وسط أنباء عن استمرارها..قائد الحرس الثوري الإيراني: “مظاهرات السعودية وأمريكا” انتهت ـ (فيديو)

Jan 03, 2018

1

“القدس العربي” ـ (وكالات):

أعلن قائد الحرس الثوري الإيراني، اللواء محمد علي جعفري، اليوم الأربعاء، انتهاء المظاهرات التي شهدتها البلاد مؤخرًا.

وقال جعفري في كلمة نقلها التلفزيون الرسمي الإيراني، ”اليوم هو يوم انتهاء الفتنة”.

وأكد جعفري أن المظاهرات التي بدأت الخميس الماضي لأسباب اقتصادية، تحولت منذ يوم الجمعة إلى احتجاجات ضد الحكومة، وأضاف “بدأت المظاهرات لتصبح مركزًا للفتنة منذ الجمعة، وتم توقيف معارضي الثورة والمنافقين المشاركين فيها”.

ولم يشر قائد الحرس الثوري الإيراني إلى الشعارات، التي رفعها متظاهرون ضد تدخل إيران في الخارج وإنفاق أموال على نظام الأسد وحزب الله في مقابل معاناة الإيرانيين. ورفع متظاهرون شعارات من قبيل: “اتركوا سوريا. واهتموا بنا”، وقام متظاهرون بتمزيق صورة قائد الجنرال قاسم سليماني قائد “فيلق القدس″ التابع للحرس الثوري الإيراني.

كما قام متظاهرون بتمزيق صورة المرشد الأعلى علي خامنئي و ترديد شعارت تدعو إالى موته و ووصفع بـ”الديكتاتور”، الى جانب شعار “الموت للرئس روحاني”.

وحمّل جعفري الولايات المتحدة الأمريكية والمملكة العربية السعودية مسؤولية تلك الأحداث.

مفوض الأمم المتحدة لحقوق الإنسان يدعو إيران للتحقيق في وفاة محتجين

ودعا مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان الأمير زيد بن رعد الحسين إيران اليوم الأربعاء لكبح جماح قوات الأمن بهدف تفادي تأجيج العنف واحترام حقوق المحتجين في حرية التعبير والتجمع بشكل سلمي.

وقال الأمير زيد في بيان إن أكثر من 20 قتلوا واعتقل المئات في جميع أنحاء إيران خلال الأسبوع الأخير وحث السلطات على إجراء “تحقيقات مستفيضة ومستقلة وموضوعية في كل أعمال العنف التي وقعت”.

وأضاف أن من حق المحتجين أن يجدوا آذانا صاغية. وقال إنه ينبغي أن تبذل السلطات جهدا “لضمان أن تتعامل قوات الأمن بطريقة متناسبة ووفق الضرورة وتتماشى بشكل كامل مع القانون الدولي”.

الدولي”.

- -

2 تعليقات

  1. ديدن الأنظمة الشمولية إلقاء المسؤولية في فشلها على أطراف خارجية !

  2. الغرب يبكي على الشعوب وينتهج سياسة حصارها اقتصاديا لتتفاقم فيها الازمات !!,فما يحدث في ايران هي فضيحة اخرى من فضائح ,تاكد فشلها على الساحة العربية بعدما اكلت اليابس والاخضر ولم تكن الا ربيعا عبريا بصبغة عربية اريد بها تدمير العرب واوطانهم.
    فما يحدث في فلسطين المحتلة ولاهلنا في غزة ,لم نرى الغرب واذنابه يتباكون عنهم حتى نفاقا.فلماذا يهولون الامور عندما يتعلق الامر بسوريا …وايران ؟؟
    فعندما يتعلق الامر بمصالح اسرائيل فان الغرب لايرى ولايسمع ,مهما اشتد اجرام الصهاينة ضد الشعب الفلسطيني الاعزل ,فهم صم بكم, مشلولون.

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left