ولا قوة الا بالله

  10. إلى أسامة حميد ، الوصاية الهاشمية على المقدسات السلمية والمسيحية لم تمنع أحد من المسلمين من دخول الحرم الشريف أو دخول كنائس المسحيين ، الوصاية الهاشميه لا تعني الملك عبدالله الثاني أو أباه أو ابنه لكن الدوله نفسها في ذلك الهاشمين منعوا البريطان من الإستيلاء على الكنائس والمساجد في فلسطين أيام الإستعمار وهذا سيتغير ربما بعد التحرير ، لكن هدف اى ال سعود وأبناء زايد وملك البحرين بيع فلسطين والتنازل لاسرائيل عن القدس في ما سمي صفقه القرن ، الأردن لن يتخلى عن الوصاية على المقدسات لأحد غير قابل للنقاش إلا بعد زوال إسرائيل وقيام دوله فلسطين كامله السيادة وجود جيش فلسطيني قادر على الدفاع عن القدس وحمايه المقدسات .، لا شك عندي أن الهاشمين أسهل عليهم أن يتخلوا عن الملكيه والعرش ولن يتخلوا عن الوصية التي هي شرف الهاشميين كما إن كل أردني وفلسطيني مستعدون للموت دفاعاً عن المقدسات ، القدس خط أحمر للفلسطيين وللاردنين والهاشمين

  11. ربما نحن امام حرب من نوع جديد .حرب الوصايات .بعدما كنا تحت وصاية اصحاب الحروب .فالسعودية تريد ان تسطو على بيت المقدس لغاية في نفس يعقوب . بكل الاحوال .الاردن اولى بان يكون وصيا على القدس لعوامل الجغرافيا والتاريخ ..

  12. من الواضح جليا.. باعتراض العربية السعودية على الدور الهاشمي ومكانته منذ القمه الاسلاميه الامريكيه بالرياض. حيث اعترض الملك سلمان بشكل واضح على بداية خطاب جلالة الملك عبدالله الثاني. عندما قال النبي الهاشمي.. فلم يرق للسعودية ذلك. حيث بدأ جليا من رد الملك سلمان بما وصفه تصحيح للصلاة على النبي. اعتراض واضح على نسب ودور الهاشمين. من ناحية الرفعة والعراقه والأصل الكريم. ومن ناحية عشائرية وقبلية عربيه. ومحاولة تحييد الأردن عن المسائل العربيه أمام المجتمع الدولي وفرض واقع جديد متوافق مع المرحله القادمة التي تطمح فيه السعودية للهيمنة على الدول العربيه وأخذ الوصاية على العرب. صالح ابوفاره

  13. دليل آخر على تخبط آل سعود، بوصلتهم هو ترامب ونتنياهو ……………
    ومن أعطاكم الولاية على الحرمين ؟؟؟ من باع الاقصى لن يحافظ على الحرمين ………!!!!!

  14. لا مجال للتستر بعد. كل شيئ اصبح على المكشوف. والله ربنا رايدها بعكس هؤلاؤ النواطير وما هي الا سنين قليلة سترون تغيرات كبيرة جدا. اطلب الله ان اكون حي كي اشاهد ذلك.

  15. ان الامارة على المسلمين لا تحوز الا لقرشي
    وال سعود لا يمتون بصله ختى لجزيرة العرب
    فملكهم شرعا غير حائز
    وكل ما يبنى على الباطل باطل .
    ووالممدي المنصور قرشي من ال البيت كذلك .

    • ايه الكلام الغريب ده …يعنى ايه الولاية على المسلمين لا تجوز الا لقرشى ..يعنى قريش تحارب الاسلام فى بداية الدعوة وتطرد الرسول وصحابته الكرام وبعد نصر الاسلام تصبح الولاية لهم.. طاب الخلافة العثمانية والخلفاء العثمانيين ليسوا عرب من الأساس وفتحوا معظم بلدان اوروبا

  16. لم أعد أفهم أو بالأحرى ظهرت كل الحقائق السعودية تسير وفق برنامج مخطط لها في الكونغرس.. للأسف كل يوم تزداد الكراهية ل آل سعود من تصرفاهم الرعناء و كل يوم يزداد العرب تماسك و فهم لبيت الداء وهذا التعالي من آل سعود سوف يهشم لا لشيء سوى أن الكيل طفح.

  17. في ظل المشروع السياسي الصهيوني والمشروع السياسي الشيعي ارى انه من صالح المشروع السياسي العربي اليوم ان يدعم رمزية الهاشميين من الناحيه الدينيه .. اما من الناحيه السياسيه فان العائله الهاشميه في الاردن منذ زمن الحسين بن طلال بدات بالعمل على دعم الديمقراطيه لتتولى مخرجات البرلمان المنتخب بالتدريج العمل التشريعي والسياسي .. فسمح النظام بالاردن بانشاء الاحزاب السياسيه منذ زمن الحسين.. المشكله ان العائله الهاشميه محاصره بديناصورات عشائريه محليه تعيق توجه و رؤية المشروع العربي للمؤسس الاول .. لعصر ما بعد الاحتلال العثماني التركي .. الشريف الحسين بن علي .. وربما الذي حصل في اجتماع البرلماني العربي في المغرب مؤخرا دليل على محاصرة العشائريه للانظمه العربيه المؤسسه .. وهنا اذكر لعبة الشياطين على هذا الوتر العرقي العنصري في الايقاع ما بين النخبه العربيه المؤسسه في واقعة (الجمل) .. فالحذر من الشياطين المشعوذين ومن بطانات النفاق واجب على كل الاطراف .. والحذر من (طعم المنطقه الخضراء) واجب .. فامكانية احتواء (مافيا بغداد) خرافه من تاليف عائلات النفط والغاز الاجنبيه .. فيكفيكم يا عرب تماسيح مستنقع القاهره فلا تتورطوا ايضا في تنمية افاعي المنطقه الخضراء .. فكلاهما محترف في لعبة النفاق والتقيه والتاريخ يمنحهم دكتاوراه فيها ..

  18. الوصاية الأردنية لاتتعارض مع سياسة إسرائيل كما هي دائماً والوصاية السعودية لاتتعارض مع سياسة ترامب وأمريكا كما هي دائماً, واقدساه!

  19. الوصاية الهاشمية ولنا الفخر فهي تكليف وليس تشريف. ومن احرص من العاشميين على الوصاية على المقدسات فهم اصحاب الريادة وهم دون غيرهم من يقف بوجه الصهاينةللحيلولة دون تنفيذ مخططاتهم الاجرامية على المسجد الاقصى الشريف

  20. ملحق
    نماذج من بلاغات ورسائل الملك عبدالعزيز آل سعود([1])
    رسائل من الأمير عبدالعزيز بن سعود، إلى الشريف حسين بن علي، أمير مكة المكرمة

    الرسالة الأولى: مؤرخة في 18رمضان 1328هـ (الموافق 24 سبتمبر 1910م)
    حضرة جناب الأجل الأفخم، بهي الشيم[2]، أمير مكة المكرم، سيدنا الشريف حسين باشا بن السيد علي، دام مجده وعلاه آمين.
    بعد إهداء مزيد السلام عليكم ورحمة الله وبركاته على الدوام مع السؤال عن شريف خاطركم العاطر لا زلتم بكمال الصحة والسرور حايزين الأوصاف الحميدة.
    أحوالنا من كرم الله جميلة. وتقدم لسعادتكم قبل هذا كتاب نرجو أنه وصل وأنتم مسرورين.
    ثم نعرض لدولتكم العزيز أنه بموجب شفقتكم، وعلو همتكم وأنظاركم العالية، قدمنا أخينا عبدالعزيز عبدالله السعود لموجب خدمتكم وأحببنا المصاوغة معه بموجب التبرك بأقدامكم. وأرسلنا معه الصقلاوية والحمداني وكحيلان[3]، ولا والله ما قصدنا في إرسالها أنكم بحاجتها، ولا شك في غايتنا، نبي[4] نقرب أنفسنا منكم فإننا هنا حاسبين أنفسنا من خدامكم[5] … ولله ثم لكم. وإن هديتنا لحضرتكم رؤوسنا وما تحت أيدينا. ولكنها هي صوغة[6] للأولاد الكرام.
    وحررنا هذا الكتاب بموجب التعرض لخدمتكم. وما يبدو من اللازم وأن أمرك علينا تام على كل حال. ومهما[7] تفعلونه معنا وتحطون أنظاركم علينا تجدونه إن شاء الله مضاعفاً بالخدمات والسمع والطاعة.
    هذا ما لزم تعريفه، والوالد يرسم الخدمة[8]، مع إبلاغ السلام حضرات الإخوان السادات الكرام علي وفيصل وزيد. ومن عندنا الأولاد محمد وسعود وكافة السعود يسلمون، ودمتم محروسين.

    18رمضان سنة 1328هـ

    خادم الدولة والملة والوطن
    أمير نجد ورئيس عشائرها
    عبدالعزيز السعود
    الختم

  21. هذا الخلاف هدفه صرف النظر عن القضية الأساسية الا وهي مقاومة الإحتلال ومحاولة من جلمة محاولات لتصفية القضية الفلسطينية

  22. بارك الله فيك اخي الجندي المقاوم، وكثر الله الجنود المقاومين من امثالك.
    نعم، يحب أن تبقى القدس عاصمة أبدية لفلسطين الحرة الابية، وتقوم الدولة الفلسطينية العربية، والتي سوف تتكفل بحماية ورعاية جميع المقدسات هناك لجميع الاديان، ضامنة حرية الدخول لها وممارسة كافة الطقوس الدينية لجميع الاديان السماوية.
    الفلسطينيون هم اهل الارض وهم حماة القدس وعليهم يقع عبىء وواجب رعاية الاماكن المقدسة فيها، وهم كفؤ واهل لذلك.
    ما يجري من آراء و مناكفات سياسية، بين الاخوان، وما اكثرها، وهذه تصب في خانة الاجتهادات من أجل الصالح العام لجميع المسلمين.

  23. الأخ سيف السعدون
    تحياتي لك وللأخوان النشامى من امثالك
    نعم الفلسطينيون هم اهل الارض وهم حماة القدس وعليهم يقع عبىء وواجب رعاية الاماكن المقدسة فيها، وهم كفؤ واهل لذلك.
    واجبنا دعمهم حيثما استطعتنا وفيما المستطاع واضعف الايمان هو البقاء بمنأى عن محاولات تشويه الانتفاضة او سلبها من اهدافها
    فيما يمكننا دعمهم باساليب مختلفة
    والله المستعان

  24. القدس مقدسة واي محاولة من طرف اي كان للعبت في مصيرها سيواجه بالرد المناسب كل المسلميين معنيون لكن المرحلة في نطري تقتضي مساندة الاردن لان متل هكدا نقاش لن يزيدنا الا ضعفا .
    على السعودية ان تصمت لان لها دور في ماساة القدس .

  25. لا أقراء وأسمع وأري إلا أن الكثير من حكام البلدان العربية والإسلامية قد خانوا أوطانهم ودينهم ويعملون علي مساعدة البعثات التبشيرية حتي يرتد المسلمين عن ديانتهم , ولكن للإسلام إلاه يحميه ولا يهزم بل ينتصر كما كتب القدر لنفسه من مليارات السنين الأرضية وقبل أن تخلق البشرية , وأما من ناحية أال سعود فهؤلاء لا دين لهم , تراهم في الخارج يحتسون في الفنادق التي يستعمروها بمال المسلمين من شعبهم الويسكي ذو العلامة السوداء ( جوني ووكر ) لون قلوبهم وما يضمرونه للإسلام والمسلمين لقد باعوا الحرمين للمخابرات الصهيونية والأمريكية وهم ألآن بحاجة للمال ويريدون بيع القدس وما عليها من مقدسات إلاهية إن كانت للمسلمين منا أو إخواننا المسيحيين , لقد حافظ الهاشميين علي المقدسات في مدينة القدس العربية إن كانت إسلامية أو مسيحية ولن يستطيع أال سعود سلب ما قد حافظ الهاشميين علية طوال كل هذه السنوات وقد ائتمنهم الشعب الفلسطيني علي ذلك حتي تحرير الآراض الفلسطينية بأكملها ومن فعل خيرا لا يكافأ إلا بالخير ونحن كفلسطينيون لا ولن نرضي بوصاية من خان قضيتنا وخان دينه لآجل متاع الدنيا كما فعل أال سعود , والشعب الفلسطيني هو من يقرر مصيره ومصير المقدسات في وطنه ولا نرضي بوصاية من خان العروبة والأمة وباع مقدسات المسلمين للمخابرات الأجنبية , ودماء الإخوة الأردنيين حارة كدماء الفلسطينيين ولا يرضون بالخيانة ووصايتها.

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left