ترامب وإسرائيل يصعّدان فماذا يفعل الفلسطينيون؟

رأي القدس

Jan 04, 2018

فتح إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب القدس عاصمة لإسرائيل ونقل سفارة بلاده إليها الباب لمعركة دولية كبيرة عبر مجلس الأمن الدولي (الذي صوّت 14 من أعضائه على قرار معاكس لقرار ترامب) ثم تصويت الجمعية العامة للأمم المتحدة والذي انتهى أيضاً بنصر دبلوماسي للقضية الفلسطينية.
على الجبهة الأخرى استغلت إسرائيل إعلان ترامب مباشرة وبدأت استكمال خطتها القديمة الممنهجة لشرعنة احتلالها لمدينة القدس من خلال قرارات الكنيست الذي صوّت على قانون يعتبر المدينة «موحدة» يمنع الحكومات الإسرائيلية من اتخاذ أي قرار بشأن تقسيم القدس إلا بموافقة ثلثي أعضائه.
وبعد تهديد ترامب وممثلة بلاده في الأمم المتحدة نيكي هيلي بإيقاف المساعدات عن أي دولة تعارض قراره انتقل إلى تهديد الفلسطينيين أنفسهم بوقف المساعدة المالية الأمريكية التي تقدّر بـ300 مليون دولار.
انتفاضة الشعب الفلسطيني الكبيرة ضد القرار ووجهت بأشكال القمع الإسرائيلية المعتادة من قتل وجرح واعتقالات وقصف لمواقع في غزة وضغوط سياسية وأمنية كبيرة على السلطة، وردّ الكنيست على ذلك بموافقة أولية على مشروع قانون يجيز الإعدام، فيما انتقلت آثار هذه المواجهة إلى شوارع العالم عبر مظاهرات واعتصامات وأشكال من التضامن الهائل مع الفلسطينيين، وأعطت الغطرسة الأمريكية الهائلة وتهديدات ترامب الفاضحة لدول العالم في خلق جوّ عالمي متوتّر بشكل غير مسبوق في العالم، وقد شهدنا أمس توتّرا كبيراً بعد تهجم ترامب على باكستان التي ردّ عليها رئيس وزرائها بطلب وقف المساعدات الأمريكية، وباستخدام العملة الصينية في التجارة والاستثمار، وكذلك مع كوريا الشمالية بعد «تغريدة» عجيبة لترامب عن أن لديه «زراً نوويا أكبر وأقوى»، كما شهدنا إلغاء الهند، وهي حليف كبير للولايات المتحدة الأمريكية صفقة شراء صواريخ إسرائيلية قبل زيارة مزمعة لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إليها.
وقف المساعدات المالية الأمريكية سيؤدي إلى تقليص حادّ للإمكانيات المالية للسلطة الفلسطينية وهو ما سينعكس بشكل مباشر على قدراتها على تنفيذ مشاريعها ودفع رواتب موظفيها كما سيؤدي إلى ضيق اقتصادي على الفلسطينيين عموما، وإذا لم تتقدم دول أخرى قادرة على تعويض هذا المبلغ (الاتحاد الأوروبي ودول عربية وأجنبية) فإن الأمور قد تتجه إلى تأزم سياسيّ فادح لا أحد يستطيع التحكم بنتائجه النهائية، وستنعكس آثاره على المنطقة العربية، المتفجرة أساساً، وكذلك على العالم.
السيناريو الثاني سيكون من خلال ضغوط الدول الكبرى، والدول العربية المرتبطة بالموضوع الفلسطيني، على إدارة ترامب لمراجعة مواقفها، بالتوازي مع دعم حركة الاحتجاجات الشعبية الفلسطينية، والتصعيد الدبلوماسي عبر الذهاب مجددا لمجلس الأمن والجمعية العامة للأمم المتحدة للحصول على منصب دولة كاملة العضوية وكذلك التوجه لمحكمة العدل الدولية والجنائية الدولية، والعمل على دمقرطة أكبر للمؤسسات الفلسطينية وتفعيل الوحدة الفلسطينية.
تظهر سوابق تاريخية عديدة أن بعض القرارات العدوانية تؤدي إلى نتائج معاكسة تماماً لما هو مطلوب منها، فاجتياح أمريكا للعراق أدّى إلى خسائر كبرى وإلى ظهور أجيال من المتطرفين وصعود نجم إيران، ودخول الاتحاد السوفييتي إلى أفغانستان وهي دولة جبلية فقيرة ومطوّقة بجيران أقوياء أدّى لانهيار هذا الاتحاد.
… أما محاولة إخضاع الفلسطينيين منذ أكثر من سبعين عاماً فلم تؤدّ إلا إلى خراب هائل وفشل مستمر وحروب لا تنتهي.

ترامب وإسرائيل يصعّدان فماذا يفعل الفلسطينيون؟

رأي القدس

- -

21 تعليقات

  1. المقاومة الفلسطينية ستجبر ترامب على التراجع مع إزدياد الهجمات الفدائية على الصهاينة المحتلين
    ألم يفكك الصهاينة مستوطناتهم بغزة خوفاً من هجمات المقاومة ؟
    ولا حول ولا قوة الا بالله

  2. ماذا يفعل الفلسطينيين؟…..هم يموتون فى صمت كما قلت سابقا فى هذا المنبر ….انا اتساءل ….ماذا يفعل من انتفض وراء الكيبورد و تمرغ فى الفضاء الافتراضى ….اين انتم …؟ القدس عروس عروبتكم تصرخ و تستغيث…..اين انتم؟
    للتذكير القدس وقع احتلالها منذ 50 عام و هى عاصمة إسرائيل منذ 32 عام ….! تحيا تونس تحيا الجمهورية

  3. مطلوب ثلاث خطوات
    ١ حماس وفتح ينسوا خلافتهم ومصالحهم الذاتية
    وينظروا الى مصالح الشعب الفلسطينى
    ٢ الدول العربية البترولية الغنية يخصصوا بند فى ميزانية دولهم كل عام مبلغ يساوى كل المنح القادمة من امريكا وغيرها لصالح الشعب الفلسطينى وبدون شروط او تحكم
    ويشترط ان تكون للشعب الفلسطينى وليس لفتح او حماس او غيرهم
    ٣ حان الوقت للفعل وليس الشعارات
    والفعل هو مقاطعة الشعوب العربية للمنتجات الامريكية من سلع ومطاعم وغيرها
    غير ذالك العرب يحرثون فى الهواء

  4. نحن الفلسطينيون في مأزق لا يعلم به إلا الله.عام جديد من الذل والهوان. يجب التفكير بحلول خلاقة صادمة للخروج.حل السلطة وحماس وإعادة الوضع لما كان عليه قبل اوسلو.وقف أي تعاون مع أي جهات عربية او أجنبية حتى لا يدسوا لك مخدرا واذا سألوا من يمثلك،قل الله ملكنا وعليه اتكلنا.

    • @ابو السعيد : بتحليلك انت فهمت كل شئ و هذا ما كنت اقوله سابقا …يجب حل حماس و فتح و إعادة صياغة المقاومة حسب المرحلة …و أبعاد كل أشكال المعركة عن الجانب الدينى و التركيز على الجانب الإنسانى ….و خاصة ابتعدوا عن العرب ….ابتعدوا أكثر ما يكون و استقلوا بقراركم ….الغوغاء فى كل مكان و لم تفيدكم بشئ ….و انت تعرف ذالك جيدا…..تحيا تونس تحيا الجمهورية

      • يا سيد تونسي في فلسطين الخلاف ليس ايديولوجيا فيسار فلسطين قبل يمينها وقبل وسطها الثوري والسياسي يعتقدون بان الاقصى والقيامة والقدس خط احمر اذكرك بالانتفاضة الثانية التي نقلت الجهاد الفلسطيني من الحجارة الى العمليات العسكرية النوعية بكافة اشكالها استشهد مجاهدون ومجاهدات من فتح وحماس والجبهة الشعبية ونسقوا معا الغباء كان الاعتداء على قداسة المسجد الاقصى وقصف كنيسة المهد الصامدة التي اوت المجاهدين الابطال الخلاف هو على البرنامج السياسي وطرق المقاومة السياسية والعسكرية وتوقيتها وملف التنسيق الامني مع الاحتلال في لحظة واحدة نصبح شيءا واحدا هكذا كنا رغم حدة وشدة خلافاتنا
        *ايضا حضرتك تنادي باقصاء الدين لماذا تريد ان تفصل اذواق الناس على قدر مزاجك الايديولوجي ؟!! لم يفرقنا الدين يوما مسيحية كان اواسلاما في فلسطين بالذات العامل الديني عنصر تعبءة للنضال السياسي والعسكري بكل صوره !
        *ادعوك لقراءة ما قاله رءيس الشاباك في جيش العدو وهو يعلق على استشهاد الشهيد البطل حامد يغمور الذي اشتبك مع الاحتلال لاثنتي عشرة ساعة وقصفوه بالصواريخ ورفض الاستسلام وهو بالمناسبة مجاهد فلسطيني الهوى عقاءدي الايديولوجيا يقول
        ان هؤلاء الشباب يمتلكون عقيدة قوية جدا مثيرة للاعجاب تجعلهم لا ينسحبون امام قواتنا ولك ان تتذكر دور المجاهد المختار ضد الاحتلال في ليبيا ودور عبد الحميد بن باديس ودور خليل الوزير وحتى ياسر عرفات الذبن انتميا الى الاخوان في مصر ثم اختارا الاطر العلمانية لكن لم يلقيا السلاح ! تذكر دور القسام ودور المناضل واستاذنا جميعا هدريانوس ! وارجو ان تعلم ان لشعبنا طبيعة خاصة نتناكف وربما نصل حد التصفيات لكن في مسالة القدس نصبح لونا واحدا
        ماذا يفعل الفلسطينيون انهم يطورون مدى صواريخهم في غزة ويتقون شر المتاسرلون الجدد باعادة ترتيب البيت الفلسطيني انهم يصنعون بنادقهم وصواريخهم ويهربون حتى مضادات الطيران تحت الانفاق انهم يداوون جراح الجولة الثالثة من الحرب الاسراءيلية بيد ويعدون للمواجهة القادمة بالاخرى وحتى مناضلي الكي بورد في غزة يقول عنهم العدو سينتقل الفلسطينيون الى حرب السايبر وقد يستطيع شاب في غزة خلف الكي بورد ان يسقط طاءرة لشركة العال الاسراءيليةعبر خرق برنامج الملاحة الجوية
        اخ تونسي لكم كي بوردكم ولناكي بوردنا !
        جريحة فلسطينية خلف الكي بورد !
        ولا حول ولا قوة الا بالله

        • @غادة : سيدة غادة ….انا انسان واقعى وابن الواقعية البورقيبية ….انا كشخص ليس لدى ما اقدمه للقضية الفلسطينية الا التضامن الانسانى أقول ذالك لانها الحقيقة و لا أكذب على أحد بالعنتريات الفارغة التى لم تجلب إلا الخراب و التهجير و المنافى للفلسطينيين.
          جعل هذه القضية قضية إنسانية بامتياز حسب رأى ستجلب الكثير من المساندين لها اما إضفاء جانب دينى عليها فلن يستفيد منها الفلسطينيين لارتباط الدين الاسلامى بالارهاب من جراء حركات الخراب و الموت …….قضية عهد التميمى تزعج الإسرائيليين أكثر من عملية انتحارية فى حافلة يموت فيها العشرات ….تحيا تونس تحيا الجمهورية

          • سيد تونسي مساء الخير :
            *اولا كلاجءة فلسطينية من يافا ١٩٤٨تنتمي للجيل الثالث من اللاجءين الفلسطينيين حتما لا انتمي الى مشاريع بورقيبة التي نادت بالتسليم والاعتراف بالعدو الاسراءيلي في وقت مبكر جدا على اراضي ٤٨ حتى قبل ان تاخذ المقاومة الفلسطينية دورها واعتبرها ليست واقعية على الاقل بالنسبة لزمانها(١٩٦٥) ومكانها !فتونس ليست فلسطين وليست الجزاءر حتى يتم خفق وصهر كل القضايا في تصور بورقيبي يفتقر الى الواقعية ويتميز بالسطحية الثورية والسياسية !ويتجاهل الفروق بين المراحل والقضايافانتزاع (الشرعية ) بعد اعطاءها مجانا للاحتلال اصعب بكثير من عدم اعطاءها له اصلا مع المداومة على فرض واقع سياسي وعسكري يجبر العالم باسره على رسم الحدود التي نريدها
            * ليس من الواقعية بمكان ان يتم حصر النضال في صورته اللاعنفية فالمقاومة لها اوجه عدة ولا بد من تنظيمها وفق استراتيجية تناغم بين حركة السلاح و النضال السياسي مع النضال اللاعنفي فنضال البطلة عهد شكل من اشكال النضال يعلن حربا نفسية على الاحتلال ويجلب تضامنا عالميا معنا ضد اجرامه نعم والفلسطينيون نجحوا في ذلك الى حد بعيد لكن … هل يمكن لهذا الشكل من النضال ان يردع عدوانا عسكريا على الاراضي المحتلة او يفرض توازنات رعب على الاحتلال ؟!!_ طبعا لا !! لهذا وصف العمل المسلح على انه( عنتريات )!وصف سطحي متطرف يفتقر الى الموضوعية ولعله يستند الى تطرف ايديولوجي لمحته في تعليقاتك ضد كل نجاحات الاسلام السياسي بصيغته التي اثبتت نجاحها
            *المقاومة المسلحة استطاعت ان تهجر بصواريخ مصنوعة في ورشات بداءية نصف مليون مستوطن اسراءيلي بشكل عكسي! والمقاومة اللاعنفية القاءمة على مقاطعة بضاءع المستوطنات تسببت بازمات حقيقية للاحتلال وحرب اقتصادية ناجحة لكن احداهما لا تغني عن الاخرى .
            *ثالثا البعد الانساني لفلسطين حاضر بقوة وهو لا يتعارض مع العمق الديني للقضية لانه خصوصية حاضرة فيها بطبيعة الحال فالعدو الاسراءيلي قام احتلاله على هرطقة دينية بان فلسطين هي ارض الميعاد لذرية ابراهيم وحصروها في ابنه اسحق ونالوا بذلك تعاطفا من الصهيونية البروتستانتية التي سعت الى توطين اليهود حتى قبل اول مؤتمر تنظيمي لهم كما انه يتداخل مع توجهات اعلان العدو نفسه دولة يهودية ما يمس بحقوق العاءلات الروحية التي تشكل اكثر من نصف الكرة الارضية لهذا النضال الثقافي على هذه الجبهة واقعي يتبع

  5. ماذا يفعل الفلسطينيون؟؟
    تزوجت فتح وحماس بالاكراه الثوري فاندلعت انتفاضتنا المسلحة في الالفين بعد زيارة شارون السادي للاقصى الان ترمب الاسخريوطي من المغضوب عليهم يفتي لللضالين من قباءل المتصهينين العرب بني النضير وبني قريظة وبني قينقاع بان القدس هي ابو ديس !! كل هذا يحدث بمكر الله زواج هيرودوس العربي بهيروديا الصهيونية سيفجر انتفاضة لرأس يحيى عياش يوحنا معمدان فلسطين الذي جاءت رسل استشهادييه بالبشرى باجمل قنبلة اشرقت فيها عزمات الصادقين يوحنا المعمدان يحيانا يصرخ بالثار و صوت صارخ بالبرية في مسلمي ومسيحيي العالم بان النصف المسيحي منا سيطارد الاسخريوطي الخاءن ويطرد الصيارفةوباعة الحمام من اشكال ترمب الاصفر(اعني به الرجل الصفر ولكنه اصفر الاصفار تماما كشعره ) من الهيكل وسيبطل فتوى الفريسي الحاقد على المسيح الذي حاول اقناع مسيحيي شعبنا بشرعية الانضمام الى جيش العدو ويحمل كل مسيحيي شعبنا صلبانهم في طريق الالام ليفتدوا العالم من خطيءته ويعلنوا استشهادهم اما نصفنا المسلم ايها الاحمق الاصفر فلن يصلب المسيح عليه السلام ولن يتءامر مع بني قينقاع على اغتيال محمد صلى الله عليه وسلم بضلع شاتك المسمومة ومساعداتك وسيصلبك يا يهوذا ويتلو وما قتلوه وما صلبوه ولكن شبه لهم ويعلقك بدلا من المسيح على صليب فجورك قابيل الفتحاوي صالح هابيل القسامي وقررا تلاوة قرءان وانحيل من خنادق وبنادق نساؤنا كلهن دلال فعن اي هيروديا يتحدثون بعد ان قام من قبره ويوم القيامة انتفاضتنا الثالثة واستهداف على مساحة العالم لكل الفريسيين الذين صرخوا ببيلاطس اقتله اقتله ودمه علينا وعلى اولادنا سنمشيها طريق الالام يا ترمب الاسخريوطي واذ لم يترجم لك سدنة البيت الابيض في البيت الاسود الذين يزعمون رعاية القبلة الثانية وهاتكي الحرمين مع انهم باتوا يتقنون العبرية بان السبعة في لغة العرب للتكثير فاننا نخبرك بان مفاتيح جهنم التي لها سبعة ابواب واحد فقط منها في الداخل الفلسطيني ستفتحه عليك وعلى رعاياك الصهاينة العرب والعبرانيين سباع شعبنا وستغسل يديها سبعا احداهن بالتراب بعد.مهمة التطهير المقدس يا هذا على رقعة العالم كله وستذكرهم بانور ساداتهم وبءس المصير الحقير !
    ناقمة على حماقتك ولكنها تراها فاتحة الثورة واذان الزوال للانظمة الوظيفية الجبانة وعودة من قابيل الفلسطيني عن قتل اخيه هابيل عودة عن ءاثام اوسلو الى حق العودة

  6. كما قال الفلسطينيون فإن القدس ليست للبيع وعلى من يتبجحون بمناصرة القدس والفلسطينيين ان يقدموا مساعدات لشعب الجبارين بدل دفع مئات المليارات للمعتوه ترامب ومبلغ ثلاثمائة مليون لا يساوي شيئا مقابل الهبات المليارية للمعتوه.
    على الشعوب العربية ان تناضل مع الفلسطينيين بالمقاطعة للبضائع الامريكية والاسرائيلية هذه اولى العقوبات، ثم رفض التطبيع مع العدو الصهيوني، ثالثا التبرع لمن استطاع اليه سبيلا ولو بدولار واحد شهريا

  7. تهديد الرئيس الأميركي دونالد ترامب بقطع المساعدات المالية عن السلطة الفلسطينية إن لم تعد إلى المفاوضات مع إسرائيل،
    ليس من الواقع ابدا ولابمصلحة اسرائيل السلطة التي تقدم الخدمات لن تستطيع الاستمرارية مما يعني قيام اسرائيل بتقديم جميع الخدمات بكونها الاحتلال للمناطق الفلسطينية أن وقف المساعدات الأميركية سيزيد نسبة العجز والمصاعب التي تواجهها السلطة، و «سيترتب عليه البحث عن مصادر بديلة، لكن بالتأكيد لن يؤدي إلى انهيار السلطة».
    ليس في مصلحة اسرائيل ابدا انهيار السلطة مما قد ينجم على ظهور تنظيمات مسلحة ونزاع مسلح مع الجيش الاسرائيلي مما قد يضطر الدوله العبرية الى اعادة احتلال المناطق الفلسطينية بالكامل والامر يسبب صعوبة وعجز وموقف على صعيد دولي ضد اسرائيل ولربما قطع علاقات مع دول كثيرة من العالم وعقوبات ان صح الامر ضرورة تواجد السلطة بمثابة الممثل الوحيد للشعب تتوجب الاستمرارية رغم جميع الصعوبات وعمليات الابتزاز الامريكية من جانب الرئيس ترامب واسرائيل ..
    إن «انهيار السلطة يعزز مساعي حل الدولة الواحدة، وهذا ما لا تريده الحكومات الإسرائيلية». وأكد مسؤولون أن ترامب يحاول أن يوجّه ضغطاً مالياً وسياسياً على السلطة من أجل العودة إلى المفاوضات،
    اسرائيل وحل الدولة الواحدة ليس وارد ابدا على طاولة الحكومة الاسرائيلية لكن سلسلة القرارات الاخيره بموضوع القدس موحدة وضم اجزاء واسعه من الضفة الغربية وشرعنتها لصالح الاحتلال يعطي ضوء خطير جدا من الاستمرارية بطريق الدول الواحدة وتصفية الدولة الفلسطينية والحل السلمي ما هي التوقعات الاسرائيلية وهل باتت قرارات وخطوات ترامب هي المنفذ والمنقذ والساحة الوحيدة امام اسرائيل ..
    ولكن تعالوا نطرح الحل البديل بالعودة الى المفاوضات تحت مراقبة دولية واسعة ووفق قرارات مجلس الامن الدولي وجمعية الامم المتحدة لما لاتضع السلطة الحاجز المثيل والاقوى امام غطرسة ترامب واسرائيل وتعود للطاولة وفق ضغوطات دولية كبيرة جدا من الجانب العالمي والعربي لماذا علينا فقط التفكير بانهاء عمليو اوسلو وحل السلطة والذهاب الى نضال مسلح ليس مرجوح ابدا بالنجاح لما لا نستبعد للمرة الالف ابتعاد الانظمة والدول العربية عن فكرة حل السلطة والنضال المسلح لا السلمي الم نتفهم ذلك منذ 70 عام ..
    لا مكان ابدا في اعطاء ترامب امل واحد ولكن بالطرق السلمية والقانون الدولي والقرارات الدوليه فقط..

  8. يجب إعادة بناء البيت الفلسطيني بالكامل كما كان في السبعينيات. فرض على كل فلسطيني دفع مبلغ قادر عليه. هنا أعني الفلسطيني المقيم في أوروبا او امريكا. لان كل منا لديه القدرة على ذلك. المبالغ التي كانت تدخل الي البيت الفلسطيني،امنت له الاستقلالية في قراراته. حتى لا يمكن لأحد أن يضغط على القيادة الفلسطينية كما يحصل الآن من هذا الرجل المتغطرس النرجسي الصهيوامريكي.
    إعادة ترتيب البيت من الداخل معناه تنصيب أناس موثوق بهم لإدارة هذا البيت وليست سرقته.
    الشعب الفلسطيني لديه هناك اناس عدة عندهم الكفاءة الكاملة لإدارة هذا البيت. للأسف القيادة الفلسطينية بأكملها دائما تقوم بنفس الأخطاء. اما تركز على القيادة في الداخل وتهمل الخارج،او في العكس. أنا لا أشعر منذ ثلاثين عاما إني ممثل من القيادة الفلسطينية. وانا ليس الوحيد الذي لديه هذا الشعور.

  9. اللوبي اليهودي في أمريكا + الرئيس الأمريكي+ أوروبا +روسيا + رؤساء وملوك العرب + الشعوب العربية + إسرائيل.
    السلطة الفلسطينية + حماس + 48 + الشتات + الأردن.
    ==> فلسطين محتلة.
    فلسطين مستقلة ==> . . . . . . ؟
    دون حرب لن يتراجع اليهود عن فلسطين بعد أن أعدوا كل ما يعطل قيام حرب من قبيل أوسلو سلام راعية السلام فلسيطن 67 فلسطين 48 االضفة غزة مخيمات تطبيع قدس شرقية قدس غربية . . . . وما إلى ذلك مما أطال عمر قضية فلسطين.

  10. جيفارا ثاءر بطل اممي “لا يعرفه العرب اكيد”قال تنتهي الثورة وتمسخ عندما يجلس قادتها على ماءدة الملوك ….وهكذا كان. # كرهناكم

  11. مبروك لعودة الاخت غادة الشاويش . التي ( تخلت )
    عن التطرق لمواضيع الحرب السورية المؤلمة. وانجهت لقضيتنا الاساسية القدس وفلسطين

    • مساء الخير لك استاذ حسنين عمر من تحت سماء ادلب شقيقة القدس ومأوى المطاردين من قبل وحوش العدو الصهيوني طريق الذين تمردوا يا اخي على الذين نسوا ان طريق القدس تمر من الجنوب اللبناني والجبهة الاردنية الاطول على الاطلاق وادعوا انهم يريدون جبهة الحولان لكن سلكوا طريق ادلب !! وهم الان حتما يسيرون ليس الى القدس مساء الصدق الذي لا يعرف المجاملة مساء فيه امطار من ماء ااسماء تثبت اقدام المناضلين الصادقين الذين يعرفون ان جيوش التوحش والاذلال اخوة في الاحتلال وان ثوار الغوطة ودمشق اظلب وفلسطين اخوة في النضال ومدرسة في القتال .. لم اترك فلسطين حتى اعود اليها واني لاخجل من العلي القدير ان اصرح بهذا .. لكني ارى الظلم ملته واحده والاحتلالات لدمشق والقدس واحدة ومحمد الدرة هو حمزة الخطيب والاسد ومن معه مرتدون عن طريق القدس الى طريقالطاءفية انهم يسلكون مسلك الاحتلال
      سترون بام العين ابطال الثورة السورية المجيدة يتخرجون من مدرسة الميدان الجهادي ليصبحوا قوة كاسحة في الجولان ولهذا يقصفهم العدو القدس لا يحررها مقاولون ولا طاءفيون بل مناضلون عالميو الرسالة لا يوجد في قاموسهم شارون ولا بشارون (وفقا لطقوس اخي اسامة ! ولا ابو علي بوتين ولا ابو عمر ترمب ولا كل هذا القبح والانهيار الاخلاقي والوحل الطاءفي المتوحش يا ايها الناس للبيت رب يحميه ولن يحرره ابرهة الحبشي ولا راكبي الافيال الفرس من جنود كسرى ولا عملاء الدولار ولا عماءم العار التي تترك القتال على جبهات العدو لتصرب السوريين وتترك الاسراءيليين في ردة مريعة القدس اطهر من ان تكون ورقة ايرانية للتجارة او مسرحا للعهر الترمبي انها نحن ونحن هي فحي على خير العمل واعاهدك اخي حسنين ان لا اتادب مع الطغاة لا غي سوريا ولا فلسطين والتي سيثبت لك مع الوقت انها جبهة واحدة ولكن اكثر الناس لا يعلمون
      جريحة فلسطينية مرتدة عن منظمة الارهاب التكفيري التي ارتدت عن الجنوب الى شوارع صنعاء وبغداد وحلب وغرقت القدس في دماءها وهتكت عفتها الف مرة وهم ينتظرون قرارا ايرانيا حسب مخرجات الاتفاق النووي منشقة عن حزب الاسد (الله )سابقا !

  12. كما يقال بلهجة اهل الشام ( الشغلة ما عاد بدها)
    على الفلسطينيين. هذا الشعب العظيم ان يقود المبادرة بنفسه .ان يلتف العرب والمسلمين حول قيادته التي تاخذ على عاتقها برنامجا جهاديا واضحا عنوانه تحرير كامل ارض الرسل والانبياء …نعم يجب طلب الدعوة الصريحة لتدخل جيوش اسلامية نظامية الى جبهات القتال .عن طربق الدول المجاورة للكيان الصهيوني . الغرب لن يفعل اكثر ما فعله مع كوريا الشمالية .يعني عشرين صفرا على الشمال … نطلب من تركيا وايران وباكستان وكل دولة باستطاعتها ان ترسل قوات ..نحن المسلمين مهددين بالابادة الجماعية على طريقة الهنود الحمر .ان ينصركم الله فلا غالب لكم .

  13. اتفق مع الكروي دَاوُدَ
    الكفاح المسلح وحرب التحرير الشعبية مع كل الوسائل المتاحة هـم خيارات المرحلة القادمة … لا اقل من هـذا ومن لا يجد صعود الجبال يعش أبد الدهـر بين الحفر

  14. إختاروها حرب، فالتكن. اشتدي أزمة تنفرجي
    بما أن أمريكا وإسرائيل قرروا الذهاب إلى أقصى التطرف والبلطجة وشن حرب كاسحة ضد حقوق الشعب الفلسطيني بهدف إرغام الفلسطينيين على الإستسلام والرضوخ والتخلي عن حقوقهم فإن الطريقة الوحيدة التي يفهمها هؤلاء المتطرفون هي في الصمود ومواجهة هذه الحرب في إتخاذ القرارات التي تواجه هذه الحرب وتحمي حقوق الشعب الفلسطيني وعلى رأسها حق اللاجئين في العودة إلى مدنهم وقراهم والتعويض لهم ومدينة القدس عاصمة الدولة الفلسطينية التاريخية. وبما أن العدو الإسرائيلي يطلق الأسماء التلمودية على الضفة الغربية ويبني المستعمرات اليهودية فيها ويطالب بضمها إلى إسرائيل فإن على منظمة التحرير الفلسطينية أن تطالب بحيفا ويافا وعكا وصفد وتطالب بمساواة الفلسطينيين وحقوقهم في تقرير المصير في وطنهم وتعلن الحرب على النظام العنصري والنضال من أجل قيام الدولة الفلسطينية الديموقراطية الواحدة. ففي ظل ما تقوم به إسرائيل وأمريكا فإن التكلم عن الحل القائم على الدولتين ليس فقط عبث وحماقة وإنما تخدير للشعب وإعطاء المزيد من الوقت للعدو لإبتلاع كامل فلسطين وتغيير المعادلة في المنطقة لصالحه وفرض الأمر الواقع، وهو خيانة لا تغتفر للشعب الفلسطيني والأمة العربية. وقاحة وتطرف وعداء ترامب ونتنياهو لا يمكن مجابهتها باللطف واللين والإعتدال، اللتي لا يفهمونها سوى أنها ضعف وهزيمة.

    • *بارك الله في كل من وقف وسوف يقف
      مع الشعب(الفلسطيني) البطل في نضاله
      وكفاحه ضد الإحتلال الغاشم البغيض.
      *شعب الجبارين بحاجة لكل مساعدة
      من أشقائه العرب والمسلمين.
      اعانهم الله.
      سلام

  15. فلسطين تملك قضيه عادله ،أقرتها المنظمات الدوليه و معظم التقسيمات السياسيه واامجتمع الدولي منذ عقود، ومنها التصويت الاخير بالأمم المتحده لرفض الإعتراف بالقدس عاصمه لصالح الدوله العبرية كما طالبت الاداره الأمريكية.

    القيادات الفلسطينية لا بد ان تقرأ ء الواقع الجيوسياسي للاحتلال العبري وتعيد صيغه التشكيل المجتمع ا و الكوادر الفلسطينيه عليها.

    بداءت الانتفاضات الفلسطينية مع قيام الدوله العبريه وقيام وعد بلفور ،بإنتاج التحرير والفدائين كمنظمات حركيه ،سياسيه واجتماعية اربكت حسابات الامن القومي العبري لفترات طويله.جزره السياسين وبدون عصا الردع تنتج اشكاليات أوسلو و شرم الشيخ فقط.

    فلابد من الثقافه النضاليه و روح الفدائييه الاسطوريه للفلسطين.

أترك تعليقاً

القدس العربي قد تستخدم بعض التعليقات في نسختها الورقية - لذا الرجاء كتابة الاسم الأول واسم العائلة واسم البلد ---- لن ينشرعنوان بريدك الالكتروني

characters left