عاصفة “ألينور” تضرب نصف فرنسا وتحرم 200 عائلة من الكهرباء وتغلق برج إيفل

Jan 03, 2018

 1

باريس-”القدس العربي”:

ضربت عاصفة شديدة أطلق عليها اسم ” ألينور”، صباح الأربعاء، عدة مناطق في فرنسا بينهما باريس، مسجلة سرعة تجاوزت أحيانا 170 كلم/ في بعض هذه المناطق وصنفت هيئة الأرصاد الجوية أكثر 49 منطقة ” خطرة” داعية المواطنين إلى عدم مغادرة بيوتهم.

وتسببت العاصفة في انقطاع الكهرباء عن أكثر من 200 ألف عائلة، نحو 30 ألفا منها في باريس وضواحيها، حيث وصلت سرعة الرياح إلى 110 كلم/الساعة، وهو ما لم تشهده العاصمة الفرنسية منذ عام 2010.

وأدت العاصفة إلى حدوث اضطرابات في حركة سير القطارات ومترو الانفاق في باريس وضواحيها، فيما تم حظر تحرك سيارات النقل الثقيل في عدة مناطق ساحلية، وسط تخوف السلطات من أن تشهد هذه المناطق فياضات قوية في الساعات القادمة.

1

وتعد هذه العاصفة «ألينور» رابع عاصفة تضرب السواحل الفرنسية، في غضون نحو شهر، أحدثها عاصفة ” كارْمن”، التي ضربت سواحل كورسيكا والساحل الأطلسي، وانتهت، يوم الثلاثاء، بعد أن أدت إلى انقطاع الكهرباء عن أزيد من 60 ألف منزل.

وأدت الرياح العاتية لإغلاق برج إيفل في باريس اليوم الأربعاء، وتأجلت الرحلات من مطار شارل ديجول شمالي العاصمة الفرنسية وانهارت السقالات على السيارات المتوقفة بأحد الطرق.

وقالت الأرصاد الجوية في فرنسا إن سرعة الرياح بلغت 147 كيلومترا في الساعة في مدينة كامبريه في شمال فرنسا ودعت المواطنين لتقييد حركتهم وسفرهم والحذر من الأجسام المتساقطة.

كما ضربت العاصفة ساحل غرب ايرلندا برياح وصلت سرعتها إلى 155 كيلومترا في الساعة.

- -

بدون تعليقات

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left